أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - إبراهيم العثماني - -مواطنو الرايخ-: أهو صيد ثمين أم عمليّة دعائيّة؟ (معرّب)















المزيد.....

-مواطنو الرايخ-: أهو صيد ثمين أم عمليّة دعائيّة؟ (معرّب)


إبراهيم العثماني

الحوار المتمدن-العدد: 7473 - 2022 / 12 / 25 - 18:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


[في بداية شهر ديسمبر 2022 هاجمت مجموعة نازيّة- جديدة البرلمان الألماني راغبة في القيام بانقلاب وتغيير هيأة الدّولة. وقد أثار هذا الحدث انتباه الرأي العام الألماني والعالمي نظرا إلى وقوع مثل هذا الحدث في ألمانيا بالذّات وإلى التّصدّي السّريع له وإفشاله في المهد. ولكنْ للحكاية وجه آخر يكشفه هذا المقال الّذي ارتأينا تعريبه وتقديمه إلى القارئ العربي ليطّلع على دور المخابرات وأجهزة الأمن الرّسمية في صناعة الإرهاب والإرهابيّين، وليتيقّن مرّة أخرى أنّ المجموعات الإرهابيّة أكانت غربيّة أم شرقيّة (القاعدة والدّواعش الخ) هي عُرضة للاختراق الأمني الّذي لا يواجهها إلاّ إذا تجاوزت الخطوط الحمراء الّتي يرسمها لها، كما أنّ هذه القوى الإرهابيّة جُعلت لخدمة الغرب والقوى الاستعماريّة وتخريب الشّعوب والإطاحة بالنّظم الّتي لا تخدم مصالح هذه القوى.
والمقال الموسوم ب"مواطنو الرايخ: أهو صيد ثمين أم عمليّة دعائيّة ؟" (« Citoyens du Reich » :gros coup de filet ou opération médiatique ?) أصدرته منظّمة بناء الحزب الشيوعي لعمّال ألمانيا ونقله إلى الفرنسيّة حزب العمال الشيوعي الفرنسي ونشره على موقعه الخاص بتاريخ 15 ديسمبر2022. إ. ع]
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شنّ يوم الأربعاء 7 ديسمبر2022، 3000 شرطي ووحدات مكافحة الإرهاب حملات تفتيش دقيق طالت أكثر من 150 موقعا في الوسط الإرهابي لليمين المتطرّف المرتبط ب"مواطنو الرايخ". وقد هنّأت نانسي فايزر المنتسبة إلى الحزب الاشتراكي الدّيمقراطي والوزيرة الفيدراليّة للدّاخليّة نفسها بأنّ "دولة القانون" كانت قد أثبتت أنّها قويّة في مواجهة أعداء الدّيمقراطيّة. وأبرزت وسائل الإعلام هذه القضيّة في صفحاتها الأولى.
إرهاب اليمين المتطرّف- سيل طويل من الدّماء !
ليس إرهاب اليمين المتطرّف جديدا في ألمانيا، فله تاريخ طويل مرتبط بتأسيس الجمهوريّة الفيدراليّة، وحَظِيَ على الدّوام بدعم الدّولة. وهكذا بعثت وكالة المخابرات المركزيّة (سي.أي. أي) وحكومة أدناور(1)، بدءا بسنة 1948، "مجموعات مكافحة البربريّة" الّتي شنّت هجمات إرهابيّة في جمهوريّة ألمانيا الدّيمقراطيّة. وكان بندا المنتمي إلى الاتّحاد المسيحي الدّيمقراطي ووزير الدّاخليّة عضوا مؤسّسا، وهو إرهابي بوصفه وزيرا لداخليّة جمهوريّة ألمانيا الفيدراليّة !
وفي سنوات السّبعينات ألحقت مجموعة "هوفمان" شبه العسكريّة أضرارا جسيمة [بعدّة مصالح] إذ كانت تُجري جهرا تدريبات عسكريّة في معسكرات للتّدريب على مصفّحات القوّات المسلّحة المهملة. وقد استمرّت علاقاتها بأجهزة الدّولة وطيدة إلى أن تمّ حظرها نهائيّا تحت ضغط الرّأي العام سنة 1980.
ثمّ تتالى ظهور عدّة مجموعات صغيرة الحجم من بينها المجموعة السريّة القوميّة الاشتراكيّة الّتي جابت ربوع ألمانيا مقترفة الاغتيال تلو الاغتيال. وهذه المجموعة تتحدّر من المجموعة النازيّة الجديدة لألمانيا الشّرقيّة ( أمن أمّة تيرينغ) الّتي أنشأها مُخبر من الإدارة الفيدراليّة لحماية الدّستور. وقد كوفئ بأكثر من 200.000 مارك أُخذت من خِزانة هذه الإدارة. ومن بين 140 إلى 160 عضوا كان أربعون منهم مخبري المصالح السرّيّة وكانوا يؤجّرون من هذه الأموال. وبوسعنا أن نقول إذن إنّ الإدارة الفيدراليّة لحماية الدّستور قد ساهمت مساهمة فعّالة في بناء شبكة إرهابيّة. و"مواطنو الرّايخ" وشبكتهم الإرهابيّة ينضافون إلى هذه المجموعات. وقد أثبتت مثل هذه المجموعات وأسلحتها، عديد المرّات، أنّها شديدة الخطورة.
نحن نبارك إذن اعتقال هؤلاء المجرمين.
الدّولة هي دوما سند لهم !
كانت الدّولة كذلك "ممثّلة" لدى"مواطنو الرّايخ" الّذين انكشف أمرهم حاليّا كما كان شأن المجموعات الإرهابيّة الّتي سبق ذكرها.
وكان أحد المتخصّصين في التّطرّف اليميني العامل في مصلحة الدّولة التّابعة لشرطة مقاومة الإجرام في منطقة ساكس السّفلى في صلب المجموعة الإرهابيّة ! ويُشتبه في أنّه حذّر الوسط الإرهابي لليمين المتطرّف من تدخّل البوليس والمصالح السريّة.
وقد يكون أحد النّقباء الّذي يُعتبر بمثابة قائد"الفرع العسكري" للمجموعة مرتبطا بمجموعة "مواطنو الرايخ".
[أمّا] العقيد (أدر) القائد السّابق لفيلق رامي الرمانات المصفّحة 112 لريجن، والقائد السّابق لعمليّة كفور(2) للجيش الفيدرالي الألماني في كوسوفو وضابط عمليّة الرّبط مع حلف شمال الأطلس(3) في جورجيا بعد أن غادر الجيش فقد كان أحد القادة العسكريّين للقوّات الإرهابيّة.
يتّضح [إذن] أنّ الدّولة الألمانيّة هي بالتّأكيد ملاذ آمن لمثل هؤلاء الأشخاص الّذين قد يتولّون حتّى مواقع قياديّة شأنهم شأن مجمل حالات المجموعات الإرهابيّة لليمين المتطرّف والمجموعات الفاشيّة الّتي سبق ذكرها.
ومن البديهي أن تتلقّى هذه المجموعات مساعدة من وكالات الدّولة الفيدراليّة إلى يوم النّاس هذا. وهكذا فإنّ العقيد أيدر صاحب الحنكة "سافر في إجازة" إلى إيطاليا. وقبل أسبوع على تنفيذ الحملة على الجماعة هاتف جارته من هناك قائلا لها: قد تداهم الشّرطة الجماعة الأسبوع المقبل، وإن استنطقتك فكوني لطيفة معها". وكان ينوي وجود ملاذ له في إيطاليا مع حكومتها الجديدة الفاشيّة. لكنّ هذه الحكومة لا تريد أن تعاكس ألمانيا شريكها الإمبريالي الأكبر. لذا سلّمته إلى بلده.
عمليّة أمنيّة أم استعراض إعلامي؟
أثناء عمليّات المداهمة كالتي ذكرنا اعتادت الشّرطة أن تصطحب معها صحفيّين تنتقيهم بعناية فائقة لكنّهم لا يكونون على بيّنة بالتّفاصيل مسبقا. وأثناء الحملة على تنظيم "مواطنو الرّايخ" كان الوضع مختلفا شديد الاختلاف وقد دُعيت عديد الصّحف والقنوات التّلفزيّة إلى المشاركة في الحملة. وفي أروقة البرلمان كانت مئات الشّخصيّات قد علمت بالعمليّة الّتي ستنفّذ. وفعلا كان ممثّلو وسائل الإعلام حاضرين في المائة وخمسين موقعا الّتي وقع تفتيشها.
إنّه لجليّ أنّ مثل هذا السّلوك المتّبع قد سمح كذلك لعديد الإرهابيّين من اليمين المتطرّف بأن يعلموا بالعمليّة قبل وقوعها وبأن يزيلوا الموادّ الّتي تعرّضهم للخطر كما هو حال العقيد إيدر.
السّؤال هو كالآتي: بم كان الأمر يتعلّق فعلا؟ هل كان يتعلّق بضربة موجعة سُدّدت إلى الحركة المرتبطة بإرهاب اليمين المتطرّف أم كانت الحكومة تريد إنجاز تحقيق صحفي رائع لتثبت للجمهور، بكلّ فخر واعتزاز، أنّ الدّولة الألمانيّة تقاوم بكلّ حزم اليمين المتطرّف؟
في الحقيقة كيف نستطيع أن نصدّق شخصا مثل المستشار أولف شولز الّذي يستقبل" الحكومة الجديدة الّتي يقودها الفاشيّون في إيطاليا"، والّذي يتعامل مع العربيّة السّعوديّة وقطر والدّكتاتور أردوغان أنّه يقاوم نازيّي اليمين المتطرّف مقاومة فعليّة؟
لا ثقة إطلاقا في هذه الدّولة !
تكشف التّجربة المكتسبة منذ تأسيس جمهوريّة ألمانيا الفيدراليّة أنّنا لا نستطيع أن نثق إطلاقا في هذه الدّولة. فقد بناها النّازيّون الّذين كانوا يتقلّدون مسؤوليّات في أجهزتها وقد تمكّنت القوى الفاشيّة من النموّ والازدهار في ظلّها. وقد ظلّ الوضع على حاله إلى يوم النّاس هذا كما تثبت ذلك عديد المجموعات الإرهابيّة لليمين المتطرّف في السّنوات الأخيرة، وكذلك الأحداث الغريبة الّتي رافقت حاليّا عمليّة مداهمة"مواطنو الرايخ".
إنّ مقاومة الفاشيّة والرّجعيّة يجب أن تعتمد على الطّبقة العاملة والشّعب !إنّنا لا نستطيع أن نقاوم مقاومة فعّالة الانحراف اليميني لجمهوريّة ألمانيا الفيدراليّة وجهاز الدّولة إلاّ ضمن جبهة قويّة تضمّ كلّ القوى المناهضة للفاشيّة.

الهــــــــــوامش:
1) كونراد أدوناور(1876-1967Konrad Adenawer) أوّل مستشار ألماني فيدرالي لجمهوريّة ألمانيا الفيدراليّة من سنة 1949 إلى سنة 1963. وقد كان وراء نهضة ألمانيا واندماجها في الفضاء الأطلسي الأروبي.
2) كفور(Kfor-Kosovo Force) هي قوّة مسلّحة متعدّدة الجنسيّات ركّزها حلف شمال الأطلس في كوسوفو لتحقيق محيط آمن وضمان حريّة التّنقّل.
3) حلف شمال الأطلس(OTAN –Organisation duTraité de l’Atlantique du Nord) منظّمة عسكريّة للتّعاون المتبادل بين الدّول الغربيّة والتّصدّي لأيّ عدوان يطال إحداها. وقد تأسّس هذا الحلف في أفريل 1949 وظلّ، لعدّة سنوات، يواجه حلف فرسوفيا الّذي تفكّك مع تفكّك المعسكر الاشتراكي.



#إبراهيم_العثماني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كيف نُجهز على التّمرّد؟ (معرّب)
- من الذاكرة: -الطّليعيّة- هي -الواقعيّة-
- الفنّ
- الثقافة
- الوضع الاقتصادي بفارس والبروليتاريا الفارسيّة
- الثّورة الاجتماعيّة
- لتّعدّديّة النّقابيّة في قطاع التّعليم العالي إلى أين؟
- الجامعة التّونسيّة بين مطرقة السّلفيّين وسندان النّهضة
- أحداث الجامعة التّونسيّة بين تنديد النّقابيّين وصمت وزارة ال ...
- قيادة الاتحاد وتدمير قطاع التعليم العالي
- الفصــــل العــــــــــاشر والعكـــــــــاكيز الــنقــــــــ ...
- قيادة الاتّحاد وطاحونة الشّيء المعتاد
- قيادة الاتحاد والتداول على المسؤوليات؟
- الأساتذة الجامعيون والإصلاح الجامعي
- الحرّيات الأكاديميّة في الجامعة التّونسيّة: الواقع والآفاق
- الجامعة التّونسيّة في خمسينيّتها: واقع مرير وآفاق ضبابيّة
- شريط -مطار حمّام الأنف - أو الهجرة السّرّية والحلول المؤجلة
- غسّــان كـــــــنفاني يتـــــــكلّم
- النّضال النّقابي في الجامعة التّونسيّة إلى أين؟
- الوضع النّقابي في الجامعة التّونسيّة والمهام المطروحة


المزيد.....




- بينهم السعودية ومصر وقطر وبايدن وماكرون..هكذا جاءت تعليقات ق ...
- إعلام لبناني: غارات إسرائيلية استهدفت ودمرت مبنى في منطقة بع ...
- موسكو تدعو جميع الأطراف المعنية إلى ضبط النفس تعليقا على اله ...
- ما هو نظام القبة الحديدية الصاروخي الإسرائيلي وكيف يعمل؟
- التغطية مستمرة| قصف إسرائيلي على مخيم النصيرات واقتحامات للج ...
- إسقاط 10 مسيّرات أوكرانية جنوبي روسيا
- مكتب نتنياهو: -حماس- رفضت الهدنة والسنوار يستغل التوتر مع إي ...
- زاخاروفا: سويسرا خسرت ثقة روسيا بها وسيطا دوليا
- وسائل إعلام: القوات الأمريكية اعترضت أكثر من 70 مسيرة و3 صوا ...
- موسكو: الهجوم الإيراني على إسرائيل جاء في إطار حق الدفاع عن ...


المزيد.....

- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - إبراهيم العثماني - -مواطنو الرايخ-: أهو صيد ثمين أم عمليّة دعائيّة؟ (معرّب)