أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد بوزكَو - العرب و...














المزيد.....

العرب و...


محمد بوزكَو

الحوار المتمدن-العدد: 2795 - 2009 / 10 / 10 - 14:20
المحور: كتابات ساخرة
    


جسد العالم يعاني .. اجتاحته الأمراض من كل صوب.. أمراض القردة والطيور والخنازير، ناهيك عن الايدز والسرطان والزهايمر... ومع تنامي الداء يجتهد الإنسان في البحث عن الدواء.. علماء، دكاترة وأطباء لا يرتاح لهم بال، حاصروا أنفسهم في مكاتبهم ومختبراتهم في سبيل ضمان استمرار الحياة... هذا في الغرب.. وماذا في الشرق؟
في الشرق أيضا علماء ودكاترة.. للأزهر الشريف خلية كالتي للنحل، فيها ما شاء ربك من علماء.. وفي دول أخرى أيضا علماء والكل متخصص في الفقه والعلوم الدينية، بآلات لفبركة الفتاوى..
العالم فعلا ينزف مرضا، والعرب فعلا يسترقون السمع والبصر عبر سفاراتهم وقنصلياتهم لمعرفة جديد الدواء الغربي. المختبرات الغربية تشتغل ليل نهار، صحيح أنها لا تسمع آذانا ولا تصلي حتى، لكنها على الأقل تنتج حقنا وأقراصا لزرع المناعة في العالم بالقضاء على أمراضه وأسقامه تارة، وتارة أخرى لتنشيطه ودغدته بكبسولات للفحولة والتهييج.. لا يعوج معها مسمار..
فما مهمة العرب؟ بعد التفقه، يتوضئون، يصلون لينهوا مهمتهم التاريخية برفع الأيادي للبار عز وجل طالبين راغبين المزيد من الصحة والحياة وحالفين في الكفار واليهود... ليخلدوا للنوم مرتاحي البال في انتظار دخول الجنة وانتشاء ما لذ وطاب من شراب وطعام والاستمتاع بالحور العين على ضفاف الأنهار وتحت ظلال الأشجار..
ما عدا كل هذا، هراء.
هراء أن تتشبه بالغرب، هراء أن تصنع سيارة لأنك ستكون الراكب، هراء أن تفبرك قمرا صناعيا وتلفازا وآلات لاستقبال الصورة والصوت مادمت أنت من سينعم بذلك.. هراء أن تصدع رأسك مع الهارد وير والهاكر وشبكات الانترنيت بما أنك من سيستمتع بذلك... لا تنهكوا أنفسكم ما دمتم خير أمة... غيركم يتكفل بكل شيء.. فقط عليكم بالعباءة والعبادة والسعادة....
للعرب أرضا، عليها نبتت شعوب تستمتع بأكل ترابه فيما عائلات تنعم بعائدات النفط والبترول، كما للعرب جامعة مانعة متخصصة في ترشيد التفرقة، وللعرب فكر، آه نعم فكر... أوليس الفرابي والكندي وابن سيناء، وابن رشد وابن خلدون بعرب...؟؟ إذا كان لا، فأين الفكر العربي إذن؟ أما إذا كان نعم، فأين العرب؟؟
كان في قريتنا شيخ عجوز لا يصوم رمضان وكنا نسأله بحلول شهر الغفران، لماذا لا تصوم يا عمو رمضان؟ يتنهد، ثم يجيب: النفط والبترول فرقوه فيما بينهم فقط، يعني شأن عائلي، فيما الصوم قسموه على سواد الأمة!! وفي المقررات والأدبيات الحزبية يثقبون آذاننا بالوحدة العربية...
انه منطق الأمة العربية الإسلامية، أمة فقدت أمها واستوطنت الأرحام، رفعت سيوفا ونصوصا وعاثت في الأرض قتلا وسبيا ودمارا... قلموا أظافر الفلسفة، بتسفيه العقل وتمجيد النقل... فاسلم الفكر واستسلم ثم تبخر في إجازة مفتوحة حتى سن التقاعد...
واليوم، ها هو الفكر والعلم يتوهج ويسمو في الغرب... الغرب يجر قافلة الحياة والعرب قفلت باب الحياة...
المشكلة لدى العرب أنهم صدقوا فعلا أنهم أحسن أمة... حتى الشمس تخيلوا أن التي فوقهم أحسن شمس وأن قمرهم أجمل وأبيض قمر... وأن لغتهم لغة الجنة... وشمال إفريقيا أرضهم... والجبر اكتشافهم... والصفر واضعوه... و..و..و..و..و
والسلام عليكم ورحمة الله.







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,521,800,243
- اِحْضوا أنفسكم (اِحترسوا) إنهم يضربونها...
- رمضان وإعادة جدولة الشهوة
- ممحاة لمحو الجهل بمحو الأمية
- إيْ اِتْشْ وانْ إن وانْ... و الدَمْعُون
- طير يا حْمامْ
- اللغة والبكاء...والإنصاف
- انتخابات.. ولا أصوات
- الكذب على الذات
- الرقص على لغتين
- تعريب السحور ..
- أَيور وشهر أيار... وباسل.
- أكوام عظم في الأرض.. واِثْري* في السماء
- ختان المرأة بالمركب الثقافي بمناسبة عيد المرأة
- أني كتبتُكِ وقرأتُكِ غدا...
- الرابطة المنحلة... فكريا
- تلفزتنا... قد نشاهدك لكننا لا نراك
- ماذا لو ذبح ابراهيم اسماعيل...
- التعريب...التغريب
- المغرب وطن لنا أم موطن لنا؟
- متاهة


المزيد.....




- أخنوش يدعو الشباب إلى الانخراط في الحياة السياسية
- عامل طانطان يعري عن واقع الإقليم ويدعو الجميع لابتكار الحلول ...
- شاهد: كوريا الشمالية تحتفل بالذكرى العشرين لتأسيس لجنة فنون ...
- ماليزيا تحظر فيلما لجنيفر لوبيز بسبب -كثرة المشاهد الإباحية- ...
- بعد إثارتها جدلا في الافتتاح... كيف أطلت رانيا يوسف في أول أ ...
- باريس هيلتون تبدي إعجابها بفستان مي عمر في مهرجان الجونة الس ...
- فنان شهير برفقة الوليد بن طلال ما السبب... فيديو
- بوريطة..العلاقات المغربية- الغواتيمالية قائمة على الصداقة وا ...
- في كتاب مثير.. طارق رمضان يكشف لأول مرة تفاصيل السجن والتهم ...
- ليالي الورشة المسرحية تنطلق من 21 إلي 24 سبتمبر


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد بوزكَو - العرب و...