أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - علاء الدين محمد ابكر - روسيا جادة فيما تقول وعلي الغرب الانصياع لصوت العقل














المزيد.....

روسيا جادة فيما تقول وعلي الغرب الانصياع لصوت العقل


علاء الدين محمد ابكر
كاتب راي سياسي وباحث إعلامي ومدافع عن حقوق الانسان

()


الحوار المتمدن-العدد: 7180 - 2022 / 3 / 4 - 19:26
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


بقلم علاء الدين محمد ابكر


علي الولايات المتحدة وحلفائها عدم الاستهانة بروسيا كدولة عظمي بالتعامل معها مثل سائر الدول الصغيرة التي فرضت عليها في السابق عقوبات اقتصادية فالحصار والعقوبات لن تفيد في كسر شوكة الدول المعادية للغرب وليبيا ابان عهد الراحل القذافي خير مثال في الصمود فالحصار الاقتصادي لم يوثر عليها وذلك نتيجة لعدم اعتماد نظام الراحل معمر القذافي علي التبادل التجاري مع دول الغرب فكانت جميع الواردات والسلع تاتي الي ليبيا من دول محسوبة علي المعسكر الشرقي السابق مثل كوبا والصين وروسيا وغيرها من الدول الرافضة للهيمنة الغربية واذا كانت ليبيا الدولة المحدودة الموارد ولا تملك ثروة ذات نفع ماعد النفط نجحت في كسر الحصار فكيف بروسيا البلد الكبير التي تفوق في المساحة قارة أفريقيا وروسيا تملك موارد ضخمة و سوف يكون التاثير واقع علي الدول التي يعتمد اقتصادها علي روسيا من بينها دول الاتحاد الاوربي فالغاز الطبيعي المنساب من روسيا الي قلب الدول الاوربية يصعب تعويضه وكذلك القمح الروسي الذي تعتمد عليه مجموعة من دول افريقيا واسيا وامريكا الجنوبية سوف يكون سلاح حاسم لصالح روسيا فتلك الدول لن تجعل منها العقوبات الاقتصادية الغربية لتكون مطيعة لرغبات الغرب في محاربة روسيا اقتصاديا فهي تعتمد علي اطعام شعوبها علي القمح الوارد من روسيا ونطرح سوال هل تستطيع امريكا و حلفائها من تزويد كل تلك الدول بالقمح؟

اذا علي الغرب ترك جمهورية اوكرانيا تقرر مصيرها بنفسها و عدم الزج بها في مشاكل مع جارتها روسيا ويكفي خذلان الغرب لها وتركها تواجه الة الحرب لوحدها حيث كان يعتقد الرئيس الاوكراني ان الغرب سوف يرسل الجيوش للدفاع عنه ولكن ذلك لم يحدث

ان امريكا تدفع اليوم. ثمن ماقامت به في الماضي من احتلال وعدوان علي دول صغيرة بحجج واهية وحينها لم تتدخل روسيا فيما كانت تقوم به امريكا من عربدة وعدوان في حق تلك الدول المستضعفة اذا العدل يقول ان لا تتدخل كذلك امريكا في ما تقوم به روسيا من عمل عسكري في اوكرانيا ولكن امريكا تصر علي التعامل مع روسيا كانها دولة ضعيفة وهذا ماجعل الرئيس الروسي يامر بوضع ترسانة الاسلحة النووية علي الاستعداد خاصة وان روسيا تمتلك ما يقرب من 6,500 رأس حربي نووي راس نووي مقابل 6،185 راس نووي للولايات المتحدة
وهذا يعني تمتلك الولايات المتحدة وروسيا أعدادًا متقاربة من الرؤوس الحربية النووية ان روسيا بموقعها الاستراتيجي في وسط وشمال الكرة الارضية يسمح لها بالتنوع في اختيار واصابة الاهداف الامريكية بكل دقة و تدميرها وجعلها اثر بعد عين وكذلك لن تقبل روسيا للولايات المتحدة بتهديدها اقتصاديا لذلك سوف تسعي الي تدمير الاقتصاد الغربي لو تطلب الامر استخدام الاسلحة المحرمة دوليا
ان هذه الحرب ربما قد تشهد اندلاع حرب عالمية ثالثة و مجلس الامن الدولي لن يستطيع فعل شي لايقاف هذه الحرب وانما الحل بيد الولايات المتحدة بالتراجع عن ضم اوكرانيا والدول السابقة في الاتحاد السوفييتي الي حلف شمال الأطلسي حينها يمكن ان ينعم العالم بالامن والسلام


جمهورية السودان



#علاء_الدين_محمد_ابكر (هاشتاغ)       #          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العالم يحتاج الي نظام جديد
- الغرب وسياسة صب الزيت علي النار
- سرعة وصول الجيش الروسي لكييف بث الرعب في قلب امريكا
- العاصمة كييف هي الهدف لتغير النظام الاوكراني الموالي للغرب
- حميدتي في موسكو زبارة. اتت في وقتها
- الرئيس الروسي رجل المخابرات القوي عرف من أين تؤكل كتف امريكا
- هل تورط امريكا اوكرانيا في حرب ضد روسيا وفي الاخر تتخلي عنها
- لن ينهض السودان الا اذا طبق النهج الاقتصادي الاشتراكي
- هل يشهد العالم حرب عالمية ثالثة؟


المزيد.....




- حرب غزة: حزب الله يتوعد بتوسيع هجماته ضد إسرائيل ومقترح أمير ...
- تقرير: سوق المخدرات تتوسع في أوروبا.. انتشار المخدرات واستهل ...
- نصيحة من البابا فرنسيس للكهنة كي لا -ينعس- المصلون
- فيديو: روسيا ترسل سفناً وغواصة نووية إلى كوبا وواشنطن تراقب ...
- موجة حر تضرب اليونان وتسبب في إغلاق الأكروبوليس بأثينا
- موشومون وشبه عراة.. السلطات السلفادورية تنقل ألفي سجين إلى م ...
- حماس تطالب واشنطن بـ-الضغط- على إسرائيل من أجل وقف دائم لإطل ...
- -ضم جنرالات من إسرائيل وأميركا ودول عربية-.. الكشف عن اجتماع ...
- من هو طالب سامي عبدالله القيادي في حزب الله الذي اغتالته إسر ...
- عقب اغتيال قيادي في صفوفه..-حزب الله- ينفذ 19 عملية نوعية ضد ...


المزيد.....

- الجغرافيا السياسية لإدارة بايدن / مرزوق الحلالي
- أزمة الطاقة العالمية والحرب الأوكرانية.. دراسة في سياق الصرا ... / مجدى عبد الهادى
- الاداة الاقتصادية للولايات الامتحدة تجاه افريقيا في القرن ال ... / ياسر سعد السلوم
- التّعاون وضبط النفس  من أجلِ سياسةٍ أمنيّة ألمانيّة أوروبيّة ... / حامد فضل الله
- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - علاء الدين محمد ابكر - روسيا جادة فيما تقول وعلي الغرب الانصياع لصوت العقل