أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أمجد المصرى - أدب الإسلام , عبد الله بوفيم نموذجاً














المزيد.....

أدب الإسلام , عبد الله بوفيم نموذجاً


أمجد المصرى

الحوار المتمدن-العدد: 2863 - 2009 / 12 / 20 - 18:35
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


بمناسبة نتيجة الاستفتاء الشعبى السويسرى بمنع بناء مآذن جديده , كتب الدكتور/كامل النجار مقالاً بتاريخ 14/12/2009 عنوانه : (على نفسها جنت براقش - النباح حول المآذن ) على موقع (الحوار المتمدن ) أبدى فيه دهشته و استنكاره لردود أفعال مشايخ الاسلام الرافضه للاستفتاء و نتائجه , هؤلاء الذين راحوا يتباكون على حرية العباده و حقوق الانسان و مبادئ المواطنه التى أهدرتها سويسرا , متناسين و متجاهلين ما اقترفته و تقترفه أيديهم (المتوضئه) من اعتداءات و قهر و تضييق بحق الآخر (كل آخر) فى البلاد المبتلاة بهم .

جاءت ردود أفعال القراء على مقال د.النجار متباينة , بين مؤيد و معارض , و بين هادئ و هائج غضوب , و بين موضوعى و لا موضوعى , و بين مهذب و متطاول , مما دفع د. النجار لمناقشة المعترضين - رغم تطاول بعضهم - فى مقال جديد بتاريخ 19/12/2009 عنوانه : (مع القراء عن نباح الكلاب).

أعرض لكم مقتطفات من رد أحد القراء ورد فى مقال الدكتور/ كامل النجار الأخير المؤرخ 19/12/2009 كان قد تلقاه تعليقاً على مقاله الأول يخاطب فيه القارئ (عبد الله بوفيم ) كاتبنا المرموق قائلاً :[[ ... , فإنك لم تنل بعد التربيه الكافيه -... و بذلك تكون منطلقاً من محيطك الذى تربيت فيه و الذى لا تسمع فيه ربما إلا النباح و النهيق-كنت بداية الأمر أحسبك عاقلاً و دكتوراً , ... لكنك متصابى يا كامل بالاسم , لكنك فى الحقيقه لا تزال ناقصا و هيهات أن تكون كامل العقل و المنطق]] .
لاحظوا معى لغة الخطاب التى يستخدمها الذين يتصدون للدفاع عن الاسلام , الذين يدعون أنهم لا يجادلون إلا [ بالتى هى أحسن] .
فليسمح لى الدكتور كامل النجار أن أسأله : ما العجب و فيم الدهشة ؟ !

* من كان إلهه يأمره بقتل الآمنين و غزو بلادهم و استيطانها , و يسمى ذلك جهاداً فى سبيله و يعد الغزاه المعتدين بجنات تجرى من تحتها الأنهار .
* من كان إلهه يأمره بالسطو المسلح ثم يقتسم المسروقات - هو و رسوله - مع السارقين , و يسمى ذلك بالفيئ و الغنائم .
* من كان إلهه يحل له الزنا , و يسمى ذلك أملاك يمين .
* من كان إلهه يحل له إغتصاب النساء -الأبكار منهن و المحصنات - و يسمى ذلك سبياً .
* من كان إلهه قد أمره بتحقير المرأه و إعتبارها نصف إنسان ( بنصف شهاده و نصف إرث ) , و اعتبارها حرثاً للمؤمن يأتيها أنى شاء .
* من كان إلهه قد أمره بفرض الأتاوات على غير المنصاعين لدعوته , و يسمى ذلك بالجزيه .
* من كان إلهه شتاماً لعاناً طويل اللسان يصف الناس بالأنعام أو أضل ، و بالقردة والخنازير ، و بالكلاب و الحمير ، مبررا فشله فى إقناعهم.

لا أجد نفسى مندهشا من لغة خطاب السيد بوفيم فقد التزم أوامر إلهه و تأسى بأسوته ( الحسنة ) و تأدب بأدب الاسلام .










رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,220,690,293
- مغامرات كهيعص (7 )
- مغامرات كهيعص - أجزاء ( 7 )
- مغامرات كهيعص - روايه ( 6 )
- مغامرات كهيعص - أجزاء ( 6 )
- مغامرات كهيعص - روايه (5)
- مغامرات كهيعص - أجزاء ( 5 )
- مغامرات كهيعص - روايه ( 4 )
- مغامرات كهيعص - أجزاء (4)
- مغامرات كهيعص - روايه (3)
- مغامرات كهيعص - أجزاء (3)
- ردود أفعال على (مغامرات كهيعص)
- مغامرات كهيعص - رواية ( 2 )
- مغامرات كهيعص - أجزاء (2)
- توابع كهيعص
- مغامرات كهيعص - روايه تنشر أجزاؤها تباعاً
- مغامرات كهيعص - أجزاء (1)


المزيد.....




- الصين ترصد تحركات أكثر من مليونين في إقليم تعتبره أقلية الوي ...
- كيف تتعامل الدول الأوروبية مع العائدين من تنظيم الدولة الإسل ...
- الصين ترصد تحركات أكثر من مليونين في إقليم تعتبره أقلية الوي ...
- الغارديان: كيف تحسرت أمريكية على الانضمام لتنظيم الدولة الإس ...
- إيران: الرئيس حسن روحاني يقول إن بلاده تريد علاقات ودية مع ا ...
- ألمانيا ترد بفتور على نداء ترامب استعادة مقاتلي الدولة الإسل ...
- ألمانيا ترد بفتور على نداء ترامب استعادة مقاتلي الدولة الإسل ...
- استنكار كويتي لسلفي أجاز التطبيع مع إسرائيل
- تحرير 80 رهينة من -بوكو حرام- شمال غربي نيجيريا
- مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بحراسة قوات الاحتلال الإسرائي ...


المزيد.....

- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال
- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أمجد المصرى - أدب الإسلام , عبد الله بوفيم نموذجاً