أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق - نوري جاسم المياحي - حكومة النجف المحلية وتجنيها على حقوق الانسان














المزيد.....

حكومة النجف المحلية وتجنيها على حقوق الانسان


نوري جاسم المياحي

الحوار المتمدن-العدد: 2893 - 2010 / 1 / 19 - 18:11
المحور: ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق
    


بالامس وانا اسمع مستغربا الشيخ المعمم رئيس مجلس محافظة النجف وهو ينذر بعثيي النجف (24) ساعة لمغادرة المحافظة .. ولكي نناقش هذا القرار المنافي لحقوق الانسان ولدعوات المصالحة الوطنية .. وبناء دولة القاون والديمقراطية.. فكل عراقي يعرف جيداً ان حزب البعث حكم العراق (35) عاماً ومن ولد قبل سبع سنوات من تاريخ استلام حزب البعث للحكم فتح عينه ولايعرف اي شئ عن السياسة والحكم غير حزب البعث اي من كان عمره 42 سنة عند اسقاط النظام من قبل قوات الاحتلال لايعرف غير حزب البعث ..وبما ان الحكم شمولي ..فمن المعروف ان فئة الموظفين ولاسيما المدرسين والمعلمين والعسكريين كلهم كانوا ينتسبون الى هذا الحزب سواء برضاهم او غصباً عنهم سواء عن قناعة او بدونها ..ولكن المحصلة ان مئات الالوف من ابناء الشعب من مدينة النجف كانوا ينتمون الى هذا الحزب وبعد السقوط تخلت نسبة عالية جدا منهم وحتى ربما تبرأو من الحزب لاسباب عديدة لسنا في مجال لمناقشتها ..ان قرار الحكومة المحلية لمدينة النجف قرار يتميز بالحقد والكراهية ..ولا يفرق بين المجرم والبرئ بين المواطن الصالح والطالح ..كيف يعقل ان يطلب من مواطن ترك مدينته وبيته واهله وعشيرته لا لسبب الا لكونه كان في يوم من الايام بعثياً ..
لقد ذكرني هذا القرار بقرار جائرأصدره صدام حسين في السبعينيات عندما هجر كل من يوصف بالتبعية الايرانية ..لقد كنت اشاهد الجيران وهم يبكون ويتألمون عندما يشاهدون جيرانهم من التبعية الايرانية وهم يرحلون بلا ذنب ارتكبوه .. والكثير لايمت الى ايران بصلة وقسم منهم لا يعرفون احد في ايران ولا يتكلمون اللغة الايرانية .. والادهى من هذا البعض منهم كان من اصول عربية .. ولكن جده وتهرباً من الخدمة العسكرية اثناء الحكم الايراني سجلوا تبعيتهم ايرانية .. وتحمل ابنائهم واحفادهم نتيجة خوف اجدادهم من الخدمة العسكرية ..هذه المأساة والمعاناة التي عانوها في زمن صدام تتكرر ضد من ؟؟ ضد عراقيين وهم عرب ... يطالبون بترك مدينتهم التي ولدوا وتربوا فيها لا لسبب الا لكونهم انتموا الى حزب البعث .. ان دعوات المالكي الذي هو الامين العام لحزب الدعوة واكثر من نصف المجلس المحلي لمحافظة النجف هم من حزب الدعوة .. فكيف نبرر دعوة المالكي لارساء اسس دولة القانون وجماعته يوافقون على اصدار مثل هذا القرار الجائر ؟؟ والذي يتنافى مع ابسط حقوق الانسان .. انني اتساءل ماذا حدث لو ان هذه القيادة المحلية اصدرت قراراً جديداً بترحيل كل من :-
1- شيوعي النجف بحجة انهم يدعون للفكر الشيوعي الملحد ويكفرونهم بحجة مارقين عن الدين الاسلامي
2- طرد كل نجفي علماني بحجة انه يدعوا لفصل الدين عن الدولة
3- محاربة وملاحقة كل من يرفض ولاية الفقيه ..وكما عملت جماعة ايران مع المرحوم اية الله منتظري واتباعه..

4- كل من يعرف النجف وعاش مع اهلها الاصليين ..يعرف انهم ينتمون الى عشائر عربية اصيلة ..وحسب معلوماتي عبر عشرات السنين لهم حساسية خاصة وعدم مودة تجاه الايرانيين.. وهذه حقيقة اعرفها قبل مجئ صدام ولا علاقة لها بحكمه وحزبه.
5- كلنا يعلم ان المراجع العظام في النجف اربعة .. فماذا سيحدث لو اعتبرت عملية الطرد من المدينة سنة وذريعة لاقصاء اتباع كل مرجع لاتباع المرجع الاخر ..بحجة عدم الاتفاق في الاجتهادات ولا سيما بعد ان اصبح رجال الدين تجار سياسة ويتبوؤن مناصب حكومية كما يحدث اليوم في النجف.
6 – هل من المستبعد ان تقتدي الحكومات المحلية في بقية محافظات الوسط والجنوب واصدرت مثل هذا القرار ؟؟؟
7 – هل الانتخابات والتنافس على الفوز يبرر مثل هذه القرارات ؟؟
8 – هل التنافس على الانتخابات يبرر قتل المسيحين الابرياء في محافظة الموصل وكركوك .. للتخويفهم واجبارهم على الهجرة ؟؟؟
ان مثل هذا القرار المنافي لحقوق الانسان ودولة القانون .. يجب ان يدان من قبل اولاً: مراجع النجف (لانها مدينة العلم والثقافة والحرية ) وثانياً : من قبل السيد المالكي لانه الداعي لدولة القانون ولحزبه حصة الاسد في مقاعد الحكومات المحلية الحالية ... ان مثل هذه القرارات الحمقاءلا تخدم العراقيين وستزرع الخوف في قلوب المواطنين وتؤجج الفتنة بلا اي مبرر من خلال ارهاب الدولة التي تمارسه حكومة النجف.. القانون هو الحد الفاصل بين المجرم والبرئ .. المجرمون والقتلة. ليس بالضرورة كان منتمين الى حزب البعث .. المجرم هو مجرم بالسليقة والبيئة التي تربى فيها .. وما اكثرهم هذه الايام .. انني اتساءل وكل المواطنين .. من سرق و يسرق قوت الشعب منذ سقوط نظام صدام حسين وحزب البعثوحتى يومنا هذا ؟؟؟ ويوزع الظلم بأسم الديمقراطية والنظام الجديد والظروف الامنية هل كانوا بعثيين؟؟ وكل الناس تعرف من اين اتوا هؤلاء الحرامية ؟؟ وما هي اولياتهم .. ؟؟ واناشد منظمات حقوق الانسان لادانة واستنكار مثل الدعوات المنافية لابسط حقوق الانسان ...
وأذكر قادة النجف اليوم بالقول القائل ( لا تنهى عن خلقٍ وتأتي بمثله ) .. ولو يدوم الظلم لما وصلتم اليوم الى مناصبكم الحالية .. وبقاء الحال من المحال ...







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,682,254,329
- الكتلة العراقية وعدد المقاعد التي ستحصل عليها
- كنس تجار السياسة بانقلاب ابيض
- الناخب والمنخوب وما بينهما ....
- بغداد اليوم رقصت على سيل من الاشاعات
- فشل الديمقراطية ام ديمقراطية الفاشلين
- جياع الشعب الى متى يمتصون دماءكم ويهدرون ثروتكم ؟؟ وانتم صام ...
- الشرارة التي ستحول المواكب الحسنية الى ثورة شعبية
- المنطق المفلوج في تبرير الموقف المعوج
- جانت عايزة والتمت
- لو كنت عميلا امريكيا اوأسرائيلا أو ايرانيا او سعوديا لفزت با ...
- يوم مزعج مر على اهالي ابوغريب
- شر البلية ما يضحك !!!!
- النار تحت الرماد .. افهموها ياسياسيون
- طفل بريء يوارى الثرى وقاتل يتنفس الصعداء
- من وراء تفجيرات الأحد والثلاثاء الدموية
- ثلاثاء دامي في مسلسل أيام الأسبوع الدامية
- العراقي اليوم مثل الاطرش بالزفة
- أطفال كربلاء يكذبون تصريحات وزير البلديات
- العيد لم يقلل نواح الثكالى وانين اليتامى ومعاناة الفقراء
- جريمة ابو غريب الدموية ودوافعها المحتملة


المزيد.....




- وزارة الدفاع اليمنية عن مقتل 79 جنديا بهجوم صاروخي: الحوثيون ...
- ماذا فعل هذا الجندي الأمريكي ليفاجئ والدته بعد غياب عامين؟
- أردوغان يلتقي السراج في -ريتز كارلتون- باجتماع مغلق في ألمان ...
- تحذير أوروبي لتركيا من التنقيب -غير المشروع- عن المحروقات في ...
- تزامنا مع مؤتمر برلين.. حكومة الوفاق الليبية تتهم جيش حفتر ب ...
- إيران تعلن عن بناء مدينة صناعية مشتركة مع العراق
- شاهد: الهولنديون يحتفلون باليوم الوطني لأزهار التوليب
- البرلمان الأردني يصوت على مشروع قانون يحظر استيراد الغاز من ...
- هل يكون مؤتمر برلين بداية لتسوية النزاع الليبي؟
- البرلمان الأردني يصوت على مشروع قانون يحظر استيراد الغاز من ...


المزيد.....



المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق - نوري جاسم المياحي - حكومة النجف المحلية وتجنيها على حقوق الانسان