أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جورج فارس - معادلة المساواة....














المزيد.....

معادلة المساواة....


جورج فارس
الحوار المتمدن-العدد: 2802 - 2009 / 10 / 17 - 09:29
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تبدأ المساواة عندما أبدأ من نفسي...

كثيرون ينادون بالمساواة ويطالبون بها بأعلى أصواتهم، ويرفضون التمييز، كما ويلقون الخطب ضد العنصرية. لكن وبإلقاء نظرةٍ بسيطةٍ على تصرفاتهم نكتشف بأنهم يطلبون تلك المساواة لأنفسهم دون أن يريدوا منحها للآخرين.
فهم ينادون بالحرية في الوقت الذي يحرمون فيه الآخرين من حرية المعتقد.
وينادون بحقهم في الحياة في الوقت الذي يقتلون فيه الآخرين.
ويطلبون التعاطف العالمي مع قضاياهم في الوقت الذي يرقصون فيه فرحاً أمام مآسي الآخرين.
ويصارعون من أجل الكرامة في الوقت الذي يسعون فيه لإذلال الآخرين والاستيلاء على أملاكهم وهم صاغرون.

إن معادلتهم في الحقوق لا تحوي أي إشارةٍ للمساواة بين الأطراف لكنها تتجه باتجاههم بإشارة أكبر. أليست كلمة أكبر هي التي اعتادوا على سماعها واستخدامها؟ فتحولت في حياتهم إلى معادلة تتحقق من خلالها مصالحهم وحقوقهم فقط، وأما واجباتهم تجاه مجتمعاتهم والإنسانية جمعاء فهي من نصيب الآخرين كي يقوموا بها.

إن مساواتهم أو من الأفضل أن نسميها أكبرِيَّتَهم ليست سوى أفضلية يرونها في أنفسهم باعتبارهم خير الأمم على الإطلاق، وهم طالما يدورون حول أنفسهم سيبقون سجناء دائرة أنانيتهم ولن يدركوا يوماً ماذا تعني المساواة.


تتحقق المساواة عندما أريد لغيري ما أريده لنفسي.
أليست هذه هي القاعدة الذهبية للمساواة؟ أن أمنح الآخر المساحات التي أريد منه أن يمنحني إياها، وأن أنظر إليه كانسان بغض النظر عن لونه وعرقه وجنسه ومعتقده تماماً كما أريده أن ينظر هو إليّ، وأن أرى في حياته ذات القيمة التي أراها في حياتي.


فالمساواة تكتمل عندما أرى الآخر بنفس العين التي أريده أن يراني بها.






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,043,936,360
- حوار مع الإله
- المرأة ليست نصف المجتمع...!
- رسالة من إله مجهول...
- الحرية.. العشوائية.. والفوضى
- قدسية الحياة.. وثقافة الموت
- امتلاك الحق المطلق
- انسانية الإله


المزيد.....




- فتوى سعودية جديدة: -تدليع- اللاعبين حلال
- توجيه عاجل من محمد بن سلمان بشأن المساجد
- بدء أعمال المؤتمر الخامس عشر لاتحاد سلطات الضرائب في الدول ا ...
- أفغانستان: مقتل العشرات في اشتباكات بين قوات الأمن وحركة طال ...
- أفغانستان: مقتل العشرات في اشتباكات بين قوات الأمن وحركة طال ...
- حزب المحافظين يريد الحكم مع المسيحي الديمقراطي
- -مختلف عليه-.. ابن تيمية.. شيخ الإسلام أم شيخ الإرهاب؟
- محكمة مصرية تدرج الجماعة الإسلامية على قائمة الإرهاب
- طارق الزمر: وصم الجماعة الإسلامية بالإرهاب مناف للعقل والمنط ...
- استئناف عمليات قوات سوريا الديمقراطية ضد تنظيم -الدولة الإسل ...


المزيد.....

- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر
- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جورج فارس - معادلة المساواة....