أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - فلاح هادي الجنابي - نساء العالم يتحدن بوجه التطرف الاسلامي














المزيد.....

نساء العالم يتحدن بوجه التطرف الاسلامي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5088 - 2016 / 2 / 28 - 19:22
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


المٶ-;-تمر العالمي للمرأة في باريس و الذي کان بحق تجمع نسوي عالمي ضخم غير مسبوق في تأريخ التجمعات النسوية التي تقوم بها المقاومة الايرانية، أکدت مرة أخرى على عزم و إصرار هذه المقاومة الوطنية التي تحمل أفکارا و مبادئ إنسانية على إستمرار نضالها ضد النظام الديني المتطرف القائم في طهران لغاية إسقاطه و تخليص الشعب الايراني و شعوب المنطقة و العالم من شره.
الکلمات التي ألقيت في المٶ-;-تمر من جانب نساء قياديات بارزات من مختلف دول العالم و التي رکزن فيها على خطورة ظاهرة التطرف الاسلامي و أکدن على وقوفهن صفا واحدا مع النساء الايرانيات و نساء المنطقة ضد تلك الظاهرة و مواجهتها بکل حزم و قوة لأنها تستهدف بالدرجة الاولى النساء، وإن الظلم و الاضطهاد الکبيرين اللذين لحقا بالنساء في إيران و المنطقة، إستثنائي يستدعي عملا و مبادرة نسائية عالمية شجاعة للمشارکة و المساهمة في القضاء على هذه الظاهرة المعادية للإنسانية.
الجرائم و التجاوزات و الانتهاکات المشينة التي قام بها هذا النظام ضد النساء بشکل خاص و ضد عموم الشعب الايراني، قامت زعيمة المعارضة الايرانية و المکافحة من أجل حرية الشعب الايراني و حقوق النساء، مريم رجوي، بإماطة اللثام عن بعض منها أمام المٶ-;-تمر حيث تناقلته وسائل الاعلام العالمية لکي يشهد العالم بأسره على التراجيديا الفظيعة الجارية في إيران منذ أکثر من ثلاثة عقود و نصف، حيث أشارت السيدة رجوي الى إنه" في السجون السياسية لهذا النظام، اضافة الى ممارسة أكثر من سبعين صنفا من التعذيب، جرت عملية الاغتصاب وفق فتوى مشينة، ضد الفتيات السجينات قبل الاعدام. كما ان عملية اغتصاب الشباب من السجناء والسجينات خلال الانتفاضة في العام 2009 أخذت أبعادا واسعة. اضافة الى ذلك، أعدم هذا النظام حتى الآن آلاف النساء لنشاطاتهن النضالية والسياسية. الظاهرة التي لم يكن لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية وحتى وقتنا هذا."، وعندما تقوم السيدة رجوي بلفت الانظار إن مثل ظواهر القمع و الانتهاکات الفظيعة لم يکن لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية و لحد يومنا هذا، فإنها توضح بإنه ليس هنالك من نظام دموي مجرم متعطش لسفك الدماء کنظام الملالي الدمويين في طهران.
الطابع القمعي الدموي للنظام الديني المتطرف في إيران، وکما هو واضح و جلي يستمد قسوته و عنفه المفرط من التعصب الديني و إستغلاله کنهج و کاسلوب من أجل النيل من النساء بشکل خاص وانه وکما أشارت السيدة رجوي في خطابها بأنه" وحسب تقارير رسمية فان القوات القعمية تعرضت خلال عام واحد لثلاثة ملايين و600 ألف من حالة «سوء التحجب» في الشوارع وأحالوا 18 ألف منها الى المحاكم. وفي الواقع انهم قد حولوا إيران الى سجن كبير للنساء"، فإن هذا دليل عملي على کيفية إستخدام التعصب الديني من أجل قمع و إضطهاد النساء و مصادرة حرياتهن وکيف إن هذا النظام يسعى و منتهى الصلافة الى مصادرة حريات النساء الايرانيات و جعلهن مستعبدات في ظل هذا النظام وإن ممثلات نساء 26 بلدا من سائر أنحاء العالم قد أعلن رص صفوفهن و جبهتهن لمواجهة التطرف الاسلامي في معقله و بٶ-;-رته الاساسية في طهران، وإن هذه المواجهة مستمرة حتى إلحاق الهزيمة الکاملة بهذه الظاهرة و تخليص الانسانية منها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,516,832,943
- مريم رجوي..مناضلة من أجل الحرية و حقوق المرأة
- ديمقراطية تحت ظلال الاستبداد
- على من يضحك الملا خامنئي؟!
- عدم جدوى الانتخابات في ظل نظام ولاية الفقيه
- التغيير الجذري و ليس الانتخابات الصورية
- هذا هو منطق النظم الاستبدادية
- هزيمة المخطط الاقليمي لنظام الملالي
- التنافس من أجل المحافظة على نظام ولاية الفقيه
- هل ستصبح إنتخابات 26 شباط شرارة الانتفاضة؟
- هل يمکن التعويل على جناح رفسنجاني روحاني في الانتخابات؟
- إنتخابات 26 شباط و الشعب الايراني
- ديمقراطية القمع و کم الافواه و الحذف و الإقصاء
- السبيل لدعم الوقفات الاحتجاجية لسکان ليبرتي
- تإييد سکان ليبرتي لمواجهة نفوذ ملالي طهران
- لابد من ضمان أمن مخيم ليبرتي
- إقتصاد إيران أم إقتصاد الحرس الثوري؟
- نظام يتاجر بکل شئ من أجل البقاء
- رعب في طهران
- رسالة تظاهرة باريس في 28 کانون الثاني2016 للمنطقة
- زيارة أم فضيحة رسمية


المزيد.....




- بعد تحذيرات الأمم المتحدة... إندونسيا تحارب زواج القاصرات
- امرأة من بين 16 في أميركا.. اغتصبت في أول تجربة جنسية
- ممارسة الجنس بالإكراه في أميركا
- السلطات الإيرانية تبقي على حظر دخول النساء للاستاد لحضور دير ...
- امرأة تحصل على الطلاق على الرغم من صورها الجميلة على مواقع ا ...
- امرأة تحصل على الطلاق على الرغم من صورها الجميلة على مواقع ا ...
- اعترافات ضحاياه عن الاغتصاب والتعذيب.. الداعية أوكتار أمام م ...
- كيف تبقى المرأة اليابانية شابة على الدوام؟
- امرأة تكشف عن قدرات -خارقة- يتمتع بها هاتف -آيفون-
- قومي المرأة يكرم الممثلة السابقة لهيئة الأمم المتحدة للمرأة ...


المزيد.....

- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - فلاح هادي الجنابي - نساء العالم يتحدن بوجه التطرف الاسلامي