أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - عادل عبد الزهرة شبيب - بمناسبة اليوم العالمي للصداقة في 30 تموز / يوليو .. ( الشمس تغيب , لكن الصداقة لا تغيب ... الثلج يذوب لكن الصداقة لا تذوب )














المزيد.....

بمناسبة اليوم العالمي للصداقة في 30 تموز / يوليو .. ( الشمس تغيب , لكن الصداقة لا تغيب ... الثلج يذوب لكن الصداقة لا تذوب )


عادل عبد الزهرة شبيب

الحوار المتمدن-العدد: 6960 - 2021 / 7 / 16 - 10:41
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


يحتفل العالم في يوم 30 تموز / يوليو من كل عام باليوم العالمي للصداقة الذي اقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في العام 2011 في دورتها الخامسة والستون المنعقدة في 27 نيسان / ابريل 2011 حيث تقرر اعلان يوم 30 تموز يوما دوليا للصداقة . ودعت الجمعية العامة للأمم المتحدة جميع الدول الأعضاء ومؤسسات الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية والإقليمية بالإضافة الى المجتمع المدني بما فيه المنظمات غير الحكومية والأفراد الى الاحتفال باليوم الدولي للصداقة بالطريقة المناسبة وفقا للثقافة وغيرها من الظروف او الأعراف الملائمة لمجتمعاتها المحلية والوطنية والإقليمية بما في ذلك عن طريق الأنشطة التعليمية وانشطة التوعية العامة , وطُلب من الأمين العام للأمم المتحدة ان يوجه اهتمام جميع الدول الأعضاء ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة الى هذا القرار .. وذلك باعتبار ان الصداقة بين الشعوب والبلدان والثقافات والأفراد وسيلة لمواجهة الصور النمطية المغلوطة , وكذلك للحفاظ على الروابط الانسانية واحترام التنوع الثقافي . وعلى الرغم من ان الأمم المتحدة في عام 2011 قد حددت اليوم العالمي للصداقة هو يوم 30 تموز / يوليو من كل عام , الا ان هناك بعض الدول تحتفل بهذا اليوم بتواريخ مختلفة عن ذلك التاريخ ومن هذه الدول الهند والولايات المتحدة حيث تحتفل في اول يوم احد من شهر آب / اغسطس , بينما ولاية اوهايو الأمريكية تحتفل به في الثامن من نيسان / ابريل في كل عام . اما البرازيل والأرجنتين فيحتفلان باليوم العالمي للصداقة في 20 تموز / يوليو .
يواجه عالمنا اليوم العديد من التحديات والأزمات وعوامل الانقسام مثل الفقر والعنف وانتهاكات حقوق الانسان وغيرها الكثير , والتي تعمل على تقويض السلام والأمن والتنمية والوئام الاجتماعي في شعوب العالم وفيما بينها . ولمواجهة تلك الأزمات والتحديات لابد من معالجة اسبابها الجذرية من خلال تعزيز روح التضامن الانساني المشتركة والدفاع عنها حيث تتخذ هذه الروح صورا عدة ابسطها : الصداقة. ويمكن للصداقة تقوية علاقات الثقة والمساهمة في التحولات الأساسية الضرورية لتحقيق الاستقرار الدائم ولنسج شبكة الأمان التي من شأنها ان تحمينا جميعا, واستشعار العاطفة اللازمة لعالم افضل يتحد فيه الجميع ويعملون من اجل الخير العام . كما شددت الجمعية العامة للأمم المتحدة بموجب قرارها ( 275 / 65 ) بشكل خاص على اهمية اشراك الشباب وقادة المستقبل في الأنشطة المجتمعية الرامية الى التسامح والاحترام بين مختلف الثقافات . وتشجع الامم المتحدة الحكومات والمنظمات الدولية المختلفة ومجموعات المجتمع الدولي على القيام بأنشطة ومبادرات تسهم في الجهود التي يبذلها المجتمع الدولي من اجل تعزيز الحوار بين الحضارات والتضامن والتفاهم والمصالحة . فالصداقة تصنع السعادة وتعزز العلاقات الحميمة والتعاطف وتساعد على فهم الآخرين وفهم انفسنا بشكل افضل وتوطد الثقة بالآخرين .
يتم الاحتفاء باليوم العالمي للصداقة لإدراك جدواها واهميتها بوصفها احدى المشاعر النبيلة والقيمة في حياة البشر في جميع انحاء العالم .
ان الصداقة بين الشعوب والبلدان والثقافات المختلفة والأفراد يمكن ان تصبح عاملا ملهما لجهود السلام , وتشكل فرصة لبناء واحترام التنوع الثقافي. فالصداقة تعتبر من اسمى واطهر واهم العلاقات التي يمتلكها الانسان طوال حياته حيث يمكن ان تساهم في بناء علاقات سليمة مجردة من المصالح .
وفي العراق فإن مفاهيم الصداقة كادت ان تختفي وتندثر . وقد استهدف احتلال العراق عام 2003 من قبل امريكا وحلفائها , وحدة النسيج الاجتماعي العراقي . وبعد 2003 انعكس نظام المحاصصة الطائفية والحزبية الضيقة سلبا على المجتمع العراقي , واصبحت المصالح الضيقة تحكم معظم العلاقات الاجتماعية ,وانهى الاحتقان الطائفي عقد الكثير من الصداقات بين العراقيين , كما قلل الانفلات الأمني التواصل بين العراقيين . وقد حذر باحثون من خطورة التفكك المجتمعي في العراق. فكيف يحافظ المجتمع العراقي المتنوع على تماسكه في ظل نهج المحاصصة الطائفية وغياب العدالة الاجتماعية وانتهاك حقوق الانسان ؟



#عادل_عبد_الزهرة_شبيب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لماذا اصبح العراق بالقروض التي اقترضها اكثر فقرا ؟
- ماذا يعني ازدياد الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية سو ...
- هل يستنزف العراق موارده بسرعة ولا يمتلك اي وسيلة للتنمية الم ...
- ما هي الخصائص الرئيسية للدولة الفاشلة ؟
- دخول العراق مرحلة جديدة من الصراعات منذ 2003 وحتى اليوم
- هل ستعالج الحكومة العراقية الجديدة بعد انتخابات تشرين القادم ...
- - لو كان الفقر رجلا لقتلته -
- ماهي معوقات استثمار الغاز العراقي ؟
- كيف ندعم انتاجنا الوطني في ظل سياسة اغراق السوق العراقية بال ...
- بمناسبة اليوم العالمي لمهارات الشباب في 15 تموز / يوليو ( هل ...
- لمن تكون الأولوية : السياسة أم الإقتصاد ؟
- هل حققت السياسة المعتمدة في العراق حتى الآن نجاحا في اصلاح ا ...
- بمناسبة ثورة 14 تموز 1958 المجيدة : موقف الثورة من المرأة ال ...
- فقر , بطالة , تسول , فساد مالي واداري , أزمات متعددة في العر ...
- هل فشلت خطط التنمية في العراق في تحقيق التنمية القطاعية والم ...
- التراكمات الكمية في العهد الملكي في العراق أدت الى تحولات نو ...
- ما أسباب توقف الصناعة في العراق ؟
- بحوث أكثر لتنمية أفضل
- لماذا اعتبر العراق من اسوأ بلدان العالم في مستوى وجودة التعل ...
- الأحزاب السياسية والديمقراطية في العراق


المزيد.....




- حرب السودان: بعد عام من القتال هل من حل في الأفق؟
- سلمان رشدي: -شعرت وكأن شخصا ما يأتي من الماضي لمهاجمتي-
- ميلوني في زيارة رابعة لتونس لمكافحة الهجرة غير الشرعية
- الأمن الفدرالي الروسي يعتقل شابين خططا للقتال إلى جانب قوات ...
- وزير إسرائيلي يدعو الحكومة لإنقاذ شمال البلاد من الانهيار ال ...
- صربيا ترفض انضمام كوسوفو إلى مجلس أوروبا وتصفه بمسمار في نعش ...
- إصابة 6 جنود إسرائيليين في عرب العرامشة بصاروخ أطلق من لبنان ...
- -مصر للطيران- تعلق رحلاتها إلى دبي
- الوقت الأكثر إرهاقا من اليوم
- ماسك متشوق لعرض صاروخ روسي متعدد الاستخدام منافس لصواريخ Fal ...


المزيد.....

- يسار 2023 .. مواجهة اليمين المتطرف والتضامن مع نضال الشعب ال ... / رشيد غويلب
- من الأوروشيوعية إلى المشاركة في الحكومات البرجوازية / دلير زنكنة
- تنازلات الراسمالية الأميركية للعمال و الفقراء بسبب وجود الإت ... / دلير زنكنة
- تنازلات الراسمالية الأميركية للعمال و الفقراء بسبب وجود الإت ... / دلير زنكنة
- عَمَّا يسمى -المنصة العالمية المناهضة للإمبريالية- و تموضعها ... / الحزب الشيوعي اليوناني
- الازمة المتعددة والتحديات التي تواجه اليسار * / رشيد غويلب
- سلافوي جيجيك، مهرج بلاط الرأسمالية / دلير زنكنة
- أبناء -ناصر- يلقنون البروفيسور الصهيوني درسا في جامعة ادنبره / سمير الأمير
- فريدريك إنجلس والعلوم الحديثة / دلير زنكنة
- فريدريك إنجلس . باحثا وثوريا / دلير زنكنة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - عادل عبد الزهرة شبيب - بمناسبة اليوم العالمي للصداقة في 30 تموز / يوليو .. ( الشمس تغيب , لكن الصداقة لا تغيب ... الثلج يذوب لكن الصداقة لا تذوب )