أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن علي الحلي - رحلة الى التطواف الكوني














المزيد.....

رحلة الى التطواف الكوني


حسن علي الحلي
الحوار المتمدن-العدد: 3569 - 2011 / 12 / 7 - 11:07
المحور: الادب والفن
    


ايها الوعي الضارب بآفاقه
بين محافل الحياة والطبيعة
المقدسة، شعلة الروح الوثابة
المنطلقة ما بين الخيط الابيض
والاسود الى فضاءات الرب
حيث عرشه الذي يتحكم
بكل شيء بين فعل المادة وحركة
الاشياء الحية حين اكتشفوا
علماء الفلك (220) كوكبا خارج
مجموعتنا الشمسية، كل واحد
يؤدي دوره ضمن المجموعة المتحدة
لقياس المسافات الضوئية،
لكنه شديد الحرارة والبرودة
وهائل الحجم بصورة غازية
مثل كوكب المشتري الذي يستحم
فوق شجرة العقيق الالهي
اثناء اقترابه من بحر المريخ المتجمد
قاذفا ملايين الاطنان من الجزيئيات
المتوهجة لتحديد مواقع سطوع
الاشعاع النووي من ثورة اعصار
كان خامدا فوق فراش الزمن
يجيء عكس مدار الكوكب،
حين كانت تحمحم خيول الرب
في مواكب التطواف المرئي التي
تجوب اعماق الفضاء، تصلخ
صخور اللامرئية قاذفا بها الى
الغلاف الارضي كجزيئيات صغيرة
نحتفظ بها في رقابنا من حسد الشيطان
لأنها بركات الرب.
**********
ايتها الكلمة الباحثة عن النبع الانساني
الذاوية بعشقك اللانهائي، حين يلفحك
الضوء ما تحت الحمراء
يتدفق الماء في السهوب الابدية
حالمة بولادة (حبة) الشهوة النسوية
النبع الذي نشرب كالظمأ منه،
نتشفى بجذوته التي تمنحنا
الادراك الحسي، اذ تدعوننا بأسمالنا
عن نبع الكلمات، نتحدث بمسراته
الجليلة تلك المفخرة العظيمة
بهذا الوجود الكلي التي انشأته
الملائكة من هذا المطر الالهي الحي
جاءت تشعل الحياة بالخير والمسرات
والطمأنينة، من هذا الصبر
المدهش المفقود من الوجود الكوني
كانت شرارات الارض تضوي به
ضاحكة بوجود كائن اسمه حواء
منطلقا لسدوم اخضرارها في الطبيعة
تقود وعينا الى اعماق اخرى
تستحم بضوء الشمس، تأكل الرجال
اثمارها في الليل والنهار
كانت تلد البهائم المختلفة والاجناس
البشرية، اذ منحها الرب الجلال الروحي
والاحساس المتدفق القاً من مشعله السماوي.


23/11/2011





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,043,835,379
- قراءة مقلوبة
- كلمات فوق سطح الكوكب
- ارضاع الروح بقداس الشهادة
- صراع التكنولوجيا بين الروح والمادة
- الالتقاء
- أتشاكل مع جاذبية الروح احياناً
- الالم المذبوح لأمراءة تأوي الأسود
- الأفكار العظيمة تقتل الجلادين
- عبقرية العلماء فعل مطلق سماوي
- ديمقراطية العلم تستأسد شطائر الملائكة
- عشتار لا تسبتدل رأسها بجينات بدائية
- صفحة واحدة تكفي ياحضرة الباشا
- اللامنتمي لايزرع الثمار ياحضرة القاضي
- كلمات الوعي الى سطوع الكون


المزيد.....




- وزير الثقافة الجزائري: تحويل مغارة الكاتب الإسباني سيرفانتس ...
- رسالة ماجدة الرومي إلى مصر والمصريين في ختام مهرجان الموسيقى ...
- قائمة الـ BBC.. سبعة أفلام سوفيتية بين أفضل 100 فيلم أجنبي ف ...
- رمضان 2019.. ديمة بياعة وكاريس بشار تلتحقان بالنجم بسام كوسا ...
- الصندوق المغربي للتأمين الصحي على طاولة مجلس الحكومة
- النسيج الجمعوي يتحرك لإلغاء المادة 7 من مشروع قانون المالية ...
- ما رائحة الخوف؟.. الجواب في أفلام الرعب
- صادقون : متمسكون بحقيبة الثقافة ولدينا اكثر من مرشح
- مجلس الحكومة ينعقد الخميس المقبل
- -فلامينغو أرابيا- بكندا.. عزف على وتر مأساة العرب


المزيد.....

- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن علي الحلي - رحلة الى التطواف الكوني