أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بريهان قمق - في العام الجديد: أمنيات صغيرة














المزيد.....

في العام الجديد: أمنيات صغيرة


بريهان قمق
الحوار المتمدن-العدد: 5030 - 2015 / 12 / 31 - 16:12
المحور: الادب والفن
    


في العام الجديد ...أمنيات صغيرة
سأودع العام بدون ألعاب نارية ، ودون موسيقى بائسة ..
أريد الاحتفاء بالتوقف عن كتابة عام 2015 التي أرهقتني ، والاحتفاء بكتابة 2016 ، كي أمارس الغواية و شيئا من خداع الذات اللذيذ ، و بأمنيات صغيرات جدا ..
كان تحدث معجزة مثلا ، فتصير الأرض منبسطة في إهليجيتها ، ونكف عن السجن بدائرة العنف ، كي ننعتق من أوهام القوة والديكتاتورية والكولنيالية والعولمة ..
أمنية صغيرة كأن يكون الملاك حصانا ينشد على أبواب الناس قصائد حب ..
أو تقف فراشة على كتف العشاق فتوميء لهم بأن لا يخافوا ، ويعيشوا التحولات بتوق ..
أو الجدي البري يطل من على راس جديلة موروثات جينية : يغني للحياة بمنسوب وعي آخر..
أريد ان أقبل أحفادي الأربعة وأعانقهم تيا ومنير والين وبانا ، وأصلي وأدعو لهم ولكل أطفال البشر الذين أحبهم حتى إن كنت لا أعرف أسماءهم ، وأيضا سأضم كل صغار الكائنات الأخرى ، كي أدعو كما كانت الجدات تفعل أيام الطيبة والبركة : بالآمان والسلام والصحة والفرح والتعليم والبهجة وان تحيطهم الملائكة والعناية وتحميهم من جشع وجنون و شرور البشر، بعدد حبّات الرمل والمطر ..
أريد ان أقف قليلا في حديقتي الصغيرة ، حيث شجرة الكرزالعارية تماما الآن دونما اوراق، لتقبيل غصنها متمنية أن تورق في الفصل المقبل مانحة العصافير والنمل والنحل ثمار قلبها الطيب ..
اريد ان تمتنع القطط عن الترصد للعصافير فتصطادها غيلة كما يفعل أوغاد البشر في اصطياد اخوتهم من البشر فيصيبون الإنسانية بمقتل ...
أريد ان يملأ الله كل بيت بالخبز والحليب واللحم والدجاج والخضار والفاكهة والأدوية ، ومدفاة جميلة وكثيرا من الوقود الذي لا ينضب ، وأيضا شوكلا وبسكويت وألعاب و أرفف ممتلئة بالكتب و الحكايات والأوراق والأقلام الملونة والايباد وآلات الكمان ، وملابس جميلة وقفازات ملونة وقبعات من الصوف على رأسها قلب حب ينبض...
أريد معجزة لحرق كل مخدرات العالم كي تصير ملح ابسو ..
وتذوب كل مصانع الأسلحة التقليدية والنووية والبيولوجية والكيمايئية وتتغير مكوناتها كما لو كانت طارئة بدون جذر ملموس ، أو تصير علفا للأبقار والأغنام وحبوبا للطيور ...
أريد بملء رئة سكان الأرض رحمة وكثيرا من شجاعة كسر أقفال الصدور والتابوهات العبثية....
أريد أن أشعل قنديلا على مصطبة ظل يحمل ممحاة كي يزيل عتمته الملتبسة بالأضرار والنفي والخسارات والانكسارات والاغترابات ، والهزائم والعزلة والغربة والوحشة والمرارة والحدود والحرائق ..
أريد الكثير من الأشياء الصغيرة الأخرى ،
والصغيرة جدا ،
بحجم القلب
و الكون من الحرية في المحبة
وكل لحظة وأنتم بخير





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,497,504
- أيننا من ثلاثية : الحسيني، هتلر، ونتيناهو.؟؟
- دعونا نفهمهم .!
- التضامن ....
- بضائع على الرصيف العربي
- تقبيل البسطار
- بين الظلمة والنور
- ثمة أمل
- أغيثوا الدفق من العدم
- كرنفال استقلال كوسوفو
- حيفا تحاور الأديبة والشاعرة والإعلامية بريهان قمق
- أيُّها الجَاثِم
- بين الظلمة والنور يكمن الشعر
- جديد ابراهيم نصرالله
- الكاتب الصحفي نزار جاف يحاور الشاعرة و الاعلامية بريهان قمق
- أقف مع الحرية
- لأنّني
- هذيانات حول يوتوبيا
- لبنان على مفترق الطرق
- الثقافة الشركسية بين الخصوصيَّة والعالميَّة
- كلمة


المزيد.....




- على أنغام الموسيقى... كتابة نهاية عداء دام 20 عاما بين إثيوب ...
- نص -ليس رثاءا كماياكوفيسكى للينين -لأنك زعفران-أهداء الى روح ...
- حفل ختام كأس العالم 2018: البرازيلي رونالدينيو والممثل الأمر ...
- حفل ختام كأس العالم 2018: البرازيلي رونالدينيو والممثل الأمر ...
- البيجيدي: لا وجود لسوء نية في تسريب مداخلة حامي الدين
- شاهد: رسامون يحولون الأجساد إلى لوحات فنية
- شاهد: رسامون يحولون الأجساد إلى لوحات فنية
- أردوغان يستخدم صلاحياته الدستورية ويعيد ترتيب المؤسسة العسكر ...
- أسبوع عالمي لسوريا في بيروت..إصرار على الأمل بالفنون
- لويس رينيه دي فوريه: الحُكْم


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بريهان قمق - في العام الجديد: أمنيات صغيرة