أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - من هو المتكلم في هذه الايات هل هو الله ؟















المزيد.....

من هو المتكلم في هذه الايات هل هو الله ؟


صباح ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 5253 - 2016 / 8 / 13 - 14:39
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


المسلمون يؤمنون ان القرآن هو كلام الله . ولابد لكلام الله ان يمثل قول المتكلم وهو الله الذي يرسل كلامه بصيغة المتكلم ويقول مثلا :
- "إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ ..." نفهم بهذه العبارة ان المتكلم هنا هو الله ، لأنه هو من اوحى بالكتب المقدسة للانبياء مثل التوراة والانجيل وجاء القول بصيغة المتكلم بكلمات الله المباشرة بقوله (إنّا أنزلنا) .
كما تكلم الله بالتوراة قائلا : " انا هو الرب الهك لا يكن لك اله غيري " هذا كلام الله واضح مصدره وقائله والمتكلم هو الله يخاطب الناس ويعرّف عن ذاته بكلمة (أنا هو الرب الهك).
و كذلك اذا قرأنا هذا النص : وَآتَيْنَهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ"
لأيقن السامع من هو المتكلم ،، انه الله لأنه هو من اوحى بالتوراة والانجيل .
والكلام جاء بصيغة المتكلم .
مؤلف القرآن تحدى البشر بقوله : " أفلا يتدبرون القران ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا "
وها نحن ندرس نصوص القرآن و نتدبره فوجدنا فيه اختلافا كثيرا ، وجدنا نصوصا بألسنة مختلفة وليست بلسان الله فقط .
وجدنا فيه حالات غريبة ومختلفة من اقوال ليست من الله ، فمنها تظهر بوضوح ان قائلهاهو محمد ذاته ، و نصوص اخرى بلسان الملائكة ، واخرى بلسان الجن المعجبين بلغة القرآن ، و اقوال جاءت على السنة بشرية ، مثل اقوال لموسى و عيسى و فرعون و مريم ...الخ .
فالقرآن ليس كتاب من كلام الله حصرا موجه للبشر ، انما هو كتاب من تاليف بشر يتكلمون عن الله و كلام عن الملائكة و الجن و قصص عن الانبياء و تشريعات واحكام و تحريض على القتال و قتل الاخرين ، مع وجود رموز و طلاسم تسبق بعض السور لم تحل اسرارها بعد من قبل مفسري المسلمين كما هي الحروف المقطعة في اوائل السور القرآنية.
و سنعطي امثلة على ما قلناه :
ان قرأنا هذا النص من القرآن :
- وقضى ربك الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا ؟
فمن يكون قائله ؟ هل الله المتكلم بالقرآن يقول عن نفسه و قضى ربك الا تعبدوا إلاّ (اياه) ؟ هل المتكلم يعبر عن نفسه بالضمير الغائب (إياه) ، او( وهو )؟ مثل :
" (هو) الذي خلق لكم ما في الارض جميعا ثم استوى الى السماء فسواهن سبع سماوات( وهو) بكل شيء عليم "
اين البلاغة هنا ؟ ولماذا لا يقول وقضيتُ الا تعبدوا الهة سواي ؟ وانا خلقت لكم ما في الارض جميعا ... الخ
حتى يتيقن القارئ ان من يتكلم هو الله ذاته وليس شخص آخر يتحدث عن ما خلق اهى .
هل يُنيب الله من يتكلم بأسمه و يخبر عنه ويقول : كما جاء في هذا النص :
- " إنّ الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها " . هل الله يتحدث عن نفسه ام محمد كاتب القرآن يتحدث عن الله ؟
وكذلك :
- " وإذا قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة " كيف يتكلم الهت قائلا واذا قال ربك للملائكة ....؟ اي منطق واي بلاغة عرجاء هنا ؟
لماذا لم يقل : "اذ قلتُ للملائكة اني جاعل في الارض خليفة " ؟
وفي هذا النص :
- " ولو شاءَ رَبُكَ لآمنَ مَن في الارض كُلهُم " ... الله المتكلم لا يقول عن نفسه لو شاء (ربك) .
اليس هذا كلام محمد عن الله ؟ انه يروي للناس حكايات عن الله بلسانه ، ويدعي انها من كلام الله !
- "إِذْ قَالَ اللَّهُ يَعِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا " ...
اي عاقل يعقل ان الله يقول عن نفسه : اذا قال الله ....؟ انتم تخدعون الناس البسطاء بقولكم ان آيات القرآن كلها كلام الله .
هل الله يقول :
- "إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ " ، هذه روايات محمد عن الله ليقنع العرب انها كلمات و وصايا من الله للمؤمنين .حتى يؤمنوا بدعوته و به نبيا و رسولا من الله.
- لماذا يحتوي القرآن الذي " ليس فيه اختلافا كثيرا" على نصوص متباينة مرة يبدو فيها المتكلم انه الله نفسه حيث تارة يقول : "وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَأسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ"
- "وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِ النُّبُوَّةَ وَالْكِتَبَ"
- "وَلَقَدْ آتَيْنَا بَنِي إِسرْء ِيلَ الْكِتَبَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ وَرَزَقْنَهُمْ مِنَ الطَّيِّبَتِ وَفَضَّلْنَهُمْ عَلَى الْعَلَمِينَ"
- واذا اردنا ان نهلك قرية امرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا" (الاسراء 16) ..
يبدو هنا ان صاحب القول له سلطة الهلاك والتدمير الشامل ، وهذا يعني ان المتكلم هو الله .
وتارة اخرى يقول :
• اياك نعبد واياك نستعين , إهدنا السراط المستقيم , سراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين.
-هل يقول الله لنفسه اياك نعبد واياك نستعين !!! ام هو دعاء و طلب من الناس موجه الى الله ؟ فكيف يعتبر هذا النص اية قرآنية ، والقرآن يعتبر كلام موجه و منزل من الله الى الناس بواسطة جبريل وهو يتحدث عن اه ، بصيغة الغائب او المخاطَب اليه ( اياك نعبد واياك نستعين ) .
• افغير الله ابتغي حكما وهو الذي انزل اليكم الكتاب مفصلا. هل يوجد افصح من هذا القول لمحمد عن اهدط ؟
• هل يقول الله عن نفسه (هو الذي انزل الكتاب اليكم مفصلا )؟ من الواضح ان المتكلم هنا هو محمد ايضا . ... وكذلك في هذه النصوص يسترسل محمد بالتحدث عن الههِ و المسلمون يقولون عنه انه كلام اه ق المقدس !!
• هذه روايات عن اهيك يتحدث بها محمد للناس :
• والله الذي ارسل الرياح فتثير سحاباً ....
• " الم تر ان الله انزل من السماء ماءً فتصبح الارض مخضرة , إن الله لطيف خبير". المتحدث هو محمد وهو يتحدث عن الله.
• اما خير طريقة ابتكرها محمد بعد شعوره بالخطا الذي ارتكبه في تأليف نصوص القرآن و التي ليست من كلام الله المتكلم ، فهو تدارك الامر واخترع كلمة ( قل) التي تسبق بعض النصوص لتعبر عن كلام الله بلسان محمد ، حتى لتبدوا للمستمع ان قائلها هو اهيف .
"( قُلْ ) إِنَّ اللَّهَ لاَ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ"
"( قل) يا اهل الكتاب لستم على شيء حتى تقيموا التوراة والانجيل "
"( قل ) أوحي إلى أنه استمع نفر من الجن فقالوا :- إنا سمعنا قرآناً عجباً - "

الخلاصة
ان القرآن الذي يقال عنه انه كلام الله ، ثبت من نصوصه انه كلام محمد قام بتأليفه وخلط في الاقوال فيه بين كلام بلسان الله بصيغة المتكلم والغائب و كلامه هو يروي حكايات عن الله و عن الملائكة و حتى كلام بلسان الجن . " قل أوحي إلى أنه استمع نفر من الجن( فقالوا - اي الجن ) إنا سمعنا قرآناً عجباً "
فعلا انه قرآن عجبا يحتوي كل ما يريد المسلم من النصوص يختار منها ما يعجبه ليدافع بها عن هذا الكشكول الغريب .
ايها المسلمون من هو المتكلم في القرآن ؟
لقد تعدد المتكلمون و المؤلف واحد !!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,612,411,248
- ما سر براءة سليم الجبوري السريعة
- لماذا لا يعترف رؤساء الحكومات الغربية بدين الارهاب الداعشي و ...
- المسلمون وثقافة الاديان الاخرى
- القرآن - بقلم محمد
- اسماء وردت في القرآن
- لماذا يعود المسيح و ليس محمد في آخر الزمان ؟
- هل ظهر المسيح الدجال
- احب قريبك مثل نفسك
- ملاحظات عن شهر رمضان
- ذكريات مسيحي في رمضان ايام زمان
- في الاسلام العقل ام النقل ؟
- لمحات من السيرة النبوية والتراث الاسلامي
- مصير الارض و الشمس حسب التنبؤات الفيزيائية
- الفيزياء الحديثة -3-
- الفيزياء الحديثة -2-
- الفيزياء الحديثة -1-
- مسيحي يرد على تسائلات مسلم مشكك بالمسيحية
- الدول الاسلامية و التخلف الحضاري
- ما الذي يجري في العراق ؟
- العراق دولة يقودها اللصوص


المزيد.....




- جمعية فرنسية: 80% من ضحايا الإرهاب مسلمون
- -الإخوان المسلمون- في السودان: اعتقال الحاج مكايدة وتصفية حس ...
- كيف أنشأ الإخوان المجتمعات الموازية في الخارج؟
- بوتين... الاسلام والمسيحية يتبنيان القيم الانسانية
- خلافات الجماعات الدينية اليهودية تطفو على السطح+فيديو
- بوتين: الإسلام والمسيحية مبنيان على القيم الإنسانية الأساسية ...
- تضم خمس دول إحداها عربية.. مهاتير يعلن تشكيل قمة إسلامية مصغ ...
- أيبك تقدم 34 منحة تعليمية لمدارس ورياض الاقصى الاسلامية في ا ...
- شاهد: بابا الفاتيكان في تايلاند للقاء الكاثوليك في جولة آسيو ...
- الفلسفة لعلاج الروح.. الجنون والمرض العقلي عند الفلاسفة القد ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صباح ابراهيم - من هو المتكلم في هذه الايات هل هو الله ؟