أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شاكر فريد حسن - شفيق كبها .. الغياب القاسي !














المزيد.....

شفيق كبها .. الغياب القاسي !


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 4256 - 2013 / 10 / 25 - 13:17
المحور: الادب والفن
    



بكثير من الحزن والأسى والألم ودع الوسط الشعبي والفني في هذه الديار المطرب الشعبي المعروف شفيق كبها ، القادم والناهض من كفر قرع وربى المثلث الأشم ، صاحب الحنجرة القوية والصوت الرخيم ، الذي قتل غدراً وغيلة بأيدي الغدر والجريمة الرعديدة . فبأي ذنب قتلوا هذا الانسان الفنان مرهف الاحساس ..؟!
لقد اغتالوا من كان يحيي اعراسنا وافراحنا ، ويطرب الناس ، ويزرع الحب والأمل والفرح في النفوس ، ويحاكي القلوب ، ويدغدع المشاعر ، ومن أبدع في أداء الموال والأغنية الشعبية الفلسطينية والوطنية الثورية الملتزمة .
شفيق كبها أشهر من نار على علم ، فهو أحد كبار المطربين الفلسطينيين في الداخل ، الذين شاركوا في احياء حفلات الاعراس والحناء في ربوع وطننا الحبيب ، في المثلث والجليل والنقب والضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية ، لفتت موهبته الغنائية الانظار منذ الصغر، وأثار الإعجاب بصوته الصداح وغنائه الطربي .
عرفت فقيد الاغنية الشعبية الفنان شفيق كبها في أواخر السبغينات من القرن الماضي في أثناء دراستي الثانوية حيث كنا من أبناء جيل واحد ، وقد توسمت فيه روح البساطة والطيبة ودماثة الخلق وروح البذل والعطاء وعشق الفن والغناء بلا حدود ، فكان ينشد ويشدو ويطربنا في الحفلات والجولات والرحلات المدرسية . وبعد تخرجه بادر الى اقامة وتأسيس فرقة "الربيع" مع مجموعة من الفنانين والعازفين المهرة ، الذين أبدعوا في العزف والتلحين وامتاع الحاضرين ، وتميز بصوته الشجي العذب وأغانيه القريبة من الذائفة الشعبية .
شكلت تجربة شفيق كبها واحدة من التجارب الرائدة والناجحة في الغناء الشعبي والتراثي الفلسطيني ،وتوزع هاجسه على الموضوعات الانسانية والفلسطينية والوطنية والرومانسية ، فغنى للحب والجمال والمعشوقة والأرض والوطن والمخيم والشهيد والام الفلسطينية وفلسطين الحبيبة ، وأبدع في الغناء الوطني ، الذي منع بسببه من دخول المناطق الفلسطينية المحتلة لعقد من الزمان . ولا نزال نتذكر ولن ننسى اغنيته الشهيرة التي تتردد على الالسن "ع الميدان يا فدائي ع الميدان / من الزعتر يا فدائي من الزعتر "، وغيرها الكثير .
بغياب شفيق كبها القاسي والمر تفقد الساحة الفنية علماً ونجماً ورمزاً من نجومها واعلامها الساطعة ، التي استخوذت على قلوب وعقول الشباب الفلسطيني . وسوف يكتب ويقال الكثير عن هذه الفاجعة والخسارة الاليمة التي حلت بالحركة والحياة الفنية والغنائية الفلسطينية .
شلت يد الغدر والجريمة التي طالت المطرب شفيق كبها وادودت بحياته ، وصدمت شعبنا وعشاقه ومحبي فنه ، ونطالب الشرطة بملاحقة الفاعلين وتقديمهم للمحاكمة . واذا كان هؤلاء الجبناء نجحوا في تغييب جسد أبو سائد فانهم لن ينالوا من فنه وتراثه الغنائي ، وسيظل صوته يجلجل ويصدح في سماء الوطن وربوع فلسطين والوطن العربي . فرحمة عليك يا شفيق وسلاماً على روحك التي عانقت ثرى وتراب كفر قرع، وستبقى تطارد المجرمين .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,566,931,913
- اصدار عدد تشرين أول من مجلة (الإصلاح) الثقافية
- هموم انتخابية ..!
- مصمص يا بلدي !!
- في أزمة مجتمعنا..!
- التحرش الجنسي آفة اجتماعية خطيرة ، فهل نتخلص منها ؟!
- الحالة السورية وسقوط مثقفي -اليسار- ..!
- الإسلام السياسي ما بين الصعود والأفول ..!
- المساجد للعبادة وليس للسياسة ..!
- ماذا وراء الهجوم على الأزهر وشيخه الدكتور احمد الطيب ..؟!
- إنهم يحرقون الكتب ويغتالون الفكر ..!
- سوريا تصنع تاريخها ..!
- رحيل المقكر والكاتب الفلسطيني د. فوزي الأسمر
- نحو انتخابات السلطات المحلية ..!
- عدد جديد من مجلة -الإصلاح- الثقافية
- صفحة من تاريخ جماهيرنا العربية الفلسطينية / الاضراب الوطني ا ...
- في ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا..!
- في رحيل الدكتور أسامة الباز عميد الدبلوماسية المصرية
- ذكرى مجزرة صندلة
- القائد والمناضل بشير البرغوثي في ذكراه ال 13
- وسقطت ورقة التوت عن البرادعي ..!


المزيد.....




- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان
- بالصور والفيديو... أول فنان عربي في ممر المشاهير بدبي
- النجم التونسي ظافر العابدين لإعلامية مصرية: أنا رومانسي
- البام يدفع بصحافية لخلافة إلياس العماري على رأس جهة طنجة
- من مؤتمر العدالة بمراكش.. وزير العدل يعلن عن 7 إجراءات لتحسي ...
- 100 فنان من 26 جنسية يشاركون في إطلاق دبي العد التنازلي لـ«إ ...
- بيت الحكمة تشكل لجنة متابعة للترافع عن الحريات الفردية
- مراكش.. بنعبد القادر يتباحث مع العديد من وزراء العدل العرب و ...
- مؤتمر العدالة بمراكش.. المغرب والأردن يوقعان اتفاقا في مجال ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شاكر فريد حسن - شفيق كبها .. الغياب القاسي !