أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الرحمن علي - قصة جماعة الإخوان المسلمين من الألف إلى الياء - 1















المزيد.....

قصة جماعة الإخوان المسلمين من الألف إلى الياء - 1


عبد الرحمن علي

الحوار المتمدن-العدد: 6789 - 2021 / 1 / 15 - 11:44
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


القصة من البداية
حين بدأ عبد العزيز آل سعود تكوين الدولة السعودية الثالثة كان يضع فى حسبانه القوى المحلية والقوى الإقليمية والقوى الدولية، تمثلت القوى الدولية فى إنجلترا، وتمثلت القوى الإقليمية فى إيران والشام والعراق ومصر، وكان معظمها تحت السيطرة البريطانية، وكان معظمها أيضاً يدين بالولاء إلى التشيع، سواء فى ذلك إيران القطب الإقليمى فى الشرق، أو أبناء الشريف حسين فى العراق وسوريا وشرق الأردن، وكان الاستثناء الوحيد هو مصر القطب الإقليمى فى الغرب، والذين يدين بالتصوف السنى.
وبعد القوى الإقليمية والدولية كانت هناك القوى المحلية فى الجزيرة العربية خارج أملاك عبد العزيز فيما بين اليمن وعمان ودويلات الخليج، والشيعة أيضاً هم أهم القوى فى اليمن وفى الخليج، بالإضافة إلى الشيعة فى المنطقة الشرقية والأحساء - التى ظهرت أهميتها البترولية- والأشراف فى الحجاز.
إذن فالشيعة - العدو التاريخى لآل سعود وضحايا الغارات السعودية منذ دولتهم الأولى - هم الذين يحيطون بمملكة عبد العزيز. من الشرق إيران و دويلات الخليج، والشمال أبناء الشريف حسين فى العراق والأردن، وفى الجنوب اليمن .. وهم الألغام الموقوتة داخل المملكة ..

إذن فلم يبق له متنفس إلا فى مصر التى تدين بالولاء للتصوف السنى، والتى إن انضمت سياسياً للقوى الشيعية فسيتم خنق الدولة السعودية الثالثة .. ومصر هى نفسها أسقطت الدولة السعودية الأولى، وأسهمت فى التنازع الداخلى الذى أسقط الدولة السعودية الثانية .. وإذن فمصير الدولة السعودية الثالثة مرتبط تحديداً بقوتين إقليميتين هما مصر وإيران، بالإضافة إلى إنجلترا القوة الدولية صاحبة النفوذ فى إقليم الشرق الأوسط كله آنذاك.

لذلك عمل عبد العزيز بالخطة المرسومة له على كسب ود إنجلترا، وعلى تحويل العمق المصرى من التدين الصوفى السنى إلى التدين الوهابى، وساعدته الظروف السياسية المصرية والدولية وظهور البترول، وبالتأييد المصرى والبريطانى استقرت أمور عبد العزيز فى مملكته، واستطاع أن يأمن أعداءه الشيعة داخل مملكته وحولها.

فمن المعلوم أن منطقة الشرق الأوسط لها قطبان أساسيان هما مصر وإيران .. والأطراف التى بينهما الجزيرة العربية والشام والعراق تقع فى إطار التنافس الدينى والسياسى بين القوتين المصرية والإيرانية .. لذلك جعل عبد العزيز مصر القطب الغربى عمقاً له، وتحالف مع القوى العالمية الغربية إنجلترا ثم أمريكا، وأصبح ذلك من ثوابت السياسة السعودية الخارجية.

أيقن عبد العزيز - بتخطيط بريطانى ماكر - أن إصلاح العقيدة الوهابية فوق طاقة علماء نجد، فآثر أن ينفتح بها على مصر، ليأتى الاجتهاد فى تنقيح وتحديث الوهابية من مصر، بعد أن تكون مصر عمقاً استراتيجياً لدولته الوليدة، ولا ريب أن مستشاره المصرى حافظ وهبة كان وراء توثيق الصلة بين الجانبين.
وقد كان حافظ وهبة مهتماً بتوثيق العلاقات بين الملك عبد العزيز ومصر، يقول مثلاً فى تأريخه لأحداث الصراع بين الملك عبد العزيز والشريف حسين : وفى سبتمبر سنة ١---------------٩---------------٢---------------٥--------------- وصل فضيلة الشيخ المراغى وكان رئيساً للمحكمة العليا الشرعية ومعه عبد الوهاب بك طلعت من موظفى السرايا، ومعهما كتاب رقيق من جلالة ملك مصر جواباً لكتاب سلطان نجد بمناسبة عزمه على زيارة مكة، ويقول حافظ وهبة معبراً عن مشاعره : إنه ظرف ملائم جداً وفرصة نادرة لتوثيق العلائق بين مصر ونجد، وسلطان نجد كان ولا يزال معترفاً بزعامة مصر من وجهة الثقافة والمدنية ويجب أن توطد العلائق بينه وبين مصر(حافظ وهبة : جزيرة العرب فى القرن العشرين، ص: ٢---------------٦---------------٨---------------)

وطبقاً للمخطط الإنجليزى لعبد العزيز فى التفكير المستقبلى ونشر الدعوة على مهل، فإن نفس العام ١---------------٩---------------٢---------------٦--------------- - الذى شهد البديل للإخوان قبل تصفية الإخوان، وهو هيئة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر - شهد انفتاحاً آخر فى نشر الدعوة الوهابية فى مصر، ويجمع بين الحادثتين أن عبد العزيز أراد تطوير الدعوة الوهابية وتخليصها من الجمود، وطالما أن ذلك متعذر فكرياً فى العقلية النجدية، فإن الفرصة قد تكون فى مصر التى يراها رائدة المدنية والثقافة على حد وصف حافظ وهبة.

ومصر فى حد ذاتها هى المشكلة الكبرى لعبد العزيز، فهى التى كانت تسيطر على الحجاز فى العصر المملوكى، واستمر نفوذها الأدبى فيه إلى أن اصطدم بإخوان عبد العزيز فى حادث المحمل، ومن الطبيعى أن يقوم بتطبيع العلاقات معها بعد استيلائه على الحجاز، ونلاحظ حرصاً زائداً من عبد العزيز ومستشاره حافظ وهبة على استمالة مصر بكل طريقة إلى السلطة الجديدة، فمصر هى أقدم دولة فى المنطقة، وكانت دولة عبد العزيز وقتئذ أحدث دولة فى المنطقة قبل قيام إسرائيل، ومن الممكن أن يكون العمق المصرى رصيداً للكراهية والحرب ضد الدولة الجديدة يتعامل ضدها مع الأردن والعراق حيث الأشراف فيصل وعبد الله، وفى اليمن، بالإضافة إلى الشيعة فى الأحساء وفى الحجاز، فيتم بمصر ذلك الحصار وتختنق دولة عبد العزيز.

ومن الممكن أيضاً أن يكون العمق المصرى رصيداً لدولة عبد العزيز ترتكز عليه فى مواجهة أولئك الخصوم المتربصين بها فى الشرق والشمال والجنوب .. ومن هنا كان لابد من كسب مصر إلى جانبهم بكل وسيلة، وقد حاول عبد العزيز ومعه مستشاره الداهية حافظ وهبة ونجح..
على المستوى الرسمى أمكن تفادى حادث المحمل
وعلى المستوى الشعبى والثقافى بدأ انقلاب خطير منذ سنة ١---------------٩---------------٢---------------٦--------------- م تمثل فى بداية تحويل التدين المصرى السنى الصوفى إلى تدين وهابى، ليكون العمق المصرى الشعبى والحضارى امتداداً للدعوة النجدية والدولة السعودية الثالثة.
وكان سمسار هذا التحول فى مصر اثنين من الشيوخ الشوام وهما : محب الدين الخطيب، ورشيد رضا .. وعن طريق رشيد رضا بالذات تسلل الفقه الوهابى إلى مصر عبر الطرق الآتية:
١---------------- الجمعية الشرعية : أسسها الشيخ محمود خطاب السبكى سنة ١---------------٩---------------١---------------٣--------------- م على أساس الولاء المطلق للتصوف، وفى إخضاع الفقه للتصوف كتب الشيخ محمود السبكى أولى مؤلفاته :"أغلب المسالك المحمودية فى التصوف والأحكام الفقهية" فى أربعة أجزاء، وكتاب "العهد الوثيق لمن أراد سلوك أحسن طريق" وغيرها.. ولكن فى ١---------------٩---------------٢---------------٦--------------- م اتخذت مؤلفاته طابعاً جديداً تحت شعار الدفاع عن السنة (1)، وبالطريقة الوهابية أخذ يهاجم التصوف تحت هذا الشعار، وفى هذا الاتجاه الجديد كتب ٢---------------٦--------------- كتاباً إلى أن مات سنة ١---------------٩---------------٣---------------١--------------- م، وعلى طريقه سار ابنه أمين السبكى
فقد كتب فى الدعوة الوهابية تسعة من الكتب وتوفى سنة ١---------------٩---------------٦---------------٨--------------- م، وهكذا:
وبالنفوذ السعودى الذى أرساه رشيد ر ضا انتشرت مساجد الجمعية الشرعية، وهى الآن أضخم جمعية فى مصر، تسيطر على أكثر من ألفى مسجد وألوف الأئمة والوعاظ، ومئات الآلاف من الأتباع، وكانت ولا تزال الاحتياط الاستراتيجى للإخوان المسلمين، وهم – أى الجمعية الشرعية والإخوان المسلمون - هم مادة الفكر السلفى الوهابى وحركته فى المجتمع المصرى.
٢---------------- جمعية أنصار السنة : فى نفس العام ١---------------٩---------------٢---------------٦--------------- م أقامها الشيخ حامد الفقى .. أحدالأزهريين، وقد أنشأ له الملك عبد العزيز منزلاً فى حى عابدين كان مقراً للدعوة الوهابية، وتخصصت هذه الجمعية فى نشر الفكر الوهابى ومؤلفات ابن تيمية وابن القيم وابن عبد الوهاب، كما أنشأ مجلة الهدى النبوى سنة ١---------------٩---------------٣---------------٦--------------- م ولا تزال تصدر، وأصدروا مجلة التوحيد لتكفير الصوفية ومحاربة سلطانهم الروحى على ملايين المصريين.
٣--------------- جمعية الشبان المسلمين : أنشئت سنة ١---------------٩---------------٢---------------٧--------------- م بتخطيط محب الدين الخطيب رفيق الشيخ رشيد رضا الشامى فى الدعوة السلفية، وتولى رئاستها د. عبد الحميد سعيد، والاتجاه الحركى يغلب على هذه الجمعية وانتشرت وسط الشباب، وكان حسن البنا الساعاتى هو أهم الشباب
فيها، ومع أنه أنشأ الإخوان المسلمين على غرار جماعة الإخوان التى أنشأها عبد العزيز آل سعود، إلا أن حسن البنا كان دائم التردد على جمعية الشبان المسلمين، وقد قتل أمام أبوابها سنة ١---------------٩---------------٤---------------٨--------------- م.
٤--------------- جماعة الإخوان المسلمين : أسست سنة ١---------------٩---------------٢---------------٨--------------- وهى الاتجاه الحركى السياسى المسلح، وكان إنشاؤها بعناية رشيد رضا وتوجيهاته (يعترف الشيخ حسن البنا بعلاقته بالشيخ رشيد رضا والشيخ محب الدين الخطيب فى كتابه مذكرات الدعوة والداعية، ص :٦---------------١---------------،، ط. دار الاعتصام ١---------------٩---------------٨---------------٦--------------- – القاهرة). ورشيد رضا هو الذى قام بتقديم الشاب حسن البنا إلى أعيان السعودية وأعمدة الدعوة الوهابية، ومنهم حافظ وهبة مستشار الملك عبد العزيز، ومحمد نصيف أشهر أعيان جدة، وابنه عبد الله نصيف هو الذى كان يتزعم رابطة العالم الإسلامى، والتى يتغلغل من خلالها النفوذ السعودى إلى العالم الإسلامى حتى اليوم، وهى التى لعبت دوراً فى تجنيد الشبان للذهاب إلى أفغانستان وتدريبهم هناك، خدمة للمصالح الأمريكية فى الحرب الباردة مع الروس، وهى الآن تحول دون وصولهم لأفغانستان لتحريرها من الاحتلال الأمريكى.
ونعود إلى الشيخ رشيد رضا وجهوده خارج نطاق الجمعيات لنلمح إلى تأسيسه مدرسة الدعوة والإرشاد لتخريج الدعاة فى جزيرة الروضة سنة ١---------------٩---------------١---------------٢--------------- م، وكانت تجاوره مؤسسة الزهراء للسلفى الشامى محب الدين الخطيب فى نفس المنطقة، كما كانت مجلته المنار ذائعة الصيت متخصصة فى الدعوة الوهابية والسعودية، هذا بالإضافة إلى مؤلفاته المتخصصة كالخلافة والسنة
والشيعة، وفيها يدعو إلى الخلافة الإسلامية، ويرى فى ابن سعود المؤهل الوحيد للخلافة، وعن طريق مطبعة المنار نشر رشيد رضا الكثير من مؤلفات ابن تيمية وابن القيم وابن عبد الوهاب، وتوفى رشيد رضا بعد أن قام بتوديع الأمير سعود ولى العهد فى ميناء السويس سنة ١---------------٩---------------٣---------------٥---------------، وترك الراية يحملها وراءه تلميذه حسن البنا مؤسس الإخوان.
والشيخ حسن البنا اعترف فى مذكراته الدعوة والداعية بصلته بالشيخ حافظ وهبة والدوائر السعودية (مذكرات الدعوة والداعية ٬--------------- حسن البنا ٬--------------- ص ٬---------------۹---------------۱--------------- ط. دار الاعتصام القاهرة).
والأستاذ جمال البنا شقيق حسن البنا يعترف بتلك الصلة بين شقيقه الأكبر ووالده والسلطات السعودية فى كتابه "خطابات حسن البنا الشاب إلى أبيه". والدكتور محمد حسين هيكل فى مذكراته عن السياسة المصرية يشير إلى معرفته بالشاب حسن البنا فى موسم الحج سنة ١---------------٩---------------٣---------------٦--------------- م، وكيف أن حسن البنا كان وثيق الصلة بالسعودية ويتلقى منها المعونة، وكان البنا يمسك بيد من حديد بميزانية الجماعة، ولذلك فإن الانشقاقات عن الإخوان ارتبطت باتهام الشيخ البنا بالتلاعب المالى وإخفاء مصادر تمويل الجماعة عن الأعضاء الكبار فى مجلس الإرشاد، وعن طريق الدعم السعودى استطاع البنا - وهو المدرس الإلزامى البسيط - أن ينشئ خمسين ألف شعبة للإخوان فى العمران المصرى من الإسكندرية إلى أسوان. (د. أحمد صبحى منصور: التدين المصرى والتدين النجدى، منشور فى الإنسان والتطور العدد ٦---------------۱--------------- أبريل مايو ويونية ۱---------------۹---------------۹---------------۸---------------)
إذاً استعاض عبد العزيز آل سعود عن الإخوان البدو المشاكسين بإخوان آخرين مصريين يدينون له بالولاء، ويعملون فى نشر العقيدة الوهابية فى أكبر عمق عربى وإسلامى يلاصقه، وينتظر منهم أن ينشروا هذه الدعوة إلى آفاق أرحب فى العالم العربى، وهذا ما حدث.. وينتظر منهم أيضاً أن يحولوا دعوتهم الدينية إلى حركة سياسية فى المستقبل، وهذا ما حدث .. وربما ينجحون فى لوصول إلى الحكم (2)، وبذلك تعود الدولة الإسلامية الأولى ليحكمها آل سعود بدون الفتح العسكرى الذى تمنعه الدول الكبرى.

_________________________
(1) فتش عن التمويل
(2) وهذا ماحدث في 24 يونيو 2012 حين حصل محمد محمد مرسي عيسى العياط على كرسي الحكم بتهديدات من قادة جماعة الإخوان – لا سيما خيرت الشاطر - بحرق البلاد إن تم فوز اللزاء أحمد شفيق، فتم إعلان فوز الدكتور محمد مرسي بنسبة 51.73 % من أصوات الناخبين. وكان هذا تصرف حكيم لحقن الدماء في هذا الوقت العصيب. وأمرالـ 50% هذا سياسة أمريكية معروفة لدى الخبراء تظهر في حالات الإحتقان السياسي بهدف إرضاء جميع الأطراف. ومع هذا ففضيحة تزوير نتائج الإنتخابات في المطابع الأميرية لم تكن سراً على الشعب المصري في هذه الأوقات.
ومن هنا كانت أهمية ثورة 30 يونيو سنة 2013 بأمر من الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث تم إفشال المخطط في استعمار مصر فكرياً وأيديولوجياً. وهو ما أثار حنق المتطرفين المتأسلمين خونة الأوطان، وهو أيضاً سبب ظهور القنوات الفضائية المنطلقة من تركيا وقطر التي تخصصت في مهاجمة مصر حتى الآن. وليس هناك لغز من تدخل تركيا وقطر كأطراف زائدة على السعودية.. يزول العجب إذا علمنا أن الكامن من وراء كل هؤلاء هو العدو المجاور الخفي : اسرائيل، وهؤلاء كلهم مجرد وسطاء وخدم لليهود.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصة جماعة الإخوان المسلمين من الألف إلى الياء


المزيد.....




- تجديد حبس صفوان ثابت ونجله ورجب السويركي في اتهامهم ب”تمويل ...
- حرب العلمانية تعصف بتركيا من جديد
- عمان تعيد فتح المساجد لمتلقي جرعة واحدة على الأقل من لقاح كو ...
- الاحتلال يستولي على جرافة غرب سلفيت
- انحسار الأحزاب الإسلامية.. المغزى والسياق
- بالصور.. -أجراس الكنائس- تدوي في الموصل بعد صمت 7 سنوات
- خطيب زاده: الجمهورية الإسلامية تلتزم بمساعدة الدول الصديقة و ...
- أفغانستان تحت حكم طالبان: -وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن ال ...
- مصر.. نشر نص الاتهامات الموجهة للأمين العام لـ-الإخوان المسل ...
- العراق: قرع جرس كنيسة خرّبها تنظيم --الدولة الإسلامية-- بالم ...


المزيد.....

- الأمويون والعلمانية / يوسف حاجي
- نشوء الكون وحقيقة الخلق / نبيل الكرخي
- الدين المدني والنظرية السياسية في الدولة العلمانية / زهير الخويلدي
- صابئة فلسطين والغنوصية المحدثة / أحمد راشد صالح
- حوارات ونقاشات مع قوى الإسلام السياسي في العراق / كاظم حبيب
- العَلمانية في الحضارة العربية الإسلامية (التحديات والآفاق) / شاهر أحمد نصر
- كشف اللثام عن فقه الإمام / سامح عسكر
- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الرحمن علي - قصة جماعة الإخوان المسلمين من الألف إلى الياء - 1