أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - بكر الإدريسي - تأملات متوحشة














المزيد.....

تأملات متوحشة


بكر الإدريسي

الحوار المتمدن-العدد: 5460 - 2017 / 3 / 14 - 20:31
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


هل سبق لك أن شعرت بالإغتراب عن كل ما يحيط بك ،

ضائع لا تكاد تتعرف على نفسك .

أو لا تستطيع عزلها عن ضوضاء العالم، وإفراغها مما صب فيها من مواد بناء وتشكيل.

هل سبق لك أن تأملت على هذا النحو ومضيت تتأمل في تأملك و في تأمل تأملك ...

قد تصل بك هذه الشعوذة من التأملات بأن تكتشف كم انت مرتهن بمحيطك، مأسور بواقعك، مخدوع بفرادة جوهرك .

بديهي جداً أن تكون سمعت أو قرأت عن حالة " الإغتراب" ولكن عندما تقترب منها، و تتوقف عن جميع الأنشطة، تنسلخ من القطيع، تنفرد بذاتك تنصت لها،

تخرس جميع الاصوات بما فيها صوتك، لتتحسس جسدك -في وجوم مطبق بقدر ما هو مدوي - وتسائله هل امتلكك ..؟

سيتملكك الفزع حينها وأنت تلملم بقاياك التي لفظتها "التأملات المتوحشة " محاولاً تشكيل هوية جديدة

أو رسم صورة بمواد تزعم أنها أولية .

فتكون أشبه بشيء غرق منذ ألف قرن ولفظ البحر بقاياه على اليابسة وجائت يد الطبيعة العمياء لتصنع منه كائناً جاهلاً بقبليتة المهترئة الممسوخة.

عندما تستنفد محاولاتك في إعادة بعثك واسترداد" أناك " وتفاجئ بأن أدواتك/عدتك لمن تكن تمتلكها من الأساس

إنما استعرتها من أولئك المستلب من قبلهم المرتهن لهم المبذور في تربتهم.

ستدرك مدى سذاجة ما بذلته من جهد للوصول إلى غيريتك أو القبض على جوهرك وفرادتك.

أو بكلام آخر ستنتهي بك كل محاولاتك النرجسية فقط إلى كشف الخديعة المؤسِسة للوجود والإنسان والعقل والاشياء.

ففي البدء كانت الخدعة.

وأنت في مواجهتك لها لديك عدة خيارات.

إما أن تستمر في محاولة القبض على كينونتك فتظل تدور في حلقة مفرغة لامتناهية.

وإما أن تتماهى مع الطبيعة والمجتمع وتفعل فيهما بقدر ما يفعلان فيك.

وإما أن تتمرد وتقوض الأسوار وتدخل عالم الجنون.

أو تتماهى مع كل ذلك وتفعل الشيء ونقيضه فتكون العدمي والدنيوي، الانطوائي والاجتماعي، المجنون والعاقل، العاجز والمبدع إلى آخر المتضادات...

فتعيش ضربا من الشيزوفرينيا بوعي أو بغير وعي.

تلك هي الصيغة التي تقاوم بها "خدعة الوجود" أقول تقاوم لأنه من المستحيل خداعها.

فهل الأمر حقاً بهذه البساطة والإستسهال؟

تعتريك حالة " الاغتراب "، تسد أفقك، تؤرقك، تمزقك فقط لبرهة من الوقت، فتنحل و تنقشع عنك..!

كيف وقد تورمت يداك، فواصلت الحفر بأسنانك، فتساقطت في فمك عند رؤيتك للهوة السحيقة التي أحدثتها.

وصرخ فيك العقل : قف هنا إن البقاء في "السجن البشري" أفضل من السقوط في هذي الهوة.

هو العقل من ساهم في توريطك في هذه المتاهة، ثم ارتد فظهر ما يبطنه من إيمان بسرديات وخرافات الإنسان الكبرى، رافضاً مرافقتك في المغامرة حتى النهاية.

تلك الطبيعة المخاتلة المخادعة للوجود، تكتشف أن العقل يتبناها ولا يسفر عنها إلا عندما تذهب به لأقاصي التجربة.

أو أنها تشكل له عائقاً وجودياً لا يستطيع تخطيه.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,522,477
- السعودية بين الزمن الإرهابي و قانون جاستا
- أورلاندو تعاقب على طريقة سدوم وعمورة
- نحو عدمية أكثر حداثة
- الطهرانية عاهرة .. وأكثر
- هل توجد شرطة كونية ؟
- الكونية .. الأصل / الملاذ / المخرج


المزيد.....




- بومبيو من جدة: هجوم أرامكو -عمل حربي إيراني- غير مسبوق
- الحوثيون يهددون: أبوظبي ودبي ضمن أهداف هجماتنا بالطائرات الم ...
- كيف ساعد GPS السعوديين في إثبات تورط إيران بهجوم أرامكو؟
- السعودية تتهم إيران بدعم هجوم أرامكو وتؤكد أن مصدره من -الشم ...
- الرياض تتهم طهران في الهجوم على -أرامكو-
- وزير التربية التونسي يقرر منع الهواتف الجوالة لدى التلاميذ ف ...
- وزير التربية التونسي يقرر منع الهواتف الجوالة لدى التلاميذ ف ...
- حفل تأبيني كبير للناشطة عائدة العبسي بتعز
- ليبيا.. لهذا رفض التبو مقترحا إماراتيا للتسوية
- رسائل حوثية بعد هجوم أرامكو.. تكذيب جديد للرواية السعودية وت ...


المزيد.....

- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى
- العود الأبدي ديانة مشركة وميتافيزيقا مادية ؟بعض التساؤلات حو ... / الحسن علاج
- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- كتاب الفيلسوف بن رشد / عاطف العراقي
- راهنية العقلانية في المقاولة الحديثة / عمر عمور
- التطور الفلسفي لمفهوم الأخلاق وراهنيته في مجتمعاتنا العربية / غازي الصوراني
- مفهوم المجتمع المدني : بين هيجل وماركس / الفرفار العياشي
- الصورة والخيال / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - بكر الإدريسي - تأملات متوحشة