أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حزب العمال التونسي - إدارة فايسبوك تحذف بيان حزب العمال















المزيد.....

إدارة فايسبوك تحذف بيان حزب العمال


حزب العمال التونسي

الحوار المتمدن-العدد: 7796 - 2023 / 11 / 15 - 15:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



أقدمت إدارة فايسبوك ليلة البارحة على حذف بيان حزب العمال “قمّة العار والخيانة: لا إجراءات ملموسة لنصرة غزّة وفلسطين”، حسب ما ذكرت صفحة جريدة صوت الشعب.
وأوردت صفحة الجريدة “أن هذا الإجراء يعبّر عن تورّط هذه المؤسسات الإعلامية في سياسة التظليل وحجب الحقائق عمّا يدور في غزة والتعتيم عن جرا.ئم الإبا.دة التي ترتكبها قوّ.ات الأحت.لال الصhيوني الغاشم وبدعم وتواطئ من الامبريا.ليات الغربية.
سنقول ، كما ورد في رواية الأم لماكسيم غوركي: “إنكم لن تغرقوا الحقيقة، ولو في محيطات من الدم”…
وتجدون مرفقا البيان الذي أصدره حزب العمال وتمّ سحبه من على الصفحة الرسمية:

قمة العار والخيانة: لا إجراءات ملموسة لنصرة غزة وفلسطين
انعقدت بالسعودية يوم السبت 11 نوفمبر “قمة عربية إسلامية” جمعت 57 دولة منتسبة إلى الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي. وكما كان منتظرا أفضى هذا الاجتماع إلى سردية إنشائية طويلة وركيكة لا علاقة لها بما يجري في أرض فلسطين وأساسا في غزة التي يتعرض أهاليها إلى حرب إبادة أمام العالم. لقد انعقدت هذه القمّة بعد 36 يوما من العدوان، سقط فيها أكثر من عشرة آلاف شهيد وأكثر من ثلاثين ألف جريح علاوة على تدمير المشافي والمباني وقطع الماء والغذاء والدواء والكهرباء والغاز والاتصالات.

لقد انتظر غالبية حكّام العمالة والخيانة وفي مقدّمتهم “المطبّعون”، كل هذا الوقت كي يجتمعوا لأنّهم حسبوا أنّ الكيان الصهيوني سيحقق، بوحشيّته المنفلتة وآلة دماره الرّهيبة والدعم المباشر لإدارة بايدن الامبريالية الدّموية، أهدافه بسرعة ويريحهم من المقاومة فيلتقوا على أشلاء أطفال غزة ونسائها ورجالها وركام مبانيها لكي يخطبوا ويمرّروا مشاريعهم لقبر القضية الفلسطينيّة. لكن المقاومة سفّهت، بصمودها الأسطوري، أحلامهم كما أنّ الكيان النازي الهشّ والمرتبك خيّب آمالهم، فاجتمعوا في السعودية بدعوى البحث عن سبل “مساندة الشعب الفلسطيني ووقف العدوان”.

لقد هبّت الدول الامبريالية الغربيّة وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية منذ اللحظة الأولى لانطلاق معركة “طوفان الأقصى” لنجدة الكيان الغاصب ودعمه بالأسلحة الفتّاكة والاستخبار والمال وأرسلوا حاملات طائراتهم لتطويق المنطقة ومنع أيّ دعم لغزّة المقاومة من أيّ جهة كانت ووفّروا الغطاء السياسي والإعلامي للجريمة تحت غطاء “الدفاع الشرعي” في وجه “الإرهاب”. وبالمقابل فإنّ أنظمة العار لم تتّخذ أيّة خطوة عمليّة مهما كانت لشدّ أزر فلسطين بل إنّ بعضها انخرط في إدانة العملية البطولية المشروعة للمقاومة يوم 7 أكتوبر واعتبرها “إرهابا” و”اعتداء على المدنيّين الأبرياء”، وقد يكون حرّض “الناتن ياهو” على استغلال الفرصة لتصفية المقاومة نهائيا.

وقد جاءت قمّة العار الملتئمة بالسّعودية لتعرّي أكثر طبيعة غالبيّة الحكّام الحاضرين الرجعية والعفنة. لقد غاب كليّا عن البيان الصّادر عن اجتماع السعودية أيّ بُعد عملي لوقف المحرقة. فلا دول المعابر وفي مقدّمتها مصر السّيسي قرّرت فتحها بالقوّة لإيصال المساعدات، ولا دول التطبيع، ومنها تركيا أردوغان، المتكبّر، المتجبّر، البارع في الكذب والديماغوجيا، قطعت علاقاتها بالمحتلّ النازي وأغلقت سفاراته، ولا دول الرّيع النفطي وفي مقدّمتها دولة آل سعود المرتهنة في وجودها بالتحالف الاستراتيجي مع الامبريالية الأمريكية، هدّدت ولو لفظيّا بوقف تصدير النفط والغاز لهذا المحتلّ ومشاركيه وداعميه في العدوان. لقد فرضت دول العمالة والخيانة شروطها في هذه القمّة التي اكتفى بيانها الختامي “بالشّجب والتنديد” و”التمسّك بالقضية الفلسطينيّة العادلة” و”بالشرعية الدولية”.

لقد وجدت غزة وفلسطين عامة إلى جنبها فصائل المقاومة في لبنان والعراق واليمن وسوريا. كما وجدت إلى جانبها الجماهير العربية التي خرجت إلى الشارع للإسناد والمساندة علاوة على شعوب العالم بما فيها في الدول المشاركة في العدوان والداعمة له.

إنّ حزب العمال الذي لم يتفاجأ مطلقا بسقف مواقف غالبية الأنظمة العربية والإسلامية الحاضرة في قمّة السعودية:
– يعتبر بيان القمّة انعكاسا حقيقيا لطبيعة الأنظمة الحاكمة في الوطن العربي والعالم الإسلامي عامّة بوصفها أنظمة تابعة عضويا في أغلبيّتها الساحقة للامبريالية والاستعمار والصّهيونية وهي شريكة في العدوان لا مجرّد متواطئة معه.
– يؤكّد أنّ ما يقود النظام الرسمي العربي هو مصالحه الضّيقة المرتبطة بالعروش والكراسي ومآلات الحكم وتوريثه واحتكار الثروات والحصول على القروض والهبات، وهو وضع يستمرّ منذ انبعاث هذه الأنظمة سواء بعد استقلالات شكليّة أو بصنعٍ من الاستعمار وهو ما يحتّم كنس هذه الأنظمة لتحرير الشعوب والأوطان وإعادة بنائها على أسس وطنية ديمقراطية شعبية.
– يذكّر بأنّ هذه المواقف المتواطئة والذليلة هي التي خذلت القضية الفلسطينيّة منذ حرب 1948 وما قبلها وما بعدها، إذ وجد الشعب الفلسطيني دائما نفسه لوحده أمام آلة الحرب الصّهيونية المدعومة من الامبريالية العالمية ومؤسساتها وكثيرا ما تورّطت بعض الأنظمة العربية في التآمر لضرب مقاومة الشعب الفلسطيني وتطلعاته الوطنية.
– يدعو الجماهير الشعبية في العالمين العربي والإسلامي، وشعوب العالم وعماله، إلى مضاعفة مجهوداتها لإسناد فلسطين ومقاومتها من أجل وقف حرب الإبادة فورا وذلك من خلال الضغط على أنظمة العمالة والدول الاستعمارية المشاركة في العدوان والدّاعمة له: غلق سفارات الكيان النازي في دول التطبيع، طرد سفراء الولايات المتّحدة الأمريكية رأس حربة العدوان على غزّة، فتح المعابر خاصة معبر رفح لإيصال المساعدات وإنقاذ الجرحى والمرضى والأطفال الخ…

– يعتبر هذا الاجتماع مناسبة أخرى انكشفت فيها حقيقة سلطة الانقلاب ومغالطاتها بفضل صمود الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة وبفضل إصرار أحرار تونس وحرائرها على عدم الاكتفاء بالخطب الجوفاء والمرور إلى الأفعال التي وحدها تقيم التّمييز بين النظام الوطني والنظام التابع، وفي مقدّمة هذه الأفعال تجريم التطبيع وطرد سفراء الدول المشاركة في العدوان والدّاعمة له وفي مقدّمتها “رأس الحيّة”.

حزب العمال
تونس في 13 نوفمبر 2023



#حزب_العمال_التونسي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سنقاوم عودة دولة البوليس .. وسننتصر
- حزب العمّال يرفض التعسّف وتصفية الحسابات ويؤكّد أنّ المحاسبة ...
- لدور الثاني من المهزلة الانتخابية: مقاطعة واسعة وبرلمان صوري
- لا خيار أمامنا إلاّ النضال والعودة إلى مسار الثورة
- قاطعوا المهزلة الانتخابية
- لتسقط منظومة التطبيع والمناولة العلمية للعدو
- بعد فشل الاستفتاء المهزلة:لِيرحلْ قيس سعيد
- حزب العمال يدين همجية بوليس قيس سعيد ويطالب بإطلاق سراح المو ...
- إلى المقاطعة، إلى إسقاط الانقلاب
- صراع لا مصلحة للشعب فيه
- الذكرى التاسعة لاغتيال الرفيق الشهيد شكري بلعيد
- المجد لشعب السودان والنصر لثورته المجيدة
- النصر والحرية لفلسطين، الخزي والعار للمطبّعين والخونة
- حكومة انقلاب بلا برنامج لتونس وشعبها
- تصحيح مسار الثّورة لا يكون بالانقلابات وبالحكم الفردي المطلق
- الشعب يموت ومنظومة الحكم تتفرّج
- حزب العمال يعلن تضامنه مع “حزب الشعوب” التركي
- لا للاعتداء على قوت الشعب
- حجر شامل دون إجراءات مرافقة: حجر لتجويع الكادحين وتمكين الأغ ...
- لينتفض العمال والكادحون ضد الفقر والموت


المزيد.....




- انتهت مغامرته دون أن يركب القطار.. شاهد لحظة دخول حصان هارب ...
- وزارة الدفاع الصينية: نشر صواريخ أمريكية في منطقة آسيا والمح ...
- ألمانيا.. توقيف مراهقتين وفتى بتهمة التحضير لهجوم إرهابي
- كيف تحولت هذه الدولة من وجهة سياحية آمنة إلى بؤرة للجريمة ال ...
- فرنسا توصي مواطنيها بعدم السفر إلى 4 دول في الشرق الأوسط
- سيئول وواشنطن وطوكيو تجري مناورات بحرية بمشاركة حاملة طائرات ...
- دونيتسك: اختفاء مراسل حربي أمريكي انتقد دعم واشنطن لنظام كيي ...
- مراسم تشييع باسكال سليمان المسؤول في حزب القوات اللبنانية (ف ...
- هاتف آيفون يثير الجدل برمز تعبيري يوضح أن القدس عاصمة فلسطين ...
- أغلبهم أطفال ونساء.. 25 شهيدا في قصف إسرائيلي لمنزل شرقي غزة ...


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حزب العمال التونسي - إدارة فايسبوك تحذف بيان حزب العمال