أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - ناصر عجمايا - كلمة الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان














المزيد.....

كلمة الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان


ناصر عجمايا

الحوار المتمدن-العدد: 4933 - 2015 / 9 / 22 - 13:00
المحور: كتابات ساخرة
    


كلمة الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
أخواتي وأخوتي الحضور:
أسمحوا لي أن أحييكم جميعاً لحضوركم وتلبيتكم لدعوة الأتحاد الكلداني الأسترالي في ملبورن ، بهذا الحدث الأليم الدامي الذي يرادفنا جميعاً في كل عام ، ليتم تقييمه من قبل المجتمع الكلداني العام في العالم كل حسب طريقته الخاصة ، أنه صوت أنساني كلداني متميز ، يعي حقوق الأنسان في العيش السليم المسالم على الأرض ، بعيداً عن القتل والأستبداد والعنف والعنف المضاد كون الضحية هو الأنسان.
في هذه الذكرى السادسة والأربعين الدامية لضحايا صوريا بناسها المسالمين الشهداء لثمانية والثلاثين نجوماً ساطعة بدم بارد وفي الصباح الباكر ، فهدمت القرية وحرقت أمام أنظار العالم ، لتترك جثث الضحايا في ثنايا البستان لثلاثة أيام دون دفنها ، ومنع الجرحى من معالجتهم في المستشفيات من قبل النظام الاستبدادي الأرعن في 16-أيلول -عام 1969 . داعين ومطالبين الحكومتين المركز والأقليم أنصاف الضحايا وتقييم دورهم الوطني والقومي في الشهادة وأهاليهم لحقوقهم ، كما وأنصاف الجرحى وألمرضى الناجين من الحدث الدامي ومنح حقوقهم الكاملة.
أتحادنا ينثني لكل جهد مطالب بالحقوق الأنسانية والوطنية والقومية وخصوصاً الأتحاد الكلداني ، لأهالي قرية صوريا المنكوبة بضحاياها ونضالها في مقارعة الأستبداد والظلم الدائم والمستمر للقرية ، وجميع قرانا الكلدانية والمسيحية في كوردستان وسهل نينوى والموصل المنكوبة وشعبها من قبل داعش ، والمشرد في كورستان ودول الجوار العراقي المتنوعة.
أتحادنا (الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان) كان ولا يزال سباقاً في الكلمة الثقافية الحرة المعبرة لخدمة شعبنا الكلداني والآثوري والسرياني والأرمني وعموم الشعب العراقي المتطلع نحو الحرية والحياة الكريمة والمدنية العلمانية في نظام فدرالي أتحادي ديمقراطي متين ، كان له كلمته الأولى والمحقة والمنصفة لشعب صوريا والمطالبة الدائمة والمستمرة لحقوقها وجميع بلداتنا وقرانا المغتصبة والمدمرة من قبل داعش وماعش الأجراميين.
النور الدائم لصوريا وشعبها ، والظلام الدامس للقتلة المجرمين.
الحرية والثقافة والعلم والنور والحياة المتجددة لجميع الناس.
الحياة الجديدة للعراق وشعبه ونهاية مآسيه وآلامه ودمائه ودموعه.
الأمن والأمان والأستقرار يخيم على البلد من أقصاه الى أدناه.
المساواة الكاملة بعدالة أجتماعية لجميع الناس.
أحترام الحقوق الأنسانية والوطنية والخصوصية القومية لكل مكون من المكونات العراقية.
دمتم ودام الجميع بخير ويسر وامن وسلام.
شكرا لحضوركم وأستماعكم مع التقدير والاحترام .
منصور عجمايا
رئيس الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان
20-09-2015
القيت هذه الكلمة في الحفل التأبيني المقام في ملبورن من قبل الأتحاد الكلداني الأسترالي تخليداً لضحايا صوريا




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,859,357,429
- وقفة تضامنية للجالية العراقية في ملبورن لدعم وأسناد الشعب ال ...
- أفتراءات وخداع قسم من المسيسين الآثوريين الى أين؟؟!!
- الوطنية العراقية العرجاء (5)!!
- الوطنية العراقية العرجاء (4)!!
- لا يا رئيس وزراء العراق(العبادي) الكلدان ليسوا طائفة!!
- الوطنية العراقية العرجاء (3)!!
- الوطنية العراقية العرجاء (2)!!
- ذكرى 52 لأستشهاد قامة شامخة من تللسقف!!
- الوطنية العراقية العرجاء (1)!!
- رسالة مفتوحة الى رئيس وزراء العراق الدكتور العبادي المحترم
- رسالة تاريخية مفتوحة لخدمة الرابطة الكلدانية المقترحة
- ذكرى العشرون لفقدان والدي 18حزيران1995
- أسباب سقوط الموصل وسبل معالجتها!!
- مناقشة واقعية مع الأستاذ أنظوان صنا حول المؤتمرات الكلدانية! ...
- حبيب تومي مناضل أممي وكلداني أصيل
- اللوحة العراقية عاتمة ومستقبل غامض!!
- مأساة شعب ووطن!
- تقرير مصير شعبنا الأصيل(الكلداني والآشوري والسرياني والأرمني ...
- المطران نيقوديموس داؤد شرف ضيفاً في ملبورن
- حسناً فعلت حكومة كردستان!!


المزيد.....




- وزارة التربية الوطنية تنفي أخبار إلغاء الدورة الاستدراكية
- متحدث وزارة الري: مفاوضات سد النهضة لم تسفر عن توافق لليوم ا ...
- ملتقى الرواية يجمع بين مخيمات غزة ودمشق ويناقش فلسطين في الس ...
-  وزيرة الثقافة تتابع عودة الجمهور لفعاليات المجلس الأعلى للث ...
- كاريكاتير العدد 4719
- وزارة الري المصرية: لا توافق بين الدول الثلاث في النقاط الفن ...
- تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 غشت المقبل
- غسان كنفاني مثقف ام مبتكر ثقافة
- شائعة روجها -فنان هارب- تثير الجدل في مصر... ونقابة الممثلين ...
- ” مصر”: لم يتحقق ثمة أى توافق في أى من النقاط الفنية أو القا ...


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - ناصر عجمايا - كلمة الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان