أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - نقل حصان طائر














المزيد.....

نقل حصان طائر


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 7347 - 2022 / 8 / 21 - 10:04
المحور: الادب والفن
    


مثل حصان طائر
1
في كلّ يوم يصعد الحريق
من بابل القديمة
ومنذ أن كانت لنا حضارة
بها نباهي العالم القديم
ندور بين عقربّيّ ساعة القشلة والرنين
يطرق أبواب القبور نسمع الأموات
عن الذي حصل
وكيف ديف السمّ بالعسل
خلال ما نعيش من تقلّب القرون
محزون طول العمر يا سيّدتي محزون
وكيف لي أن أنطوي
وحيث حيث تنخر السنون
عمري وابجديّتي المطويّة
عن انفتاح عالم جديد
كل الكبار هجروا النشيد
وهجروا العلوم
وعادوا يقرؤون
كل الاقاصيص التي إطارها الخرافة
عن العفاريت عن الاشباح
وعن حصان طائر يدور
سماء بغداد وما تحيطها
معاجز المجنون
في زمن الجهل وفي الاخلال بالقانون
عجزت ان احيط
بموكب الجهالة
وبالحصان الطائر الخافق بالجنحين
يجول في سماء بغداد وفي
سماء طهران التي
تحيط بغداد وكرد ستان
بالأمن والامان
2
في كلّ يوم يصعد الحريق
من قلب بغداد ومن جبال حمرين
ومن أطراف كردستان
نحن لها وعقدة التجارب
يجري علينا اللدغ بالعقارب
ومثلما الرجال
تطيل فوق الشفتين شارب
لتنصتوا يا أهلنا الحبايب
الى حديث عابر وغارب
لقد سأمنا مطحن التجارب
وكيف لا نحارب
من اوّل العصور
لآخر العصور
وهم يحاولون
الفتك بالجمهور
هم أعقبوا صدّام
مبرمج الأموات
وصانع القبور
ومدفن الاموات
وأنتم العقب الذي
خاض فنون الموت بالدربين
القتل بالعلن
والقتل بالسرّ بلا إعلان
وانتموا
ختمتم الدربين
وصرتم الأجل
لذبح بغداد من الوريد للوريد
وسرق ما تملك
من فضّة من هب
ومن رصيد تحفظ البنوك
لآخر الصكوك
آلت لكم
الفرص الثمينة
وكلّما تملك بغداد من الرصيد
وهي تنام نومة العبيد
في زمن الشهيد
وزمن الفرهود
وزمن الطاغية السعيد
كان الحصان الطائر الفريد
يدور بالطاغية المجنون من جديد
وهو على الرؤوس
يعود بالبسوس





























































































































































































































































































































































#شعوب_محمود_علي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نجمنا السراج
- أرسم بالقلم
- قلوب هوت
- الضوء يدركنا
- المحاور تكثر
- صفراً على اليسار
- أمشي علىإبري
- التجسيد
- وفيك نر النسر
- عالم متباين
- باب السماء
- سموالروح
- في مطلع القرنين
- بعيداً عن الخيبات
- صرنا نعيش
- لكم عبرت ايّها الصديق
- أمشي على إبري
- ن ضيفاًقبل ما اهبط الآ
- غطاء للقبور
- العصافير


المزيد.....




- -فيلم هابط-.. علاء مبارك يسخر من هجوم إيران على إسرائيل
- شركة عالمية تعتذر من الفنانة هيفاء وهبي بطريقة خاصة (صور)
- المخرجة رشا شربتجي تكشف عن قصتها مع عرّاف يهودي.. ماذا تنبأ ...
- “باللغة العربية” Dream League Soccer تحميل دريم ليج 2024DLS ...
- أفضل الأفلام وأروع الأغاني.. نزل تردد تنه ورنه Tana and Rana ...
- العودة إلى عوالم الياباني كوبي آبي بصدور ترجمة روايته -المُع ...
- -دار الحجر- اليمني.. قصر أثري منحوت على قمة حصن سبئي
- كتاب للمغربيةسعاد الناصر يسلط الضوء على الحركة الأدبية في تط ...
- ماذا نعرف عن اللوحات الأثرية المكتشفة في مدينة بومبي الرومان ...
- فرحة العيال رجعت تاني.. تردد قناة بطوط الجديد على نايل سات و ...


المزيد.....

- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو
- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - نقل حصان طائر