أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شجاع الصفدي - ليت الريح لم تهمد














المزيد.....

ليت الريح لم تهمد


شجاع الصفدي
(Shojaa Alsafadi )


الحوار المتمدن-العدد: 3703 - 2012 / 4 / 20 - 21:14
المحور: الادب والفن
    



هناك ، في قرية قرب رام الله
لم تكن الأشياء عاديّةً
كان النرجسُ سحابًا
والوردُ يلف البيوت لتستكين
لعشاقٍ آثروا عنها الغياب .
هناك ، فلاحةٌ فاتنةٌ تمضي بثوبها المطرّز
نحو العيْنِ تحمل جرار الماء
تملأها شهدَ أحلامها
ليرتوي البعيد ، ويمضي إلى الأحباب .
يمضي بقافلة الأماني نحو قريتها
سرابا تلو سراب.
هناك ، في الطريق المستحيلِ إلى رام الله
غفا المسافرُ متعبًا حتى أذّن الديكُ
فانتفض كممسوسٍ بالمواعيد يصرخ :
هل تأخرتُ ؟ ، هل فاتني شهدُ العيْن ؟
هل ذهبت سدىً خطاي المستحيلة ؟
غفوْتُ ؟
أيا ليت الريحُ لم تهمد
ليت الله أنفذ الموعد .
لم تعد هناك !،
الآن في قرية قرب رام الله
يسكنُ البيْنُ وأشباح الغائبين
أطلالٌ على الطرقات
أنّاتٌ على الشرفات
حتى كروم الدار قد جفّت
والعينُ كسّرت كل جرارها
وشهدُ مدامعها أخلف الميعاد .
قربها هناك ، قربها هنا ، سكن البعيدُ روحَ العيْن
تلبّسها بالبكاء
هناك يا رب قرب رام الله
دفن الغريبُ الحلمَ
وأوصد الأبواب .
هناك ذوت الورداتُ
و لم يبق من أثر
سوى خيوط نسجتها أصابعُ الفاتنةِ
على جدار الدار
رسالةً للمسافر الذي يصارع الريح
مدركا أن لا أحد في الانتظار :
الوردُ امتثال الرؤى للحقيقة
الوردُ ، نوافذ الحالمين بغفوةٍ على هدب الغيم
الورد مفاتيح الصباح حين يبلل الندى شفاه العاشقين
الوردُ حبنا وإن مسّه الاحتضار .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,822,216,813
- انتصرنا !! ، وأمرنا لله
- حالة حب
- خمس على هامش الوطن (ج7)
- ليتك لم تكن أنت
- أيلول المع والضد
- خمسٌ على هامش الوطن(ج6)
- الفصائل الفلسطينية وأزمة المصداقية
- خمسٌ على هامش الوطن(5)
- عند انعطاف البحر على الصواري
- التجربة الماليزية بطابع فلسطيني
- المصالحة الفلسطينية بين الفرحة والتوجس
- سامحنا يا فيكتور
- ربيعٌ يشتاق لنزف الوردة
- لعبة تحرير الأخبار
- خمسٌ على هامش الوطن(4)
- صراع المثقفين وعجز المسؤولين
- أيّنا يا حبُ سيمضي للنهاية ؟
- أيها الكبير :هل استثنيت أحدا ؟
- خمسٌ على هامش الوطن(3)
- شوكة الغرباء -نص نثري


المزيد.....




- مصر.. الفنانة رجاء الجداوي في الحجر الصحي ودرجة حرارتها غير ...
- قدّم ملاحظات مهنية لحكّام التطبيعية.. حازم الشيخلي: أوصي برع ...
- كاريكاتير العدد 4685
- وفاة الممثلة السورية هيام طعمة في هولندا
- غادة عبد الرازق تنعى حسن حسني بكلمات مؤثرة وتنشر صورة من كوا ...
- صدور العدد السادس من مجلة شرمولا الأدبية
- لأول مرة منذ 2013.. المركز الثقافي الروسي في دمشق يستأنف الد ...
- قصيدة يقال... بقلمي فضيلة أوريا علي
- ماذا قال حسن حسني عن رجاء الجداوي في آخر لقاء إعلامي قبل وفا ...
- الجسمي يرد على خبر القبض عليه.. ويتهم فنانة -مغمورة وفاشلة- ...


المزيد.....

- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو
- رواية إحداثيات خطوط الكف / عادل صوما
- لوليتا وليليت/ث... وغوص في بحر الأدب والميثولوجيا / سمير خطيب
- الضوء والإنارة واللون في السينما / جواد بشارة
- أنين الكمنجات / محمد عسران
- الزوبعة / علا شيب الدين
- ديوان غزّال النأي / السعيد عبدالغني
- ديوان / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شجاع الصفدي - ليت الريح لم تهمد