أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - موسى فرج - هل أنهم يسعون لمواجهة الفساد في العراق ..حقاً ...؟.















المزيد.....

هل أنهم يسعون لمواجهة الفساد في العراق ..حقاً ...؟.


موسى فرج

الحوار المتمدن-العدد: 3632 - 2012 / 2 / 8 - 21:21
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


. هل أنهم يسعون لمواجهة الفساد في العراق ..حقاً ...؟ . . . . موسى فرج . ح : 1 . أمس كنت في لقاء مع فضائية الفيحاء العراقية ضمن برنامج فضاء الحريه الذي يعده ويقدمه مدير القناة السيد محمد الطائي , كانت الحلقة تحت عنوان : الفساد آفة العراق الجديد .. شارك في الحوار عضو مجلس النواب نائب رئيس لجنة النزاهة في المجلس والناطق باسم هيئة النزاهة والخبير القانوني طارق حرب بالإضافة لي بوصفي رئيس سابق لهيئة النزاهة في العراق ..ونظرا لأهمية الموضوع وتوسعة للفائدة أشير إلى أهم النقاط التي قيلت وتلك التي لم يسعفنا الوقت لتسليط الضوء عليها : . أولا : حجم الفساد في العراق : . منذ سنوات والقائلين باستشراء الفساد في العراق يعتمدون تقرير منظمة الشفافية العالمية حجة يكاد اعتمادها وحدها للتدليل على حجم الفساد في العراق باعتبار أن المنظمة المذكورة جهة دولية مستقله ومحايده , مختصة بقياس حجم ومدركات الفساد في مختلف دول العالم ..بالمقابل فان الحكومة تواجه نتائج منظمة الشفافية العالمية بعدم الرضا والإنكار والشجب والادعاء بأنها تستقي معلوماتها عن الفساد في العراق من أطراف معاديه للعملية السياسية في العراق ...وفي هذا الصدد أشير إلى الآتي : . قلت لهم : لنترك منظمة الشفافية العالمية مؤقتا .. هل توجد معايير أخرى يمكن من خلالها الوقوف على حجم الفساد في العراق ..؟ نعم .. 1 .اسألوا الحكومة والسياسيين في العراق ..لماذا قاطعتهم المرجعية الدينية ورفضت استقبال أي منهم منذ ما يزيد عن ألسنه..؟ أليس بسبب استشراء الفساد ..؟ طيب : موسى فرج مغرض وضد الحزب والثوره ..!.. فهل أن المرجعية الدينية في العراق مغرضه وضد الحزب والثورة أيضا ..؟ ألم يكونوا قد وصلوا إلى كراسي الحكم من خلال التفيئ بعباءة المرجعية الدينية واستقطبوا البسطاء من هذا الشعب من خلال ادعائهم مباركتها ..؟.. . 2 . اسألوا الشعب العراقي .. لا تسألوا المنخرطين بأحزاب سياسيه ولا تسالوا المؤدلجين ولا تسالوا المثقفين كي لا يقال أن بواعثهم سياسيه أو أيدلوجيه أو أنهم مثقفون مشاكسون يتمسكون برؤى نرجسيه .. بل اسألوا بسطاء الناس .. بدأً من أم عامر البصرية نزولا.. أليس ما يجمع عليه سواد الأمة.. حجه ..؟.. . 3 .اسألوا قادتكم السياسيين .. فهاأنذا أرى سبتايتل على قناتكم يقول : السيد إبراهيم الجعفري يقول أن العراق من الدول الغنيه ووجود هذا العدد المخيف من الفقر فيه يشكل مفارقة يجب أن تعالج ..؟.. وها هو السيد رئيس الحكومة يقول أن خطر الفساد لا يقل عن خطر الإرهاب في العراق ..وكل الحكام والساسة في العراق يقولون باستشراء الفساد في العراق لكنهم يقولون ذلك من منطلق : الآخرين هم الفاسدون وصفحتي بيضا ..! بالمناسبه : ( في عام 2006 وأثناء وجودي في هيئة النزاهة كنت في جولة وظيفية للمحافظات وكانت محطتي الأولى الكوت ومن ثم واصلت إلى ألعماره فالبصره , التقاني مراسل جريدة الصباح في الكوت وقبل أن ينتهي اللقاء أمسكت يده وقلت له : الفساد والإرهاب وجهان لعملة واحده .. فقفز الشاب فرحا ..هاه ..؟ قال : وجدت العنوان القوي .. وصدرت الصباح في اليوم التالي وهي تحمل على صفحتها الأولى بخط عريض : الفساد والإرهاب وجهان لعملة واحده ..ومن يومها باتت تلك العبارة هي اللازمة على ألسنة الساسة العراقيون .. لكن لو يدرون بيها من بنات لسان موسى فرج ..جان بطلّوا يكولوها ..!). . 4 . آنا شاهد .. ليش يابه مجروحه شهادتي ..؟ قابل أمطيرجي ..؟ بالمناسبه : أمس كنت وابني نتابع التلفزيون فظهر شخص على التلفزيون فقلت لأبني وهو رجل تجاوز عمره الثلاثون انظر يا بني أتعرف هذا الرجل ..؟ قال : لا .. قلت له : هذا هنري كيسنجر أمريكي من أصل ألماني كان وزير خارجية أمريكا للسنوات 1973 ـ 1977 لغاية تاريخه يتعاملون معه ويسمعون ما يقوله رغم انه ترك المنصب منذ بعد ولادتك بسنتين فقط .. وجماعتنا بمجرد أن يترك المنصب صاروا يباوعون عليه من تحت مو من فوك .. تعرف ليش ..؟ قال : ليش ..؟ قلت له : لأن المنصب في العراق يعني هراوة .. وعندما تروح الهراوه يعتبرونه ما يشور وأنت تعرف ماذا يسمون المايشور ..هسا آنا مو كيسنجر بس شوفوا شهادتي ..تفضلوا : موازنات العراق السنوية تفوق موازنات 4 دول مجاوره , وعدد نفوس العراق لا يتجاوز ثلث عدد نفوس واحده فقط من تلك الدول وهي مصر , لكن معدل الفقر في العراق يفوق حاصل جمع معدلات الفقر في تلك الدول مجتمعة ..! انطوني أبن مره منكم يفسر السبب بتفسير آخر غير الفساد ... . 5 . هل أنتم بحاجه لشهود آخرين ..؟ تفضلوا : . ـ الرئيس الألماني كريستيان فولف .. اجبر على تقديم الاعتذار وطلب الصفح من الشعب .. ما هي جريرته ..؟ زوجة صديقه الثري حصلت له على قرض بفائدة مخفضه من بنك ليس حكومي وإنما يملكه زوجها الثري ليبني به الرئيس مسكنه ..في حين أن الألماني العادي لا يحصل على قرض من ذلك البنك بفوائد مخفضه ...رئيسنا اخذ مليونين دولار مصروف جيب عند إيفاده لحضور اجتماع الأمم المتحده ومن سألوه ..مو الحكوميون ..لا.. المثقفون وبشكل غير مباشر قائلين : هناك.. كلمن قهوته من كيسو لو على حساب المنظمة ألدوليه ..؟ ضحك مطولا ..ورد عليهم : غير لجّه أنتم العراقيين ..يابه هاكم هاي خرده زادت بجيبي نص مليون دولار واسكتوا ..... وحسين بركه الشامي مستشار عند رئيس حكومتنا يستولي على جامعة البكر بتراب الفلوس حتى يسويها جامعه استثماريه .... وبيوت ألمنطقه الخضراء اتسجلت بأسماء الربع .. . ـ وزير بريطانيا كريس هون ..استقال ..ما هي مصيبته ..؟ يوم من الأيام الظاهر براسه حسبه وهو يسوق سيارته وتجاوز السرعه المقرره .. هل تسبب في قتل أحد ؟ لا ..هل تسبب بشخط حائط ..لا.. بس ودا ألغرامه بيد زوجته حتى ميمنعوه من ألسياقه طول عمره .. وجماعتنا يجي تحضنه 16 سياره دفع رباعي على جسر ألجمهوريه وبالسايد المعاكس حتى شرده للناس ماكو بس الشط ..وطيط ما طيط .. ومن هو القادم من ثقوب السماء السابعه ..؟.. سكرتير واحد من المسئولين ..! من طاط عليكم إبليس يا عمي ..تتهدوا .. مو أمس وأنت سترتك من جلد شاة وسروالك من جلد البعير .... . ـ رئس حكومة إسرائيل السابق يهود أولمرت 17 مره يحضر في مركز ألشرطه وحاكموه.. شمسوي ..؟ حصل على اشكم دولار قرضه تعينه على مصاريف حملته الانتخابية .. يعني قبل وصوله للمنصب ..بهاي عيني الياكلها الدود آنا قاري هامش السيد علاوي على كتاب من حازم شعلان يطلب بيه موافقته على صرف 700 مليون دولار .. هامش السيد علاوي يقول : ما هو الغرض من صرف المبلغ ..هامش حازم الشعلان يجاوبه : سري ..يكتب علاوي : موافق .. خوش سري وخوش موافق ...! . . ـ زين ..رئيس دولة إسرائيل .. ذاك هو يندس بالحبس مسجون 8 سنوات ..ليش ..؟ لأن تحارش بالسكرتيره .. يابه صدكوني ..آنا لو مو نجر جان تحارشوا بيه جماعتكم .. مو تكولون عليهم أولاد ألقرده والخنازير ..؟ رب العالمين يكول ..إن الله ينظر إلى أعمالكم ولا ينظر إلى أحسابكم .. هسا اشلونكم ..؟.. . ـ أجمل شئ فيكم أنكم تعترفون بالديانات الأخرى .. والأنبياء الآخرين .. والكتب الأخرى .. تفضلوا : هذي التوراة وهذا الإنجيل وهذا ألزبور وهاي المزامير .. شوفوني عباره أو آيه ..أقوى من هاي : ( فاستقم كما أمرت ...!!) هاي وين موجوده ..؟ بالقرءان .. مو بذنيج ..! ..أمهاتنا مو يكولون حلم الله 40 عام ..شوفوا تاريخ نزول الآيه .. رحمك الله عبد الكريم قاسم يا نزيه العراق ..اليوم يومك .. للموضوع تتمه ...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,459,006
- هل : لا زلنا ..ضد الحزب والثوره ...؟.
- عماد وسعدون إعلاميان مرموقان ولكن ...
- الفساد والإعلام وهيئة النزاهة ...
- المسيحيون لم يعودوا في منأى عن الطائفية أيضا ..!.
- إذا كانت المحاصصة شرٌ..فان الأغلبية الطائفية شرٌ وبلاء ...!.
- الديمقراطية .. من بدر الرميّض إلى نوري المالكي ...
- هل أن دماء وأرواح المئات.. تقيد ضد مجهول ...؟ .
- إقليم كردستان ليس فدراليا .. واعتماده في المحافظات يعني تمزي ...
- قضية: اللامركزية والفيدرالية في العراق ...
- ما أكذبهم , ما أفسدهم , لا درّ درّهم ..!.
- قوى اليسار والديمقراطية زرعت الربيع.. فأكل السلفيون ...!!
- استمرار النمط الريعي للاقتصاد العراقي .. يعني ترسيخا للاستبد ...
- تعقيبا على .. ( هل للعراق عقد تأسيسي ..؟ ) للدكتور عادل عبد ...
- ما هي العلاقة بين تكاليف إيفاد فخامة الرئيس وبين تكاليف زفاف ...
- الحكم في العراق منتج للفساد وليس محاربا له .. والفساد الأسود ...
- الفساد مستوطن ما بقيت المحاصصة ..وهيئة النزاهة لن تكون مستقل ...
- الفساد مستوطن ما بقيت المحاصصة ..وهيئة النزاهة تكون مستقلة ح ...
- في زيارتي لإيران .. صدمت ببنوّة الساسة في العراق (الله لا يو ...
- أخلاقيا.. هل يستقيم صخب الحكام سعيا وراء الامتيازات مع جسامة ...
- قضية الكهرباء تحولت إلى: كل ألأصه وما فيها شربت أنا أبله وشر ...


المزيد.....




- لماذا قررت الحكومة السورية تعديل أسعار البنزين؟
- المركزي الروسي يخفض سعر الفائدة الرئيسي
- مصادر.. الحكومة السورية تنوي زيادة أسعار الدخان
- مصر تتوصل لتسوية بـ500 مليون دولار لإسرائيل بعد توقف اتفاق ا ...
- مصر تتوصل لاتفاق تسوية بـ500 مليون دولار لإسرائيل بسبب توقف ...
- مصر تتوصل إلى تسوية بنصف مليار دولار مع شركة الكهرباء الإسرا ...
- أبو الغيط يختتم زيارته للخرطوم.. ويؤكد على دعم الجامعة العرب ...
- البيان الختامي للمؤتمر التأسيسي للاتحاد الفلسطيني في امريكا ...
- هذه أسباب تحسن الليرة التركية.. وماذا عن التهديدات؟
- مسؤول كويتي: إنتاج المنطقة المقسومة بين السعودية والكويت سيع ...


المزيد.....

- محاسبة التكاليف ( المعضلية): محاسبة عوامل الإنتاج/ الموارد ا ... / صباح قدوري
- المسؤولية الإدارية / محمد عبد الكريم يوسف
- السعادة المُغتربة..الحدود السوسيواقتصادية للمنافع الاختيارية / مجدى عبد الهادى
- تقييم حدود التفاوت الاقتصادي بين منطقتي العجز التجاري الامري ... / دكتور مظهر محمد صالح
- المحاسبة والادارة المالية المتقدمة Accounting and advanced F ... / سفيان منذر صالح
- الموظف الحكومي بين الحقوق والواجبات Government employee betw ... / سفيان منذر صالح
- حدود ديموقراطية الاستغلال..لماذا تفشل حركات الديموقراطية الا ... / مجدى عبد الهادى
- الثلاثة الكبار في علم الاقتصاد_مارك سكويسين، ترجمة مجدي عبد ... / مجدى عبد الهادى
- تجربة التنمية التونسية وازمتها الأقتصادية في السياق السياسي / أحمد إبريهي علي
- القطاع العام إلي أين ؟! / إلهامي الميرغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - موسى فرج - هل أنهم يسعون لمواجهة الفساد في العراق ..حقاً ...؟.