أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - الحزب الشيوعي العراقي - عدم كشف الجناة مشاركة في الجريمة














المزيد.....

عدم كشف الجناة مشاركة في الجريمة


الحزب الشيوعي العراقي
(Iraqi Communist Party)


الحوار المتمدن-العدد: 6910 - 2021 / 5 / 27 - 00:54
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


في ضوء الجريمة النكراء بساحة التحرير:
عدم كشف الجناة مشاركة في الجريمة
خيّم الحزن العميق والغضب الشديد مساء البارحة على ساحة التحرير في بغداد وعلى العراق كله، مع الانطلاق الغادر لزخات الرصاص القاتل في اتجاه رؤوس المتظاهرين السلميين وصدورهم، وما ادى اليه من سقوط شهيدين وعدد من الجرحى، في مشهد أعاد الى الذاكرة وقائع العنف الدموي الذي واجهته الساحة ذاتها واخواتها في المحافظات خلال انتفاضة تشرين 2019.
حدث هذا رغم عدم خروج المتظاهرين عن السلمية التي حرصوا على التمسك بها طوال النهار، ورغم التأكيدات المعلنة من الحكومة انها جادة في حماية المتظاهرين السلميين، الذين توافدوا منذ صباح الثلاثاء من محافظاتنا العزيزة للمشاركة في التظاهرة الاحتجاجية، وانها عازمة على منع اللجوء الى العنف واستخدام الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع ضدهم.
بهذا الاسلوب الدموي تم قمع احدث محاولة ضغط سلمي يُقدم عليها المتظاهرون، للكشف عن قتلة اخوتهم السابقين ولوضع حد للتعامل مع المتظاهرين السلميين والناشطين بالرصاص الحي والتنكيل، وللكشف عمن يقف وراء الجناة ومحاسبتهم جميعا ومعاقبتهم.
إن رد فعل الحكومة لم يختلف عن امثاله في حالات القتل والاغتيال السابقة: تشكيل لجنة تحقيقية للكشف عن الجناة. فاذا تم تشخيص هؤلاء فسوف لن يجري الاعلان عنهم وانزال حكم القانون بهم، وذلك للأسباب ذاتها التي حالت دون الكشف عن مرتكبي الكثير من العمليات الاجرامية السابقة. وان ما حدث امس لا يعفي القائد العام للقوات المسلحة وأجهزته من المسؤولية، حتى وإن ثبت عدم صدور أوامر باطلاق النار من القيادات العليا للأجهزة الأمنية، باعتبارها المسؤولة عن ضمان أمن التظاهرات، مثلما تعتبر شريكة في الجريمة إذا ما تسترت على الجناة.
اننا إذ نعبر عن اشد الادانة للهجوم الوحشي على المتظاهرين السلميين في ساحة التحرير، ونشيد بالمحتجين الذين تمسكوا بالسلمية حتى وهم يتعرضون للعنف والقمع، ونشدد على التزام السلمية دائما في التظاهر وعدم الانجرار الى أية ممارسات عنفية، نحمّل الحكومة مسؤولية ما حدث امس من هجوم على المتظاهرين السلميين بالرصاص الحي، ونطالب رئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة بتوضيح اسباب عدم تنفيذ الاوامر الصادرة عنه لحماية المتظاهرين، والكشف العاجل والشفاف عن هوية مقترفي الاعتداء وإنزال العقاب العادل بهم.
المجد للشهداء والعزاء الحار لذويهم.
الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.
وستبقى راية الاحتجاجات السلمية المطالبة بالحقوق المشروعة عالية خفاقة.
المكتب السياسي
للحزب الشيوعي العراقي



#الحزب_الشيوعي_العراقي (هاشتاغ)       Iraqi_Communist_Party#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اكشفوا قتلة إيهاب الوزني ومن يقف وراءهم وحاسبوهم فلا مشاركة ...
- لتتوحد قوى التغيير وتهزم منظومة المحاصصة والفساد
- إجراءات صادمة تضاعف معاناة الناس
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ...
- ندعم المطالَب المشروعة لمواطني إقليم كردستان وندين العنف
- كفى ملاحقة وتقتيلا للناشطين والمحتجين
- في الذكرى السنوية الأولى لانطلاق انتفاضة تشرين المجيد ...
- رسالة المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي الى رئيس مجلس الو ...
- اوقفوا حملة الاغتيال والتقتيل!
- بيان اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي في الذكرى (62) لث ...
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ...
- لتتضافر الجهود للخلاص من منظومة المحاصصة والفساد
- في الذكرى ال 150 لميلاد قائد ثورة اكتوبر ومؤسس الدولة الاشتر ...
- محنة الكادحين والفقراء في زمن الوباء وواجب الحكومة
- تحية الى الذكرى السادسة والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العرا ...
- نحو حملة وطنية شاملة لدرء وباء كورونا
- نحو التحرك العاجل لإنقاذ شعبنا ووطننا
- كلمة اللجنة المركزية للحزب في يوم الشهيد الشيوعي
- لا لقمع الانتفاضة وسفك الدماء الطاهرة
- بيان محلية النجف


المزيد.....




- ما الذي تريده روسيا من تصعيد هجماتها على أوكرانيا؟.. قائد حل ...
- المجر بانتظار قرار الاتحاد الأوروبي بخصوص دعم مجمد بأكثر من ...
- لابيد يريد إعاقة مسعى فلسطيني للحصول على رأي من محكمة العدل ...
- بعد اتهامها باستغلال الأطفال جنسيا.. دعوات لمقاطعة -بالنسيا ...
- بالتفاصيل.. المناصب العليا التي شملها التغيير في وزارة الداخ ...
- صدور أمر استقدام ومنع سفر بحق رئيس جهاز المخابرات الوطني الس ...
- فصيل شيعي عراقي يدعو لنقل الصراع إلى شوارع الرياض
- بعد تقرير خطير حول سرقة بيانات 45 مليون مصري.. خبير يتحدث لـ ...
- هولندا تستضيف نهائيات دوري الأمم الأوروبية لعام 2023
- بايدن - ماكرون: الخلافات على طاولة قمة الحلفاء؟


المزيد.....

- المجتمع العراقي والدولة المركزية : الخيار الصعب والضرورة الت ... / ثامر عباس
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 11 - 11 العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 10 - 11- العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 9 - 11 - العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 7 - 11 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 6 - 11 العراق في العهد ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 5 - 11 العهد الملكي 3 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 4 - 11 العراق الملكي 2 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 3 - 11 العراق الملكي 1 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 2 - 11 / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - الحزب الشيوعي العراقي - عدم كشف الجناة مشاركة في الجريمة