أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - الفرقُ,بين ,اللسان والكتابة,هو الفرق بين طريقة لفظ الكلمة وكتابتها















المزيد.....

الفرقُ,بين ,اللسان والكتابة,هو الفرق بين طريقة لفظ الكلمة وكتابتها


عبد الحكيم عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 4662 - 2014 / 12 / 14 - 02:24
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



السلام عليكم ورحمة الله:
سؤال يطرح نفسه
ماهو سبب البحث من البعض وخاصة الذين يسعون للتشكيك بكتابتهم بصدق ألله سبحانه وتعالى,في اصل المفردات التي وردت في القرآن الكريم,هل اصلها عربي؟ أم اصلها غير عربي؟
الاجابة بسيطة جدا
وهي محاولتهم لتكذيب الايات التاليه
بسم الله الرحمن الرحيم:
{ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ }
الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ * إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآَنًا عَرَبِيًّا ... عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ * بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ)
فكل الايات بينت لغة القرآن, اللسان الذي نزلت به آيات القرآن الكريم, الكلام الذي نقل هذه ألايات ,الحكي الذي نقل آيات القرآن الكريم, ولم ترد اية تقول انا كتبناه قرآنا بالعربية, يعني بطريقة كتابة المفردة العربية
بالعراقي, عندما شخص يثرثر بالكلام, ولغرض اسكاته يقولون له(كافي لغوه) ولايقولوا له كافي كتابة, فالعراقين البسطاء الذين لايحملون شهادات ومنهم من لم يفك الخط, يميز بين لغة وبين كتابة, ويعرف جيدا الفرق بينهما, وهذا الغرض مما كتبته,اما اسماء العلم او التوراة او الاباريق, أو غيرها من المفردات فلا تتغير,اذا ماتم نقلها الى العربية اذا لم يكن لها مقابل بلغة العرب أو الى اي لغة,فاسم سامي مثلا اذا ترجم الى غير العربية يبقى لفظه كما هو ولكن كتابته تتغير,اي احرفه تتغير وهذا الفرق بين لغة وبين كتابة,فكيف تنطق مفردة مسلم,او عربي اذا ترجمت الى اي لغة في العالم؟ او اي اسم عربي, كيف ينطق اذا ترجم الى اي لغة في العالم؟, الكمبيوتر منتج غير عربي, ولكن العرب وجدوا له مرادف بلغتهم وهي الحاسوب, وان لم يجدوا ينطقونه كمبيوتر ولكن يكتبونه بأحرف عربية
ينطق بلفظ مقارب تماما لااصل الاسم اذا لم نقل بلفظ مشابه لللفظ العربي.
فالمشكلة لم تصبح هل هذه المفردة عربية ام غير عربية بالاصل, المشكلة اني بددت ادعائاتهم, ومحاولاتهم اتهام الله سبحانه وتعالى بالكاذب عندما وصف القرآن بالعربي لغة, ولسانا,و من خلال بحثهم في اصل المفردة التي وردت في القرآن الكريم هل هي عربية أم غير عربية غرضه اثبات ان بعض مفردات القرآن غير عربية الاصل للطعن بالقرآن, وبالله سبحانه وتعالى, لذاعندما شعر البعض ان حجته ومحاولاته بائت بالفشل, تحولت تعليقاته, لماذا لاتهتم بالعلم , وشاغل نفسك بالدفاع عن الكتابة العربية, انا سوف اوافقهم جدلا أن كل مفردات القرآن غير عربية الاصل ومع هذه الموافقة مني لااسباب جدالية ولكن القرآن نزل بلغة العرب, لان العرب وخاصة في مكة, لم تكن لديهم زراعة ولاصناعة ملابس ولاصناعة اواني, فكل المحاصيل الزراعية ذات اسماء غير عربية, وليس لها مرادفات في لغتهم عدا التمر , كل الاواني ذات اسماء من اصل غير عربي, ماشي,بعد شتردون
ولكن القرآن نزل بلغة العرب, بلسان العرب بكلام العرب, بالحكي العربي ,باللفظ العربي, بالصوت العربي بالنبرة العربية
الاتراك لغتهم تركية ,معنى لسانهم تركي,وكانت كتابتهم بالاحرف العربية, ولكن هل كانوا ينطقون اويلفظون كلماتهم التي هي بالاحرف العربية ,هل كانوا ينطقونها بالصوت العربي ,ام بالصوت بالتركي؟
الاتراك اليوم يكتبون لغتهم,لسانهم لفظهم كلامهم ,حكيهم,بالاحرف اللاتنية, فهل يلفظون او يقرآؤون تلك الحرف باللفظ اللاتيني أم باللفظ التركي اي باللغة التركية اي باللسان التركي؟
الايرانين لغتهم ايرانية, ويكتبون لغتهم بالاحرف العربية, فهل يلفظون كلماتهم بصوت او بلسان او بلغة العرب؟
وكذا الباكستانية والافاغانية,
فلايعني وجود اي كلمة في القرآن الكريم,ذات اصل غير عربي, أن القرآن لم ينزل بلغة عربية اوبلسان عربية, وحتى اثبت ذالك عمليا وواقعيا وملموسا ومنظورا ومتداولا

هناك الملايين من المسلمين غير عرب, كيف يقرأؤون آيات القرآن الكريم, وهم لايتقنون العربية لاقرآءة ولاكتابة, كيف يؤدون صلوتهم, ونحن نعلم ان الايات القرآنية لاتتلى الا بالعربية يعني باللسان العربي , وكيف يحفظون الايات, يكتبونها باسلوب كتابتهم وبحروف لغتهم كل حسب طريقة كتابة لغتة, وعندما يقرأؤوها يقرأؤنها بصوت عربي ,بلفظ عربي. وهذا دليل أن القرآن نزل بلسان عربية وبلغة عربية صوتا ولفظا وكلاما وليس كتابة,فعندما يكتب المسلم البريطاني الايات القرآنية يكتبها بحروف لغتة وباسلوب كتابة لغته الانكليزية, لايعني هذا أن القرآن لم ينزل بلغة العرب, واذا كتب الالماني المسلم الايات القرآنية بكتابته الالمانية لايعني هذا أن القرآن مانزل بلغة العرب, واذا كتب السرياني المسلم الايات القرآنية بلغته السريانية, لايعني هذا أن القرآن لم ينزل بلغة العرب, واذا عثر الاثارين على نسخة من القرآن مكتوب بلغة غير عربية, فلا يعني هذا أن القرآن لم ينزل بلسان العرب, المسلمون العرب اوغير العرب من فاقدي البصر,منذ الطفولة,قبل ان يتعلموا لغتهم كتابة, يتعلمون لغتهم كتابة بطريقة برايل, واسلوب كتابة برايل تختلف عن اسلوب الكتابة العربية ولكنه يلفظون مايقرأؤون بالصوت العربي, فليس للكتابة بطريقة برايل صوت وحتى القرآن يكتب بطريقة برايل, للمكفوفين ,فالمكفوف يقرأ القرأن من نسخ مكتوبة بطريقة أبرايل, فهل نقول او ان المبصر سوف يعتقد ان القرآن غير عربي أو لم ينزل بلسان العرب لانه كتب بطريقة برايل وهو غير عربي(يعني من توصل الى الكتابة للمبصرين غير عربي) هناك في مصر اوفي العراق اوفي لبنان ممن يسكنون في المناطق الاثارية وتعاملوا مع المنقبين او الآاثارين الاجانب, سواء كانوا يتكلمون الانكليزية او الفرنسية, وهم عرب وهم لايجدون القرآءة والكتابة حتى بلغتهم, اتقنوا لغة هؤلاء نطقا , ويتكلمونها بطلاقة, ولكنهم لايجيدونها كتابة, ولاحتى قرآءة .
بعد ما قدمته في اعلاه لااثبت الفرق بين لغة ولسان وبين كتابة, وأن القرآن نزل بلغة عربية ولم ينزل بكتابة عربية.
اكيد سوف يقول البعض اذا لامشكلة عندك اذا كانت بعض المفردات التي وردت في القرآن الكريم غير عربية الاصل, لاعاد ليش أخبصتنا وكتبت اكثر من مقال لتثبت انه ليس هناك في القرآن مفردات غير عربية الاصل؟
لسبب واحد, لانها لفظت ونطقت بصوت عربي, وماعاد اكثرها ينطق بذات اللفظ في لغاتها الاصلية
ولسبب اخر
في امريكا او في اي دوله في العالم هناك العربي ولكنه يحمل جنسية البلد فلايطلق عليه عربي بل امريكي اوبريطاني ويحصل على كل امتيازات وحقوق المواطن الاصلي وكذالك الافريقي والاروبي , وان عاد العربي الى بلده الاصلى لايعامل الا كونه اجنبي حتى لوكان اصله عربي(هذا على مستوى الناس العادين الفقراء المساكين وليس على مستوى القاده)
ومن يمتلك سيارة او منزل او ملابس, وكل هذا ليس من صنعه, يقال سيارة فلان ومنزل فلان, وملابس فلان وكتاب فلان, ودفتر فلان وقلم فلان وحتى ان كان القلم باركر
اضافة الى انه لم يرد في الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد وصف لجهنم وللجنة ولما موجود في الجنة كما وصفهما القرآن الكريم ولاتوجد مفردات لما موجود فيهما كما في القرآن الكريم
ولا زال البعض ومنهم الكاتب سامي لبيب لايميز بين معنى لسان عربي وبين كتابة عربية
الامي الذي لايجيد الكتابة ولا القرآءة بالعربية. ولكنه مع انه لايجيدهما ولكنه يتكلم بلسان عربي, فاللسان العربي غير الكتابة العربية.
اتمنى ان تكون وصلت الفكرة واستطعت ان ابين معنى لغة ومعنى لسان واستطعت أن ابين الفرق بين لسان وكتابة ,
ولكم التحية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,703,442
- جهنم عبارة غير عربية.هكذ يدعي البعض
- ليست في التكرار أ لمشكلة, ولكن المشكلة في الاصرار,رد على مقا ...
- كتاباتك,سامي الذيب,تذكرنا بلعبة, الغميضان
- لاتثير فينا الفضول, وتتركنا وتزول,دكتور جمشيد ابراهيم
- ألتنقيط والتشكيل في لغة العرب تطور كتابويّ,وليس تطور لفظويّ
- سامي الذيب,أنت والعبد الفقير لله,كجه,مرحبه
- لماذا,يلقى الخطاب الديني,بعض الرواج,لدى بعض المسلمين
- لماذا؟الاسلام هو الحل؟,المقاومة هي الحل؟,الربيع العربي هو ال ...
- أنا اجيبك ,لماتركيزك على نقد ألقرآن, رداعلى مقال,لماذا نركز ...
- لماذا,هذا الاصرار العجيب الغريب من البعض, لشرعنة شرب الخمر
- ألعنجهية, من وجهة نظر نسوية
- صالح حماية,مدحك للدياثة,غلط, لانك فاهم معناها غلط
- ألعنجهية, نوعان, تعقيبا على مقال,عنجهية مؤلف القرآن اوقعت ال ...
- هناك,عنجهية, مشروعة, وعنجهية غير مشروعة,ردا على مقال عنجهية ...
- أشثبرتونا, بالمساواة,هكذا قالت احدى السيدات
- صالح حمّاية ,هل نفهم مما تكتب,اننا لن نصل للحضارة الا بالعها ...
- ألغلمان المخلدون,Server,and, waiteres,ردا على مقال,ماذا يفعل ...
- عندما اقول عليكم بالواقع, واتركوا المرويات جانبا, تنزعجون
- كيف؟ بألله عليك ياسيد عبد الحكيم,طعن الكاتب سامي الذيب بألقر ...
- أقليم كوردستان العراق,يمتلك كل مقومات الدولة, ولم يصف نفسه ب ...


المزيد.....




- شاهد: المئات من المستوطنين الإسرائيليين يقتحمون باحة المسجد ...
- شاهد: المئات من المستوطنين الإسرائيليين يقتحمون باحة المسجد ...
- في حضور وفد سوري رفيع المستوى.. الشئون العربية للبرلمان: الغ ...
- حركة النهضة الإسلامية تعتبر رئاستها للحكومة الجديدة في تونس ...
- بحماية قوات الاحتلال.. مئات المستوطنين والمتطرفين اليهود يقت ...
- أردوغان: الإسلام تراجع في إفريقيا بسبب الأنشطة التبشيرية وال ...
- لبنان.. عندما تتخطى الاحتجاجات الطائفية والمناطقية والطبقية ...
- زعيم حماس يحذر من خطورة مخططات إسرائيل لـ«تهويد» المسجد الأق ...
- الخريطة السياسية للقوى الشيعية المناهضة للأحزاب الدينية
- تقرير فلسطيني: الاحتلال يستغل الأعياد اليهودية لتصعيد الاعتد ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - الفرقُ,بين ,اللسان والكتابة,هو الفرق بين طريقة لفظ الكلمة وكتابتها