أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد أبو عيسى - سيلُ العدالةِ كاسحٌ







المزيد.....

سيلُ العدالةِ كاسحٌ


حميد أبو عيسى

الحوار المتمدن-العدد: 2755 - 2009 / 8 / 31 - 07:25
المحور: الادب والفن
    


نخّاسُ في سوقِ السياسةِ ، في مضامير ِ التآمرِ والفسادِ
عضّاض ُ في لحم ِ الأنام ِ وسـمُّه ُ مستودع ٌ للإضطهادِ
يسري سريعا ً في وريدِ الشعبِ، مضمون َالإبادةِ للعبادِ!
هوَ عاهرٌ، تكرارُ صدّام َ المفاجع ِ، صاعق ٌ في الإتـِّقادِ
جمع َالملايين َ الحرام َلكي يحاربَ مَنْ يجاهدُ في البلادِ
يا حسرة َ الدجلين ِ يحكمها سفيه ٌ، عاهـرٌ، قذِرُ الأيادي
هي َ صـولة ٌ زنّاء ُ تجـمع ُ شـملها لكـنها قـبرُ الأعادي

مَن ْ أنت َ يا دَجَـل َ الكلام ِ تحاورُ الأصلاء َ في درر ِ الكلام ِ
أنت َ الذي قتلَ المئاتِ مِن َ الذين حرمْتَهم ْ نِعم َ السلام ِ
أتباعُكَ التتزعَّمُ الأزلام َ فيهم مثل َ أولاد ِ الحرام ِ!
أنـتم ْ لصوص ُ النفط ِ، ديدان ُ الخراب ِ ستسحقون َمع َ اللـئام ِ
مِمَّن ْ تبخترَ شأنهُ في قهر ِ أبناء ِ الميامين ِ الكرام ِ
أنتمْ حثالة ُ مِن ْ بني صدّام َ؛ قتّال ِ الأشاوس ِ والعـظام ِ!
وسيَهجـرُ الشعب ُ المؤجَّل ُ حكمُه ُ ثوب َ المخد َّر ِ في المنام ِ!

قوّاد ُمِن ْ صنفٍ رهيبٍ وشكلهُ نَجِسٌ كحيّاتِ البراري
مِن ْ أيِّ زاويةٍ من َ السماء ِ قد نزلت ْ ملايين ُ الدولار ِ؟!
عفوا ً، ملاييرٌ تعدى رقمُها أغـنى العنابر ِ في الجوار ِ
مبروك ُ يا ابن َ التترْ! ولنا حسابٌ بعد َ إقفال ِ الحوار ِ
ستعـود ُ أموال ُ اليتامى والثكـالى يا أساطيـن َ القـمار ِ
وسيذكرُ التأريخُ كمْ كنتمْ زؤانا ً في حقولِ الإخضرار ِ
كنتمْ ذئابا ً تنهشون َاللحمَ من ْصدرِ الأراملِ والصغار ِ
أوگستا في 2009 – 28 - 08






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,623,992
- لؤلؤيُّ يا عراقْ
- شموعُ الشهادةْ
- حديثُ السكوتْ
- حديثُ السكوتِ
- لستُ بيّاع َ الأصالةْ
- لا طغاة ٌ بلا أباةِ*
- لماذا الخرابُ مقيمٌ بداري؟!
- حيّاكَ يا وطني الجريحْ
- بكاءُ الأملْ
- أين َ أنت ِ يا أمينة ْ؟!
- سيلٌ ومروانُ
- أغني لمجدِ العراق ِ
- 14 تموز
- سيّدٌ أمْ عميلُ!
- الغيمةُ الدجلاءُ ماطرةٌ
- الأصالة ُ والإقتدارُ
- يا ابنَ العراقْ
- حلّي عني
- أدري ولكنّي صبورُ
- سنغني يا عراقْ


المزيد.....




- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد أبو عيسى - سيلُ العدالةِ كاسحٌ