أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فواز قادري - لم أستسلم بعد














المزيد.....

لم أستسلم بعد


فواز قادري

الحوار المتمدن-العدد: 4737 - 2015 / 3 / 3 - 19:09
المحور: الادب والفن
    


إلى: مراد الصالح وفؤاد وآخرين وهم كثر.

لم أستسلم بعد
يداي مرفوعتان إلى الأعلى بقصد
واحدة تشير للأشرعة الذاهبة في حال أحلامها
وأخرى تكتب على المدى
سيرة طيور أذلّت سهام الصيادين.

لم أستسلم بعد
صحيح فائض بالحزن أنا
أنزف أحلامي مع رعافها الأليم
ولكني كل يوم أدْوشُ رأس اليأس
بحكاية صمودها وبأغاني الحب
وقدرة الموتى على الصراخ.

لن تستسلم روح تتنفّس
عندما بكيتُ من هول ما رأت الطفولة
لم تسقط لي دمعة في الهاوية
لم أغلق شرفة على ظلامها
ولم أطرد الطيور إلى الفراغ
لم أحن رؤوس سنابلي الواقفة
ولم أترك العصافير على عطش
تبحث عن خطى المطر في السراب.


لم يستسلم قلب العاشق
مرّت على رأسه أهوال الدنيا
وكان يقلع أشواك خساراته بيديه
ويساهر عينيكِ ويكتب لها الأشعار
مرّت قوافل وقطّاع طرق ولصوص
وأنت وحدكِ في المأساة تحيط بكِ الأشباح
مرّ عليكِ وهزّكِ وكنتِ في سابع حزن
ما شاخ العاشق ما شاخ
لكن أغانيه مجروحة وكلامه معجون بالشجن
ترك نجماته تحرسكِ كل الليل
وجلس على دروبكِ يحرس خطوات الصباح.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,626,890
- كئيب هذا المساء
- لا ينقص صباحكَ أيّ شيء
- رواية عشق قصيرة جدّاً.
- البارود يا نوبل العزيز.
- عيد الحب يمرّ على الحزانى أيضاً
- شيء يشبه الرثاء.
- خواء
- فراغ
- ركائز
- مدائح يوم جديد
- صرخات
- أفكار
- الشعراء الذين شبعوا موتاً
- سنة وجع جديدة
- اكتمال ثلاثية القيامة السورية على الورق.
- أمر بسيط
- جرائم داعش في سورية وصحّة استخدام كلمة -قرآن- في الأدب.
- اختباء الأمكنة في حقائب الغرباء
- أخضر الحلم أخضر
- ألعاب صبيانيّة


المزيد.....




- وزير الثقافة السوداني والسفير المصري يفتتحان أجنحة مصر بمعرض ...
- جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان لتقديم مشروع قانون المالية لسنة ...
- مصر.. إلغاء رخصة طيار وسحبها مدى الحياة بسبب -واقعة- الفنان ...
- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...
- مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية عينه على جمهور الشباب ...
- إزاحة الستار عن تمثال المغني دميتري خفوروستوفسكي في موسكو
- النيل: تاريخ نهر قدسه المصريون القدماء وكشف أسرارهم
- الحكومة في صيغتها الجديدة تتدارس مشروع قانون المالية


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فواز قادري - لم أستسلم بعد