أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جقل الواوي - قربا مربط النعامة مني ...














المزيد.....

قربا مربط النعامة مني ...


جقل الواوي

الحوار المتمدن-العدد: 3723 - 2012 / 5 / 10 - 14:26
المحور: كتابات ساخرة
    



قربا مربط النعامة مني ..

قربا مربط النعامة مني شعار شهير من شعارات حرب الأربعن عام الشهيرة بحرب البسوس، أطلقه الحارث بن عباد الذي أعتزل الحرب و جلس جانبا يراقبها، تم جره أليها فيما بعد فكان حسمها على يديه. و عندما يصرخ ابن عباد "قربا" قصده قرب فهو يخاطب واحدا و ليس اثنين، كما يقول أمرؤ القيس قفا نبك، أسلوب تعتقد العرب أنه من البلاغة و لكن في كل اللغة الإنكليزية لا يوجد لفظ واحد يوجه لأثنين فإما واحد أو جماعة.

النعامة فرس للحارث يقال بأنها كانت سريعة العدو جدا، في مسلسل ممدوح عدوان و حاتم علي نرى مشهدا يحدث قبل حرب البسوس يظهر فيه الحارث بن عباد يخاطب أحدهم هيىء لي النعامة و نشاهد الزير سالم يطلب منه النعامة عند بدء الحرب فيرفض، و نداء قربا مربط النعامة مني قاله ابن عباد قبل يوم قضه و هو اسم لمعركة في حرب البسوس و تدعى ايضا تحلاق اللمم و قع قرب نهاية الحرب تقريبا مما يجعل النعامة تنعم بطول العمر لأكثر من أربعين عاما، أعتقد بأنها تخينة.

الأخبار تقول بأن ابن عباد لم يشترك في الحرب إلا عند نهايتها في يوم قضة و لكن يوجد شعر لمهلهل يذكر فيه بأنه قتل بجيرا بن عباد في يوم واردات و وارادت اسم معركة أخرى من معارك حرب البسوس و هو يوم قريب من بداياتها مما يجعل الشك بهؤلاء الإخباريين يتسرب الى النفوس يكتبون الخبر و يكتبون تكذيبه في صفحة واحدة، لأن ابن عباد اشترك في الحرب على نعامته مباشرة بعد مقتل ابنه بجيرا.

تقريب مربط الفرس قاله فرسان غير ابن عباد،أبو داود الإيادي يقول قربا مربط العرادة، و دثار بن فقعس الأسدي يقول قربا مربط المنيحة، لكن أغنية ابن عباد أشهرها و من شهرتها لحنها المغنون الغريض و ابن سريج و غناها اشعب لسالم بن عبد الله بن عمر، تذكر بعض المراجع بأنها قصيدة طويلة و لكن أبو الفرج يقوبل بأن عامرا و مسمعا لم يصححا إلا ثلاثة ابيات.ربما كان المغنون يزيدون في الشعر لمزيد من التطريب و لم يكن أمر الزيادة في الشعر يقتصر على الرواة و الإخباريين.

قربا مربط النعامة مني... لقحت حرب وائل عن حيال
لا بجير أغنى قتيلا ولا ره... ط كليب تزاجروا عن ضلال
لم أكن من جناتها علم الل... هـ وإني بحرها اليوم صال

أورد الأصمعي الأبيات الثلاث في مختاراته. و لكي نتلمس جمالها بطريقة عصرية يجب أن يلحنها ملحن من طبقة محمد عبد الوهاب و يغنيها مطرب من طبقة علي الديك.

http://www.theloudwawi.com/





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,609,710
- جساس
- غزوة جامعة حلب
- عادل إمام ... -المشبوه-
- إنشقاق عازف كلارينيت من فرقة موسيقا الجيش
- من جهز غازيا .. بؤس العناوين
- دروز بلغراد ... دروس في الهوية
- أدب سجن تدمر 3/3
- أدب سجن تدمر - 2 -
- مات خالد تاجا ...
- أدب سجن تدمر - 1 -
- حراسة الهواء و حراثته .... روزا ياسين حسن ما زالت تحمل صليبه ...
- النادي الأهلي و النادي المصري نتيجة بائسة
- الولادة من الخاصرة.....فانتازيا -نفسية- بطعم السفرجل
- سياسة الإنفعال
- فيلم و هلأ لوين.... يا ويلي ملا -لبكي-
- مناع أم غليون. المكان لا يتسع للجميع
- افسحوا الطريق الإسلاميون قادمون
- الشخص
- أردوغان و حسن البنا، أماني باراك أوباما


المزيد.....




- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جقل الواوي - قربا مربط النعامة مني ...