أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - طارق عيسى طه - ألنازحون ألعرقيون يعانون من سوء ألمعاملة














المزيد.....

ألنازحون ألعرقيون يعانون من سوء ألمعاملة


طارق عيسى طه
الحوار المتمدن-العدد: 5066 - 2016 / 2 / 5 - 00:15
المحور: المجتمع المدني
    


ألنازحون ألعراقيون يعانون من سوء ألمعاملة
يتميز ألنازح ألعراقي ألذي وقع تحت رحمة اخيه ألعراقي بمروره باقسى تجربة في حياته لأنه كان يتوقع أن يكون هناك شعور بالمواطنة تجمعه بأخيه ألمسؤول عن راحته وأيصال ما خصصته ألحكومة بداية من منحة ألمليون ألتي لم تصل لكثيرين من أمثاله لحد ألأن , شعور مشحون بخيبة أمل في مفهوم ألمواطنة ومعانيها ألسامية لم يتوقع ألغدر وألطمع بألمال ألسحت ألحرام وسرقة أللقمة من فم ألطفل وألمرأة وألشيخ بلا حتى اي تأنيب ضمير , لقد خصصت ألحكومة ألعراقية مبلغ مليار دولار أمريكي بتكليف نائب رئيس ألوزراء ألسابق د صالح ألمطلك لضمان سكن وغذاء وشراب ودواء وطبيب , وأذا لم تكف هذه ألمبالغ من ألممكن المطالبة بزيادتها ألا أن ألمسؤولون فشلوا أداريا وكان مثلهم مثل ألشليلة ألضائعة ولم يتم تشخيص ألمذنبين وبنفس ألوقت تنقص ألبعض منهم ألنزاهة وألشرف كما يظهر في عدم أستلام ألكثيرين من ألنازحين مستحقاتهم ألمقررة , وأستولوا على ألمليار ولم يصل النازح ألمحتاج الا ألنزر اليسير من هذا ألمليار , يجمع ألنازحين جميعا ألبرد وألبطانية ألمبللة والخيمة ألتي يخر ألمطر من ثقوب سطحها , ندرة ألأدوية أنتشار ألأمراض بكل أنواعها قلة ألأطباء وألصحيين ألجوع وألعطش موت ألأطفال وألشيوخ ألذين فقدوا ألمناعة ضد ألأمراض ,وعدم وجود ألمدارس و عدم ألسماح لهم بألرجوع ألى مناطقهم بألرغم من تحريرها , أكثر قادتهم ألسياسين يتسكعون في عمان وأربيل وألقسم في واشنطن لغرض حياكة ألمؤامرات ولقاء بايدن من أجل ألحصول على ألدعم ألمادي وألمعنوي لغرض اعلان ألأقليم ألسني كما يخفون, وهنا يكمن ألخطأ ليس من قادة ألمحافظات فقط وأنما من حكومة د حيدر ألعبادي ألذي لم يطبق حزمة ألأصلاحات وكان من جملتها تسليح ألعشائر لغرض ألدفاع عن مناطقهم فأهل مكة أدرى بشعابها . لقد بلغ عدد ألنازحين في ألعراق ثلاثة ملايين ونصف ألمليون ومشكلتهم تشكل أحدى أكبر ألمعضلات , ألشتاء ألقارص ألبرد سيكون صعبا جدا على ابناء شعبنا من ألنازحين , لقد جمع نادي ألرافدين ألثقافي ألعراقي في برلين ملابس تبرعت بها الجالية ألعراقية ولم يقصر ألشعب ألألماني في تقديم الملابس وبنوعيات جديدة وشبه جديدة ,اليوم أجدد الدعوة للجالية ألعراقية في برلين لأعادة جمع ألتبرعات ألعينية وألمالية لغرض شحنها بأسرع وقت لغرض أستباق أثار ألبرد ألقارص ولتقديم جزء بسيط من ألمساعدة لأبناء شعبنا في ألعراق ألجريح .
طارق عيسى طه





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,101,486,359
- ألى متى يستمر قصف ألجمهورية أليمنية من قبل ألمملكة ألسعودية ...
- ألجيش ألعراقي يستعيد أمجاده ألتاريخية ويقوم بتحرير ما تبقى م ...
- ما هو ألغرض من ألتبديل ألوزاري ؟
- ما بعد داعش وأحسن مثال ما جرى ويجري في ديالى وألمقدادية
- دور ألعبادي كمرحلة مؤقتة
- رحيل ألمستشار ألقانوني خالد عيسى طه
- التصعيد ألطائفي لا يخدم أحدا
- تحرير مدينة الرمادي
- هل بقي هناك أمل في عراق النكبات المتتالية ؟
- من المسؤول عن حماية المواطن العراقي ؟
- ماذا بقي من جمهوية العراق ؟
- عمليات حرق الاعلام في العراق
- فعالية ناجحة في مقر نادي الرافدين الثقافي العراقي
- القوات ألأمنية في المنطقة الخضراء تقوم بخرق الدستور
- يجب وضع حد للفساد وايقاف الضحك على ذقون الشعب العراقي
- لمصلحة من يتم سحب تفويض د حيدر العبادي من قبل مجلس النواب ؟
- الدواعش المجرمين ثمرة مؤامرة كبيرة لتقسيم العراق
- هل وصلت جمهورية العراق الى طرق مسدود ؟
- قادمون يا عراق الخير والسلام
- مصلحة الوطن فوق المصالح الحزبية والاجندات الاجنبية


المزيد.....




- الأمم المتحدة: عدد اللاجئين السوريين العائدين من الأردن قليل ...
- أهالي البصرة العراقية يتظاهرون للمطالبة بتحسين الخدمات وإحال ...
- الأمم المتحدة: عدد اللاجئون السوريون العائدون من الأردن قليل ...
- متظاهرون بغداديون يتظاهرون في ساحة التحرير ويرددون: جيراننا ...
- اعتقال 50 محتجا من السترات الصفراء في بروكسل
- غريفيثس يؤكد الحاجة العاجلة لقيام الأمم المتحدة بدور رئيسي ف ...
- خنساء فلسطين: الاحتلال لن يكسر إرادتنا بالهدم والاعتقال
- العشرات يتظاهرون قرب ديوان محافظة البصرة للمطالبة بإصلاحات
- فرنسا.. اعتقالات واستنفار أمني يسبق انطلاق مظاهرات السترات ا ...
- وزيرة خارجية الإكوادور: الجمعية العامة للأمم المتحدة اتخذت ق ...


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - طارق عيسى طه - ألنازحون ألعرقيون يعانون من سوء ألمعاملة