أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جوزيف حنا - مشكلتي














المزيد.....

مشكلتي


جوزيف حنا

الحوار المتمدن-العدد: 4011 - 2013 / 2 / 22 - 21:47
المحور: الادب والفن
    


شاحبة الوجه بدت.
وكأنها من عالم الأموات غدت .
سرق الخريف ربيعها .
بلون اليأس تلونت .
خطف القهر ابتسامتها .
بين الظلومات اختفت .

تقاذفها الحزن كريح شمالية .
على أرصفة الهموم ورقة صفراء تحت أقدام قدرها ارتمت .
هالها ظلم الإنسان للإنسان … بكت .
خدودها بنار دموعها حرقت .

نظرت إلي بعيون في القريب البعيد شاردة .
تفتش بين قصور أحلامها عن حقيقتها الهاربة.
تحاول جمع أفكارها المشوشة .
بين الشك واليقين على عتبات العمر تائهة .

مرآتها لم تعد كما كانت صادقة .
لم تعد ترى فيها تلك الصبية الثائرة أين اختفت ؟
أين تلك الحسناء الساحرة .
هل شابت وتحولت حدائقها إلى صحارِ قاحلة .
فُجعت لحالها ولحالي. لأول مرة أشعر بالهزيمة خارج خيالي .
لأول مرة أرى المرارة
في عيون نصفي الآخر ,
نصفي الغالي . أنا أكيد بأنها في الصميم جرحت ,
فهي بآلام الجسد لا تبالي . وردتي الجميلة سحقت .
لا أحد يبالي.
ركعت أمام مصابها . أجفف دمعها .
أحبس أدمعي . دون أن أدري وبغفلة لحظة
رأيتني إلى صدري أضمها. أخبئها بين أضلعي .
لم أفكر بما فعلت لكني شعرت بالهزيمة من أسلحتي تجردني .
تشل كياني . تشل اذرعي .
هرب مني الإحساس بالزمان , بالمكان .
تهت أبحث عن رشد يعيد إلي رشدي.
أرجوك تكلمي . فصمتك يعذبني ,
في بحر من التساؤلات يغرقني . بربك قولي أي شيء .
افعلي أي شيْ . اقتليني إن شئت , لكن أخبريني .

بصوت متقطع كأنه الصدى .
قالت أشعر ببرد الأموات يجمدني ونار ظلم تحرقني .
أرجوك خذ بيدي فوجودك بقربي يعزيني .
فأنا لم أرتكب معصية ولا شيء في هذه الدنيا يغريني .
كل ما فعلته هو أنني بمن أحببت ارتبطت .
تزوجت برجل من غير ديني .

نعم هذه مشكلتي .
تزوجت من رجل من غير ديني .
ويا لها من مشكلة كادت تكفرني بكل الأديان وبديني .
بالخيانة ,..
بالكراهية لأهلي ولناسي نعتوني .
بمحاكمهم الخاصة حاكموني
بحجارة لم ترجم بها أفسق الغانيات رجموني .
بألسنة لا تعرف الرحمة سلخوا المحبة عن قلبي .
من كل قيم الإنسانية أفرغوني .
سألتها هل دافعت عن نفسك ؟.. بنظرات تحمل وجع كل المنبوذين . قالت نعم .
سألتهم أليس أنتم من علمني بأن الله محبة وأنه كلمة المحبة ؟
أليست هذه تعاليمكم أم أنني نسيت . أرجوكم ذكروني .

وان الله يهدي من يشاء وإننا في الإنسانية اخوة وما يجمعه الله لا يفرقه إنسان أو قوة .
منكم تعلمت بأن الله عقل منه نستمد الحكمة وهو القدوة .
أليست هذه تعاليمكم يا أهل النخوة ؟
صمتت للحظة تستجمع قواها وتعيد الريق إلى حلقها .
وتابعت قائلة .
اليوم أشعر بأن حبي أصبح أقوى من إيماني . فالدين تعاليم مكتسبة .
وكل شيء فيه عادة .
فالصلات عادة وزيارة دور العبادة عادة .
والخوف من عدم الإيمان عادة .
أما الحب فهو نابع من ذاتي .
هو الشيء الوحيد الذي يعبر عن شخصيتي وكياني .
بعيون شاخصة .
بصرخة صامتة سمعتها تسألهم
أيفرق الخالق بين شخصين ؟ أليس من خلقه يرعاني ؟.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,721,554,745
- فالانتاين (شفيع العشاق)
- كلماتك
- هديتي لك بعيد العشاق
- وطن التناقضات
- تائه بين الكلمات
- عشق الروح
- الربيع الأسود!!
- وداع
- عندما يجتمع العرب
- الموت
- عندما أذكر سجن أبو غريب
- أين لبنان
- ذكرني الوجع
- قدر أغبر
- زهرة خزامى
- مجتمع التقاليد
- الف مبروك للحوار المتمدن
- تاف مبروك للحوار المتمدن
- ألف مبروك للحوار المتمدن
- هكذا أحببتك يا وطني


المزيد.....




- راقصة -البولشوي- تقدم عرضا جديدا عن كوكو شانيل
- مصر.. المغنية شيرين عبد الوهاب تعلن عن إصابتها بورم خبيث
- قائمة الأفلام المفضلة لرؤساء أميركا.. هل ترامب أسوؤهم ذائقة؟ ...
- رئيس الحكومة يحذر من نشر أخبار زائفة بشأن كورونا
- المخرج رومان بولانسكي يعلن عدم حضوره في حفل توزيع جوائز -سيز ...
- منتدى العيون.. بوريطة يدعو إلى شراكة عملية مع دول جزر المحيط ...
- فيلم -ميناماتا-.. جوني ديب والعودة المنتظرة
- في ظل صراع الإمبراطوريات.. هكذا رسمت شركة الهند الشرقية خرائ ...
- هل يغلق نادي القصة أبوابه؟.. وأين الدور الغائب لوزارة الثقاف ...
- سعودي وكويتي يتألقان في الأمسية العاشرة من -شاعر المليون-


المزيد.....

- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جوزيف حنا - مشكلتي