أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق عوده الغالبي - اصبعي خائن.....ماذا أفعل. ...؟














المزيد.....

اصبعي خائن.....ماذا أفعل. ...؟


عبد الرزاق عوده الغالبي

الحوار المتمدن-العدد: 4647 - 2014 / 11 / 29 - 04:48
المحور: الادب والفن
    


اصبعي خــــائن....ماذا افعل......!؟


عبد الرزاق عوده الغالبي

اصبعي خائن....!
ماذا افعل مادام
اصبعي خائن
هل اصرف نظرا
عن بتره
وانام دون ضغائن
هل يغفو لي جفن
وانا احمل بيدي
غر ماجن
جلب العار لأهلي
و جراد الدنيا
من طود سبات كامن...!
الافضل ان ابتره
حتى ارتاح
ادفن عاره في قلبي
وأقفله بالمفتاح
خانني في الاولى
يوم دعاه السفاح
كي يضغط زناد الموت
ويحطم جدار الصمت
لينام هو فوق الكرسي
اربعة عقودا .....مرتاح
من يضمن هذا الخائن
من بطشي...!؟
لا اعتقد للخائن هذا
من ضامن....!

والثانية هي
اكبر واخطر
بيع وطني مقابل قنينة حبر
لكلاب الغجر و البربر
دينهم في الدنيا
الورق الاخضر
اعلن بلادي
مشاعا للنهب
والقتل وبيع الاهل
تحت ذريعة اسم الله الاكبر...!؟
ساعد فيها هذا الخائن
لصوصا اقزام
لا يعرف احدهم
حدا بين حلال وحرام
الوطن والشعب
والاخلاق والمثل العليا
في قاموس الشر محارم
الدين والاهل
الارض والعرض
ونساء اهلنا صارت بفتاوى
الردة و العهر غنائم
اين ضمير العالم
هل يستيقظ ضمير سياسينا النائم
ام لا زال يتوسد ما غنم
ويصوم صيام الظالم

يخفي تحت وسادته
طوفان دماء وجرائم
لا يوقظه هدير العبوات
وصوت سرف الدبابات
فهو مشغول بحساب السرقات
هل لاح لك في الافق حدودا
للشر القادم
لا ادري..؟!؟
ما دام اصبع محدثكم
خائن....!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,272,671,651
- عتبي اخوي ثقيل....!؟
- حكمة الخالق تسبق انتقام المخلوق....!؟
- وصية وطن جريح.....!؟
- زمن الفرقة....!؟
- صقر فالح بريء من ما يحدث .......!؟
- وداع مهد طفولتي.....!؟
- موعد مع الانعتاق....!؟
- سبايكر....هم في الوجدان ومسمار في القلب ...!؟
- حلم مقاتل....!؟
- ان كنت لا تستحي....افعل ما تشتهي...!؟
- يا انتم.......!؟
- عجائب الدنيا التسع ونحن.......!؟
- احذروا الشعب العراقي فانه لا يرحم من اساء اليه....!؟
- وهل من مخرج من نفق السنين العجاف.....!؟
- اشياء لا تباع.....!؟
- قد يكون الجهل اساس الملك....!؟
- يكفيني انك نصفي الاجمل....!؟
- كلام في الممنوع
- لغز حكومة الاغلبية عن طريق المحاصصة....!؟
- الاستعمار وحده لا يكفي....!


المزيد.....




- مجلس الحكومة يتدارس قانون تنظيمي متعلق بالتعيين في المناصب ا ...
- منفوخات الأدباء فوق فيسبوك البلاء – علي السوداني
- أعلنت -جائزة الشيخ زايد للكتاب-: أسماء الفائزين في دورتها ال ...
- بوتفليقة يرفض التنحي ويؤكد أنه باق
- عبق المدائن العتيقة.. رحلات في فضاءات الشرق وذاكرته
- المخرج المغربي محسن البصري: رغم الصعوبات السياسية في إيران إ ...
- فرقة -بيريوزكا- الروسية للرقص الشعبي تحتفل بالذكرى الـ 70 لت ...
- كازاخستانية تفوز بـ -أفضل ممثلة- في مهرجان هونغ كونغ السينما ...
- -حاصر حصارك- إضاءة على ظلّ محمود درويش
- -دفتر سنة نوبل-... ذكريات ساراماغو في كتاب


المزيد.....

- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر
- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق عوده الغالبي - اصبعي خائن.....ماذا أفعل. ...؟