أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عبد المنعم عبد العظيم - الصراع بين الاثر والبشر فى الاقصر














المزيد.....

الصراع بين الاثر والبشر فى الاقصر


عبد المنعم عبد العظيم

الحوار المتمدن-العدد: 2385 - 2008 / 8 / 26 - 04:10
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


ما يحدث فى الأقصر من تطوير هذه الأيام يمثل ثورة فى الإدارة والأداء من اجل تطوير المدينة وتحديثها ووضعها فى مكانها اللائق على خريطة السياحة العالمية 0
والحقيقة ان اللواء سمير فرج رئيس المجلس الأعلى لمدينة الاقصراقتحم القضية بأسلوب الثوار من اجل أحداث هذا التغيير فى ظرف لم تتهيأ ثقافة الاقصريين لتقبله فهناك المتضررين من الهدم والمستفيدين أيضا وهناك المغرضين وأعداء النجاح وهناك أيضا جهاز بيروقراطي عقيم تمرس على التسويف وتعطيل إجراءات صرف التعويضات وإهمال توجيه انذرات لمن ستهدم منازلهم ولم يوفر هذا الجهاز البدائل لنقل المتضررين واقتحم البلدوزر مواقع الهدم فى الكرنك والطود وشارع رمسيس وشرق السكة الحديد لتحقيق خطة التوسعات قبل بحث الآثار المترتبة على هدم مساكن ومتاجر الناس ودون حوار مسبق مع البشر فكان لابد وان يحدث الاحتقان
وتحمل اللواء سمير وحده وزر هذا الجهاز المتجمد يبنى وهم يهدمون يفتح الطرق وهم يضعون المتاريس ينظف وهم يملئون الشوارع قذارة ثم يعلقون على شماعته كل أخطائهم وخطاياهم
والحقيقة أن ثورية القرارات تأتى بمثابة الصدمة للبشر الذين اعتادوا نمط من الحياة المستقرة الرتيبة الامنه فان يجد المواطن نفسه فجأة بلا مأوى وتتراى أمام ناظره ذكريات المكان الذى كان يعيش فيه مستقرا مع جيران اعتادهم وربطت بينهم علاقات من الجيرة والترابط والأمان النفسى وجد نفسه مطالب بالإقامة فى مكان جديد وعلاقات جديدة فيحس بحالة من الفطام وعليه ان يواجه وحدة مستقبل غير مخطط
ويتساءل الناس هل الأثر مقدم على البشر بالطبع أن للأثر قيمته الحضارية ولكن فى نفس المعادلة المطلوب ألا يطغى الأثر على حق البشر ونحن أمام تجربة حضارية يجب ان يتفاعل فيها البشر مع الأثر 0
التطوير ليس قضية سمير فرج وحدة ولكنها قضية كل من يحب الأقصر ويحب مصر وحضارتها وكل من ياتى الى بلادنا ليرى عظمة الأجداد من هذا الفهم يجب ان نعى ان سمير فرج لا يصنع كل هذا من اجل مجد شخصى او لخدمة مجموعة من رجال الأعمال كما يشاع ولكنه ينفذ مخطط مدروس أخرجه من غياهب الملفات المدفونة ونجح فى البدء فى تنفيذه هذا المخطط اعتمد عام 1991قبل ان يتولى الدكتور سمير فرج رئاسة الاقصر بما فى ذلك توسيع الدائرة السياحية لتشمل المدامود والطود وارمنت والمعلا لتخفيف الضغط على المواقع الأثرية الحالية
والذى يطالع قرارات ندوة الأقصر فى القرن الحادى والعشرين التى نظمها المجلس الأعلى للأقصر مع جريدة الأهرام تحت رعاية السيدة سوزان مبارك والتى شارك فيها الدكتور محمود الشريف وزير الحكم المحلى أيامها واللواء احمد فؤاد السيد رئيس المجلس الأعلى ايامها يجد فى توصيات هذه الندوة ما حوله سمير فرج من توصيات الى حقيقة وواقع ملموس وقيمة 0
الأقصر أحست بالجمال بعد التطوير وباركته ولكن الآخرين نظروا الى القضية نظرة شخصية لاتعى معنى المصلحة العامة المقدمة على المصلحة الشخصية وبداوا صراخا وعويلا لإيقاف التطوير ولعبت الصحافة الصفراء وأعداء النجاح وأصحاب المصالح دورا فى تأليب البشر وتعظيم المصالح الشخصية وشحن الناس الى درجة الانفجار او تهيئتهم للانفجار0
ورغم كل هذا ظل الناس يعتقدون ان الأثر مقدم على البشر لان معظم القرارات جاءت فوقية ومفاجئة وصادمة وكان يمكن أن تناقش بديمقراطية ويشارك الناس فى صنعها او الاقتناع بها فان عسكرة القرارات والطاعة العمياء لم تعد اسلوبا للتعامل مع البشر فى الأمور الحياتية والمعيشية والمصيرية
لعلها دعوة للدكتور سمير ان ينزل الى الشارع ويحاور الناس ويجعلهم خط دفاعة الأول ويقنعهم ان التطوير مستقبلهم ومستقبل بلدهم وأمانهم للغد مهما تضرروا منه او نظروا اليه نظرة سطحية شخصية ليقتل فيهم الأنانية والاهم أن يبدأ تطوير جهازة الادارى العقيم ليشاركة ثورية القرار وإنسانية القرار أيضا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,695,816
- اسطورة اللوتس
- شم النسيم
- حكايات من مدينة الاسرار
- الجميلة تتهادى من جديد فى وادى الجمال
- الحزب الوطنى وانتخابات المجالس المحلية
- ماكس ميشيل وكنيسته الى اين
- 3مارس الطريق الى نجع البارود
- حمار الشيخ عبدالموجود
- دعوة لعيد الكراهية
- الملك فاروق بين ملكتين
- الشاعر الاسمر حسن طلب
- الابنودى وبنى هلال
- الحمد لله الذى كفلها زكريا
- من ملف مرسم الأقصر
- التراث الشعبى جزء من تراث الفراعنة
- توت عنخ آمون وحارسه الأنجليزى ريتشارد
- حكاية الموميات الملكية
- بمناسبة احتفال شعراء مصر بعيد ميلاده السبعين التاريخ موعدنا ...
- فى بيت الامة بالاقصر ذ كريات هذا الرجل توفيق اندراوس بطل ثور ...
- فيثاغورس يستقي نظريته من عُقد الحبال


المزيد.....




- لقطة محذوفة من هبوط F-35 على متن أحدث حاملة طائرات بريطانية ...
- -حقنة تخدير ومماطلة-.. اللبنانيون يرفضون قرارات الحكومة ويتع ...
- أبو ظبي تكشف عن لؤلؤة عمرها 8 آلاف عام (فيديو)
- -لن تجوع مرة أخرى-... 3 خطوات سحرية لإنقاص الوزن في أقل من ش ...
- تدشين مركز لتدريب الضفادع البشرية في داغستان الروسية
- مصيدة الحلول الصغيرة: بريطانيا على طريق تدمير ذاتها
- البنتاغون يبحث عن أساليب جديدة لمحاربة إيران
- مقتل اثنين من قوات الأمن العراقية في هجوم لداعش
- What You Don’t Know About Getting the Best Smartphone Casino ...
- Effective Strategies for The Basic Facts of New Online Casin ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عبد المنعم عبد العظيم - الصراع بين الاثر والبشر فى الاقصر