أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى محمد غريب - وصرنا نصيح الخلاص














المزيد.....

وصرنا نصيح الخلاص


مصطفى محمد غريب

الحوار المتمدن-العدد: 952 - 2004 / 9 / 10 - 10:51
المحور: الادب والفن
    


صرختُ..
وصرتُ أصيح الخلاص
رأيتُ الذي في طريق السقمْ متخماً بالشواء
يطيل التربص
يريد التطلع
يطيل الوقوف
تذكرني رؤيتاه
بمأساتنا في جليد الوجوه،
وطول المسافة
وفنّ امتطاء الظهور
ووخز الهروب اللعين
وكان الذي في الخزين الغريب
يفسرُ لي عمق جوف المكان
وينفخ قاع الطنين.
طنينٌ، أيا سيّداً تبتدأْ من رطين..
طنينٌ يفرخْ طنين
يقومُ وفي القلب نار من المَسْرحين..
غداة العروض
يطيل الوقوف
يريد التلصص عبر المكان
على جبهتين من الزحف نحو الزمان
قرى تًبْتلع
بقايا مدينة
بقايا حضارة
بقايا نشوءْ
نفايا رجال الأسرةْ
فيلّغى الزمان.
قرى ترتحلْ
بإثم الخليقةْ
بإثم المكان
بنَمّ السكوت
وشعبٌ ونهرٌ يجوبان عمق الجراح الكظيمة
فصارت قباب القلوب
وجوه الحديد القديم..
يبثُ الأزيز
يبثُ الدوي الدعارة
... ... ...
... ... ...
... ... ...

أيا سيداً من رميم
صرختُ
وصرنا نصيح الخلاص
فيصحو شعوري لزحف الطنين
فيشدو نواحي بخمر الجراح
على الجمّر ينعي الهشيمْ كي تقوم القيامة
على وجه أم السواد
على وجه ارضٍ سليل الحضارةْ
لتصبحْ وهاد البلاد..
جحيماً
ظلاماً
ختاناً
لحربٍ تقود البلاد
وتدنوعروق السعير
فيبدأْ نداء الفصول
إلى الملتقى
قرى تبتلعْ
بقايا نبات المدينة
خفايا تراث الحضارة
تطوف بأرض السواد الخراب
وتبني جذور الفخاخ الجديدة
وصرنا بجوف المدينة
أيا سيداً من رميم
نطنّ الخلاص البعيد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,558,927
- قوافي نشيد البلاد
- اعلام مُضَلِلْ واعلام مُضَلَلْ الجزيرة والعريبة ساعة ما يسمى ...
- التدخل في شؤون لبنان بحجة التواجد السوري اهانة للشعب اللبنان ...
- ما زلت أتذكر محاضرة عن - البرجواوية - للشهيد عبد الجبار وهبي ...
- كيف يمكن معالجة عقدة كراهية الكرد والحقد عليهم..؟ ثم لماذا ه ...
- بعد التوقيع علـــــــى الــ ( 5 ) نقاط
- دعوة السيد علي السيستاني للزحف نحو النجف الاشرف
- بلدي كردستان *
- هل انتهت المجزرة ؟ أم هناك مجازر أخرى وصولاً للمجزرة الشاملة ...
- لا ...... ليست الحرب
- يا سيدي يا شاعر المقاومة.
- تعميق الازمة في العراق
- لماذا لم تشرك المنظمة الوطنية للمجتمع المدني وحقوق المواطنيي ...
- دور اعلام قناة الجزيرة المعادي والمحرض على التخريب والتحريض ...
- جريمة تفجير الكنائس لا تختلف عن جريمة تفجير الاحياء السكنية ...
- ماذا تريد القوى المحافظة في ايران من العراق والعراقيين؟
- مازال يوم 14 تموز مشرقاً ومشمساً في سماء العراق - رد على الس ...
- رد على السيد مصطفى القرة داغي - لقد كان ذلك اليوم مشرقاً ولي ...
- البيئة في العراق ومحاكمة صدام حسين وسلطته الدكتاتورية القمعي ...
- فتوى السيدة صون كول جابوك عضوة مجلس الحكم السابق في محاكمة ص ...


المزيد.....




- انتحار الشاعر الكردي محمد عمر عثمان في ظروف غامضة
- فنانون لبنانيون يحاولون -ركوب- موجة الحراك الشعبي
- بالصور... لأول مرة في تونس تدريس اللغة الإنجليزية للصم
- فرقة -الأمل- الصحراوية تقدم أغانيها الفلكلورية والمعاصرة في ...
- التحفة الملحمية -الآيرلندي- تفتتح الدورة 41 لمهرجان القاهرة ...
- ماجدة الرومي ترد على تأخرها في التضامن مع التظاهرات اللبناني ...
- -اليمن عشق يأسرك-.. فنانة قطرية ترصد السحر في أرض بلقيس
- فنانون يقتحمون تليفزيون لبنان احتجاجا على عدم تغطية المظاهرا ...
- بالفيديو.. فنانون يقتحمون مقر تلفزيون لبنان
- بسبب نملة... فنانة سورية شهيرة تخضع لجراحة


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى محمد غريب - وصرنا نصيح الخلاص