أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - بير رستم - تركيا .. والعلاقة مع الإدارة الذاتية!!














المزيد.....

تركيا .. والعلاقة مع الإدارة الذاتية!!


بير رستم
الحوار المتمدن-العدد: 5443 - 2017 / 2 / 25 - 21:48
المحور: القضية الكردية
    


بير رستم (أحمد مصطفى)
بخصوص تعليق بعض الإخوة والأصدقاء على بوستي السابق عن دور المجلس الوطني الكردي في جنيف وسؤالهم؛ "أين موقع ب ي د من المؤتمرات والمحافل الدولية بالنسبة للقضية الكوردية و روج آفا خصوصاً"، يمكننا إجابتهم بالتالي: تدركون تماماً بأن تركيا تضع شرطاً بعدم حضور هذا الطرف وأعتقد بأن شرط تركيا ليس لأن "ب ي د" حزب إرهابي حيث نعلم جميعاً بأن هذه الإدارة تجاور الدولة التركية بحدود تقارب ستمائة كيلومتر ولم يسجل أي اعتداء على الدولة التركية من طرفهم، بالعكس هناك اعتداءات واختراقات سافرة من الجانب التركي ومع ذلك فإن قوات الحماية الشعبية والتابعة للإدارة الذاتية تحاول دائماً الضبط على أنفسهم وذلك بعدم الرد على الاستفزازات التركية المتكررة والتي تبحث أساساً عن حجة وذريعة لاعتداءات أكثر بحق روج آفاي كوردستان.

وهكذا فإن مسألة الإرهاب ليست إلا حجة وذريعة وباتت لا تقنع أحداً وحتى الأتراك أنفسهم، وبالتالي فإننا ندرك بأن لتركيا أسباب أخرى مختلفة تماماً فهي _أي تركيا_ باتت تعلم جيداً؛ بأن هذا الحزب يملك مشروعاً سياسياً _مهما كانت ملاحظاتنا عليه ودرجة اختلافنا حوله، لكن لديهم مشروع وذلك على عكس الإخوة في المجلس الوطني الكردي الذين تخلوا عن مسودة مشروعهم السياسي ليكونوا جزء ملحق بمشاريع وأجندات الآخرين وللأسف_ بل وأكثر من ذاك، فإن تركيا تدرك؛ بأن ال "ب ي د" يملك من القدرات والمقومات العسكرية والكوادر السياسية والطاقة الجماهيرية ما يؤهله لأن يفرض مشروعه على الأرض _وهو فعل ذلك حقاً_ ولذلك فهي تريد أن تعرقل المشروع من خلال الإصرار على عدم مشاركتهم في المفاوضات، أو على الأقل تأخيره قدر الإمكان.

لكن دعوني وبالمقابل أسألكم جميعاً؛ هل بقناعتكم إن تركيا ستكون قادرة وللأخير فرض هذا الشرط ضمن المعادلة السورية .. أبداً؛ كون الجميع بات يدرك بأن هذا الطرف الكوردي هو طرف مهم وحاسم في المعادلة الوطنية السورية وكذلك بات الجميع على قناعة شبه كاملة؛ بأن لا حل من دون مشاركة كل الأطراف والقوى السياسية والعسكرية على الجغرافية السورية وهكذا وبقناعتي؛ فإن مشاركة الإدارة الذاتية هو تحصيل حاصل وليست إلا مسألة وقت حيث وكما كانت تركيا ترفض الاعتراف بإقليم كوردستان وباتت اليوم تنسج معها أقوى العلاقات، سيكون نفس الأمر مع الإدارة الذاتية وبالأخير فإن السياسة في مفهومها الأوضح هي المصالح الخاصة لكل فريق ودولة من الدول الفاعلة والمؤثرة في المنطقة والعالم عموماً وتركيا تبحث عن مصالحها وجزء من مصالحها أن تنسج العلاقات مع القوى التي ستحكم المناطق الجنوبية من حدودها.

وبالتالي لا بد من التوافق مع الإدارة الذاتية، لكن كل هذه الممانعة والرفض لمشروع الإدارة الذاتية هي لفرض بعض شروطها وعدم الوقوع في نفس الأخطاء التي وقعت بها تركيا في تجربتها مع الملف العراقي وقضية إقليم كوردستان وعلى الأخص في الملف التركماني والتي تريد أن تجعل منهم طرفاً مهماً _أو على الأقل غير مهمشاً في المعادلة السورية_ كما همشوا في الجانب العراقي وذلك بعدما كانت تركيا تروج بأنهم يشكلون ثقلاً شعبياً وسياسياً يضاهي الكورد، لكن الحقيقة والواقع كشف زيف تلك الادعاءات الكاذبة ولذلك هي تريد أن تدخل وبقوة _عسكرياً، كما رأينا مؤخراً_ في الملف السوري، كي تفرض بعض القوى التابعة والمحسوبة عليها ضمن المعادلات السورية القادمة .. وهكذا عندما نعرف الأسباب والدوافع ندرك بأن ما يجري على الأرض هي جزء من لعبة سياسية إقليمية دولية وللأسف ليست شعوبنا وقوانا الوطنية إلا كومبارس في تلك اللعبة القذرة!!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,916,592,887
- الآيزدية ماذا قدمت للكورد؟!
- المعارضة السورية وحكاية -الزعيم والكلاب-!!
- موقفنا من النظام السوري لا يعني أن لا نكون واقعيين في قراءات ...
- نداء ومناشدة لأحزابنا وللإدارة الذاتية.
- منظومة العمال الكوردستاني هل تحتاج لبراهين للتأكيد على كوردس ...
- بضاعتك أرخص من أن تعرضها في البازارات!!
- لماذا يرفض مشاركة -ب ي د- في المفاوضات؟!
- تركيا تمهد لسياسات جديدة!!
- تركيا والإئتلاف ترفضان المشروع الكوردي.
- تركيا وإيران .. هما أيضاً تنتظران ربيعهما!!
- الكورد .. أكثر المنتصرين في الربيع العربي!!
- الوطنية والانشقاقات السورية!!
- مقالة مقتضبة بحقنا نحن العفرينيين!
- إستقلال كوردستان لا يأتي من خلال عنتريات فيسبوكية!!
- كلمة مختصرة مع حضور العام الجديد!!
- الوطنية.. هل سوريا وطن أم دولة احتلال.؟!!
- مواضيع فيسبوكية .. في الشأن الكوردي (1)
- -داعش- والكورد وتبادل الأدوار بين الهدم والإعمار!!
- بوست قوموي دفاعاً عن مشروع (لا قوموي)!!
- حرق علم أم حرق وطن!!


المزيد.....




- ما بدائل الأونروا لمواجهة وقف التمويل الأميركي؟
- إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق ...
- الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى ...
- أنصار أورتيغا يتظاهرون في ماناغوا
- اعتقال 8 ارهابيات في الموصل
- اعتقال نساء عراقيات حاولن الهرب إلى دولة أجنبية
- مخيم موريا "الرهيب" في اليونان أو "مخيم غوانت ...
- مخيم موريا "الرهيب" في اليونان أو "مخيم غوانت ...
- دبلوماسي سابق: مطلب إيران بإشراف -الأمم المتحدة- على النووي ...
- إيران تلجأ للأمم المتحدة لمواجهة تهديدات تل أبيب وتطالب بمرا ...


المزيد.....

- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن
- الحزب الشيوعي الكوردستاني - رعب الاصلاح (جزء اول) / كاميران كريم احمد
- متى وكيف ولماذا يصبح خيار استقلال أقليم كردستان حتميا؟ / خالد يونس خالد
- المشكلة الكردية في الشرق الأوسط / شيرين الضاني
- الأنفال: تجسيد لسيادة الفكر الشمولي والعنف و القسوة // 20 مق ... / جبار قادر
- انتفاضة السليمانية وثورة العشرين / كاظم حبيب
- الطاولة المستديرة الثانية في دمشق حول القضية الكردية في سوري ... / فيصل يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - بير رستم - تركيا .. والعلاقة مع الإدارة الذاتية!!