أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - بوجمع خرج - إلى الملك محمد السادس عن باناما: والله... حشومة عليك














المزيد.....

إلى الملك محمد السادس عن باناما: والله... حشومة عليك


بوجمع خرج

الحوار المتمدن-العدد: 5127 - 2016 / 4 / 8 - 02:04
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


رسالة شخصية
من المؤكد أن كلا من المعنيين ب "Pepers Panama" سبق له أن أعد سيناريوهات للتستر منذ البداية وإلا فلا معنى حتى لوجود هذه المؤسسة.
ولكن فوق التحاليل والمزاجيات ... فإن فريق أنصار عقيدة "كريستينا رومر" الأستاذة الجامعية المتخصصة في أزمة 1929 والمعينة من قبل باراك أوباما في سياق التحكم في الاقتصاد قد وظف "الاتحاد الدولي للمحققين الصحفيين" سواء إراديا أو غير ذلك. إنها حكاية تعود إلى اليونان في ديسمبر 2008 لزعزعت استقرار الملاذات الضريبية لغير الناطقين باللغة الانكليزية لفائدة أربع دول الأنجلوسكسونية ...
ودون الخوض في التفاصيل فالأكثر أهمية بالنسبة لي هو تذكير جلالتكم أنكم لم تلتزموا بالأمانة ولم تحترمونا بقدر ما فعلناه نحن الصحراويون بحسن النية وبثقة كيبرة هي اليوم تحبطنا كلية فيكم كأمير للمؤمنين أساسا خاصة وأن العقد الديني هو الذي يجمعنا وليس لا الأرض ولا السياسة ولا الأطماع .... فكيف لكم هذا؟ هل لأننا عزلا وأن الشان الداخلي محميا أمميا؟
فأما إذا عن الخبرة والجرأة فإني من كتاب التحدي واجهت كم من فريقكم... وطبعا لأني اعتقدتكم مخلصين وأوفياء لنا بالقدر الذي نحن به ؟؟؟ فهل يسركم هذا يا جلالة الملك؟؟؟ يا أمير المؤمنين ؟؟؟ يا من يناديه المغاربة "سيدنا"، وقد فرقتم بيننا نحن الصحراويين في الوقت الذي نحن نسعى فيه لوحدة العز في الهوية والانتماء والأخوة.

1-جلالة الملك الذي تخلى عن المناضلين الشرفاء:
من الطبيعي أن نحبط عندما اسمكم على لائحة المعنيين ب"أوراق بنما"
فأنتم في قيمة أميرا للمؤمنين أعلى مستوى في هرم الأمة الإسلامية التي تنظر إليكم بالمفهوم الديني بما يجعلها تستبعد بالمطلق أن ذات يوما تنعتون بالشبهات أو بعمل غير قانوني.
لذلك أنا أعترف أن هذا الحدث أدى بي إلى التواء المفاهيم ثيولوجيا، بل وكل ما يعني المملكة بعد الحسن الثاني في كل قيمها الدستورية والمؤسسية ... وأساسا نموذج إمارة المؤمنين ذاته.

2 جلالة الملك الذي تخلى عن المناضلين الشرفاء:
إذا كان الملف الخاص بي على مكتبكم الخاص، فليس أفضل منه يشهد ضد أخبث مؤامرة نظمت في عهدكم، وتخليكم عنا ونحن في شدة مواجهة أولئك الذين خانوا أمانتكم على الأقل من الناحية الأخلاقية...
دعوني إذا أقول لكم بكل صدق:
- هل كان علينا أن نفهم أنكم تخليكم حتى عن أمانة إمارة المؤمنين لفريقكن؟
- والدكم (صديقي بعيدا عن أية أطماع) لم يكن في حاجة للتخبئة وراء ما يشبه "أوراق بنما" علما انه كان يتحدى بالمفتوح أي شخص يريد تلويث إمارة المؤمنين، ولم يقبل أبدا أن فريقه يتصرف مارقا ضد الأجدر بالثقة مثلنا والأكثر وطنية من فريقكم !!
- لم يكن والدكم يجلس على مدرجات الفرجة في ساحة النضال ضد خونة الأمان .... في الحين أنكم لم يكن لديكم حتى وقت المؤازرة خلال "نكبة كلميم" حيث تم نقل القتلى في شاحنات القمامة كحدث بم يعرفه التاريخ إطلاقا !!!
3- جلالة الملك الذي تخلى عن المناضلين الشرفاء:
باللسان الدارج"والله حشومة عليكم" لقد خيبت ، ونحن نحاول تغذية الأمل في أن نراكم تتحكمون في الأمور رفقة الشرفاء الشجعان فإذا باسمكم على "أوراق بنما" أمام الجميع! إن هذا سيقوي أكثر الآلة التي تعيق الشعب والملك... هل تفهمون هذا بالقلب؟
ماذا تنتظرون منا أن نفعل الآن؟ هل ننافقكم وننافقك أنفسنا ومجتمعاتنا، ونواصل الاعتقاد في ملك ومملكة تمت خوصصتها من طرف أبشع لوبي الذي يقدمكم كالفزاعة في حقول مؤسساتها؟
أكيد أنكم قويين جدا كملك، لكن وإن أنا لست سوى مجرد متقاعد لازالت حتى أجرته محاصرة بعد سبعة أشهر من قبل كلاب اللوبي المعني كالمعتاد... لكن باعتباري صحراوي عربي يعتز بهويته في أصالتها القرآنية وحداثها المؤسساتية سأقول لجلالتكم:
لا يا جلالة الملك... فأنا لن أقبل بكم هكذا ولن أنافقكم في هذه لأن ذلك ليس من ثقافتي علما أنه سبق لي أن رفضت دعوة لوالدكم قبل أن يتذارك الأمر في وقت متأخر... ولكن آمل أنكم ورثتم منه من الشجاعة ما يجعلكم تعودون إلى مملكة خطاب 9 مارس الذي ثم الالتواء عليه... وصدقوني أنه الحل الواحد... فأما عن إمارة المؤمنين فقدسيتها تجعلها حساسة لا تقبل بأي خطاء ، والصحراء الغربية لها أهلها هم الأولى بها أولا ثم إن شاءوا مغربتها....
بوجمع خرج




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,752,141,460
- السيد بوريطة: فيتو العشق الدبلوماسي كظاهرة منذ تلك الاسرائيل ...
- خيانة أمانة المملكة المغربية تفقدها قيمتها التاريخية وقد تنه ...
- الصحراء الغربية: تثبيت بان كيمون للقطع بشكل قيمي Adoubement ...
- إلى السيد بان كيمون : شكرا لكم فوق تفاهة الدبلوماسية المغربي ...
- إلى العاهل المغربي: شؤون المملكة ليست كالمقاولة كما يعتقد فر ...
- رسالة إلى كل رئيس وملك عربي والجامعة العربية: ليس للعربي غير ...
- شاه روسي بالكشف قد يليه الأسوأ على تركيا وشمال إفريقيا
- المغرب أوربا: هل شجاعة أم تهور؟
- أية مدرسة للمستقبل العربي
- مفارقة ملكية بين الشكل الرسمي لبروتوكولي والحقيقي
- أزمة التعليم بالمغرب المستدامة هي أزمة مادة رمادية شاملة
- أوباما : ربما ولاية ثالثة في الأفق
- إلى بشار الاسد ابن الاسد: ولبنان ينزف وفلسطين يتخلى عنها رئا ...
- من الصحراء الغربية إلى ليبيا: اقتراح حل للاشكالية الليبية مس ...
- الشعب الصحراوي في خدمة افريقيا والأمة العربية والجهة الاورو ...
- الشيعة والسنة: القرآن معجم والسنة لأبسط الناس أساسا بما فيه ...
- ترجمة لخطاب أليكسيس تسيبراس: درس لمن يخن ثقة الشعب في تغيير ...
- على إيقاع أمريكا وإيران وإسرائيل سذاجة جامعة عربية ربما تستع ...
- الإسلام بين النمطية وهويته التحررية الكونية
- شكرا سي عيوش على كشف الدعارة فنيا بالمغرب ولكن,,,,


المزيد.....




- محافظ المركزي: المصريون سحبوا 30 مليار جنيه من البنوك في 3 أ ...
- ماذا بعد كورونا؟
- الذهب يكسب 6.9% فى 12 أسبوعا ليرتفع إلى 1624 دولارا للأوقية ...
- أحمد السيد النجار يكتب: تقدير موقف بشأن مواجهة مصر التداعيات ...
- رئيسة المفوضية الأوروبية: حزمة تحفيزات اقتصادية جديدة للمساع ...
- قطر تخصص ضمانات للبنوك المحلية بقيمة 3 مليارات ريال
- كورونا وأزمة الديون.. هل يستعد الاقتصاد العالمي لخروج إيطالي ...
- طلال أبوغزالة: بعد كورونا سنواجه أزمة اقتصادية أشد من الكسا ...
- بفضل الإجراءات الاحترازية.. بورصات الشرق الأوسط تتنفس الصعدا ...
- 58 مليار دولار.. أكبر حزمة إنقاذ في تاريخ ماليزيا لمواجهة آث ...


المزيد.....

- تاريخ الأزمات الاقتصادية في العالم / د. عدنان فرحان الجوراني و د. نبيل جعفر عبدالرضا
- سد النهضة.. أبعاد الأزمة والمواجهة بين مصر وإثيوبيا / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد السياسي للفساد في إيران / مجدى عبد الهادى
- التجارة الالكترونية كأداة للتنافس في الأسواق العالمية- دراسة ... / بن داودية وهيبة
- التجارة الإلكترونية واقع وتحديات وطموح / يوسف شباط
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الأول / أ د محمد سلمان حسن
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الثاني / أ د محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - بوجمع خرج - إلى الملك محمد السادس عن باناما: والله... حشومة عليك