أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - محمد زكريا توفيق - معالم على الطريق















المزيد.....

معالم على الطريق


محمد زكريا توفيق

الحوار المتمدن-العدد: 4610 - 2014 / 10 / 21 - 08:19
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    



عندما يحني النسيم غصنا نحوي، وعندما تحوم حولي فراشة أو نحلة عسل، وعندما يغرد في سمائي طائر الكروان، وأسمع خرير المياه في الغدير، وحفيف أوراق الشجر في الأصيل، أعلم أنني لست وحيدا. كلنا إخوة وأخوات. كلنا أجزاء في وحدة كون واحد.

لن أقطف أبدا زهرة أو وردة بعد اليوم. أشعر، عندما أفعل، بأنني أنتزع طفلا من أحضان أمه. الجمال، يوجد لكي نقدره ونعجب به، لا لكي نستغله ونمتلكه وندمره. احساسك بالجمال، يأتـي من تقديرك لجمال الكون. كن جميلا ترى الوجود جميلا.

الوحدة والسكون يجلبان لك السلام والصفاء. الطبيعة مسالمة جدا. إنها تقلق فقط من يزعجها. تهب الحكمة لمن يطلبها ولمن يعجب ويقدر جمالها.

لو أمكن فصل الخير عن الشر وتقسيم الناس إلى طيب وشرير، لوضعناالأشرار في السجون وانتهى الأمر. لكن ماذا نفعل والخير والشر يمتزجان في قلوبنا وعقولنا وفي كل خلية من أجسامنا.

المعلم الحقيقي لا يلومن أو يدينن تلميذه، مهما كان حجم إساءته له. وظيفة المعلم أن يعلم برفق، وأن يوجه ويصحح. مثل الأم التي لا تتوقف عنايتها وحبها لطفلها مهما كان سلوكه.

كما تربي الأم ابنها وتعلمه بالحب والعناية والرقة، كذلك تكون علاقة المعلم بطلبته والرئيس بمرؤوسيه.

المعلم الحقيقي لا ينتظر شيئا مقابل تعليمه. وليس لدى الطالب ما يسديه في المقابل سوى الاحترام والحب. المعلم الحقيقي لا يأخذ شيئا ويعطي كل شئ.

طريق السعادة غير مزدحم بالمارة وغير مفروش بالبساط الأحمر والمجد والشهرة. الشهرة هي أكبر عائق في سبيل تقدم الإنسان الروحي.

إذا آمنت بأنه لا شئ مستحيل، ستصل إلى هدفك وتحقق المعجزات.

حب الشئ يختلف عن امتلاكه والتعلق به. التعلق بالشئ يربطك به ويجعلك عبدا له. لكن الحب يمنحك الحرية. عدم التعلق بالأشياء يجعلك تحب كل الناس. عدم التعلق بشئ والزهد فيه يعني الحب الحقيقي.

لكي تستمتع بالحياة، تخلص من أنانية التعلق بأي شئ. التعلق يؤدي للقلق والبؤس. ليس المطلوب الزهد في كل الأشياء. المطلوب أن لا تستعبدك فكرة الحصول وتملك كل شئ.

دوام التفكير والحديث عن النفس، يحولك إلى إنسان بائس. السعادة الحقيقية تأتي من السيطرة على "الأنا" وتنقيتها من حب الذات.

الذين يحاولون الاهتمام بالآخرين ومساعدتهم يظلون سعداء آمنين، يستمتعون بكل لحظة من حياتهم. المتواضعون والمحبون لكل البشر، هم خير البرية وسعادة الإنسانية الحقة.

المعرفة الغير مباشرة عديمة الفائدة. مجرد معلومات، لا انجازات. كل الحكماء عبر التاريخ كابدوا الكثير لكي ينالوا المعرفة المباشرة. لم تقنعهم تجارب الآخرين.

لم يرهبهم صراخ المدافعون عن العقائد القديمة. لم يردعهم الاتهام أو حتى الإعدام بسبب اختلافهم عن السائد والشائع. المعرفة المباشرة هي الطريق الوحيد للمعرفة الحقيقية.

أجزاء المعرفة الغير كاملة خطرة. في خطورة أجزاء الحقيقة الغير كاملة. أجزاء الحقيقة، ليست حقيقة بالمرة.

كن فخورا بنفسك، فحياة كل إنسان تجربة فريدة خاصة به.

ليكن اهتمامك كيف تعيش، لا أين تعيش. حتى لو كنت خلف القضبان، أو في الجحيم نفسه، اجعل من مكان حياتك جنة. تذكر أن السعادة من صنيعك أنت لا صنيع غيرك. انها تتطلب فقط حالة عقلية وجهدا إنسانيا.

خاطب الصخور والرمال والمياة والأنهار والبحار وكل الكائنات الحية حولك، الزهور والنباتات والفراشات والحيوانات. إنها تفهم وتتحدث لغة القلوب. حاول ستجدها تتحدث إليك. جرب.

حاول أن تظل متيقظا مدركا حاضر حاد الذهن، أثناء عملك وفي كلامك وصمتك. لا تجعل شيئا يعوق وصولك إلى هدفك، ويمنع تواصلك مع نفسك.

صدقني، أنت تحتاج إلى القليل لكي تحيا حياة كريمة مريحة. اكتناز الكثير، وامتلاك أكثر مما تحتاج، يسبب التخمة والقلق والشقاء، لك وللآخرين.

حاول أن تذهب لكي تعيش في أحضان الطبيعة بعيدا عن الزحام. دائما هناك خيار آخر أفضل.

الإنسان لا يشعر بالوحدة وهو وحده بين أحضان الطبيعة. الطبيعة مصدر متصل للصداقة والبهجة. علاقتك بالناس حولك علاقة سطحية. أنت بين أحضان الطبيعة، مثل الفراشة أو النحلة في البستان.

ماذا نحتاجه لكي نبقى على قيد الحياة؟ نحتاج للطعام وللمأوى وللملبس وللوقود. حياة الرفاهية أكثر من اللازم. تفسد وتقود إلى الأسوأ.

لن تستطيع اكتشاف من أنت بعمق إلا إذا كنت تعيش بمفردك بعيدا عن الناس.

ملابسك القديمة وحذاؤك القديم أكثر راحة، لأنها قد تعودت عليك وعلى شكل جسدك وأصبحت أكثر ملاءمة من الملابس الجديدة.

لا تحتاج في السكن إلى أكثر من غرفة واحدة للنوم. بها شباك ترى من خلاله الشجر والشمس والقمر والنجوم، ومدفأة وحمام ومكان للطبخ، ومكتبة ومكتب وكرسي للقراءة والكتابة.

ما يمكن أن تتعلمه من التقشف والحياة الضرورية، أكثر مما قد تتعلمه من قضاء عدة سنوات بأرقى الجامعات.

إذا لم تجد ما تقوله، الزم الصمت. قد يكون الصمت أبلغ من الكلام.

إذا رفعت رأسك عاليا وظللت تنظر إلى السماء وأنت تسير، ستتعثر خطاك وتسقط على الأرض. اخفض رأسك قليلا حتى ترى طريقك فلا تتعثر خطاك.

لكي تعبر رحلة الحياة الخطرة هذه بسلام، يجب أن تتعلم التواضع. الكبرياء حجر عثرة في طريق رحلتك. إذا لم تتواضع، لن يكون في مقدورك التعلم الحقيقي والتقدم روحيا، مهما كان دينك أو عقيدتك.

كل عثرة في طريقنا، إن لم تكن قاتلة، هي مفيدة للنفس والروح. تساعدنا في التقدم الإنساني، إذا استطعنا الاستفادة منها. الإحباط الناجم من الفشل، فرصة للابتكار والابداع.

إننا نعرف جيدا ما يجب، ومالا يجب عمله. لكن من الصعب معرفة كيف نقوم أنفسنا.

المعرفة عديمة الفائدة بدون ممارسة، مجرد معلومات. لكن الممارسة تعطينا الخبرة اللازمة، وهي المعرفة الحقة.

من يعيشون برأي الآخرين، لن يكون لديهم آراء خاصة أو ابتكارات يمكنهم التعبير عنها.

لا تجعل ما لديك من معرفة وغرور، تحرق براعم تقدمك. حبات البن عندما تحترق وتطحن، لا تصلح إلا لعمل كوبا من القهوة. لكن حبات البن السليمة، تنمو إلى شجرة وشجرات.

الخوف، هو عدوك الأول، وهو الشيطان داخل نفسك. التخلص من الخوف، هو أول خطوة في طريق الحرية والتقدم.

لا يمكن القضاء على الكره بالكره. ما يقضي على الكره، هو الحب.

الحبل في الظلام يبدو أنه ثعبان. السراب عن بعد يرى أنه ماء. غياب الضوء وخداعه هو السبب.

الجهل هو أصل الشر داخل النفس. العقل هو الذي يصنع الجنة والجحيم. الخوف من الشيطان هو داء الإنسان الأول، الذي يجب التخلص منه.

الحب والخوف لا يلتقيان. كيف تحب شخصا تخاف منه؟ كيف تحب الثعبان وأنت تخاف سمه القاتل؟ لكنه حيوان جميل يعتبر أنظف المخلوقات.

لا يهاجم الإنسان إلا دفاعا عن النفس. الذكور لا تستخدم سمها القاتل في الصراع من أجل الأنثى. قمة الفروسية.

الإنسان أكثر سمية وأقل نظافة وفروسية من الثعبان. الإنسان يقتل أخيه الإنسان بسبب الغضب أو لاختلاف العقيدة. الثعبان لا يفعل ذلك. عندما نفهم أننا وباقي الكائنات أسرة واحدة، لن نخافها أبدا.

الحيوانات بالغريزة مرهفة الحس. تشعر بالكره والحب. إذا لم يكن قصدك إيذاء الحيوانات، فإنها تقترب منك وتطلب صداقتك. حتى الحيوانات المفترسة في الغابة، تريد أن تقترب وتتعرف على الإنسان.

الإنسان بأنانيته وجشعه وحقده، فقد اتصاله بالبيئة، وسبب الخوف والرعب لحيواناتها. وجعلها تهاجمه دفاعا عن نفسها. إذا تعلم الإنسان كيف يعيش برفق مع حيوانات الغابة، فلن تقوم بمهاجمته.

كل أحلامنا تتحق عاجلا أم آجلا. لهذا، فإن الخوف يجلب الضرر. نعتقد خطأ أن الضرر هو الذي يجلب الخوف. لكن الحقيقة هي أن الخوف أكبر خطر يسببه لنا خيالنا المريض.

لا تلومن نفسك. مهما كان إحساسك بضآلتك أو قلة انجازاتك. فلا تزال لديك الفرصة لكي تصلح من نفسك وتتغير بالكامل. نعم، يمكنك تحرير نفسك من قيودها وبؤسها.

تعلم ممن تريد، لكن كن مستقلا في تقدمك الفكري والروحاني. حاول أن تجد الإجابة بنفسك قبل أن تطلب المساعدة. أفضل مساعدة يمكنك الحصول عليها، هي التي تريك الطريق للحل، لا التي تعطيك الحل.

صمم على فعل ما قد نويته وما تعتقد أنه صواب، مهما حدث. قد تواجهك بعض الصعاب التي لا يمكنك تغييرها، لكن هذا لا يجب أن يثنيك عن عزمك.

عندما تعمل، ركز كل جهدك وعقلك في عملك بدون قلقل أو فتور . ولا تبدد ذهنك بالتفكير في النجاح والفشل.

ليس المهم معتقدك أو الطريق الذي تسلكه في حياتك. إنما المهم، هو أن تكون أمينا، مخلصا، صادقا بينك وبين نفسك.

في العادة، لا نحصل على ما نطلبه ونتمناه. لكن، عندما نزهد فيه يأتينا طوعا. كذلك الثروة، تهرب منك عندما تجري وراءها، وتأتيك عندما تزهد فيها.

لابد من إيجاد معنى وهدف للحياة. السلام الداخلي أهم من السلام الخارجي. هذا للفرد وأيضا للأمة.

السلام الداخلي لازم للفنون وللعلوم. العالم يكون أفضل، لو طلب كل منا السلام الداخلي.

الإنسان الحديث قد تحول إلى عبد أو آلة. يعيش في يأس مطلق وفي حالة بائسة.

المواصلات الحديثة مثل السيارة والقطار والطائرة، تبعدك عن أحضان الطبيعة، وتجعلك تراقبها من النافذة، وتأخذك بعيدا عن الضروريات.

لا تحتاج أن تذهب إلى نهاية العالم، لمعرفة كم الحياة جميلة وسامية. يمكنك معرفة ذلك هنا، والآن، وكل يوم.

الصحافة لا تخبرنا بالجديد. علينا أن نحفر في الطين، وبين طمي الآراء والتعصب والعادات والوهم والظواهر المختلفة، للبحث عن الحقائق الدفينة.

الثقافة والتعليم الحقيقي، يبدأ بقراءة مؤلفات الإغريق القدماء، مثل هومير وأفلاطون وإسخيليوس ويوريبيديس، ويفضل قراءتها بلغتهم الأصلية. وهذا يتطلب البطء والتركيز.

الأدب الحقيقي، هو الأدب القريب من الحياة. وهو ضروري لإنتاج فكري راق، وحياة أفضل.

لماذا لا تكون القرية مكان علم وثقافة مثل الجامعة، بها مكتبة ومسرح ودار أوبرا. لماذا يقتصر العلم على عدة طلاب في الجامعة. تعاون سكان القرية في الفكر والعمل يخلق الحكمة، وبالتالي، حياة أفضل للجميع.

كل يوم يمر بك، مغامرة جديدة. يوم تقضيه في تنظيف المسكن، ويوم في الطبخ، ويوم في الخروج لمراقبة طائر الهدهد، ويوم في الاستماع لصوت القطار، ويوم في القراءة والكتابة، ويوم آخر في التأمل .

القطار مثال مبهج للتقدم. لكن مواعيد القطار هي التي تتحكم في القرية، بينما المفروض هو العكس. ترى هل نحن الذين يتحكمون في التكنولوجيا، أم التكنولوجيا هي التي تتحكم فينا؟

الصديق الحقيقي يقدر ما تقدمه له في ضيافتك. حتى لوجلس على الأرض. بصلة المحب خروف.

أي شئ لا يوجد إلا في العقل، ولا يمكن قياسه بالحواس، مثل الخط المستقيم والنظريات والذكريات والغيبيات، هي في الواقع أشباح وعفاريت. فما أكثر الأشباح والعفاريت التي تعشش في رؤوسنا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,420,461,559
- لن يستطيع الأزهر قيادة حركة التنوير والإصلاح الديني؟
- فريدريك نيتشة – اسلوبه ورأيه في المرأة
- فريدريك نيتشة – الثقافة والأخلاق
- نيتشة - 1
- امفيتريو، لبلاوتوس
- مرة أخرى، الأزهر وفهم نظرية التطور
- الأخوين ميناكمي، لبلاوتوس 4/4
- الأخوين ميناكمي، لبلاوتوس 4/3
- الرقص الشرقي والكبت الجنسي
- الأخوين ميناكمي، لبلاوتوس 2/4
- الأخوين ميناكمي، لبلاوتوس 1/4
- الأخلاق عند أرسطو، والصداقة عند مونتين
- شيخ الأزهر ونظرية التطور
- هل ينتصر الدين في معركته ضد الإلحاد؟
- جرة الذهب، لبلاوتوس
- الحل الأمني وحده لا يكفي لمحاربة الإرهاب
- سنة سودة ولا أمل في إصلاح ديني
- أرسطو، فكر تحتاجه بلادنا (2)
- أرسطو، فكر تحتاجه بلادنا
- البيت المسكون، لبلاوتوس


المزيد.....




- الخارجية الأمريكية: واشنطن تعول على تقدم -مفاوضات الكواليس- ...
- المسماري: قواتنا طورت عملياتها الهجومية في محاور القتال بطرا ...
- انهيار سقف جامع في حلب خلال صلاء العشاء
- السعودية ترفض مجددا -الادعاءات- القطرية بعرقلة قدوم مواطنيها ...
- واشنطن لا تزال تأمل باستئناف الحوار مع كوريا الشمالية
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا مطار جازان السعودي وقوات التحا ...
- 12 قتيلاً على الأقل في هجوم جوي سوري على سوق شعبي في قرية يإ ...
- المعارضة السودانية ترفض الحصانة المطلقة للحكام العسكريين
- بيان مشترك لستة دول يدعو لوقف العنف في ليبيا
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا مطار جازان السعودي وقوات التحا ...


المزيد.....

- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - محمد زكريا توفيق - معالم على الطريق