أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - حسن محسن رمضان - باغافاد غيتا – المعرفة السرية القصوى















المزيد.....

باغافاد غيتا – المعرفة السرية القصوى


حسن محسن رمضان
الحوار المتمدن-العدد: 3766 - 2012 / 6 / 22 - 23:26
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


بعد ليلة أرق طويلة في غرف أحد الفنادق لم تغمض لي فيها جفن (كان ذلك في نهاية صيف سنة 2007)، فتحت الدرج المجاور لسريري لأرى كتباً مقدسة لأديان متعددة مصففة بعناية بداخله. وعندما مددت يدي لأقلّب هذه الكتب لأرى محتواها، وقع نظري على كتاب “باغافاد غيتا” المقدس لدى الهندوس باللغة الإنجليزية. تصفحت هذا الكتاب متنقلاً من نص إلى نص حتى إستوقفني الفصل التاسع وعنوانه (المعرفة السرية القصوى). في الحقيقة شدني جداً هذا العنوان وأحسست برغبة جامحة لأن أتعرف على هذه المعرفة السرية. وعندما بدأت بقراءة بعض نصوص هذا الفصل المقدس لدى الهندوس وجدت بها ذلك الشيء الذي يستحق أن يعرفه الإنسان عن معتقدات أخيه الإنسان الآخر. فما كان مني إلا أن فتحت جهاز حاسوبي النقال وابتدأت بترجمة نصوص هذا الفصل التاسع، وعندما أشرقت شمس صباح ذلك اليوم كنت قد انتهيت من ترجمة 21 نصاً من أصل 34، ثم أنهيت ترجمة الفصل في الليلة التالية. ويجب أن أشير إلى أن من أجمل النصوص في هذه الترجمة، برأيي المتواضع، هما النص 16 و 18 و 19 و 22 حيث يصف بهم كبير الآلهة (كرشنا) نفسه بأوصاف نجدها مكررة في التراث الديني التوحيدي الشرق أوسطي. أما النص 23 فهو يذكرنا بالمبدأين الصوفيين الإسلاميين الشهيرين (وحدة الوجود) و (وحدة الأديان).

هذا جهد متواضع في الترجمة وسوف أكون شاكراً ممتناً لمن تفضل بتنبيهي لخطأ قد ورد في ترجمة النصوص. وما أضفته بين [ ] هو إما ترجمة محتملة أخرى لكلمة أو جملة، أو شرح ضروري لما فهمته أنا من النص.

باغافاد غيتا
الفصل التاسع
المعرفة السرية القصوى
The Most Confidential Knowledge



النص 1
الشخصية العليا لمقدم الآلهة [كرشنا] قال: يا عزيزي أرجونا (Arjuna) لأنك لم تشعر بحسد تجاهي أبداً سوف أفضي إليك بالعلوم السرية القصوى والمعرفة، والتي بمعرفتها سوف تتخلص من كل البؤس المصاحب للوجود المادي.

النص 2
هذه المعرفة هي مَلِك التعليم، أشد الأسرار سرية من كل الأسرار. إنها المعرفة الخالصة. ولأنها تعطي التمييز المباشر للذات بواسطة الفهم، فإنها الدين الكامل. إنها ذات إستمرارية أبدية، وذات عمل مفرح.

النص 3
هؤلاء غير المخلصين في تجردهم للخدمة لن يستطيعوا أن يحوزوني [يصلوا لي]، أنا هازم الأعداء. لذلك سوف يعودون إلى طريق الولادة والموت [المقصود هو التناسخ] في هذا العالم المادي.

النص 4
بي أنا، في صورتي غير المتجسدة، هذا الكون كله منتشر [متسع، شاسع، واسع الأركان]. كل المخلوقات والموجودات هي في داخلي، ولكنني أنا لست داخلهم.

النص 5
ولكن كل شيء هو مخلوق لا يستقر في داخلي. أنظر إلى قوّتي [ثروتي، وفرتي] السرية المقدسة. فبالرغم أنني المُبقي على كل الكائنات الحية، وبالرغم أنني أنا في كل مكان، أنا ليس جزءاً من هذا الكيان الكوني الظاهر، لأن ذاتي هي مصدر الخليقة.

النص 6
حاول أن تفهم، كالرياح العظيمة تعصف بكل مكان، لكنها تسكن في السماء، كل المخلوقات تسكن في داخلي.

النص 7
يا ابن كانتي (Kunti)، في نهاية الألفية كل التجليات المادية سوف تدخل في طبيعتي. وفي بداية الألفية الأخرى، بقدرتي، سوف أخلقهم ثانية.

النص 8
كل النظام الكوني هو داخلٌ تحتي. تحت مشيئتي يتجلى تلقائياً المرة تلو الأخرى، وتحت مشيئتي سوف يتم إبادته في النهاية.

النص 9
يا دهانانجايا (Dhananjaya) [يا غازي الغنى والوفرة]، كل هذا العمل لا يمكنه أن يقيدني. أنا دائماً أبداً منفصل عن كل نشاط مادي، جالس وكأنني محايد [لا يعنيني أمر].

النص 10
هذه الطبيعة المادية، لأنها هي واحدة من طاقاتي المتعددة، هي تعمل تحت توجيهاتي [أمري، تعليماتي]، يا وَلَدَ كانتي (Kunti)، لتُنشئ كل الكائنات المتحركة والغير المتحركة. تحت هذا القانون يتم خلقها وإبادتها المرة تلو المرة.

النص 11
الأغبياء سخروا مني عندما تنزلت بصورة إنسان. إنهم لا يعرفون طبيعتي الفائقة المتجاوزة لكل حد كإله أسمى لكل ما هو كائن.

النص 12
هؤلاء الذين هكذا يذهلون [يتحيرون في ثمرة أفعالهم وعلومهم] فإنهم ينجذبون إلى الآراء والرؤى الشيطانية والإلحادية. في هذه الحالة الضالة، فإن آمالهم في التحرر [الخلاص]، وفي ثمرات أعمالهم، وفي ثقافة علومهم، كلها، سوف يتم هزيمتها.

النص 13
يا وَلَدَ برثا (Prtha)، هؤلاء الذين هم غير ضالين، الأرواح العظيمة، هم تحت حماية الطبيعة الإلهية. إنهم منشغلون بالكلية في الخدمة المخلصة لأنهم يعرفونني كالشخصية الأعلى [الأسمى، الأبرز، الأهم] في مقدمي [رؤساء] الآلهة، الأصل وغير محدود [الموارد والطاقات والقدرة].

النص 14
هم دائماً يترنمون بمجدي، يحاولون بتصميم عظيم، ينحنون أمامي، هذه الأرواح العظيمة تعبدني بشكل أبدي [سرمدي] وبحب شديد [إخلاص شديد].

النص 15
الآخرون، الذين يخوضون التضحية بواسطة حراثة المعرفة، يعبدون الإله الأسمى [الأعلى، الأبرز] كواحد لا ثاني له، كمتعدد في كثير، وبهيئة [شكل، صورة] عالمية.

النص 16
ولكنني أنا هو طقس العبادة، أنا التضحية، أنا القربان إلى الأسلاف، أنا العشبة التي تشفي، أنا الترنيمة الفائقة. أنا الزُبد والنار والقربان.

النص 17
أنا الأب لهذا الكون، أنا الأم، أنا المعين والجَد. أنا موضوع المعرفة، أنا المُنقي [المُصفي] وأنا لفظة “أوم” ["أوم" (om) هو مقطع صوتي يستعمله رجال الدين الهندوس وبعض البوذيين خلال عملية التأمل لتركيز الذهن على موضوع التأمل]. وأنا ايضاً الـ “رغ” (Rg)، الـ “ساما” (Sama)، والـ “ياجور فيداس” (Yajur Vedas) [هذه الكلمات هي كلها إما ترنيمات لعملية التأمل أو مصادر لها].

النص 18
أنا الهدف، أنا المُبقي، أنا السيد، أنا الشاهد، أنا السكن، أنا الملجأ، أنا أكثر الأصدقاء معزة. أنا الخَلق، أنا المحق [الإبادة]، أنا القاعدة لكل شيء، أنا مستقر البذرة الأبدية.

النص 19
يا أرجونا (Arjuna)، أنا أعطي الحرارة، وأنا أرسل وأمنع المطر. أنا الخلود، وأنا الموت متجسداً. الروح والمادة، كلاهما، في داخلي أنا.

النص 20
هؤلاء الذين يدرسون الـ “فيداس” (Vedas) ويشربون عصير الـ “سوما” (Soma)، ويبحثون عن الكواكب السماوية، يعبدونني بشكل غير مباشر. الأنقياء من ردود الأفعال الآثمة، سوف يأخذون طريق الولادة على التقوى، الكوكب السماوي لـ “أندرا” (Andra)، حيث هناك سوف يتمتعون بالبهجة الإلهية.

النص 21
عندما استمتعوا بالشعور السماوي بالسعادة ونتائج تقواهم قد استهلكت، فإنهم سوف يعودون إلى هذا الكوكب الفاني مرة أخرى. هكذا، هؤلاء الذين يطلبون شعور السعادة بواسطة الالتزام بالمبادئ الثلاثة للـ “فيداس” (Vedas) سيصلون إلى الميلاد والموت المتكرر فقط.

النص 22
ولكن هؤلاء الذين دائماً يعبدونني أنا وحدي بحب شديد، يتأملون في هيئتي الفائقة المتجاوزة الحد، لهم سوف أحملُ ما ينقصهم، وأحفظ ما لديهم.

النص 23
هؤلاء الذين ينذرون أنفسهم لآلهة أخرى ويعبدونهم بإخلاص، على الحقيقة، هم يعبدونني أنا فقط، يا ولد كانتي (Kunti)، ولكنهم يفعلون ذلك على الطريقة الخطأ.

النص 24
أنا الوحيد السيد والآخذ لكل الأضحيات. لهذا، أولئك الذي لا يعرفون طبيعتي الفائقة المتجاوزة كل حد سوف يسقطون.

النص 25
هؤلاء الذين يعبدون أنصاف الآلهة سوف يولدون بين أنصاف الآلهة. هؤلاء الذين يعبدون الأسلاف سوف يذهبون إلى الأسلاف. هؤلاء الذين يعبدون الأشباح والأرواح سوف يولدون بين هكذا كائنات. وهؤلاء الذين يعبدونني سوف يعيشون معي.

النص 26
إذا قدم لي أحدهم بحب وإخلاص ورقة شجر، وردة، أو ثمرة، أو ماء، فإني سوف أقبلها.

النص 27
مهما تفعل، مهما تأكل، مهما تقدم أو تعطي، ومهما فعلت من قسوة، إفعل هذا، يا ولد كانتي (Kunti)، كقربان لي.

النص 28
بهذه الطريقة سوف تتحرر من قيود العمل ونتائجها السعيدة والبائسة. مع ذهنك [تفكيرك، عقلك] مُركزاً [مُثبتاً] عليّ أنا في مبدأ نكران الذات الزاهد، سوف تتحرر [تتخلص] وسوف تأتي إلي.

النص 29
أنا لا أحسد أحداً، وليس متحيزاً لأي أحد. أنا متساو [محايد] للجميع. ولكن كل من يقدم خدمة لي بحب شديد هو صديق لي، هو في داخلي، وأنا كذلك صديق له.

النص 30
حتى لو إرتكب أي أحد أكبر فعل بغيض، إذا كان منخرطاً في الخدمة التعبدية، هو سوف يُعتبر من القديسين لأنه قائم على نحو لائق [بدقة] في نزعه نحو الغاية [همته، عزمه، إصراره].

النص 31
إنه بسرعة سوف يصبح صالحاً [مستقيماً، قويماً] وسوف يحصل على سلام دائم. يا ابن كانتي (Kunti)، انشر هذا بجرأة ووضوح بأن من يتبعني [ينذر نفسه لي] لا يهلك أبداً.

النص 32
يا ولد برثا (Prtha)، هؤلاء الذين يحتمون فيني، بالرغم من أن ولادتهم ذات مرتبة دنيا، نساء، تجار، عمال [رجال الطبقة الدنيا]، يمكنهم أن يحصلوا على غرضهم السامي.

النص 33
وهناك أكثر بكثير للبراهمة [طبقة رجال الدين الهندوس] الصالحين المستقيمين، الناذرين نفسهم للدين القديسين الملوك. لذلك، القادمين إلى هذه الزائلة، الدنيا البائسة، هم ينخرطون في خدمة المحبة لي.

النص 34
إشغل ذهنك دائماً في التفكير بي، إصبح تابعي المحب، قدم ركوعك لي وأعبدني. لأنك سوف تتشرب فيني، فإنك سوف تأتي إلي.

المصدر الذي تمت منه الترجمة:
Bhagavad-Gita AS IT IS
English translation and elaborate purports by
A. C. Bhaktivedanta Swami Prabhupada
The Bhaktivedanta Book Trust
th printing24
September 2004
Mumbai, India





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,098,571,919
- التدليس في الخطاب الإعلامي الديني ... محمد العوضي كنموذج
- إشكالية النص المسيحي وشخصية يسوع
- مَنْ كتب الإنجيل؟
- في نقد الطب الإعجازي المسيحي والإسلامي
- حوادث أكل لحوم البشر في التاريخ الإسلامي
- شذوذ مفهوم الوطنية في الذهنية العربية
- في إشكالات السيرة النبوية
- في إشكالية العصمة النبوية
- من إشكالات المجتمع الكويتي
- هل لا تزالون أمة ً أمّية؟
- رسالة يهوذا، الذي خان المسيح، إلى الحُكام العرب
- إشكالية اغتصاب المرأة في الفقه الإسلامي
- مقالة في أن العلمانية تحمي الدين من احتمال الاستبداد
- إلغاء ملتقى النهضة وزيف شعارات الحرية
- مقالة في أن لا كهنوت في الإسلام مقولة خاطئة
- خطورة التسويق للنموذج السعودي للحداثة … الاستقواء بالسلطة ضد ...
- السذاجة الإسلامية كما تتجلى في قضية حمزة الكاشغري
- أفضل هدية في عيدها أن نتصارح مع الكويت
- في العلمانية ومفهوم الليبرالية والهدف منهما
- ديموقراطية الشذوذ القَبَلي


المزيد.....




- تعرفوا إلى الحياة البرية في دبي
- أردوغان عن مقتل خاشقجي: المدعي العام السعودي غادر بـ5 حقائب ...
- شاهد: اللحظات الأولى لمقتل شريف شيخات المشتبه به بتنفيذ اعتد ...
- هدية العيد قبل العيد.. بابانويل يفاجئ الأطفال المرضى ويغني ...
- شاهد: اللحظات الأولى لمقتل شريف شيخات المشتبه به بتنفيذ اعتد ...
- مساع لتمرير نواب الرئيس وبقية الوزراء بصفقة واحدة
- العثور على مقبرة جماعية لضحايا داعش في سوريا بينهم منتسبون ع ...
- مواطن تعرض واسرته لاعتداء من احد النواب ويناشد عبد المهدي وا ...
- أرودغان: تركيا ستدخل منبج ما لم تخرج أمريكا المسلحين الأكراد ...
- صحيفة عبرية تكشف تفاصيل خطيرة بشأن عملية -جفعات آساف-


المزيد.....

- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته
- اللسانيات التوليدية من النموذج ما قبل المعيار إلى البرنامج ا ... / مصطفى غلفان
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- كلمات في الدين والدولة / بير رستم
- خطاب السيرة الشعبية: صراع الأجناس والمناهج / محمد حسن عبد الحافظ
- النحو الحق - النحو على قواعد جديدة / محمد علي رستناوي
- القرامطة والعدالة الاجتماعية / ياسر جاسم قاسم
- مفهوم الهوية وتطورها في الحضارات القديمة / بوناب كمال
- الـــعـــرب عرض تاريخي موجز / بيرنارد لويس كليفيند ترجمة وديـع عـبد البـاقي زيـني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - حسن محسن رمضان - باغافاد غيتا – المعرفة السرية القصوى