أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - رزكار عقراوي - أسئلة مفتوحة إلى رفاقي في قيادة الحزب الشيوعي العراقي حول التحالفات والعمل المشترك في ما بين قوى اليسار














المزيد.....

أسئلة مفتوحة إلى رفاقي في قيادة الحزب الشيوعي العراقي حول التحالفات والعمل المشترك في ما بين قوى اليسار


رزكار عقراوي
الحوار المتمدن-العدد: 2219 - 2008 / 3 / 13 - 10:22
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


منذ فترة يدور نقاش جاد وحيوي حول موضوعة العمل المشترك بين قوى اليسار العراقية باتجاهاته العديدة , إذ شاركت العديد من الأحزاب والمنظمات السياسية إلى جانب الكثير من الشخصيات السياسية والثقافية العراقية في الحوار , كما نشرت العشرات من المقالات حول ذات الموضوع. وعلى صعيد الأحزاب والمنظمات فقد أعلن مؤتمر حرية العراق , اتحاد الشيوعيين , الحزب الشيوعي العمالي العراقي وحركة اليسار الديمقراطي استعدادها للعمل المشترك , مع وجود بعض الاختلاف في الموقف , ولكنها كانت بشكل عام مواقف يسارية جيدة وتصب في الاتجاه الداعي إلى تطوير موقف التعاون والتحالف المشترك باتجاه إيجابي. كما قدم الكثير من الكتاب والشخصيات السياسية جملة من المداخلات القيمة التي كانت إغناءً كبيرا ومهما للموضوع الحيوي الذي يحتل اليوم أهمية بالغة بالنسبة لواقع ومستقبل اليسار العراقي.

يعتبر الحزب الشيوعي العراقي اكبر فصائل اليسار العراقي والذي يحمل إرثاً نضالياً طويلاً وخبرة كبيرة , ولكنه لم يطرح حتى الآن موقفا واضحا ورسميا إزاء موضوع التحالفات السياسية في ما بين قوى اليسار العراقي , في حين فعلت الفصائل الأخرى ذلك بوضوح. ومن جانبي اعتقد بأن حجم وتأريخ الحزب الشيوعي العراقي السياسي وسجله النضالي الكبير يفترض أن يتحمل مسؤولية القسط الأكبر من التشتت الذي يعاني منه اليسار في العراق حالياً وفي نفس الوقت تجميعه , ومن هنا أجد نفسي مضطراً على توجيه بعض الأسئلة المفتوحة إلى رفاقي في قيادة الحزب الشيوعي العراقي بشأن العمل المشترك راجياً منهم توضيح الأمر لصالح تحقيق وضوح الرؤية والشفافية بشأن واحدة من أهم قضايا التحالفات السياسية المهمة في المرحلة الراهنة:

1. هل يقر الحزب الشيوعي العراقي مبدأ تعدد منابر اليسار في العراق ؟

2. وإذا كان الجواب إيجاباً, فما ما هو موقف الحزب الشيوعي العراقي من وجود هذه الفصائل اليسارية الأخرى في الواقع العراقي الراهن؟

3. وهل يؤمن الحزب الشيوعي العراقي بأهمية وضرورة تحقيق التحالف مع قوى اليسار العراقية الأخرى أو التعاون والتنسيق المشترك معها؟

4. وهل للحزب الشيوعي العراقي برنامج محدد لتحقيق التعاون والتحالف مع قوى اليسار العراقية ؟

5. هل يعتقد بفائدة التحالف والعمل مع القوى القومية والطائفية الكبيرة, أم العمل من أجل تعزيز الصف اليساري وتقويته والتحالف مع القوى اليسارية والديمقراطية مهما كان حجمها؟ والعمل معا من اجل إقامة نظام علماني وديمقراطي وعصري في العراق؟

إن قراءاتي ومتابعتي المستمرة من موقع عملي السياسي والإعلامي فرضت علي طرح مثل هذه الأسئلة , إذ تكون لدي رأي يؤكد وجود كثرة من الشخصيات والقوى اليسارية في العراق وفي المنطقة التي ترغب في معرفة رد وموقف قيادة الحزب الشيوعي العراقي من التحالفات اليسارية , إذ أن جواب الحزب الشيوعي سيكون له دون أدنى ريب دوراً مهماً في توضيح سياسة هذا الحزب العريق , والذي كان له الدور الكبير ومازال في تقوية وترسيخ اليسار والقيم المدنية في المجتمع العراقي.


اعتقد أنه بإمكان اليسار العراقي تجاوز حالة الانقسام والتصارع والبدء بالحوار البناء, التنسيق والعمل المشترك و التحالفات السياسية , والاستفادة من تجارب الأخريين ومنها رفاقنا اليساريين في مصر الذين شكلوا التحالف الاشتراكي في 2006 من سبع منظمات وأحزاب يسارية وكذلك المبادرة المسئولة والمهمة التي طرحها الحزب الشيوعي اللبناني قبل فترة لعقد مؤتمر عام لقوى اليسار اللبناني «مؤتمر نهوض جديد لقوى اليسار» ‏ والذي واجه ويعمل في ظروف تشابه كثيرا الأوضاع المأساوية التي يمر بها المجتمع العراقي حاليا, من سيادة العنف والإرهاب والتعصب القومي والطائفي والاحتلال. ولكن من الواضح إن هذا مرهون بدور وموقف الحزب الشيوعي العراقي وباقي الفصائل اليسارية الأخرى , حيث نحن الآن في سباق مع الزمن ويجب أن لا يسبقنا وقد خسرنا الكثير إلى الان لتشتتنا!, لذلك يفترض علينا حشد قوانا وبسرعة, كل قوانا من أجل تعزيز وتقوية تيارنا اليساري والتحالف مع القوى العلمانية والديمقراطية في العراق.


************************************************
خبر مهم متعلق بالموضوع :
بدعوة من الحزب الشيوعي اللبناني يعقد مؤتمر لقوى اليسار اللبناني في قصر الاونسكو يومي السبت والاحد في 15 و16 اذار
وقد وجهت الدعوة لاكثر من 200 شخصية سياسية وفكرية وثقافية واقتصادية واجتماعية...الخ سيناقش المؤتمرون مجموعة من القضايا السياسية والاقتصادية ـ الاجتماعية على مستوى المنطقة ولبنان بهدف الوصول الى صياغة موحدة لقوى اليسار اللبناني، وبحث اشكال العمل المشترك فيما بينها وعلى الصعيد العربي، ووضع رزنامة عمل من شانها:

1 ـ تفعيل وتثبيت اللقاء اليساري الموحد وتكامله مع باقي القوى الوطنية والديمقراطية والعلمانية.
2 ـ العمل لكسر احتكار القوى الطائفية والمذهبية للمسرح السياسي اللبناني.
3 ـ العمل لتغيير النظام اللبناني باتجاه علماني وعصري وديمقراطي.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ليس تأييداً ل وفاء سلطان وإنما دفاعاً عن حق التعبير والمعتقد ...
- مدنيون : يساريون , علمانيون , ديمقراطيون , تحرريون , جميعا و ...
- موضوعات للمناقشة - آن الأوان للعمل المشترك من اجل تحالف يسار ...
- مع نهاية عامنا السادس نقول وداعا -rezgar.com - ! وأهلاً ب - ...
- شكرا للجميع, الحوار المتمدن يتبوأ موقعاً متقدماً بين المواقع ...
- اليسار والنقابات في العراق, ملاحظات قصيرة حول الحوار في اتحا ...
- الحوار المتمدن ...... حملة إنسانية كركوك والحوار الديمقراطي
- الشيوعيون العراقيون في عيدنا الثالث والسبعين، ألف تهنئة من ا ...
- الحوار المتمدن ..... انتقاد اليسار ....الرأي الآخر ....
- الذكرى الخامسة لانطلاق الحوار المتمدن
- هل تعيش قوى اليسار والديمقراطية في الوقت الضائع؟ ألم يحن الو ...
- نداء عاجل إلى رفاقي يساريي وعلمانيي وديمقراطيي العراق, صوتوا ...
- شكرا على الدعم والعمل المشترك
- حافظوا على وحدة حزبكم ,نداء الى الرفاق في الحزب الشيوعي العم ...
- الى الرفاق في الحزب الشيوعي العمالي العراقي والايراني
- ضرورة بلورة تيار يساري مقتدر في الساحة السياسية العراقية


المزيد.....




- قتلى بمواجهات بين الأمن ومتظاهرين في توغو
- الحكومة الإسبانية تتفق مع الاشتراكيين على إجراء انتخابات في ...
- النقابة الوطنية للتعليم كدش: المكتب الإقليمي زاكورة يدعو لإن ...
- مجموعة من المعتقلين بعكاشة يعلقون الإضراب عن الطعام
- اليسار المغربي اليوم .. إلى أين؟
- حزب اليمين المتطرف بألمانيا يواجه طريقا وعرا
- تعيين أول جلسة لمحاكمة مجموعة الزفزافي ومن معه باستنافية الب ...
- حزب الشعب الفلسطيني: اقتحام وإغلاق المكاتب إعلامية إرهاب دول ...
- الذكرى العشرون لاغتيال الشهيد عبد الله موناصير: حياة نضال وث ...
- مؤسسة الدعارة كجزء من بنية النظام السياسي المغربي


المزيد.....

- عبدالخالق محجوب - ندوة جامعة الخرطوم / يسرا أحمد بن إدريس
- مشروع تحالف - وحدة اليسار العراقي إلى أين؟ حوار مفتوح مع الر ... / رزكار عقراوي
- وحدة قوى اليسار العراقي، الأطر والآليات والآفاق!. / رزكار عقراوي
- حوار حول مسألة “عمل الجبهات” وتوحيد اليسار / حمة الهمامي
- الجبهة الشعبيّة وإشكاليّة توحيد المعارضة التونسيّة / مصطفى القلعي
- المسار الثوري في فلسطين.. إلى أين؟ / نايف حواتمة
- الجبهة الشعبية في تونس :لاخيار سوى الاشتراك في الحكومة / زهير بوبكر
- كلمة في مؤتمر حزب مؤتمر حزب المسار الديمقراطي الاجتماعي / نايف حواتمة
- الجبهة اليسارية من منظور الإصلاحيين / المنصف رياشي
- كتاب نهضة مصر / عيد فتحي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - رزكار عقراوي - أسئلة مفتوحة إلى رفاقي في قيادة الحزب الشيوعي العراقي حول التحالفات والعمل المشترك في ما بين قوى اليسار