أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - محمد عبدالمغني - الشعبوية أم الصحافة المهنية.. ماذا يجب أن نختار اليوم؟














المزيد.....

الشعبوية أم الصحافة المهنية.. ماذا يجب أن نختار اليوم؟


محمد عبدالمغني
صحفي وباحث سياسي

(Mohammed Abdulmoghni)


الحوار المتمدن-العدد: 7582 - 2023 / 4 / 15 - 00:47
المحور: الصحافة والاعلام
    


لم تعد الصحافة غير الموضوعية او تلك التي تعرف بالصفراء هي المشكلة الاساسية في مجال نقل الأخبار والمعلومات في هذا العصر ، فقد اصبح الذباب الإلكتروني بالإضافة إلى مايعرف بصناعة المحتوى والتدوين الشعبوي في صفحات التواصل الاجتماعي مشكلة حقيقة اليوم وتحتاج إلى فرد مساحة اكبر للدراسة والنقاش ووضع معالجات اكثر واقعية لها.

هذه المنصات تلعب منذ سنوات دورا كبيرا في توجيه الرأي العام ونقل اخبار ومعلومات عديدة اغلبها معلومات مزيفة أثرت سلبا على الفضاء والوعي المجتمعي.

الحقيقة الموجعة اليوم ان هذه المنصات والحسابات الرائجة غير المنضبطة وغير الموضوعية اصبح لها تأثير يفوق تأثير الصحافة القائمة على أطر علمية ومؤسسية.

انه من المؤسف جدا أن يخفت صوت الصحافة الحقيقية امام هذا الكم من التهريج، ومن المؤسف اكثر ان نجد العديد من الوسائل الإعلامية المحلية والعربية تتسابق اليوم لاستقطاب المهرجين وتقديمهم قادة للرأي العام في منصاتها.

هناك من يدرس الصحافة او اي مجال متصل بالإعلام لسنوات عديدة وهناك من يسعى لتحضير دراسات عليا في هذا المجال، انها في الواقع سنوات كثيرة من البحث والجهد المضاعف على أمل الحصول على فرصة للتأثير الايجابي البسيط في هذا الفضاء العام وإيصال رسائل موضوعية متعددة مبنية على أسس مهنية ، لكنه يجد في آخر المطاف ان مهرج ما قد أخذ مكانه.

لقد بات من الضروري تقنين العمل في هذه المجال الإعلامي الجديد وتنظيم هذا السيل الهائل من المعلومات والرسائل في هذه المنصات الاجتماعية المختلفة.



#محمد_عبدالمغني (هاشتاغ)       Mohammed_Abdulmoghni#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لماذا تفشل محاولات إحلال السلام في اليمن ؟
- الصحافة في اليمن.. مجال للموت وعودة لزمن الصوت الواحد
- من يتحكم بتصدير الأساطير يتحكم بوعي الناس في اليمن
- الخلاف الخليجي الخليجي.. هل غير من خارطة التحالفات في اليمن؟
- المعارضة السياسية..وصراع الثنائيات داخل السلطة اليمنية
- الخطاب التنويري في الوطن العربي.. النجاحات والتعثرات
- النسوية العربية واشكالية النظرة إلى الرجل كشر محض
- ثورة سبتمبر اليمنية ..انتقال لفكرة للمواطنة وتراكم للوعي الم ...
- العدمية الجديدة ..العودة الى عصر ما قبل القانون


المزيد.....




- الجيش الروسي يتسلم دفعة جديدة من مدرعات -بي إم بي – 3- المطو ...
- OnePlus تعلن عن هاتف بمواصفات مميزة وسعر منافس
- على رأسهم السنوار.. تقرير عبري يكشف أسماء قادة -حماس- المتوا ...
- طبيب يقترح عن طريقة غير مألوفة لتناول الكيوي!
- عواقب غير متوقعة للدغات البعوض
- أوكرانيا تعرض على إسرائيل المساعدة في -الحرب على المسيرات-
- أحزاب ألمانية: على الأوكرانيين العمل أو العودة من حيث أتوا
- أوربان: هنغاريا تؤيد إنهاء الصراع في أوكرانيا
- إعلام: كييف تضغط على واشنطن للسماح بتنفيذ ضربات -أتاكمس- في ...
- ترامب: بايدن المحتال سيجرنا إلى حرب عالمية ثالثة.. روسيا وا ...


المزيد.....

- السوق المريضة: الصحافة في العصر الرقمي / كرم نعمة
- سلاح غير مرخص: دونالد ترامب قوة إعلامية بلا مسؤولية / كرم نعمة
- مجلة سماء الأمير / أسماء محمد مصطفى
- إنتخابات الكنيست 25 / محمد السهلي
- المسؤولية الاجتماعية لوسائل الإعلام التقليدية في المجتمع. / غادة محمود عبد الحميد
- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - محمد عبدالمغني - الشعبوية أم الصحافة المهنية.. ماذا يجب أن نختار اليوم؟