أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - حسين عوض - دور المرأة في المجتمع العربي






















المزيد.....

دور المرأة في المجتمع العربي



حسين عوض
الحوار المتمدن-العدد: 3509 - 2011 / 10 / 7 - 23:11
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    



في أواسط الخمسينات من القرن الماضي طالبت العديد من المحاميات العربيات بضرورة إصلاح قوانين الأحوال الشخصية, وقد تم تعديل القوانين وحصلت المرأة العربية على حقها في التصويت والانتخاب على قدم المساواة مع الرجل في العديد من الدول العربية, وقد حصلت المرأة السورية على حقها في الانتخاب والتصويت عام 1949 والمرأة اللبنانية عام 1952 والمرأة المصرية عام 1953 والمرأة التونسية عام 1959 والجزائرية عام 1962 والمرأة السودانية عام 1964...الخ وللعلم أن المرأة السويسرية لم تحصل على حق التصويت والترشيح إلا عام 1971.
في أوائل القرن العشرين كرست الأديبة المصرية نبوية موسى حياتها للارتقاء بدور المرأة المصرية, وقد أصدرت مجلة الفتاة الأسبوعية عام 1937 وشاركت في المؤتمرات السياسية داخل مصر وخارجها, و كانت الدكتورة إحسان الغبشاوي مستشارة الاتحاد النسائي الإسلامي العالمي أول وزيرة صحة في العالم العربي في السودان.
لقد شاركت المرأة العربية إلى جانب الرجل في اتخاذ القرارات في مختلف مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية, وفي عام 1974 عقد مؤتمر نسائي في بيروت تحت شعار وضع المرأة العربية في دساتير الأقطار العربية, واشترك في هذا المؤتمر ممثلون 12 دولة عربية, وأبرز التوصيات التي خرج بها المؤتمر ضرورة مساواة المرأة بالرجل, والاعتراف بحقها في المجال الثقافي والسياسي, وبعد عام عقد مؤتمر حول (العمل للمرأة) في بغداد عام 1975, وقد عقد مؤتمر القمة الأول للمرأة العربية في القاهرة عام 2000, ومؤتمر القمة الاستثنائية للمرأة العربية بالمغرب عام 2001, بالإضافة إلى عدة منتديات حول المرأة والمجتمع, وشاركت المرأة في السياسة والإعلام والاقتصاد والأدب والتكنولوجيا, وأوصت هذه المؤتمرات والمنتديات على ضرورة دعم المرأة ومكانتها في المجتمع, وأن تسهم في العملية التنموية على قدم المساواة مع الرجل, وفي السنوات الأخيرة لقد تضاعف عدد النساء داخل البرلمانات العربية, ووصلت النسبة إلى 6,5علما أن نسبة النساء في الاتحاد الأوروبي تشكل نسبة 16,5%.
لقد وصلت نسبة النساء العاملات في مجال الخدمات في دول الخليج العربي حوالي 80%, وفي بعض البلدان العربية التي تنمو فيها قطاعات الإنتاج الصناعي لا تتجاوز نسبة النساء المشتغلات في قطاع الإنتاج 16%, وفي البلدان العربية يتراوح عمل المرأة في المجال التجاري والزراعي والحرفي وتحضير الطعام وحفظه 60%, وتزايد دور المرأة العربية في المجال الاقتصادي من خلال الدور البارز لسيدات الأعمال العربيات.
أما على الصعيد الثقافي كانت هناك الكاتبة والأديبة والشاعرة ومن أشهر الأديبات في العالم العربي أحلام مستغانمي, وغادة السمان, وسعاد محمد الصباح, وسلمى الخضراء الجيوسي, ونوال السعداوي, وليلى الأطرش, وكوليت خوري, وسحر خليفة ...الخ, ومن أبرزالمناضلات العربيات جميلة بوحيرد من الجزائر وليلى خالد من فلسطين... وهناك العديد من المناضلات في الساحة العربية, وشاركت المرأة الجزائرية في ثورة الجزائر, وقبلها ساهمت المرأة العراقية برفض معاهدة بورتسموت عام 1948 بعد الحرب العالمية الثانية التي رفضتها الحركات السياسية في العراق, ثم المرأة الفلسطينية في مقاومة الاحتلال البريطاني, وفيما بعد مقاومة الاحتلال الصهيوني, وكافحت المرأة السودانية في سبيل تشكيل اتحادها النسائي, وكذلك المرأة اليمنية في تكوين تنظيمها النسائي في الربع الأخير من القرن العشرين, وبرز الدور الكبير والمميز للمرأة العربية في ظل ثورات الربيع العربي للتخلص من الأنظمة الديكتاتورية المستبدة, وقد نشرت صحيفة الجارديان البريطانية تحقيقا عن دور المرأة الذي برز فيما تطلق عليه الصحيفة الربيع العربي, ويقول التحقيق الذي اشترك في إعداده عدد من الصحفيين والصحفيات من طرابلس وتونس وصنعاء أن النساء العربيات قد نجحن في تنظيم مسيرات الاحتجاج, وأخيرا حصلت الكاتبة والصحفية المعروفة في مجال حقوق الإنسان ورئيسة منظمة صحفيات بلا قيود توكل عبد السلام كرمان على جائزة نوبل للسلام, وقد قادت توكل العديد من التظاهرات السلمية التي كانت تنظم أسبوعيا في ساحة الحرية.
يعود الدور الفعال للمرأة بدرجات متفاوتة في العديد من الدول العربية, فالمرأة العربية اليوم تعمل في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية, وهي عضوه في البرلمان, أو وزيرة أو سفيرة, نجد ذلك في مصر والجزائر وسوريا والعراق ولبنان والأردن والكويت وفلسطين, ولكنها لم تأخذ دورها في بعض الدول العربية, وفي مقدمة هذه الدول السعودية ودول الخليج واليمن وليبيا, وبالمقابل نجد أن دولة الكويت هي الدولة الوحيدة التي كان فيها برلمان منتخب, ولكن المرأة الكويتية بقيت محرومة من حق التصويت والترشيح حتى أيار 2005 عندما وافق مجلس الأمة الكويتي على منح المرأة الكويتية حقوقها السياسية.
يقدر عدد الأميين في العالم العربي ب 70 مليون 46 مليون من النساء, وقد بلغت نسبة الأمية 27,3% في الدول العربية عام 2009 وفلسطين من اقل معدلات الأمية في العالم وتبلغ حوالي 5,3%, ويقدر عدد الأميين في العالم ب 800 مليون.
إن إبعاد المرأة عن العمل هو من أبرز مظاهر التخلف الاقتصادي والاجتماعي للعالم العربي, ولا يتم تعزيز دور المرأة إلا من خلال العمل في كافة الميادين, ويبدو أن الثقافة التقليدية في بعض المجتمعات العربية وقفت أمام مساواة المرأة بالرجل. ويتم تجاوز ذلك من خلال تطوير المناهج الدراسية ودور وسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمقروءة في العالم العربي, والاهتمام ببرمجة وتوجيه الثقافة لخدمة المرأة وإبراز دورها في تطوير وتقدم المجتمع.






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,634,078,979
- ازمة المجتمعات العربية
- سقوط الطاغية
- نقرأ لدرويش
- الجريمة الإرهابية لليمين المتطرف في أوسلو
- المفاوضات والسلطة الفلسطينية
- فجر جديد آخر
- ذاكرة ثائر
- التحدي
- ثورات الربيع العربي
- الزنزانة أرحم
- الفلسطينيون يحيون الذكرى الثالثة والستين للنكبة
- الجذور
- الأقنعة المحروقة
- رياح التغيير
- الانتصار الكبير
- ثورة الشعب المصري
- ستون عامآ على النكبة
- يوم الأسير الفلسطيني
- يوم الأرض
- شرعية الذات


المزيد.....




- السعودية: تعثر حملة نسائية المطالبة بقيادة المرأة للسيارة ال ...
- مرسي برسالة للمصريين: لن أغادر سجني قبل أبنائي المعتقلين ولن ...
- ممرضة أمريكية: عوملت كمجرمة بسبب إيبولا
- «عدوي» يشهد انطلاق حملة التطعيم ضد شلل الأطفال بـ«طب الأسرة» ...
- طالبتان إماراتيتان تبتكران تطبيقاً لتعليم الاطفال -اللغة الع ...
- -غزو المريخ- يصطدم بصعوبة ممارسة الجنس والتناسل على سطحه
- «نساء مصر» تطالب القوى السياسية بمساندة الجيش
- لماذا تعيش النساء بعد سن الخمسين؟
- خطة التنمية العاشرة. هل ستستمر بطالة المرأة؟!
- تعليم النساء ينقذ الأرض من التضخم السكاني


المزيد.....

- حرية اللباس في تونس / الثريا رمضان
- من تاريخ نضال النساء :النساء والاشتراكية الديمقراطية الألمان ... / انيك ماهايم
- خمسٌ وسبعون امرأة ألهمت وغيّرت العالم / ايفان الدراجي
- في الزواج... المرأة تحمل أعباء التغيير والتعايش / إيمان أحمد ونوس
- قصص نساء يهوديات معنفات / توفيق أبو شومر
- الاسرة الهامشية / ميشال بارت و ماري ماکنتوش
- الخلفيات المؤثّرة في طروحات الفكر النسوي الغربي والعربي / فتحي الحبوبي
- المراة و الاشتراكية / لينين ريازانوف بابي فريفيل دوبوفوار دوبون و اخرين
- أصل اضطهاد النساء / هند خليل كلفت
- التمكين القانوني للنساء ذوات الاحتياجات الخاصة في فلسطين / رزان جهاد النمري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - حسين عوض - دور المرأة في المجتمع العربي