أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زاهر بولس - فَاكسِرْ لهُ عُنُقًا














المزيد.....

فَاكسِرْ لهُ عُنُقًا


زاهر بولس

الحوار المتمدن-العدد: 7097 - 2021 / 12 / 5 - 18:43
المحور: الادب والفن
    


مَحَاكِمُ السَّمَاءِ لَا تُلَاغِي مَحَاكِمَ الأَرْضِ
رِبَاطُهَا كَمَا العُلَاقَةُ بَيْنَ السُّنَّةِ وَالفَرْضِ

لِفِلِسْطِيْنَ مَهْمَا أَطَالَ الدَّهْرُ سَنَنْتَقِمُ
فَلَا عَفْوَ عَلَى خُطُوْطِ الطُوْلِ والعَرْضِ

مَنْ ضَرَبَكَ عَلَىْ خَدِّكَ الأَيْمَنْ فَاكْسِرْ
لَهُ عُنُقًا إنَّ الصَفْحَ هَوْنٌ عَلَىْ مَضَضِ



#زاهر_بولس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وكأنَّ بي مسّ
- الرُّوْحُ وَهَّاجَةٌ للجُسُدِ
- المعركة كانت وستبقى ضد مشروع الغرب الاستعماري وربيبته الحركة ...
- وَقْعُ الأَصَائِلِ
- مُثَلَّثُ ابْلِيْسَ يَنْقُرُ كَالعُصْفُوْرِ
- إِبْرِ النَّبْلَ
- وَكَمَا أَعَدَّكَ
- يَا صَدِيقِي المُنْتَظَر
- عَلَى هَذَا النَّهْدِ عَلَّقْتُ قَصِيْدِي
- علَّقت على النّهدِ قَصِيدي
- عَازِفُ الرِّيْحِ
- كَمَنْ جَوَاذِبِيْ يَدَيْكَ كَانَتْ!
- رَهَا تَخْتَالُ كَالرَّشَا
- أشتاق مَوتاي
- الخناجر في الخصور مبحرةُ
- قُلُوْبُ العَاشِقِين مُشْتَعِلَةٌ مَعَكُم
- حَيْثُكَ مَكْمَنُ الحُرِّيَّةْ.. زَكَرِيَّا
- النكبة بين تجريف الذاكرة وذكريات الألوان - المساقات والسياقا ...
- لَا تَعْذُلِيْهِ سُلَيْمَى
- نَكَّسْتُ لِذِكْرَاكُم خَافِقَ قَلَمِي


المزيد.....




- الملك لير: تحفة شكسبير التي تشكّلت في عشرات اللوحات التشكيلي ...
- فنان شهير يظهر بحذاء أصفر فاقع خلال مأدبة غداء مع الملك تشار ...
- إعلام: الفنانة أصالة تتعرض لنفس أزمة هيفاء والجمهور يعلق
- منة شلبي ليست الأولى.. فنانون واجهوا الاتهامات والسجن بسبب ا ...
- توت عنخ آمون: كيف أصبح مصدر إلهام عن الحياة ما بعد الموت في ...
- أغنية إتغيَّرِت فينا
- موسيقى الاحد: أبو الموسيقى الألمانية
- شفرات الجسد الانثوي في العرض المسرحي
- دهوك تستعد لإطلاق النسخة التاسعة من مهرجانها السينمائي الدول ...
- مهرجان شرم الشيخ يحتفي بالإنجاز المسرحي العراقي


المزيد.....

- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ
- - الدولاب- قصة ورواية ومسرحية / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زاهر بولس - فَاكسِرْ لهُ عُنُقًا