أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - صائب خليل - ليش الصدريين زعلانين؟















المزيد.....

ليش الصدريين زعلانين؟


صائب خليل
الحوار المتمدن-العدد: 2027 - 2007 / 9 / 3 - 10:47
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


االجماعة الصدريين زعلانين لأن اجتماع "المصالحة" وضعهم, او بالأحرى الميليشيات مالتهم، في جملة وحدة مع الإرهابيين,. ما ادري بالضبط على منو هم زعلانين. يمكن على المالكي اللي يككول لهم انه لولاهم لما جاء او بقي في الحكم بعدين ينكت بيهم. ويجوز على مجموعة شلاتية التوافق والوفاق ومن لف لفهم من اصحاب الأسماء الحسنى والمضامين القبحى، لأن لهاليب هؤلاء سارعوا بتفسير النص على انه يعني الصدريين، او ميليشياتهم، ارهابيين..

يبدو ان الصدريين لايفهمون المزاح وليس لديهم روح النكتة، وهم فوق الضيم مايعرفون مصلحتهم. لأنهم لو عرفوها لفرحوا وشكروا المالكي وبقية عصابة الخمسة بدلاً من الحقد عليهم. هم لم بفهموا خطة المالكي السرية لحمايتهم وتقديرهم بهذا اللقب، لأنهم لايتابعون المتغيرات في العراق بشكل جيد...ربما شغلتهم اوضاعهم والطك والمطككوكك والجوع والنفط وغيره.

قبل شهر الجيش الأمريكي - اللئيم - رفض ينطيهم اللقب بحجة ان الجيش "لايشعر" بأن جيش المهدي منظمة ارهابية" حسب ما افتى به الأدميرال مارك فوكس وقتها، لأن "جزء منهم يعمل بشكل نزيه في تقديم الخدمات للمواطنين". هذولة "الجزء"...همه العامّين عليكم... لو مطلعيهم وفاضيها..
خيب فوكس آمال منظمة بدر ايضاً لما قال ان "ليس في النية اعتبار اي من هاتين المنظمتين ارهابية"، ككال بعضهم يستحقون لقب "متشدد". وتعرفون المتشدد واحد افكاره معصلككه وصعب يقتنع بشي، يعني شي فكري. لكن الأمريكان عدهم اجهزة متطوره يعرفون إذا واحد تفكيره "متشدد" من الهيلكوبتر الطايره بالليل حتى إذا هوه نايم ببيتهم، ويقصفوه هوه وعائلته...طبعاً عائلته اكيد متشددة...مينرادلها روحه للقاضي...إذا كل متشدد تعال ناقشه متطلع...طككه وفضهه.

لكن المالكي، صديقكم اللدود، تكرم باللقب عليكم وكفاكم حاجة الأجانب.

إذا تشوفوهه وكسه, والكلمة مضوجتكم شويه، تره يا جماعه الكلمات تغير معانيها مع الوقت والكلمة الشريفة تصير ... والـ ....تصير شريفه....وهاي بكل العالم مو بس بالعراق. وإذا ما تصدككون اقروا سلامة موسى عنده قائمة كامله بكلمات غيرت معناها وانككلبت علبطانه. صحيح الشغلة مخبوصة شوية ومرات حتى الإرهابيين ما يسلمون من الأمريكان والحكومة، بس لاحظوا الخطوط العامة:
لمن الإرهابيين يكتلون الناس تدرك الحكومة ان التقصير منها وتتفاوض وياهم لزيادة "مشاركتهم في القرار الأمني" و ادخالهم في "حكومة وحدة وطنية". شتسوي الحكومة اذا طلع القاتل مو ارهابي؟ يروح جلده للدباغ...
وشتسوي الحكومة للمتهم المو إرهابي اللي ما عندها ضده ادلة دامغة؟ يبقى في السجن حتى تأتي "الأدلة الدامغة" ولو بعد عشر سنين!
وشتسوي الحكومة للإرهابي اللي ما عندها ضده ادلة دامغة؟ تطلعه من السجن، لو تبتلي على عمرها...
وشتسوي الحكومة للإرهابي اللي تملك ضده ادلة دامغة؟... تسكت!....ومرات تحجي من القهر اللي بيها بس ترجع تستغفر الله....وإذا رادت تحقق وياه تدزله قاضي مخصوص للبيت ياخذ اقواله حتى لا تكلفه يطلع بالشمس، ويمكن يككله "سيدي"... وإذا تجرأت على استدعائه...وتلك اكبر الكبائر...تسارع الى رد اعتبار ورجلها فوق راسها، لأنها تكون عندئذٍ "طائفية" و "فئوية" و "حزبية ضيقة" ويككللولها إذا ماتصيرين عاقلة نجيبلج "التكنوقراط" مال علاوي نككعده مكانج!

بعدين اذا صرتوا "ارهابيين" رسمي، حتى إذا تورطتو بشغله، القوات الأمريكية مستعدة تسهل هروبكم. سوتهه ببعكوبة وبالخالص وهواية مكانات. وإذا واحد منكم باككله فد بوككة (بس يكون تسوه) يككدر يعتمد على الجماعة، لو يبقوه بالمطار لو حتى يطلعوه للخارج ويعيش عيشة مال اوادم. وإذا حضرتك عقلك صغير و "تحب الوطن" ومتريد تطلع، عندك اخوانّه الأكراد فاتحين كردستانهم لكل حرامي او ارهابي جبير عيني عينك. البارزاني يتونس عليهه...بيهة "تحدي" وهو رجّال يحب التحديات واخو خيته. والطالباني من الله، .. ككلبه يحن على كل ارهابي خاصة إذا واحد يسوه. خوما نسيتو شلون رفض وابى ان يوقع حكم اعدام صدّام؟

ما يريدون "ارهابي" ..بطرانين...يمعودين الناس تتوسل احد يسميها ارهابي...لمن برزان جان مريض مو طلعوه "يتعالج" بالخارج ما ادري وين, والمكاريد المرضى الخوش اوادم محد يككلبهم. بوقتها مركز حلبجة طالب السيد الرئيس بمعاملة باقي المرضى من الأكراد بالمثل، يعني يعاملهم كإرهابيين. بس الريس ككللهم "مشو بوزكم"، "الناس مقامات"...
يمعودين المن حاصلة؟ هذولة ربعكم جماعة الحرس الثوري...كالولهم ارهابيين خومو ضاجومثلكم؟... كيفو!

ثم لازم تعرفون...الأرهابيين شي، والأرهاب شي ثاني....اعرف مو سهله...بس ركزوا ويايه....
تعريف الإرهاب الرسمي الأمريكي (خومو نروح لتعريف بن لادن؟) هو "القيام باعمال عنف ضد السكان او التهديد بها بهدف تحقيق مكاسب سياسية او اقتصادية او غيرها". وطبعاً هذا التعريف الأمريكي يصرّف لأمريكا....لأن هي تريد تطلع هيه اكبر ارهابية بالعالم إذا بالإعمال او التهديدات. يعني شوفو الأمريكان رتبوها حتى يكسبون شرف كلمة "ارهابي" ... يجرّون النار لككرصتهم ..مصالح.....
بعدين عدنا مشكلة ثانية.. إذا تضاربت منظمتين ارهابية، شنسمي اعمالهم؟ خومو اثنينها ارهاب؟ لازم واحدة تسمى "ارهاب" والثانية "مضاد ارهاب". يعني مثلاً هسه مجاهدي خلق ارهابية والحرس الثوري الأيراني منظمة ارهابية, ووحدة واكعه دك بالثانية...زين ياهو منهم الإرهاب وياهو المضاد؟ هاي المشكلة دوخت فد صحفي فسأل بيها بروفسور امريكي متخصص باللغات والسياسة اسمه جومسكي فككال: "إذا اعداء امريكا يسووهه، نسميه "ارهاب"، وإذا جماعتنه فهذا "مضاد ارهاب". وهسه كلما الحرس الثوري وخلق يتلاوخون كل واحد يصيّح آني ابو الـ "مضاد ارهاب"، بس بالأخير الحكم هو امريكا. هي رئيس العصابة وهي تقرر. فهاي خلوها ببالكم، حتى إذا سموكم ارهابيين، من تتعاركون ككولو عملنا "مضاد ارهاب"! وإذا علاقتكم زينه ويه الحكم، هاي بعد ايدكم بالدهن!

بعدين إذا رتبتوا اموركم زين، ترجعون نوابكم للبرلمان كنواب ارهابيين، وهلمرّه مو محد يسمعهم، ..لا...راح يصير الهم هيبة ويكومون يحجون بالقنادر ويضربون بالجلاليق وتصير الهم حصانة امريكية بدل الحصانة البرلمانية "ام الرككع". وإذا محتاجين شي الجماعة الأمريكان مراح يقصرون وياكم، حشاهم من القصور، يكومون ينطوكم مقاولات يا ابو المقاولات....يابه لا تصدكوني آني روحو اسألو الشيخ علي حاتم، هو شيخ دليم وما يجذب.

مو احسن لو عاجبكم الفككر؟ يعني هاي مدينتكم، مدينة الصدر، يعني تتصورون هاي هم مدينة ومكيفين بيها؟ صدك لو ككالو الماشايف صعبة! روحوا شوفوا "اشرف" شنو من مدينة! بس الحق يقال هذولة ارهابيين رسميين وصارلهم بالشغلة خمسة وعشرين سنة، وعلى مستوى دولي ومعترف بيه من الأمم المتحدة والولايات المتحدة والإتحاد الأوربي وكلشي متحد...ثم ذولة ايرانيين...خوما تريدون العراقي يتعامل بالعراق مثلما يتعامل "اخيه" الأجنبي؟ هم الله ميرضى!

بس لا تفقدون الأمل...شوية شدوا حيلكم وشوفوا فرصتكم..الله ككال يا عبدي اسعى وآني اعينك...وبعدين آني سامع انتوا عدكم واسطة يم الإيرانيين، يعني إذا صرتوا ارهابيين محليين اول مرة وبعدين دوليين مثل جماعة خلق ...شوية شوية..يكوم محد يكدر يحجي وياكم واليحجي بس ككولوا عليه عميل لأيران ويكوملك عليه كل الربع.. العليان والضاري ومطلك وعدنان الوردة. اذا احد تحارش بيكم ما عدهم مانع يعوفون كلشي، حتى لو بيوتهم تحتركك، ويروحولكم لبروكسل يشتكون عليه.. وبعد الله ما يخلصه! وحتى يونادم كنه يجيت عليه ويعضه من زردومه...يونادم هذا عرُبي اصيل... يتخبل ولا احد يمس الكرم والضيافة العربية.

وذاك الوكت... تككدرون تطلعون حيفكم من المالكي!...ايه!....ككولوله لبو عيون الكحيلة حكومتك عميلة لأيران وسوريا والصهيونية، وحطو فوككاها على سبيل التنويع.. قبرص مثلا..وكولوله ان كل وزراءه ياخذون رواتب ورشاوي منها وقدموا قوائم بثلاثين او اربعين...سووها ميت الف عميل على وجه...دليل؟ بابا يا دليل؟ انت ذاك الوكت ارهابي تككركك!....طلعوا كل قهر الله من المالكي...بككد ما ضوجكم وفوككاها عشر مرات...اكتبوا كل وزرائه طائفيين ومرتشين وحرامية....وإذا اعترض ودردم لتخافون ولتضوجون...هو هم حقه.. الرجال وضعه صعب...بس انطوه شويه وقت وهو يحس بغلطه ويستغفر الله ويعتذر او على الأقل يسكت...

يمعود إذا انت تثبتت نفسك ارهابي بعد محد يكدر يحجي وياك لا الحكومة ولا غيرها... حتى البرلمان ما يكدر يطلعكم ذاك الوكت حتى لو اضطروا يطلعون كل العراقيين من العراق....، البرلمان، صحيح يككدر يغير القوانين ويغير رئيس الوزراء وحتى يغير الدستور، بس هوه "غير مخول" ان يطلع الإرهابيين من العراق (تعتبر جريمة ضد الإنسانية بالأمم المتحدة) ولا الشلاتية من البرلمان (الديمقراطية متقبل)...الأولى بسبب "اتفاقيات دولية" و الثانية بسبب "اتفاقيات حصص" (وليست طائفية!) ...ديمقراطيه...خومو لعب جعاب؟.. المشهداني هيج يكول, وهوه "دكتور" ورئيس برلمان و مو زغيّر بالعمر..يعني مو مال كلاوات.

يعني بإختصار السالفة من صالحكم ومتدرون...بس بيهه شي واحد شويه مو هلككد. الجماعه طالبين الإسراع بالتحقيق مع المساجين حتى يبرءون الماعنده شي. هاي زينه بس ما ظنتي تفيدكم ويمكن هاي الشغلة شوية مؤامرة ضدكم. كل السجناء تريد تتحاكم وتخلص، بس مسجونكم لمن المحكمة تبريه، بدل ما يطلعوه، ينقلوه من سجن الداخلية لسجن المطار الأمريكي، مثل ما تكول الدكتورة اسماء الموسوي. يعني إذا عدكم هواية ابرياء... مشكلة...يجوز هذا القرار مو من صالحكم. بس يجوز بيها حكمة.. وعسى ان تكرهوا شيئاً وهو خير لكم.

شي اخير ككبل ما انسى...هذا المالكي ما يتأمن...كل ما يحجي حجاية يرجع وره يومين ويككلب. وهسه هم رجع وككال على جيش المهدي مو كلهم ارهابيين، بس المجرمين منهم. يعني هم خلّه بيهه إنّه، وتعال افتهم منو راح تشمله المكرمة ومنو ابن الخايبة. على كلّ اكو طريقه تعرفون بيها المشمولين، هسه الجماعة الأمريكان راح يطلعون خمسين مسجون باليوم، إذا طلعوا جماعه منكم، اعرفوا هذوله همه المجرمين المشمولين بقرار الترفيع الى ارهابي. بس بطلوا شويه حجي على قانون النفط وخروج الإحتلال او اتفقوا ويه الجماعه ان "تغيرون رأيكم" بالوقت المناسب وكلشي التريدوه يجرالكم. تريدون ميليشيات؟ ما كو مشكله...يمعودين هم الأمريكان هسه ديسوون ميليشيات، بس ميليشيات "خوش ولد" و "مقاومة شرعيه". هذا الأمريكي ابن عشاير..بس تعالّه بالزين...شيمه واخذ عباته..

.مو بعيد كلشي يصير، ربك قادر على كل شي قدير. يجي يوم وتصير عدكم بعد احلى من "اشرف" و"اشرف" منها، وتعقدون اجتماعات تعلمون بيها العراقيين شلون يسيسون بلدهم وحولكم اسوار تحميها جنود لاتروها وغيرها تروها من أمريكان وبلغار و...فينيقيين....واتصور تكدرون تطلبون نوع القوات بنفسكم واذا ما عجبتكم تبدلوهم، ماكو مشكلة.

هيج احسن لو حالكم هسه؟ أشو تصيحون بطّلنه!... بطّلنه!...يمعودين بطّلنه.. والأمريكان واكعين دكك بيكم حتى "يختبرون مصداقية تبطيلكم"...! يمعودين بلا بطر... نعمة و اجتكم... بوسو ايديكم وجه وككفه واشكروا الله ولترفسوها لأن رفس النعمة حرام,...... والله يوفقكم.

http://www.rezgar.com/debat/show.art.asp?aid=77393

http://www.sotaliraq.com/iraq-news.php?id=56577

http://www.aliraqpress.com/aliraqpress/index.php?option=com_content&task=view&id=1284&Itemid=46

http://www.aljazeeratalk.net/forum/archive/index.php/t-46783.html





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,927,181,737
- عن الضابط الروسي الذي انقذ الحياة على الأرض عام 1962 وأحاديث ...
- هول الجريمة لايبرر نبذ التحقيق: ردود الفعل على جريمة سنجار
- حين زارني السينالكو والمتنبي والمشهداني في المنام
- الشلاتية والسياسة: التوافق والمرأة السفيهة في الحارة
- الشلاتية والسياسة في هولندا والعراق - 1- السياسيين الشلاتية ...
- أشقاؤنا يحتضنون سارقينا الأثرياء ويلفضون مسروقينا الفقراء: خ ...
- مطالب الكرد النفطية ونهاية العراق
- قانون سيء سيورث احتلالاً دائماً
- روائح رأسمالية 2(#): كيف صعدت اميركا على اكتاف بريطانيا- الض ...
- شرعية قانون النفط كشرعية إعتراف تحت التعذيب 1- سلة الحيل الد ...
- ايها الدراجي الجميل...لقد انقذت يومي فكيف اشكرك؟
- تعال يا فالح ننتقم لرحيم، ونسجل هدفاً للعراق
- المثقفون في اليوم العاشر*
- لنتوقف عن العويل ولنجمع التبرعات للمعوقين
- سلسلة -روائح رأسمالية-: 1- رجال الضربة الإقتصادية
- من قتل اطفال النعيرية؟ رائحة فضيحة اكبر من ابوغريب!
- استاذي نجيب يونس...وداعاً
- خيارات على ظهر سفينة
- افاق الحافظ متأخراً...فمتى يصحو الآخرون؟
- ضيف المنطقة الخضراء 2* من 2


المزيد.....




- بسبب إعصار فلورنس.. أسماك نافقة تغطي الطرقات بأمريكا
- النرويج تعتقل مواطنا روسيا بتهمة التجسس لصالح بلاده
- داعش عبر وكالة أعماق الدعائية ينشر فيديو لثلاثة أشخاص يقول إ ...
- مصر.. وفاة تلميذ إثر صراع على الصف الأمامي
- داعش عبر وكالة أعماق الدعائية ينشر فيديو لثلاثة أشخاص يقول إ ...
- في الذكرى 39 لتاسيس قاعدة بهدينان / فيصل الفؤادي
- اشتراكي الضالع ينعي العميد الصيادي
- منظمة الشهيد جارالله عمر تنعي العميد الصيادي
- الاحتفاء بثورة 26 سبتمبر دفاع عن الكرامة
- رغم الآلام.. سقطرى باقية ضمن أبرز مواقع التراث العالمي


المزيد.....

- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - صائب خليل - ليش الصدريين زعلانين؟