أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عدي الراضي - ثورة الملك والشعب قفزة نوعية في مسيرة الكفاح الوطني بالمغرب.















المزيد.....

ثورة الملك والشعب قفزة نوعية في مسيرة الكفاح الوطني بالمغرب.


عدي الراضي
باحث في التاريخ والتراث.

([email protected])


الحوار المتمدن-العدد: 6872 - 2021 / 4 / 18 - 04:28
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


في البداية نشكر المكتب المحلي للمندوبية السامية لقدماء المقاومين واعضاء جيش التحرير على الدعوة للمشاركة في هذه الندوة العلمية عن بعد بمناسبة الذكرى السابعة والستين لثورة الملك والشعب.هذه الذكرى التي شكلت منعطفا حاسما في مسار المقاومة المغربية للاستعمار² الفرنسي.وللتعريف أكثر بهذه الذكرى المجيدة لابد من استحضار العديد من المحطات والمنعطفات التاريخية التي صنعت سلسلة من التراكمات الكمية المؤدية الى هذه القفزة النوعية في سيرورة تاريخ الكفاح الوطني بالمغرب وسوف نحاول في هذه المداخلة سرد بشكل كرنولوجي العديد من الاحداث التي ساهمت بشكل فعال في صنع المسار الزاخم للمقاومة المغربية بداية من معارك الجنوب الشرقي التي تشكل البداية الحقيقية للكفاح الوطني .المحطة الاولى التي ينبغي الوقوف عليها تعود إلى سنة 1944م وهي السنة التي ساندت فيها الجيوش المغربية في عهد السلطان سيدي محمد بن عبد الرحمان الامير عبد القادر في معركة اسلي المنتهية بمعاهدة للا مغنية المشؤومة سنة 1945م. بعدها عدة محطات سوف نحاول التطرق اليها حسب اهميتها في صلب احداث ومعارك الحركة الوطنية.ومع بداية التسرب الاستعماري في التراب الوطني مع العقد الاول من القرن العشرين تجندت جميع القبايل المغربية ومختلف مكونات الشعب المغربي للتصدي للعدوان الغاشم.وتوج هذا الالتحام الشعبي بمجموعة من المعارك كبد خلالها المستعمر خسائر مادية وبشرية وخلفت الكثير من الشهداء من ابناء الشعب المغربي المقاوم .وكانت معركة بوذنيب من اولى المعارك العنيفة التي قادتها القبائل المغربية بالجنوب الشرقي ثم تلتها معارك اخرى بتافيلالت واخرى بالاطلس المتوسط مثل معركة الهري 1914مومعركة انوال بالريف اضافة الى معركة ايت يعقوب 1929 ومعركة بادو ومعركة تازيزاوت 1932م وصاغرو 1933م وغيرها من المعارك .وبعد انتهاء عمليات الاحتلال والتي تعرف بعمليات التهدئة بلغة المستعمر *والسيطرة التامة على التراب الوطني عمل مجموعة من الشباب خريجي جامعة القرويين وبعض المدارس الاوربية على تأسسيس تنظيمات سياسية بالعديد من المدن المغربية خاصة فاس وسلا.والتي شكلت النواة الاولى للحركة الوطنية بل يمكن اعتبارها البديل الموضوعي والاستمرارية الشعبية للمقاومة المسلحة التي خمدت نيرانها بالبادية المغربية سنة 1934م.وهي نفس السنة التي تاسست فيها كتلة العمل الوطني التي قدمت لسلطات الحماية الفرنسية في اوائل دجنبرمن نفس السنة دفتر مطالب الشعب المغربي.وبعد سنوات انقسمت كتلة العمل الوطني بتاسيس الحركة القومية من طرف محمد بن الحسن الوزاني وثلة اخرى من الوطنيين ومن الجهة الاخرى اسس علال الفاسي وتياره الحزب الوطني لتحقيق المطالب.وفي المنطقة الخليفية الخاضعة للاستعمار الإسباني اسس المكي الناصري حزب الوحدة واسس عبد الخالق طوريس حزب الاصلاح الوطني.وفي نفس الفترة تاسست أحزاب اخرى بعموم دول المغرب الكبير مثل حزب الجزائر بزعامة مصالي الحاج وحزب الدستور الجديد بتونس.وكانت هذه الاحزاب كلها هي المكونات الاساسية للحركة الوطنية التي تبنت الكفاح والنضال من اجل استقلال المغرب خلال عقد الاربعينات وبداية الخمسينات خاصة بعد تأسيس أحزاب جديدة مثل جزب الاستقلال بزعامة علال الفاسي وحزب الشورى والاستقلال بقيادة محمد بن الحسن الوزاني وكذلك الجزب الشيوعي في ظروف تاريخية معروفة وفي سياقات اقليمية ودولية فرضتها مخلفات الحرب العالمية الثانية ومارفقها من نتائج سلبية على الدول الاوربية المتحاربة ومستعمراتها ايضا. وكانت الدعوة للوحدة والتلاحم بين مكونات الشعب المغربي من الركائز والمبادئ الاساسية التي ارتكزت عليها مرجعية وايديولوجية كل هذه الاحزاب سواء في المنطقة الخليفية اوفي المنطقة السلطانية.وقد انزعجت السلطات الاستعمارية من النمو البارز في قاعدة احزاب الحركة الوطنية .وتمت مواجهتها بالعنف والقمع والاضطهاد وتعرض بعض قادة الحركة الوطنية في نهاية الثلاثينات للاعتقال والنفي وخاصة بعد احداث بوفكران 1937م ام مايعرف بمعركة الماء لحلو.عندما عزمت سلطات الحماية .على تحويل مياه واد بوفكران الى ضيعات المعمرين المنتشرة عبر هضبة سايس .وقد وصف بعض المؤرخين هذه الهجمة الشرسة على الحركة الوطنية بعاصفة العنف والتي قلصت من حجم هذه الاحزاب ورغم ذلك فأن النشاط والكفاح الوطني لم يتوقف رغم خطة الجنرال نوكيس القمعية بعنوان اطفاء الحريق واخماد النار.وبالعودة إلى السياقات الدولية خاصة الوضع العام باوربا ابان الحرب العالمية الثانية فان بداية عقد الاربعينيات من القرن الماضي تميزت بانهزام الجيوش الفرنسية امام النازية 1940م وتشكلت حكومة فيشي الموالية لالمانيا والتي تحكمت في الميتربول الفرنسي والمغرب لن يخرج عن هذا الاطار باعتباره من اهم مستعمرات فرتسا فضباط المخابرات النازية يحصون أنفاس المغاربة ويراقبون باستمرار تحركات الوطنيين وتم حظر ومنع جرائد الحركة الوطنية .إلا ان نزول قوات الحلفاء يوم 8نونبر 1942م عجلت بنهاية التواجد النازي بشمال إفريقيا –اغنية الحسين السلاوي التي بقيت كلماتها محفورة في ذاكرة المغاربة ثم زبالة مريكان التي تحولت الى حديقة . وبعد عام من هذا النزول انعقد مؤتمر انفا بالدار البيضاء او مؤتمر عشرة ايام في الفترة الممتدة مابين 14يناير و يناير 1943م24.وقد جمع هذا المؤتمربين الرئيس الامريكي فرنكلين روزفلت ورئيس الوزراء البريطاني وينستون تشرشل والجنرال دوغول ثم بطل التحرير جلالة المغفور له محمد الخامس الذي اغتنم هذه الفرصة لطرح ومناقشة قضية استقلال المغرب مع الرئيس الامريكي روزفلت الذي عبر عن تاييده لهذه المطلب المشروع.من هنا فقد شكل مؤؤتمر انفا محطة مفصلية غيرت مجرى الناريخ المعاصر للعديد من الشعوب المستعمرة. وقد شجع ذلك نخبة من الوطنيين لإعداد وثيقة المطالبة بالاستقلال يوم 11يناير من سنة 1944م بايعاز وتزكية من طرف المغفور له جلالة الملك محمد الخامس طيب الله ثراه. وتم تسليم نسخة من الوثيقة إلى المقيم العام بالمغرب غابرييل بيو واخرى قدمت الى قنصل بريطانيا العظمى وكذلك قنصل و.م.ا وسلمت ايضا نسخة الى الجنرال دغول.وذلك انسجاما مع مشاورات مؤتمر انفا. وقد وقعها ثمانية وخمسون شخصية وطنية تم اعتقال 18 موقعا على الوثيقة.وقد وجهت الاحتجاجات المرافقة لهذه الاعتقالات بالرصاص الحي سقط خلالها 40 شهيدا.وبعد عام من الحملات القمعية تجاه نضالات الحركة الوطنية والشعب المغربي بكل مكوناته انتهت الحرب العالمية الثانية وتاسست هيئة الامم المتحدة سنة 1945م وجامعة الدول العربية وظهرت الثنائية القطبية كنظام مميز للعلاقات الدولية لمرحلة بعد الحرب العالمية الثانية المعسكر الشرقي بزعامة الاتحاد السوفياتي والمعسكر الغربي بقياة الولايات المتحدة الامريكية.كل هذه المستجدات ساهمت في توفير ظروف دولية ومحلية شجعت المستعمرات على المطالبة بالتحرر والانعتاق.وظهرت نخبة وطنية واعية وتزعمت حركات التحرر التي قادت شعوبها نحو الحرية والاستقلال.وهذا مافطنت اليها السلطات الاستعمارية الفرنسية عجلت بتعيين المقيم العام ايريك لابون يوم 2 مارس 1946م خلفا لغابييل بيو وقام بمجموعة من الاصلاحات في المجالات الاقتصادية والاجتماعية في المدن والبوادي للتخفيف من حدة الازمة الناتجة عن مخلفات الحرب العالمية الثانية وخففت كذلك من سياستها العنيفة والقمعية ضد الوطنيين خاصة وان هذا المقيم العام يتميز بمواقف لينة تجاه مطالب الحركة الوطنية وقام باطلاق سراح بعض الوطنيين وعودة المنفيين من رجال الحركة الوطنية.والسماح بتأسيس جرائد وطنية لكن الحركة الوطنية اعتبرت هذه الاجراءات غير كافية لانها لم تاتي بجديد ولم تمس جوهر المطالب الشعبية المتمثلة في .الاعتراف بحق الشعب المغربي في الاستقلال.وفشلت مبادرة وخطة ايريك لابون بعد رفض الوطنيون التعاون مع هذا المقيم العام عملت السلطات الاستعمارية الفرنسية على عزل هذا الاخير وتعويضه بجوان.لكن اهم مكسب الحركة الوطنية من هذه المبادرة هو خطاب طنجة التاريخي الذي ألقاه المغفور له جلالة الملك محمد الخامس طيب الله ثراه يوم الخميس 10 ابريل 1947م.ومن العبارات القوية التي جاءت في هذا الخطاب نذكر *الورقة*.وركز محمد الخامس في محتوى خطابه على ضرورة الحرية والانعتاق للشعب المغربي في ظل وحدته الترابية دون ان يتطرق او يذكر سلطات الحماية.
بعد تعيين الجنرال جوان تمادت الاجهزة القمعية الفرنسية في التضييق على الحركة الوطنية وتجاهلت مجمل مطالبها خصوصا مضامين وتيقة المطالبة بالاستقلال واختار السلطان محمد الخامس الامتناع عن توقيع الظهائر والمصادقة على قرارت الاقامة العامة وساند الحركة الوطنية مما ادي إلى توتر العلاقة بين محمد بن يوسف والجنرال كيوم وازداد حجم الاحتجاجات الشعبية وعمت المظاهرات ارجاء المغرب لاسيما بعد اغتيال الزعيم النقابي التونسي فرحات حشاد في دجنبر 1952م فنهجت سلطات الحماية سياسة التصعيد تجاه الحركة الوطنية وتم منع الاحزاب وحظر الجرائد من جديد .وقرر الجنرال كيوم تنحية السلطان بطل التحرير محمد الجامس وذلك يوم 20غشت 1953. وتنصيب سلطانا مصطنعا وهو محمد بن عرفة.واقل مرغما في طائرة عسكرية وتم نفيه كزعيم الحركة الوطنية المغربية ورمز الوحدة الترابية للمملكة المغربية؛ إلى جزيرة كورسيكا التي مكث هو وباقي افراد العائلة الملكية بضعة شهور ليتم نقله من جديد الى مد غشقر في يناير 1954م.ولاعطاء الشرعية والمساندة الدولية لهذا العمل الجبان عملت السلطات الاستعمارية بتواطؤ والاستعانة بالاعيان والموالين لها من كبار القياد ابرزهم التهامي الكلاوي على تحرير عريضة ضد السلطان محمد بن يوسف رمز الوحدة والتحرير؛حيث اجتمع بمراكش باشوات المدن الكبرى إضافة إلى حوالي عشرين قائدا لتزكية هذه الخطوة الاستعمارية المنبوذة.ويوم التامر على العرش يوم 20 غشت 1953م لم يشارك كل القياد والباشوات في هذه المؤامرة بل نجد حالات استثنائية؛مثل مبارك البكاي باشا صفرو الذي ابعدته سلطات الحماية عن منصبه بعد رفضه التوقيع على العريضة السيئة الذكر.وبعد الاستقلال عين او رئيس للحكومة.والقائد الحسن اليوسي ايضا رفض بدوره الاصطفاف الى جانب صف الخيانة وكان مصيره ايضا العزل وبعد الاستقلال عين اول وزير للداخلية.والقائد عدي رفض هو ايضا مؤامرة سلطات الحماية وعين مباشرة بعد الاستقلال عاملا لاقليم تافيلالت.بينما اختار عبد الله الحمزاوي مناصرة اصحاب عريضة الخيانة وتمت مصادرة املاكه بعد الاستقلال. وعاش وضعا بئيسا إلى أن توفي في احدى دور الخيرية في ميدلت.
اذن فنفي السلطات ملك الشرعي للمملكة المغربية كان بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس وكانت قفزة نوعية في مسار المقاومة المغربية للاستعمار بجميع اشكالها وكان يوم النفي بداية الثورة والغليانات الشعبية المعروفة في التاريخ بثورة الملك والشعب ومظاهرات حاشدة رافعة شعارات تكثف المطلب والاستعجالي للمغاربة هو استقلال المغرب وعودة الملك من المنفى-ملك واحد محمد الخامس-دمنا ولحمن في سبيل ملكنا- .وشرع المناضلين في تنفيذ عمليات فدائية استشهد من خلالها علال بن عبد الله والزرقطوني وساهمت هذه الثورة في تجذر الوعي الوطني وبداية الكفاح المسلح بعد تاسيس جيش التحرير في اكتوبر 1955م. لهذا فهذه الثورة كانت محطة حاسمة في مسيرة الكفاح الوطني ومنعطفا نوعيا في مسلسل نضالات الشعب المغربي من اجل الاستقلال.وامام الضغط الشعبي والتنديد الدولي اضطرت السلطات الفرنسية لاعادة محمد الخامس وعائلته بعد عامين من النفي في نونبر من سنة 1955م.وفي يوم 2مارس 1956بعد مفاوضات إكس ليبان اعترفت بفرنسا باستقلال المغرب.وخلال ابريل من نفس السنة اعترفت اسبانيا هي ايضا باستقلال المغرب. بعد مفاوضات مع حكومة فرانكو.
خلاصة القول:ان الاحتفاء السنوي بذكرى وامجاد الملاحم الوطنية باعتبارها مناسبات تاريخية تحمل دلالت نضالية وتحررية قوية امر محمود من اجل اطلاع شباب اليوم على تاريخنا الموشوم والمسجل بدماء ابناء الشعب الابرار لاخذ العبر والدروس من نضال ووطنية هؤلا المقاومون الشجعان.والاقتناع بان الوحدة من أجل الدفاع عن حوزة ورموز الوطن قلادة في عنق المغاربة يرثها الخلف عن السلف.
ورحم الله كافة شهداء شعبنا البطل.
باحث في التاريخ والتراث.



#عدي_الراضي (هاشتاغ)       [email protected]#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الوضعية الاقتصادية والإجتماعية لقبائل الجنوب الشرقي بعد معرك ...
- قراءة في قصيدة -نسير في فوضى -للشاعرة فاطمة بورزى.
- معركة -تحيانت-محطة نوعية في تاريخ مقاومة أيت حديدو للإستعمار ...
- التقاط الأخبار ؛بين سطور الأسفار؛ لإنارة عتمة تاريخ مجاط.
- -ثِمْجّاط-مجال الرعي ومنتجع الرحال.
- جيل مخضرم.
- -زلاغ -و-ثغاط-أعلام أمازيغية تحرس مدينة فاس.
- شظايا جسد متفتت.
- جسور من الاوراق.
- أشاوس المقاومة المنسيون من رجال أيت حديدو الشجعان:عادين وعرا ...
- القنديل الوامض في عتمة تاريخ قرية أفراسكو الغامض.
- -أنرار- في تاريخ قصور منابع زيز بين الوظيفة الزراعية والسوسي ...
- أنوار ساطعة على أركان دامسة من تاريخ تاعرعارت المنسية.
- منتدي شباب اميلشيل من أجل التنمية المستدامة: قراءة في الشعار ...
- الأنظمة الرعوية بأعالي زيز-تويلي-نموذجا.
- حلف أيت يفلمان: التاريخ والمجال.
- قصبة عدي وبيهي بالريش معلمة تاريخية.
- الضفدع في المخيال الشعبي المغربي منابع زيز نموذجا.
- معركة أيت يعقوب ركن منسي في أرشيف المقاومة بالمغرب.
- المرأة والرجل كفتان في ميزان الأسرة.


المزيد.....




- زيلينسكي أمام برلمان أوروبا: روسيا تريد تدمير أسلوب الحياة ا ...
- قيادات نسائية..اكتشف عدد رئيسات الدول أو الحكومات حول العالم ...
- قد تغير طريقة استخدامنا للإنترنت.. شاهد كيف تعمل خاصية الذكا ...
- لأول مرة.. مسبار أمريكي يدخل بلازما الشمس
- العلماء الروس يحصلون على مواد جديدة قد تشكل أساسا لدواء ضد ا ...
- النرويج تطور قوارب سريعة جديدة لقواتها الخاصة
- عدد أقمار المشتري يصل إلى 92 فمراً محطما الأرقام القياسية في ...
- روسيا في صدد تطوير منظومة ذكية لمكافحة المسيرات الصغيرة الحج ...
- ما خطورة العقد في الغدة الدرقية؟
- تركيا.. إجلاء 28 ألف شخص من مناطق الزلزال


المزيد.....

- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر / أحمد رباص
- آراء سيبويه النحوية في شرح المكودي على ألفية ابن مالك - دراس ... / سجاد حسن عواد
- معرفة الله مفتاح تحقيق العبادة / حسني البشبيشي
- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ
- الابادة الاوكرانية -هولودومور- و وثائقية -الحصاد المر- أكاذي ... / دلير زنكنة
- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عدي الراضي - ثورة الملك والشعب قفزة نوعية في مسيرة الكفاح الوطني بالمغرب.