أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - إدريس جنداري - وعي عريي جديد قيد التشكل.. يجب دعمه














المزيد.....

وعي عريي جديد قيد التشكل.. يجب دعمه


إدريس جنداري
كاتب و باحث أكاديمي

(Driss Jandari)


الحوار المتمدن-العدد: 7156 - 2022 / 2 / 8 - 22:40
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


من خلال محاولة استقرائية عابرة للخطاب و الممارسة، على طول الامتداد العربي غربا و شرقا، يمكن أن نستنتج أن وعيا عربيا جديدا بدأ في التشكل و سيكون له ما بعده !
من خصائص هذا الوعي الجديد:
* إفلاس المشروع الإيديولوجي القومي الذي كان يختزل العروبة في شعارات سياسية قابلة للاستهلاك و الاستغلال، من طرف الدوغمائية العسكرية و نخبتها المترهلة التي تعيش على الفتات. و في المقابل، بدأت العروبة تستعيد زخمها الحضاري المتفاعل مع ثقافات الشعوب، باعتبارها مكونا أساسيا من البراديغم المعرفي الذي شكل رؤية عالم منسجمة لفضاء ممتد من آسيا إلى إفريقيا.
* إفلاس المشروع الإيديولوجي الإسلاموي، بجناحيه السني و الشيعي، الذي اختطف الإسلام، لعقود، و وظف قيمه و تعاليمه من منظور سياسي مختزل. و في المقابل، استعاد الإسلام زخمه المعرفي، باعتباره منظومة قيمية و فكرية تحكمت، لقرون، في صياغة تصور حضاري ممتد عبر قارات العالم.
** إفلاس المشروع الإيديولوجي العرقي، بلباسه الأمازيغوي و الكردي و الفرعوني، و استعادة هذه الخصوصيات الثقافية لتجذرها المعرفي باعتبارها جزءا لا يتجزأ من الهوية العربية الجامعة التي قامت، على مر التاريخ، على روح التعددية و الاختلاف، مما ساهم في تحصين هذه الخصوصيات و حمايتها من التفكك و الاندثار، كما حدث لثقافة الهنود الحمر في أمريكا، و الثقافات الإفريقية التي تعرضت للاستئصال على يد الفرنكو-كولونياليين و استبدالها بثقافة فرنكفونية هجينة .
هذا الإفلاس الإيديولوجي العابر للقوميات و العرقيات و الجماعات الدينية، فرصة تاريخية تتاح للنخبة الفكرية و السياسية من أجل تحرير العقل العربي من الاختطاف، فبعد قرن كامل من الاحتباس الإيديولوجي الذي أثر على المناخ العام و نشر الجفاف و القحط، تتاح هذه الفرصة التاريخية التي بإمكانها تحرير طاقتنا الجماعية و إطلاق فعلنا التاريخي من جديد.
هذا، كان مشروع الفكر العربي المعاصر، ذي الاتجاه العقلاني النقدي، الذي ساير المرحلة الإيديولوجية، نقدا و تفكيكا، و بين عورتها، سواء من منظور ابستملوجي يبحث عن خلل الواقع في خلل العقل، أو من منظور تاريخاني يبحث عن خلل تجربتنا التاريخية في ضوء التجارب الإنسانية المقارنة، و في علاقة بالمسار الوضوعي للتاريخ.
لحظات الانتقال/التحول/الطفرة ليست قابلة للتلقي و الهضم من طرف الكثير من النخبة فما بالك بالحشود ! لذلك، لا يجب أن نشك، لحظة، في جدوى التحول الشامل الذي يعيشه العالم العربي، يجب دعم التغيير من خلال دعم القرارات الصادرة عن الفاعل السياسي العربي الجديد، من المغرب إلى الإمارات و السعودية و مصر، و في نفس الآن يجب التجند لهدم ما تبقى من قلاع إيديولوجية منغلقة تتحصن داخلها جماعات متطرفة و نخب دوغمائية مترهلة.



#إدريس_جنداري (هاشتاغ)       Driss_Jandari#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- التحولات الجيو-ستراتيجية و ضرورة تغيير اتجاه بوصلة المغرب
- حرب التهريب الإسبانية على المغرب.. هل سينقلب السحر على الساح ...
- انهيار وضع السطاتيكو.. النظام الجزائري في مواجهة مغرب جديد
- مواجهة التحدي الصفوي رهان معرفي
- المغرب في مواجهة سدنة الاستعمار الفرنكفوني-الفرانكوي
- أسطورة السنة الأمازيغية.. منطق التحليل الملموس للواقع الملمو ...
- من الجوار الجغرافي إلى الجوار الافتراضي.. المغرب يوظف منطقا ...
- منظمة HRW حينما تزيف تحت الطلب !
- من مفوضيتي سبتة و مليلية الحدوديتين إلى مفوضيتي سبتة و مليلي ...
- بين الخط الثوري و الخط الإصلاحي .. التجربة المغربية نموذجا
- في الحاجة إلى درس الأستاذ محمد عابد الجابري **
- أمين معلوف شخصية العام الثقافية.. تتويج عربي مستحق لمثقف الن ...
- التحالف الفرنكو-عرقي في مواجهة ثوابت الوطنية المغربية
- أيها الفرنكفونيين المغاربة ! حزب الجبهة الوطنية اليميني المت ...
- الرموز العرقية بديلا للرموز الوطنية.. من العلمانوية العرقية ...
- بين الانفتاح و التبعية .. قراءة في التحذير الملكي للوزير الت ...
- الإيديولوجية العرقية في مواجهة ثوابت الوطنية المغربية
- التطرف العرقي في المغرب بين الوعي الشعبي و الإعلان الرسمي
- أوهام المثقف العرقي .. الأساطير في مواجهة حقائق التاريخ و ثو ...
- - شعار الانفتاح اللغوي في أفق فرنسة التعليم المغربي


المزيد.....




- -صورة العمر-..هولندي يرصد لحظة نادرة لسنجاب يستنشق عبق زهرة ...
- هكذا علقت هذه الطائرة الخاصة في خطوط الكهرباء.. فكيف تم إنقا ...
- خبير سياحي لـRT: لا يمكن مقارنة سيناء المصرية بإيلات الإسرائ ...
- من أجل أوكرانيا: يقنعون اليونان بالعيش تحت رحمة تركيا
- دمشق تجهز مصيدة للطائرات الإسرائيلية
- شاهد: وزارة الدفاع الروسية تنشر مشاهد لإطلاق مدافع هاوتزر
- جيش نظام كييف يبدأ في استخدام مدافع أمريكية تعود إلى الحرب ا ...
- سلوفاكيا تزود قوات كييف بـ 30 دبابة من طراز BMP-1 السوفيتية ...
- الناتو يبحث في رومانيا إعادة بناء البنية التحتية الحيوية الأ ...
- وسائل إعلام: الناتو يبحث من جديد فكرة تزويد أوكرانيا بمقاتلا ...


المزيد.....

- الاداة الاقتصادية للولايات الامتحدة تجاه افريقيا في القرن ال ... / ياسر سعد السلوم
- التّعاون وضبط النفس  من أجلِ سياسةٍ أمنيّة ألمانيّة أوروبيّة ... / حامد فضل الله
- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - إدريس جنداري - وعي عريي جديد قيد التشكل.. يجب دعمه