أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - علاء الدين محمد ابكر - الغرب وسياسة صب الزيت علي النار














المزيد.....

الغرب وسياسة صب الزيت علي النار


علاء الدين محمد ابكر
كاتب راي سياسي وباحث إعلامي ومدافع عن حقوق الانسان

()


الحوار المتمدن-العدد: 7177 - 2022 / 3 / 1 - 15:43
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


بقلم / علاء الدين محمد ابكر

بات تفوق الجيش الروسي علي القوات الاوكرانية مسالة كرامة وتحدي شخصي بالنسبة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين خاصة بعد اعلان الحكومة الألمانية، السبت، عزمها تزويد أوكرانيا "في أقرب وقت" ألف قاذفة صواريخ مضادة للدبابات، و500 صاروخ أرض ـ جو من طراز "ستينغر"، لمساعدتها في مواجهة هجوم الجيش الروسي. بجانب دعم اخر من الولايات المتحدة وفرنسا وبعض الدول المجاورة لجمهورية اوكرانيا وبدون شك لم ياتي الاعلان عن ذلك الدعم الغربي للجيش الاوكراني نتيجة لتخطيط مسبق وانما كان بسبب تعثر العملية العسكرية للجيش الروسي في محيط العاصمة الاوكرانية كييف فقد كانت تقارير استخبارات حلف شمال الأطلسي توكد بان سقوط العاصمة الاوكرانية كييف لن يتجاوز الثلاثة ايام ولكن علي الارض حدثت مفاجات غيرت مجري الاحداث ربما استعان الجيش الاوكراني بعناصر لها خبرة وادراك لواقع التعامل مع الجيوش البرية وقد تكون تلك العناصر من فلول تنظيم الدولة الاسلامية المندحرة في الشرق الاوسط خاصة في العراق وسوريا بالتسلل الي اوكرانيا نسبة الي قربها من تركيا الواجهة المفضلة للتنظيمات الاسلامية بمختلف معتقداتها ولكن تبقي المشكلة في حال تسرب تلك الاسلحة الي التنظيمات الارهابية في حال تمكن الجيش الروسي من اجتياح كييف وحدوث فوضي في وسط الجيش الاوكراني المهزوم

علي كل حال لن يقبل الروس الرجوع عن اكمال العملية العسكرية في اوكرانيا بدون التاكد من ازالة الحكومة الاوكرانية الموالية للغرب واستبدالها باخري تكون اقرب الي موسكو وفي سبيل تحقيق ذلك سوف تستخدم روسيا كل ما تملك من قوة ولو تطلب الامر التلويح باستخدام الاسلحة النووية ضد الدول التي تساند اوكرانيا بما فيها الولايات المتحدة وقبل اشهر اختبر الجيش الروسي صاروخ آر اس-28 Р𙴀 Сармат، لقب (بالشيطان) 2)، هو صاروخ روسي باليستي عابر للقارات ثقيل للغاية يعمل بالوقود السائل مسلح بالقنبلة الهيدروجينية ويُطور من قبل مكتب تطوير الصواريخ ماكييف تسمح حمولته الكبيرة بتسليحه بما يصل إلى 10 رؤوس حربية ثقيلة أو 15 رأسًا أخف أو ما يصل إلى 24 أفانجارد (يو-71) بمركبة نقل تتبع مسار انزلاقي وبسرعة فرط صوتية، أو مزيج من الرؤوس الحربية وكميات كبيرة من الوسائل المضادة المصممة لهزيمة الأنظمة المضادة للصواريخ، ويعتبره الجيش الروسي رد فعل على منظومة الضربة العالمية الفورية الأمريكية لذلك لا تظن الولايات المتحدة انها في مأمن من الصواريخ النووية الروسية خاصة وان روسيا تملك حدود جغرافية مشتركة مع امريكا في الشرق الاقصي في منطقة سبيريا عند مضيق بيرينج الذي يفصل قارة اسيا عن الاسكا التي تقع اقصي شمال شرق القارة الامريكية ويمكن باقل جهد ان تكون مدن الغرب والوسط الامريكي تحت مرمي الصواريخ النووية الروسية ، والعقوبات الاقتصادية علي روسيا سوف تجعل الحقد يدفع روسيا الي الانتقام

ان كل جندي روسي يسقط قتيل في ساحة الحرب في اوكرانيا سوف يزيد حماس القوميين الروس في تحميل الولايات المتحدة مسؤولية ماحدث من الحد من استرداد مكانة بلادهم العظمي ابان عهد الاتحاد السوفييتي السابق فالرئيس بوتين رغم اختلاف بعض الروس حوله الا انه صار الان رمز للقوميين الروس لمقاومة الغطرسة الغربية علي حسب وجهة نظرهم
اذا الامر الان بات اكثر شراسة ليتجاوز كل التوقعات فالعالم علي حافة حرب نووية بسبب عدم التوازن الدولي فالولايات المتحدة ظلت تمارس دور شرطي العالم فهي تسمح لنفسها باحتلال الدول الاخري حتي بدون موافقة مجلس الامن الدولي فعندما قامت باحتلال العراق برفقة بريطانيا وقوات دول اخري من بينها اوكرانيا نفسها التي تدفع اليوم ثمن ذلك التجاوز الامريكي لمجلس الامن الدولي بقيام روسيا باعلان الحرب عليها حينها لم تستجيب امريكا لصوت العقل بتجنب الحرب بعدم غزو العراق اذا ماكان حلال للولايات المتحدة عند احتلالها للعراق هو اليوم حرام علي روسيا بغزوها اوكرانيا حسب وجهة نظرهم و بالمقابل لن تقبل روسيا ان تكون تحت جناح الغرب وهي الدولة الكبري التي تمتلك ترسانة نووية ضخمة ومساحة جغرافية تفوق قارة امريكا الشمالية

اذا لاسبيل امام شعب وحكومة اوكرانيا لوقف تدمير بلادهم الا بالجلوس مع الوفد الروسي للوصول للسلام الذي يخدم امن واستقرار المنطقة وعلي الدول الغربية مراجعة حساباتها في عدم صب الزيت علي النار


جمهورية السودان



#علاء_الدين_محمد_ابكر (هاشتاغ)       #          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سرعة وصول الجيش الروسي لكييف بث الرعب في قلب امريكا
- العاصمة كييف هي الهدف لتغير النظام الاوكراني الموالي للغرب
- حميدتي في موسكو زبارة. اتت في وقتها
- الرئيس الروسي رجل المخابرات القوي عرف من أين تؤكل كتف امريكا
- هل تورط امريكا اوكرانيا في حرب ضد روسيا وفي الاخر تتخلي عنها
- لن ينهض السودان الا اذا طبق النهج الاقتصادي الاشتراكي
- هل يشهد العالم حرب عالمية ثالثة؟


المزيد.....




- حرب غزة: حزب الله يتوعد بتوسيع هجماته ضد إسرائيل ومقترح أمير ...
- تقرير: سوق المخدرات تتوسع في أوروبا.. انتشار المخدرات واستهل ...
- نصيحة من البابا فرنسيس للكهنة كي لا -ينعس- المصلون
- فيديو: روسيا ترسل سفناً وغواصة نووية إلى كوبا وواشنطن تراقب ...
- موجة حر تضرب اليونان وتسبب في إغلاق الأكروبوليس بأثينا
- موشومون وشبه عراة.. السلطات السلفادورية تنقل ألفي سجين إلى م ...
- حماس تطالب واشنطن بـ-الضغط- على إسرائيل من أجل وقف دائم لإطل ...
- -ضم جنرالات من إسرائيل وأميركا ودول عربية-.. الكشف عن اجتماع ...
- من هو طالب سامي عبدالله القيادي في حزب الله الذي اغتالته إسر ...
- عقب اغتيال قيادي في صفوفه..-حزب الله- ينفذ 19 عملية نوعية ضد ...


المزيد.....

- الجغرافيا السياسية لإدارة بايدن / مرزوق الحلالي
- أزمة الطاقة العالمية والحرب الأوكرانية.. دراسة في سياق الصرا ... / مجدى عبد الهادى
- الاداة الاقتصادية للولايات الامتحدة تجاه افريقيا في القرن ال ... / ياسر سعد السلوم
- التّعاون وضبط النفس  من أجلِ سياسةٍ أمنيّة ألمانيّة أوروبيّة ... / حامد فضل الله
- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - علاء الدين محمد ابكر - الغرب وسياسة صب الزيت علي النار