أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - من يقف وراء محاولة اغتيال الكاظمي؟!














المزيد.....

من يقف وراء محاولة اغتيال الكاظمي؟!


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 7072 - 2021 / 11 / 9 - 12:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أثارت محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الكثير من المخاوف بشأن السناريوهات المتوقعة والمحتملة في العراق خلال الأيام المقبلة. فكيف سيكون المشهد السياسي العراقي بعد محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت حياة الكاظمي، وهل سيتحول إلى صراع مسلح.؟!
السيناريو الأول المحتمل يتعلق بالصدام الداخلي العميق، في ظل الانقسام السياسي والاجتماعي، وعلى ضوء الظروف الراهنة المرتبطة بنتائج الانتخابات التي فاز بها التيار الصدري، وافرزت برلمانًا مشرذمًا يفتح الأبواب أمام استمرار التجاذبات، فهذا الصراع بالطبع سيؤدي إلى نتائج كارثية على العراق.
والسيناريو الآخر يتعلق بتدويل القضية، ما يعني أن العراق على اعتاب استحقاقات جديدة تحضر فيها التوازنات الدولية، والتي يمكن أن تفصل وفق مقاسات الإرادات الدولية بقيادة أمريكية ستؤثر على المشروع الوطني العراقي.
لقد وصف زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، محاولة الاغتيال التي استهدفت الكاظمي، بأنها استهداف واضح وصريح للعراق وشعبه، وتستهدف أمنه واستقراره وإرجاعه لحالة الفوضى والعنف. وترجح بعض الأطراف أن من يقف وراء عملية الاغتيال الفاشلة هي عناصر الشيعة نفسها، نتيجة خلافات في داخلها، في حين يرجح أخرون أن العملية التي نجا منها الكاظمي من تخطيط وتنفيذ بعض القوى والاوساط الموالية لإيران.
إن محاولة اغتيال الكاظمي بالغة الخطورة وبمثابة تهديد لنقل الصراع السياسي خارج الإطار الدستوري، وتشكل استهدافًا للمسار الديمقراطي وللأمن والسلام الاهليين. كذلك فإن استمرار الاحتجاجات المنظمة في العراق هي رسالة واضحة وضاغطة باتجاه إلغاء نتائج الانتخابات ورفض خيارات العراق العربية، ومنع تطلعاته لاستعادة دوره ومكانته لدى المجموعة العربية.
ومهما قيل ويقال فإن العراق ذاهب بعد الانتخابات ومحاولة اغتيال الكاظمي إلى مرحلة صراع سياسي محتدم، ولن يتوافر الأمن والاستقرار السياسي إلا بالتوافق الداخلي، والتخلص من نهج المحاصصة الطائفية، ومحاربة الفساد، وتلبية الحاجات الأساسية للمواطن العراقي، وضمان السيادة الوطنية. فهذا السبيل الوحيد لتحقيق التحول النوعي والتغيير الشامل، فضلًا عن إقامة البديل الذي يتمثل بدولة المواطنة والمؤسسات المدنية والعدالة الاجتماعية.



#شاكر_فريد_حسن (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العمل التطوعي وغياب ثقافة التطوع
- وأخيرًا إقرار الموازنة العامة
- لمواجهة موجة الغلاء
- أبعد من تصريحات قرداحي!
- ذكرى وعد بلفور
- في ذكرى وفاته السادسة: محمود دسوقي شاعر العروبة
- قانون إحياء ذكرى كفر قاسم وبهلوانيات عيساوي فريج
- الحرب على شعب اليمن وتصريحات قرداحي
- ذكرى مجزرة كفر قاسم.. الحية الرقطاء لا تزال عطشى إلى الدماء
- عن لقاء بوتين- بينيت في سوتشي
- السودان على صفيح ساخن
- استهداف المؤسسات الفلسطينية
- كولن باول البارع في صناعة الكذب
- الدكتور حسن حنفي يترجل عن صهوة الفكر الفلسفي
- هضبة الجولان سورية
- خطاب حسن نصر الله
- ذكرى المولد النبوي الشريف
- نتائج الانتخابات العراقية
- الزيتون الفلسطيني رمز الصمود والشاهد على الزمان والمكان
- -الزقوقيا- المولود الشعري الأول لخالدية أبو جبل


المزيد.....




- كوريا الشمالية تطلق -مقذوفا- غير محدد في اتجاه بحر اليابان
- -داعش- استخدم الخردل في قصف في سوريا عام 2015
- تونس.. الحكومة تمدد منع التظاهر وتحذيرات من العودة إلى حقبة ...
- قضية الأمير أندرو: محاموه الأمير يطالبون بمحاكمة أمام هيئة م ...
- إيران تجدد التمسك بالضمانات ورفع العقوبات وواشنطن تحذر من نف ...
- روسيا وأوكرانيا: الولايات المتحدة ترسل ردّها على المطالب الر ...
- بالفيديو.. انفجار في مصنع كيميائي بولاية لويزيانا الأمريكية ...
- مستشارا الأمن القومي للولايات المتحدة وإسرائيل يبحثان ملف إي ...
- البحرية الأمريكية تطرد دفعة جديدة من أفرادها لرفضهم تلقي لقا ...
- صحيفة: بريطانيا تدرس إمكانية نشر قوات إضافية في أوروبا الشرق ...


المزيد.....

- صبوات في سنوات الخمسينات - وطن في المرآة / عيسى بن ضيف الله حداد
- المخاض النقابي و السياسي العسير، 1999 - 2013، ورزازات تتحدث ... / حميد مجدي
- الأوهام القاتلة ! الوهم الثالث : الديكتاتور العادل / نزار حمود
- سعید بارودو - حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- التناثر الديمقراطي والاغتراب الرأسمالي . / مظهر محمد صالح
- الذاكرة مدينة لاتنام في العصر الرقمي. / مظهر محمد صالح
- السُّلْطَة السِّيَاسِيَة / عبد الرحمان النوضة
- .الربيع العربي والمخاتلة في الدين والسياسة / فريد العليبي .
- من هي ألكسندرا كولونتاي؟ / ساندرا بلودورث
- الديموقراطية التوافقية المحاصصة الطائفية القومية وخطرها على ... / زكي رضا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - من يقف وراء محاولة اغتيال الكاظمي؟!