أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد عبيدو - -عيد ميلاد ليلى- لرشيد المشهراوي عن الالم الفلسطيني














المزيد.....

-عيد ميلاد ليلى- لرشيد المشهراوي عن الالم الفلسطيني


محمد عبيدو

الحوار المتمدن-العدد: 2758 - 2009 / 9 / 3 - 15:40
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


فيلم "عيد ميلاد ليلى" لمخرجه الفلسطيني رشيد مشهراوي،الطويل المنتج المشترك بين فلسطين، تونس، هولندا، المغرب سنة 2008، قوبل بحفاوة بالغة لدى عرضه بمهرجانات السينما. وعلى مدار الـ 81 دقيقة من عمر هذا الفيلم الروائي بحس وثائقي ، قدم الفلسطنيين برام الله كما هم في الحياة بدون صورة الميديا الاعلامية المتررة التي تصلنا عنهم برغم القسوة التي كانت حاضرة . انه فيلم يريك شيء لا تراه بنشرات الاخبار حيث نرى الفلسطينيين بمشهد واحد , بينما نراه سينمائيا بمشهد مختلف .
وتدور احداث عيد ميلاد ليلى من حول شخصية فلسطينية محورية بالفيلم هي ابوليلى(اداء رائع جدا وعميق الصدق من محمد بكري) كان قاضيا في دولة عربية ولكن لان الحكومة لم تعد تستطيع ان تدفع مرتبه فإنه اجبر على أن يعمل سائق تاكسي وفي يوم عيد ميلاد ابنته ليلى(نور زوبي) السابع تصر زوجته ( أرين العمري) على أن يعود للمنزل مبكرا ومعه هدية وكعكة، ولكن الحياة اليومية في فلسطين فوضوية تاخذه في إتجاهات عديدة قبل أن يصل إلى المنزل . حكايات صغيرة يرويها الفيلم كلما تغيرت هوية الراكب في التاكسي فهناك السجين السابق او زوجة الشهيد او العاشقان الشابان اللذان لا يجدان مكانا يلتقيان فيه فيقرران استقلال سيارة الاجرة ... وتركب هذه الحكايات مجتمعة صورة ساخرة للحياة في المكان لا تخلو من الكوميديا السوداء . وتنتهي بالمصادفات والحوادث التي تجعل ابو ليلى يعود الى بيته بسيارة الاجرة المحملة بشرائط الزينة والورد , وبقالب الكاتو والشمع وعقد اشتراه من طفل يمتهن البيع بين السياراتن ويرفض اخذ النقود بلا مقابل . الفيلم سهل بشكله وعميق بفكره وذكي بقاربته للواقع السياسي والاجتماعي باشارات لماحة وعلى عكس فيلمه الاول " حتى اشعار اخر " الذي تدور احداثه كاملة داخل منزل فلسطيني بغزة اثناء الحصار وحظر التجوال , هذا الفيلم مفتوح خارج البيوت على شوارع المدينة , ان يرينا رام الله كما لم نرها من قبل , مدينة تنبض حياة وتحفل بالمتناقضات وتتحدى الاحتلال الذي لا نراه مباشرة ولكن نحس بثقله في كل تفاصيل الفيلم . كما يتميز هذا الفيلم بقيامه على المفارقات والمصادفات القوية التي توصلنا الى ما يسمى الكوميديا السوداء
المخرج رشيد مشهراوي يقول" شخصية ابوليلى تعكس مواجهة بين القاض الذي تستحوذ عليه قيم القانون والنظام وبين الفوضى بسبب الاحتلال الاسرائيلي. احاول ان اصنع بعض الامل بإلقاء ضوء قليل على العناصر الإيجابية والواعدة التي تبشر بمستقبل أفضل وأن اعطي الجمهور فرصة أن يشعروا بهذه الحقبة الفريدة من حياتنا حيث وطأة الاحتلال قسمت الفلسطنيين إيديولوجيا وجغرافيا وزادت من عدم قدرتهم على التعامل مع تفاصيل الحياة اليومية. وبما ان الفيلم مزيج من الواقع والخيال فقد قررت ان آخذ من الواقع عبثه وقسوته وأن استمد من الخيال بهجته وجماله، الجمال الذي مازال أحد أقوى خصائص بلدنا". ويقول " احاول في عملي ان يكون كل فيلم لي هو فيلم اول لان كل فيلم عنده افكاره وطريقته . وبهذا الفيلم بنيت على افلام سابقة عملتها انطلاقا من مسؤليتي تجاه هذه الافلام انا كمخرج اريد ان اضيف شيئا على الموجود لا ان اكرر . وكان هناك قرارا اخر ان ابرز فلسطين كما احبها وكما اراها . لان الناس تعودت ان ترى اماكن الاحداث كما هي بالاعلام . احببت ان اعمل فيلم بسيط واحببت ان اخترع قليل من الامل لانه بدونه لن نعمل شيء .
رشيد مشهراوي من مواليد 1962 نشأ بقطاع غزة وهو الذي علم نفسه بنفسه صنع الأفلام، حيث بدأ يعمل في صناعة السينما وعمره 18 سنة . في العام 1993 اخرج " حتى اشعار اخر" اول افلامه الروائية الطويلة وحصل به على جائزة اليونسكو من مهرجان كان والهرم الذهبي بمهرجان القاهرة .أفلام مشهراوي ترسم صورة لحياته تحت الاحتلال السرائيلي من مخيم اللاجئين وهي الأماكن التي انبعثت منها الإنتفاضة وكذلك التي انبعثت منها فكر مشهراوي السينمائي ، افلامه الاخرى منها الروائي الطويل مثل تذكرة الى القدس ( 2002 ) و انتظار ) ومنها الوثائقي مثل : مباشر من فلسطين و اخي عرفات وجميعها حازت على اشادة النقاد وحصلت على عدة جوائز دولية .







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,682,825,849
- مهمة انعاش الروحية
- الشعر الجديد في الجزائر
- المخرج اليوناني/ روبيرمانتوليس/:تهمني روح العمل الموجودة في ...
- ((أجنحة الرغبة))
- افلام مغاربية قصيرة ..شرائح من الحياة وجرأة في طرح المواضيع
- نصوص الغياب
- الشعر: القوس الاكثر توترا
- -ايروان-..اول فيلم باللهجة الطارقية
- سيرافين بين الفن والجنون
- السينما التسجيلية صورة للحياة فى تجددها وسطوعها
- الصمت صرخة مدوية
- السينما الفنزويلية : اهتمام رسمي لتحدي الهيمنة الأمريكية بعا ...
- جيم جارموش رائد السينما المستقلة الامريكية
- ميزو غوشي mizo guchi
- السينمائي السوري مصطفى العقاد حارب الارهاب وراح ضحيته
- إلى فان غوغ
- - راي - سيرة سينمائية لموسيقي اسود ضرير
- (( جسد فارغ ))
- - هنري فوندا - henry fonda
- -نقطة تحول - اضاءة لعوالم وسينما خيري بشارة


المزيد.....




- في خطوة تاريخية.. الحاخامية الإسرائيلية تعترف بـ -يهودية- جم ...
- فرنسا: انتخاب محمد الموسوي رئيسا لمجلس الديانة الإسلامية
- انتخاب الفرنسي من أصول مغربية محمد الموسوي رئيسا للمجلس الفر ...
- انتخاب الفرنسي من أصول مغربية محمد الموسوي رئيسا للمجلس الفر ...
- بالفيديو.. ساحات الاعتصام بالعراق تعكس التآخي وتنبذ الطائفية ...
- المسلمون والمحرقة.. زيارة مرتقبة لشخصية مسلمة معروفة لأوشفيت ...
- السلطات الإسرائيلية تبعد خطيب الأقصى عن المسجد
- المسلمون والمحرقة.. زيارة مرتقبة لشخصية مسلمة مرموقة لأوشفيت ...
- سلطات الاحتلال تبعد رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس عن ...
- توفير 500 وظيفة دينية على بند العقود لسد العجز في المساجد


المزيد.....

- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد عبيدو - -عيد ميلاد ليلى- لرشيد المشهراوي عن الالم الفلسطيني