أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سليم نزال - حول الديموغرافيا السياسية فى فلسطين !














المزيد.....

حول الديموغرافيا السياسية فى فلسطين !


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 7347 - 2022 / 8 / 21 - 04:33
المحور: القضية الفلسطينية
    


الديموغرافيا فى فلسطين ليس امر يخص فقط العيادات و المستشفيات التى تسجل الاطفال الحديثى الولادة او الوزارة ذات الصلة .بل امر يهم دوائر المخابرات و الدوائر الاسرائلية العليا التى تصنع القرارات الاستراتيجية .و هو ما يفسر التصريحات الاسرائيلية التى تعبر عن قلقها من ازداد عدد الفلسطيين داخل الدولة الصهيونية .فى الوقت الحاضر يوجد تسع و نصف ملايين داخل فلسطين المحتلة منذ العام 48. من هؤلاء على الاقل 21 بالمائة من فلسطينى الداخل. هذا طبعا حسب الاحصاءات الاسرائيلية التى لا يمكن الاطمئنان الى صحتها او الاطمئنان الى خلوها من التسييس .

و اذا اضفنا السكان الفلسطييين فى الضفة و غزة فهذا يعنى اربعة مليون و نصف فلسطينى على الاقل الامر الذى يرجح كفة الفلسطيين فى كل فلسطين بحوالى ربع مليون .


فى الوقت الحاضر هناك تساوى فى نسب المواليد لدى الفلسطيين و اليهود فى داخل الارض المحتلة عام 48.و هذا عامل متغير على كل حال .فبعد كارثه عام 48 التى رافقتها اعمال تهجير قسرية ازدادت نسبة المواليد لدى من بقى من الاقلية الفلسطينية بنسب عالية جدا.
الوعى بالديموغرافيا السياسية و تاثيرها على مستقبل الصراع موجود لدى الطرفين.
القادة الاسرائيليون من كافة الاتجاهات عبروا دوما عن مخاوفهم من التغير الديموغرافى بل تمت عسكرة الديموغرافيا تحت اسم القنبلة الديموغرافية و هو تعبير يحمل الكثير من الدلالات و المخاوف التى تنتاب قادة اسراييل.


على المستوى الفلسطينى فان ياسر عرفات الزعيم الذى قاد النضال الفلسطينى لعقود عدة كان مدركا لاهمية هذا الامر و كان يعتبر ان بطن الام الفلسطينية المنتجه لللاطفال من سيواجه اسرائيل فى المستقبل .

على الرغم من كل التخبط الذى تمر به الحالة الفلسطينية و هو تخبط نامل ان لا يطول كثيرا , تبقى الديموغرافيا الفلسطينية اكثر ما يقلق الصهاينة لانها ستؤدى خلال بضعة عقود الى اقليه يهودية مقابل اغلبية فلسطينية كما كان الامر قبل قيام الدولة الصهيونيه . هذا سيؤدى فى ظل عدم الاعتراف بحق تقرير المصير للشعب الفلسطينى الى نظام ابارتايد سيضعف الدولة الصهيونية و يزيل قناع الادعاء الاخلاقى الذى ادعته اسرائيل طوال الوقت .



#سليم_نزال (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اغانى البوب الهندوسية دعوة للحرب و الموت !
- ماذا ستفعل امريكا؟
- لا بد من اعادة التفكير فى ما وصلنا اليه فى المشرق
- سنبلة القمح!
- حول ايلون ماسك
- هل تراجع دور المثقف العربى
- هل فعلا تراجع دور المثقف العربى
- ضور قديمة
- ازرعوا تنجوا!
- مراجعات فى التاريخ
- نجيب نصار ,الصوت الضائع فى برية الجهل و الاذان الصماء !
- حوار فى محطة القطار! مشهد واحد
- من الكورونا الى اوكرانيا صحوة العالم الغير غربى
- العقدة و الحل
- اشكالات ثقافيه!
- حول الاعلام الشعبى؟
- الحياة اختيارات
- راى
- عاد الربيع !
- كل الاحترام و التقدير لباكستان و افغانستان و ايران و اندونيس ...


المزيد.....




- قبل أن يفقس من البيضة.. إليكم تقنية متطورة تسمح برؤية الطائر ...
- كاميرا مخفية بدار مسنين تكشف ما فعلته عاملة مع أم بعمر 93 عا ...
- متأثرا بجروحه.. وفاة أمريكي أضرم النار في جسده خارج قاعة محا ...
- طهران: لن نرد على هجوم أصفهان لكن سنرد فورا عند تضرر مصالحنا ...
- حزب الله يستهدف 3 مواقع إسرائيلية وغارات في عيتا الشعب وكفرك ...
- باشينيان: عناصر حرس الحدود الروسي سيتركون مواقعهم في مقاطعة ...
- أردوغان يبحث مع هنية في اسطنبول الأوضاع في غزة
- الآثار المصرية تكشف حقيقة اختفاء سرير فضي من قاعات قصر الأمي ...
- شاهد.. رشقات صاروخية لسرايا القدس وكتائب الشهيد أبو علي مصطف ...
- عقوبات أميركية على شركات أجنبية تدعم برنامج الصواريخ الباليس ...


المزيد.....

- المؤتمر العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يصادق ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سليم نزال - حول الديموغرافيا السياسية فى فلسطين !