أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سندس سالم النجار - سائلي عما يؤرقني !














المزيد.....

سائلي عما يؤرقني !


سندس سالم النجار

الحوار المتمدن-العدد: 2869 - 2009 / 12 / 26 - 11:30
المحور: الادب والفن
    


سائلي عما يؤرقني !
انت من انت !
ايها السومري !
انت من تكون
ايها الصامت !
انك زهرة شيمول
ام عنقود كاميني !
صوت يتعالى صداه
، كديمة نيسان
ام شعاع شمس
يفري الضباب
صبحية العيد
من سماءك
الملبدة بالدخان !
كل يوم يقتل منك
الف طائر
ليعد منه
حشو الفطائر !
صوتك الصارخ
ضوعك الباذخ
نخلتك العملاقة كألاسطورة
تهيمن عليها
شموس النوازع
وتشرّحها سهام الاشرار..
آثرْتُ ان اتسلق
اجنحةالنجوم الصامتة
فوق برجك الجبار ،
أيــه شهريــار ُ !
قد انتزع عطرك
العنيد الندي
من جسدي،
آليتُ ان اصبح
ناسكة ً بتول
قد اجد ملاذا ً
ظليلا لزهدي ،
قد اتمكن
من عصر عناقيد الالم
المتدلية على صقال الفؤاد ِ!
ها أنــا ذي~
فروحي تهفو
الى التمرغ في نيران
تموزك ومداك الابدي ،
فلا بد ان ابصر
طريقي الظليل ،
لا سرّ من بقائي
غريبة
خلف اسوارك البعيدة،
فانا اسعى دوما
للعوم في ضرام الحريق
قد امسك المستحيل ،
واتوق ابدآ
ان اغوص
في اغوار خضم الاشكال
قد احضى بخمر طروب
وافوز بأهاب الانغام ..
وطني لك مني
الحب كله والسلام
في كل صبح
وكل منام
وان ظلَّكَ الابتسام
او ضاق بك الكلام،
فلا يعبث الزمان
الا ّ بالناس العظام ...


سندس سالم النجار





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,361,965
- أمسية شعرية عراقية فى فيينا
- - نداء ٌ صريح- الى سمو الامير اللاجئ !! ليس لسيادتكم حرية ال ...
- الرجل الذي يتربع في ذات المرأة ، من يكون ؟؟
- - حبك يسكنني كجنين -
- - هلموا ايها الكرماء لمناصرة ( سمو الامير اللاجئ ) -
- -بعض الضوء على المجلس العالمي للكفاءات العراقية في المهجر- ( ...
- هل يعرف الرجل الحب ؟ نظرية مبهمة قيد التحليل والدراسة وستبقى ...
- هل سيبقى الايزيديون مواطنون ( نزلاء) في عقر دارهم ؟؟
- ايها الاحبة المتخاصمون تعاملوا كأطفال لا كرجال !
- الحب دواء الحرب- -
- هل سيتضمن البرنامج المستقبلي لقائمة -التغيير- وضع الايزيديين ...
- وألوذ ُ بضوع الذكرى~
- ~ مِقصَلة القصيدة ~
- - ربان سفينة الكرة العراقية وداعا ً-
- سفر الانتشاء!!!
- بحاجة الى الانتقام
- غيابك يلهب المكان
- الايزيديون وهاجس الانتخابات
- أضواء على برنامج ( عين على الديمقراطية ) الذي تبثه - قناة ال ...
- - الى صاحب ِالجلالة -


المزيد.....




- بملابس شخصيات فيلم -موانا-.. محمد صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنت ...
- صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنته مكة على طريقة الفيلم الكرتوني -م ...
- وزارتان بلا ثقافة.. كاتب يمني ينتقد صمت اتحاد الأدباء والكتا ...
- روبوت فنانة على شكل إنسان: هل يمكن أن نصنع فناً من دون مشاعر ...
- شاهد.. ماذا تبقى من آثار الموصل؟
- هل يصعب على الموسيقات العسكرية العربية عزف النشيد الوطني الر ...
- بعد الاستقلال.. حزب الكتاب يدعو الحكومة لتقديم تصريح أمام ال ...
- حزب الاستقلال: تقديم الحكومة لبرنامج جديد أصبح ضرورة ملحة
- دومينغو ضيفا على RT عشية إحيائه حفلا موسيقيا كبيرا بموسكو (ف ...
- عبد النبوي يثير جدلا داخل البرلمان


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سندس سالم النجار - سائلي عما يؤرقني !