أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - عبد الغني القباج - نِدَاء لِتَجْدِيد قِيَّادَات قِوَى اليَسَار















المزيد.....

نِدَاء لِتَجْدِيد قِيَّادَات قِوَى اليَسَار


عبد الغني القباج

الحوار المتمدن-العدد: 6908 - 2021 / 5 / 24 - 18:43
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


نحن الموقّعين أسفله، نُـقَدِّرُ قِوَى اليسار بالمغرب، ونَحترم قيّاداتها السياسية، لكن الواجب النضالي يُحَتِّمُ علينا أن نَـقول لِرفاقنا الأعزّاء في قيادات قِوى اليسار، وبشكل صَرِيح، أنه «حان الوقت لكي تُراجعوا أنفسكم بِمنهج نَـقْدِي».

فَـبَعْدَ أكثر مِن عشر سنوات مِن الصبر والانتظار، لَاحظنا أن قيادات أحزاب اليسار الأربعة، وَبِلَا أيّ استثناء، تُثْبِتُ أنها أنجزت أَقْصَى مَا يُمكنها أن تُنجزه، وَلَا يُمكنها أن تُنجز أكثر مِمَّا أنجزته فيما مَضَى، وأنها ظلّت كُلّها دُون المُستوى النضالي الثوري المطلوب، رغم حُدُوث طَفْرَات نَوْعِيَة في مجالات النضالات الجماهيرية العفوية (مثل حِرَاك 20 فِبْرَايْر ، و حِرَاك الرِّيف ، و حِرَاك زَاكُورَة"، الخ).

لذلك، نُسَائِلُ قِيَادَات قِوَى اليَسَار : ألم يَحِنْ الوقت لِكي تَسْتَـقِيلوا، أو لِكَيْ تَتَنَحَّوْا، عبر احترامكم لِأَنْظِمَتِكُم الحِزْبِيَة الداخلية، أو عَبر اِتِّبَاعِكم لِابْرُوتُوكُولَات مُؤْتَمَرَاتكم الحزبية الخاصَّة، لِكَيْ يَخْلُـفَـكُم أكثر المناضلين كَـفَاءَةْ في حزبكم ؟ أَلَا تُـوَافِـقُـون على أن حَاجِيَّات النضال اليساري الديمقراطي الاشتراكي الجَذْرِي، وحاجيّات تحرّر الشعب، تَتَطَلَّب منكم إحداث تغيير جذري في القيادات الحالية لِقِوَى اليسار ؟ أَلَا تَـقْـتَـنِـعُون بِأن الشعب في حاجة إلى فَرْزِ قيادات سياسية ثورية مِن صِنْف جديد، تَـتَـمَـيَّـزُ بِالْـتِـزَامِـهَا بِخَطٍّ سياسي ثوري وجذري ؟

ومِن بين ما هو مَطْلُوب في أفراد هذه القيّادات السياسية الجديدة، أن تَتَمَيَّزَ بِمُستوى أَكْبَر مِن الجُرْأَة الثورية، وَمِن الخِبْرَة النضالية المَلْمُوسَة، وَمِن الحَمَاس النضالي، وَمِن التَـكْوِين السياسي المُعَمَّق، والإِيمان الصَّامِد بِقضايا الثورة المُجتمعية الاشتراكية، وَالقُدرة القَوِيَّة على المُبادرة، وعلى الإِبْدَاع الثوري، والفعالية الفَائِـقَة في تَنْـفِيذ الاِخْتِيَارَات والبرامج النضالية المُقَرَّرَة.

وَيُرجى كذلك في أفراد القيادات السياسية الجديدة لِقوى اليسار، أن تكون مُتَحَرِّرَة من العمل المَأْجُور، وَمن الوظيفة العُمُومية، وأن تكون مُستعدّة لِلاحتراف السياسي الثوري، ولِلتَضْحِيَة النضالية. وَلَا نَنْكُر صُعُوبَة الأوضاع المُجتمعية الحالية، وَلَا نَتَعَامَى عن جَسَامَة المَهام الثورية المطروحة، لكن الوضع يتطلّب إِتَاحَة الفُرْصَة لِقيادات سياسية جديدة، نَتَمَنَّى أن تكون أكثر ثورية مِن سَابِـقَاتِهَا، وأكثر إِنْجازًا، وَأكثر إبداعًا وتَجْدِيدًا. فَمَن يَـقْدِرُ في المغرب على رفع هذه التَحَدِّيَات التاريخية؟

والمقصود بِـقِوَى اليسار في المغرب هي: حزب الاشتراكي المُوحّد، وحزب الطَّلِيعة، وحزب المُؤتمر الاتحادي، وحزب النَّهْج، وتيّارات ومجموعات سياسية صغيرة ومناضلة. أمّا حزب الاتحاد الاشتراكي، وحزب التـقدّم والاشتراكية، فقد تَحَوَّلَت قِيَادَتيهما، منذ أكثر مِن ثَلَاثِين عامًا، إلى قِيَادَات مَخْزَنِيَة، أَيْ أنها مُسَخَّرَة لِخدمة النظام السياسي القائم، وَأنها غَيْر مَبْدَئِيَة. فـأَصْبَحَ هذان الحزبان اِنْتِهَازِيَيْن، وَيَمِينِيَيْن. ولم يَعُد يُرْجَى منهما أَدْنَى فعل نضالي. وَمِن الوَهْم الاِعْتِمَاد عليهما في أيّ مجال كان. وَلَوْ أننا لَا نَنْـكُر صِدْقَ وَنِضالية بعض المناضلين والمناضلات الذين مَا زَالُوا في قَوَاعِد هذين الحزبين، والذين نَتَمَنَّى منهم الالتحاق بِأحزاب اليسار الأربعة، والمساهمة في تطويرها.

وَإِنْ كان قَدْر مُعَيَّن مِن الاحتيّاط ضروريًّا، فإن الإفراط في الاحتيّاط يُـكَبِّل الفكر، وَيُوقِـف الجُرأة على المُبادرات. وَقَد تَعوّدت قيادات قوى اليسار على مُمَارَسَة حَذَر مُـفْرِط، أَدْخَلَهَا في اِنْـتِـظَارِيَة مُزْمِنَة وَعَـقِيمَة، وغير مُنتجة. وَدَامت هذه الانتظارية الحَذِرَة أكثر مِن عشرين عامًا. وَلَا فائدة في استمرار قيادات قوى اليسار الرَّاهِنَة في خُطُوطِهَا السياسية القديمة، أو في مَنَاهِجِها الحالية. لأنها تَخْضَعُ لِلنظام الرَّأْسْمَالِيَ، وَتَسْتَسْلِمُ لِلنظام السياسي القائم، وَتَدُور في حَلْقَة مُفْرَغَة، وَلَا تُنجز أيّ تَـقَدّم يُدْكَر، لِصَالِح مُعَسْكَر الشّعب، ولِفَائِدة تَهْيِئ الثورة المُجتمعية الاشتراكية.

وَيَسْتَمِرّ الشعب في الغَرَق في مَزِيد مِن التَخَلُّف المُجتمعي. بينما تحتاج قوى اليسار اليوم إلى تجديد قياداتها السياسية، وإلى اِبْتِـكَار أَسَالِيب جديدة في ميادين التنظيم، والانضباط، والنضال، والتعبئة، والتكوين، والتنـفيذ، والمقاومة، والمُساهمة المُتَوَاضِعَة في النضال الجماهيري الثوري المُشْتَرَك، والمُتَنَوِّع، والمُتَجَدِّد. وتحتاج قِوَى اليسار إلى التعامل مع الواقع المُجتمعي بِمَنَاهِج ثورية أكثر فَعَالِيَة. كما تحتاج قوى اليسار إلى مُراجعة الأطروحات السياسية الشّائِعَة، وَتَمْحِيصِهَا، وَتَحْيِيـنِهَا، وَتَدْقِيقِهَا، وَتَجْذِيرِهَا، وَتَـفْعِيلِهَا.

أَمَّا إذا تَشَبَّتَ أفراد قيادات قوى اليسار الحاليّين بِالبـقاء في مواقع المسؤوليات الحزبية، وإذا رفضوا القيّام بِالمُراجعات النَـقْدِيَة والثورية الضرورية، فإنهم سَيَضَرُّون بِأَنْـفُسِهِم، وَبِـقِوَى اليسار، وبالشّعب كذلك.

°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°

- الموقّعون الأوائل الموافقون : غني القبّاج، رحمان النوضة، محمد طاها، محمد بن الطاهر، وفاطمة بالعادل، عبد الجليل الأزدي، سعيد رحيم،

- المرجو مِِن المناضلين الرَّاغِبِين في التوقيع على هذا البيان، أن يبعثوا إسمهم إلى :

[email protected]

أو إلى [email protected]



#عبد_الغني_القباج (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شيء من واقع الطبقة العاملة في المغرب
- مقدمات لفهم واقع الطبقة العاملة في المغرب (فصل من كتاب -في ا ...
- مسارات ثورية مغاربية و عربية لم تكتمل بعد...
- اليسار المغربي اليوم .. إلى أين؟
- انتخابات في واقع سياسي واجتماعي لا يوفر حدا أدنى من شروط الد ...
- اليسار في المغرب، واقع و آفاق في ضوء حركة 20 فبراير و انتفاض ...
- لفهم اليسار الماركسي الديمقراطي الجديد
- النضال الديمقراطي... المخزن و حركة 20 فبراير بعد تمرير دستور ...
- المغرب بين استمرار النظام السياسي المخزني و الهامش الديمقراط ...
- اليسار المغربي بين الخط اليساري الديمقراطي و الخط -الليبرالي ...


المزيد.....




- بالأرقام.. حصة كل دولة بحزمة المساعدات الأمريكية لإسرائيل وأ ...
- مصر تستعيد رأس تمثال عمره 3400 عام للملك رمسيس الثاني
- شابة تصادف -وحيد قرن البحر- شديد الندرة في المالديف
- -عقبة أمام حل الدولتين-.. بيلوسي تدعو نتنياهو للاستقالة
- من يقف وراء الاحتجاجات المناهضة لإسرائيل في الجامعات الأمريك ...
- فلسطينيون يستهدفون قوات إسرائيلية في نابلس وقلقيلية ومستوطنو ...
- نتيجة صواريخ -حزب الله-.. انقطاع التيار الكهربائي عن مستوطنت ...
- ماهي منظومة -إس – 500- التي أعلن وزير الدفاع الروسي عن دخوله ...
- مستشار أمريكي سابق: المساعدة الجديدة من واشنطن ستطيل أمد إرا ...
- حزب الله: -استهدفنا مستوطنة -شوميرا- بعشرات صواريخ ‌‏الكاتيو ...


المزيد.....

- عن الجامعة والعنف الطلابي وأسبابه الحقيقية / مصطفى بن صالح
- بناء الأداة الثورية مهمة لا محيد عنها / وديع السرغيني
- غلاء الأسعار: البرجوازيون ينهبون الشعب / المناضل-ة
- دروس مصر2013 و تونس2021 : حول بعض القضايا السياسية / احمد المغربي
- الكتاب الأول - دراسات في الاقتصاد والمجتمع وحالة حقوق الإنسا ... / كاظم حبيب
- ردّا على انتقادات: -حيثما تكون الحريّة أكون-(1) / حمه الهمامي
- برنامجنا : مضمون النضال النقابي الفلاحي بالمغرب / النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
- المستعمرة المنسية: الصحراء الغربية المحتلة / سعاد الولي
- حول النموذج “التنموي” المزعوم في المغرب / عبدالله الحريف
- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - عبد الغني القباج - نِدَاء لِتَجْدِيد قِيَّادَات قِوَى اليَسَار