أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ديار الهرمزي - بابل .. باب الآلٰه.. مهد العلم .. مملكة بابل التاريخية..














المزيد.....

بابل .. باب الآلٰه.. مهد العلم .. مملكة بابل التاريخية..


ديار الهرمزي

الحوار المتمدن-العدد: 2731 - 2009 / 8 / 7 - 04:04
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


كانت بابل مملكة صغيرة في بلاد الرافدين وحسب مصادر التاريخية ان الاموريون اسسوا مملكة صغيرة في عام ١٨٩٤ قبل الميلاد سيدنا المسيح عليه السلام واصبحت المملكة في اوج قوتها في عهد الملك حمورابي الذي حكم بابل من سنة ١٧٩٢ الى سنة ١٧٥٠ قبل الميلاد المسيح عليه السلام.
الملك حمورابي حكم قبضته على كل من اكد وسومر، وعاد بناء مدينة البابل وجعلها عاصمة للمملكته ، وحملت المملكة اسم بابل نسبة الى مدينة بابل.
من اعمال بابل الجناء المعلقة التي تعتبر من عجائب الدنيا والتي شيدت في عهد الملك نبوخذنصر من اجل السعادة زوجته الفارسية آميتاس التي كانت تشتاق الى طبيعة ايران الخضراء.
كانت لمدينة بابل سور ذات ثمانية ابواب ، وباب العشتار كان مدخل شمالي لمدينة بابل ، وكما نعلم ان عشتار هي اسم آلهة الحرب والحب .
كان مدخل باب عشتار مغطى بالكاشي ذات لون الازرق ومطرز بالنقوش والصور الثور والزهور ترمز الى الٰه مردوخ الٰه المدينة..
اما العلوم البابلية هي عبارة عن علم الفلك والرياضيات وعلم الادارة والقانون وعلوم العسكرية وفن الرسم الخرائط وعلم الهندسة، وتعتبر رسم خريطة العالم في بابل من اقدم خرائط في تاريخ الانسان...
ام القوانين الذي صدر في عهد الملك حمورابي نقشت على صخر كبير حتى يتمكن كل مواطن ان يرى قوانين المملكة ومسلة حمورابي معروفة عند الجميع اهل الدنيا.
بابليون وضعوا ايضا تقويم وحددوا ايام الاسبوع السبعة ولازال نستعمل نفس النظام لحد يومنا هذا، وكان الفلكيون البابليون يدرسون العلم النجوم وكان لهم علم عن وجود الارض والشمس والقمر وستة كواكب الاخرى، وحسب اعتقاد المؤرخين ان الايام الاسبوع السبعة حدد حسب عدد الكواكب السبعة التي كانت معروفة عند البابليون.
كما نعلم ان الملك حمورابي كان ملكا عادلا ودبلوماسيا مخضرما الذي اشتهر بصياغة القانون الدولة لاول مرة في التاريخ الانسان وكتابة القانون كانت على شكل كتابة متقطعة محفورة على الحجر.
ملك حمورابي اسس مملكة قوية وانجز منجزات كثيرة لخدمة المجتمع البابلي الذي عاش عصره الذهبي ، ولكن لم يدوم بعد موت حمورابي لان مملكته سقطت في ايدي حيثيون او هيتيون ثم كاشيون او اشكانيون ثم كلدانيون ثم اشوريون ، لقد قام الملك الاشوري سنحاريب بتدمير مدينة بابل في عام ٦٨٩ قبل الميلاد سيدنا المسيح عليه السلام.
بعد المؤاساة الطويلة التي مرت على بابل واهل بابل ظهر على المسرح السياسي ملك نبوخذ نصر الثاني الذي يعتبر اعظم ملك بعد حمورابي بالرغم ان الفترة الزمنية بين حكمهم طويلة ، لقد رجع عزة البابل واهلها بعزم ملكهم نبوخذنصر الثاني الذي حكم بابل من عام ٦٠٥ الى عام ٥٦٢ قبل الميلاد المسيح عليه السلام...بنيت مدينة بابل ونهضت نهضة لم تسبقها في التاريخ اي نهضة واصبحت بابل اجما مدن الدنيا وتعيش عهدها الذهبية الثانية في ظل الملك نبوخذنصر الثاني وفي قرن السادس قبل الميلاد ..لقد تفرغ الملك ليلقن الاعداء دروسا تاريخيا حتى لاينسوا مرارته، وهاجم اعداء وهزمهم جميعا وتوسعت المملكة البابل من الخليج الى البحر الابيض المتوسط يعني ان الملك نبوخذنصر فتح سوريا وفلسطين وانتصر على المصر في شام وهجر اليهود قسرا الى العراق والذي يسمى بسبي اليهود..
مدينة بابل تقع على ضفة الشرقية لنهر الفرات انها ليست بعيدة عن بغداد عاصمة العراق الحبيب اليوم.
بابل تعني باب الٰه مركز ومعبد الٰه مردوخ الٰه المدينة ومركزالتجارة والثقافة والديانة والعلم والطب والهندسة والرياضيات والصناعة كصناعة الروائح والمراهم والنبيذ والعصير وصناعة السهام والسيوف اي الحدادة والصياغة الذهب والبرونزية وصناعة النسيج بالاضافة الى صناعة العجلات والمراكب النقل المدني والعسكري ودروع الحربية والابواب الفضية ومن الاشهر الابواب هو الابواب السور الثمانية البرونزية الضخمة، وكانت باب العشتار اكبر الابواب المدينة الذي كان باب التجارة والعبادة القريبة من معبد الٰه مردوخ داخل السور والتي لها معبد فرعي خارج السور المدينة.
كان بابليون يحتفلون بأعياد رأس السنة وكانو ينصبون التماثيل على جانبي الطريق المؤدي من المعبد الخارجي الى المعبد الٰه مردوخ داخل السور..وبنى ملك نبوخذنصر قصر ملكي ضخم سميٌ بقصر العجيب ثم حوله الملك نبوخذنصر الى المكتبة، هكذا كان العصر الذهبي البابلي الثاني الى العام ٥٣٩ قبل الميلاد ثم سقطت المدينة البابل بأيدي الامبراطورية الفارسية واصبحت جزءً من الامبراطورية الفارسية .
مصدر الموضوع.. تاريخ العالم لشباب باللغة النرويجية..
بحث وترجمة وتقديم .. ديار الهرمزي








كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,331,827
- بيت النهرين سومر العراق مهد الحضارة
- علاقة الاهرامات والمومياء التوركستانية بمصر وامريكا
- Alp Er Tunga Destanı)أسطورة آلب أر طونغا ( أفراسياب)
- توركمان... وماذا بعد المجازر?
- مدينة كركوك هي مدينة اشورية القديمة
- ولدت الحضارة السومرية من رحم حضارة آناو التركمنستانية Anau
- يبدو ان الشعب التوركماني لازال لا يتمكن ان يطرح قضاياه بشكل ...
- هوية توركمانية وتحديات العصر
- خانقين أم مختبر للتصفيات السياسية
- عبدالكريم قاسم ونوري سعيد
- النموذج الديمقراطي في العراق يحتاج الى التغيير الجذري
- ذكر ملوك السريان
- ملوك الموصل ونينوى في صفحات التاريخ
- ذكر ملوك الترك والصين
- الكورد وموطنهم الاصلي
- التساهل هو اساس المدنية..
- الزعيم عبد الكريم قاسم
- عراق في صفحات التاريخ
- من هم ملوك بابل ؟؟؟
- من يَعلم يُعَلٌم من لايعلم هكذا هي موقف امريكا


المزيد.....




- هواوي تطلق هاتفها الجديد -ميت إكس- القابل للطي في الصين
- ألبانيا تعلن الكشف عن خلية إيرانية خططت لتنفيذ هجمات فيها
- الكشف عن سكوتر كهربائي ذاتي القيادة في ألمانيا
- سلمان "سال" خان: خبير في المعلوماتية والاستثمار ال ...
- مصر تقبل دعوة أمريكية لاجتماع مع إثيوبيا والسودان حول سد الن ...
- وزير جزائري سابق يصبح أول المرشحين بالانتخابات الرئاسية عن ح ...
- أبو جهاد الهاشمي.. هل هو رئيس الوزراء -الفعلي- للعراق؟
- التغير المناخي: لماذا يجب أن نقلق منه كثيرا في بلداننا العرب ...
- سلمان "سال" خان: خبير في المعلوماتية والاستثمار ال ...
- مصر تقبل دعوة أمريكية لاجتماع مع إثيوبيا والسودان حول سد الن ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ديار الهرمزي - بابل .. باب الآلٰه.. مهد العلم .. مملكة بابل التاريخية..