أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - رؤوف الكعبي - أزمة الجامعات العراقية بين السياسة والواقع العلمي ج1














المزيد.....

أزمة الجامعات العراقية بين السياسة والواقع العلمي ج1


رؤوف الكعبي

الحوار المتمدن-العدد: 2616 - 2009 / 4 / 14 - 08:56
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


ادا اردنا ان نضع جامعاتنا العراقية في الميزان ونقيم الواقع الدي وصلت الية تلك الجامعات بع التغيير في العراق وتارجح الجامعات بين السياسات المتعددة التي تدير البلد مند 2003ولحد الان وربط الجامعات بين التي هي عصب الحياة بالتقسيم السياسي والطائفي نجد ان القائمين على العمل في الجامعةوالمتصدين لتلك العملية يحسون احساسا كبير وملموس بالتدخلات السياسية لاحزاب عدة في عمل الجامعة سواء بالقول والفعل فترى الناس يقدفون الجامعة بشتى انواع التهم ان كان رئيسها او القائمون عليها ينتمون الى طائفة معينة او عند تغيير عميد كلية (لاسباب عدة اما لسؤة ادارتة او لبلوغة السن القانوني ) نجد الحديث واللغط يدور حول ان كان العميد مستهدف لطائفته او لميولة السياسية متناسين الواقع العلمي والواقع الثقافي والمشاهد الحية التي تمر بها هدة الكلية او تلك مما اثر سابا على قيادة الجامعة وظهور تلكؤات في عدة مفاصل مهمة من الجامعة ودلك لتحسس المسؤوليين في تعاملهم مع اي قضية قد تظهر ويراد لها حل.
فترى كيف يتعامل المسؤول الجامعي ؟ هل يتعامل بمعزل عن الظروف المحيطة بة. ام يفكر مليا بالاشخاص الدين بمعيتة وتاثيرهم السياسي الحال والمستقبلي على حياتة المهنية با عتبار ان الجامعة لم تخرج من جلباب السياسة ولو قدر لها ان تخرج من هدا الاطار لاصبحت لدينا قيادات جامعية تعتمد على اساس كفائتها ونزاهتها وعلميتها وتاثيرها في الساحة العلمية والثقافية للبلد مما ينعكس ايجابا على المشهد الحي للجامعة .
لكن غياب الرؤية العلمية وتغليب الرؤية السياسية بدا ظاهرا مما حدى ببعض الجامعات الى ان تتحول الى مقار لاحزاب معينة وكتل سياسية وكانها مقفلة من الناحية العلمية . ولكن بعد تحسن الوضع الامني في العراق ظهرت بوادر ايجابية في العمل الاكاديمي مع وجود بعض التدرنات والالتهابات من الجراح الماضية التي يراد لها ان تتحول الى حالات صحية في المستقبل.







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,684,872,911





- ردة فعل وزير طاقة السعودية على اتهام ولي العهد بقرصنة هاتف ب ...
- بعد سنين من غرقها..أطلال -تيتانيك - محمية بمعاهدة بين الولاي ...
- شقيق السعودية المعتقلة لجين الهذلول يعلق على دبلوماسية وزير ...
- إماراتي يلتقط صورة لبرج خليفة بدبي من رأس الخيمة على بعد 100 ...
- وجبة إفطار تساعد على تخفيض الوزن
- البرلمان المغربي يصادق بالإجماع على مشروع قانون لترسيم الحدو ...
- الكشف عن سبب عدم حضور أردوغان لمأدبة عشاء -مؤتمر برلين-!
- استطلاع يكشف عدد المؤيدين لعزل ترامب
- شاهد: عاصفة غلوريا تثير زبد البحر على السواحل الكتالونية
- قتيلة وسبعة جرحى بإطلاق نار في مدينة سياتل الأمريكية


المزيد.....

- مدرس تحت الصفر / إبراهيم أوحسين
- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة
- التعليم والسلام -الدور الأساسي للنظام التربوي في احلال السلا ... / أمين اسكندر
- استراتيجيات التعلم النشط وتنمية عمليات العلم الأهمية والمعوق ... / ثناء محمد أحمد بن ياسين
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - رؤوف الكعبي - أزمة الجامعات العراقية بين السياسة والواقع العلمي ج1