أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - الناصر خشيني - صحيح البخاري ودين بديل عن الاسلام 1الناصر خشيني















المزيد.....

صحيح البخاري ودين بديل عن الاسلام 1الناصر خشيني


الناصر خشيني

الحوار المتمدن-العدد: 6779 - 2021 / 1 / 5 - 20:39
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


بنظرة عابرة على عناوين الكتب والابواب الواردة في صحيح البخاري واسمه الرسمي هو الْجَامِع الصَّحِيح الْمسند من حَدِيثَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وسنته وأيامه)او كما هو موجود بالمكتبة الشاملة الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه = صحيح البخاري]ـ
المؤلف: محمد بن إسماعيل أبو عبد الله البخاري الجعفي المتوفى سنة 256ه
المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر
الناشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)
الطبعة: الأولى، 1422هـ
عدد الأجزاء: 9
[ترقيم الكتاب موافق للمطبوع، وهو ضمن خدمة التخريج، ومتن مرتبط بشرحه
نكتشف بشكل موضوعي ان لاتناسب بين مضامين القران نهاية المطاف للرسالات السماوية من حيث عالميته وختمه للرسالات وشمول تعاليمه لتتجاوز حدود الزمان والمكان لنجد في صحيح البخاري شيئا اخر مختلفا تماما بل ومناقضا له احيانا كثيرة مما يدفع الى الحيرة واني استغرب من كثير من العلماء والمشايخ وربما حتى جهات علمية اكاديمية كالازهر او الزيتونة الى الان مازالوا يرددون انه اصح كتاب بعد القران والحال ان به ثغرات عديدة على مستوى السند وقد عالجها الاقدمون والمحدثون واخترعوا لها تبريرات ما انزل الله بها من سلطان بجبر الحديث من طرق اخرى علما وان النسبة الغالبة للاحاديث هي احادية وهي ظنية الثبوت او على مستوى المتن بما اطلقوا عليه التعارض بين القران والسنة واوجدوا له الحلول عبر ما انتجه الشافعي وغيره في علم الاصول من عام وخاص ومطلق ومقيد ومجمل ومفصل واسباب النزول وناسخ ومنسوخ وصولا الى فرية ان السنة ناسخة للقران كما في مسالة لا وصية لوارث في مخالفة واضحة لما ورد في القران وتفسيرات في الكثير منها اعتماد على الاسرائيليات وغير ذلك كثير بحيث اننا ازاء اشكالية كبيرة فاما التمادي في القبول بما اتاه البخاري دون تمحيص فاننا سنكون في حرج كبيراو علينا ان نتعامل مع هذا العمل على اساس انه عمل بشري يخضع للخطا والصواب ومحدودية الارتباط بالظروف الزمانية والمكانية وعوامل السياسة والثقافة والعادات الاجتماعية ووقتها يمكننا نقده وتنقيته مما خالف القران او اذا اعتبرناه دينا فعلينا ان نسلم انفسنا للماضي ليمضي فينا ويحكم علينا بنفس احكام القرون الاولى وبالتالي نعود القهقرى للوراء وهذا لا يناسب اذ الشعوب من حولنا تتنافس حول التقدم العلمي الرهيب ونحن لا نزال نراهن على كتب انتجتها عقول في القرون الخالية ونحن هنا امام كتاب اوصله الكثير من القدامى وكذلك من المحدثين الى مرتبة القداسة ومن ذلك ما اورده ابن حجر العسقلاني في فتح الباري قَالَ أَبُو عبد الله مُحَمَّد بن إِسْمَاعِيل البُخَارِيّ كُنَّا عِنْد إِسْحَاق بن رَاهَوَيْه فَقَالَ لَو جمعتم كتابا مُخْتَصرا لصحيح سُنَّةُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ فَوَقع ذَلِك فِي قلبِي فَأخذت فِي جمع الْجَامِع الصَّحِيح وروينا بِالْإِسْنَادِ الثَّابِت عَن مُحَمَّد بن سُلَيْمَان بن فَارس قَالَ سَمِعت البُخَارِيّ يَقُول رَأَيْت النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وكأنني وَاقِف بَين يَدَيْهِ وَبِيَدِي مروحة اذب بهَا عَنهُ فَسَأَلت بعض المعبرين فَقَالَ لي أَنْت تذب عَنهُ الْكَذِب فَهُوَ الَّذِي حَملَنِي على إِخْرَاج الْجَامِع الصَّحِيح وَقَالَ الْحَافِظ أَبُو ذَر الْهَرَوِيّ سَمِعت أَبَا الْهَيْثَم مُحَمَّد بن مكي الْكشميهني يَقُول سَمِعت مُحَمَّد بن يُوسُف الْفربرِي يَقُول قَالَ البُخَارِيّ مَا كتبت فِي كتاب الصَّحِيح حَدِيثا الا اغْتَسَلت قبل ذَلِك وَصليت رَكْعَتَيْنِ وَقَالَ أَبُو على الغساني روى عَنهُ أَنه قَالَ خرجت الصَّحِيح من سِتّمائَة ألف حَدِيث وروى الْإِسْمَاعِيلِيّ عَنهُ قَالَ لم أخرج فِي هَذَا الْكتاب الا صَحِيحا وَمَا تركت من الصَّحِيح أَكثر قَالَ الْإِسْمَاعِيلِيّ لِأَنَّهُ لَو أخرج كل صَحِيح عِنْده لجمع فِي الْبَاب الْوَاحِد حَدِيث جمَاعَة من الصَّحَابَة وَلذكر طَرِيق كل وَاحِد مِنْهُم إِذا صحت فَيصير كتابا كَبِيرا جدا ..... قَالَ الْفربرِي أَيْضا سَمِعت مُحَمَّد بن أبي حَاتِم البُخَارِيّ الْوراق يَقُول رَأَيْت مُحَمَّد بن إِسْمَاعِيل البُخَارِيّ فِي الْمَنَام يمشي خلف النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَالنَّبِيّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يمشي فَكلما رفع النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قدمه وضع البُخَارِيّ قدمه فِي ذَلِك الْموضع )انتهى كلام ابن حجر.
ومع ذلك اوضح في موضع اخر ان عدد من قدح فيهم من رواته ثمانون بقوله الَّذين انْفَرد البُخَارِيّ بِالْإِخْرَاجِ لَهُم دون مُسلم أَرْبَعمِائَة وبضع وَثَلَاثُونَ رجلا الْمُتَكَلّم فِيهِ بالضعف مِنْهُم ثَمَانُون رجلا وَالَّذين انْفَرد مُسلم بِالْإِخْرَاجِ لَهُم دون البُخَارِيّ سِتّمائَة وَعِشْرُونَ رجلا الْمُتَكَلّم فِيهِ بالضعف مِنْهُم مائَة وَسِتُّونَ رجلا )انتهى كلام ابن حجر.
فاذا كان عدد المقدوح فيهم بلغ ثمانين راويا وربما الواحد منهم تعددت رواياته فاننا نكتشف حجم الاشكال الذي نقع فيه اذا اعتبرنا ان مارواه البخاري هو من الدين اما اذا اعتبرناه عملا بشريا فلا باس بذلك
1. وبالعودة للكتاب نكتشف انه تضمن 97 كتابا وكل كتاب منها تضمن ابوابا عديدة تصل احيانا لعدة عشرات وتضمن كل باب عدة احاديث بما فيها المكرر لنصل في النهاية الى عدد من الاحاديث بالمكرر يصل الى 7563 حديثا كان اخرها 7563 - حَدَّثَنِي أَحْمَدُ بْنُ إِشْكَابَ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ فُضَيْلٍ، عَنْ عُمَارَةَ بْنِ القَعْقَاعِ، عَنْ أَبِي زُرْعَةَ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:" كَلِمَتَانِ حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ، خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ، ثَقِيلَتَانِ فِي المِيزَانِ: سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ، سُبْحَانَ اللَّهِ العَظِيمِ " المروي عن ابي هريرة الذي روى اكثر من خمسة الاف حديث وقد ذكر الذهبي في ترجمته لأبي هريرة في كتابه «سير أعلام النبلاء» أن أحاديث أبي هريرة بلغت في مسند بقي بن مخلد 5374 حديث، اتفق البخاري ومسلم على 326 حديث منها، وانفرد البخاري بـ 93 حديثًا،وقد اورد موقع اسلام ويب : أما عدد أحاديثه فسبعة آلاف ومائتان وخمسة وسبعون حديثاً كما قال ابن الصلاح والنووي رحمهما الله، إلا أن ابن حجر تعقبهما، وتتبع البخاري بابا بابا وحديثا حديثا فألفاه بالمكرر سوى المعلقات والمتابعات سبعة آلاف وثلاثمائة وسبعة وتسعين حديثاً. والخالص من ذلك بلا تكرار ألفان وستمائة وحديثان. وإذا أضيف إلى ذلك المتون المعلقة المرفوعة وهي مائة وتسعة وخمسون حديثا فمجموع ذلك (2761) وعدد أحاديثه بالمكرر وبما فيه من التعليقات والمتابعات واختلاف الروايات(9082) وهذا غير ما فيه من الموقوف على الصحابة والتابعين.
2. فاذا كان عدد الاحاديث بعد حذف المكرر منها 2651 حديثا ويكون لابي هريرة منها ما يصل الى 419 حديثا بما يعني 20 ./. من صحيحة مع ما نعلم من التشكيك الذي صاحب روايات ابي هريرة ومسيرته المتقلبة وصولا الى ضربه بالدرة من قبل عمر واتهامه له بالسرقة وقد الف فيه الشيخ محمود أبورية كتابا سماه شيخ المضيرة ضمنه مسيرة حياته من اولها لاخرها مع التوثيق كل ما قيل في ابي هريرة من اعتراضات الاقدمين عليه.
3. اما من حيث المتن فحدث ولا حرج انطلاقا من كيفية نزول الوحي الذي من المفروض ان يكون سرا بين الرسول وخالقه وجبريل الذي ياتيه بالوحي فاذا بهذا الامر يقع تداوله بروايات مختلفة متناقضة لا يمكنك ان تصل من خلالها الى نتيجة ايجابية يكفي ان ننظر لحديثي عائشة رقمي 2 و 3 لنكتشف ان ما رواه المفسرون عن اسباب نزول سورتي المدثر والمزمل يختلف عما روته السيدة عائشة اما الحديث رقم سبعة المتعلق برواية ابي سفيان وما قاله لملك الروم عن الرسول وهو على دين قومه تختلف كلية عن موقفه لما تولى عثمان الخلافة عندما قال والذي يحلف به ابو سفيان بحيث اعتقد ان هذا الحديث موضوع خلال حكم بني امية ووجد له سندا مزعوما
4. اما كتاب الايمان الذي تضمن حوالي اربعين بابا واكثر منها قليلا احاديث تدور في معظمها حول العبادات من صيام وزكاة وصلاة وحج وجهاد دون ان تتعرض الى القيم الكبرى التي من المفروض ان تكون ضمن الهدي النبوي كالعدل والحرية والشورى والمساواة التي ان خالطت الايمان بالله حررت الانسان من كل الطواغيت والشوائب التي تحيط بايمانه وتدعمه وتقويه لكن للاسف نجد البخاري يركز على العبادات اكثر لانها لاتجعله في مرمى نيران السلطة ان ركز على هذه القضايا الجوهرية.
اما كتاب العلم فتضمن 53 بابا تضمن 76 حديثا تدور كلها حول مضامين بعيدة كل البعد عما في القران من ايات تحث على العلم وتقدسه الى درجة ان الله يرفع درجة العلماء لقوله تعالى يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا العِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ} [المجادلة: 11اما ان نتحدث عن عتاصر من مثل الحثو على الركبتين طلبا للعلم او الوقوف على راحلة والقيام بالفتيا او الاشارة باليد والرأس وغيرها من الاحاديث التي لايمكن ان يدرجها انسان وهو يتحدث اليوم عن مكانة العلم والعلماء في عصرنا الحالي فمن خلال العلم يتعرّف الإنسان على نعم الله -تعالى- وعظيم خلقه، مما يؤدي به إلى معرفة الله وخشيته ورجائه، وبالعلم ندرك الحق والخير، وأفضل العلوم النافعة وأعلاها هي كل العلوم سواء كانت دينية او كونية وهي التي يعرف الإنسان بها دينه، ويتعرّف على خالقه، ويتقرّب إليه ويطور مجتمعه لا كما عندنا من تخلف في كل المجالات ولهذا نجد الكثير من الآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة التي تبيّن فضل العلم وأهميّته، وفضل العلماء ومكانتهم العالية بينما البخاري يتحفنا بمرويات ابعد ما تكون في معظمها عن هذا المجال لكن الخشية ممن لم يقراوا كتاب البخاري وتاخذهم النخوة للدفاع عنه باستماتة وتكفير وتفسيق من يتناوله بالنقد






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تونس : وقائع اعتداء الأمنيين على مجاهد البكوش القومي التقدمي ...
- تنقية التراث ثورة حقيقية
- التراث بين التمجيد والفرز على ضوء العلم ومقاصد الشرع
- تأثير التطرف الديني على حقوق الانسان
- تونس في مفترق الطرق
- الجدل حول ادراج اعتماد الشريعة الاسلامية في الدستور التونسي
- فتوى التقدمية تدعو الى الثورة في الجزيرة العربية للخروج من ز ...
- فتوى التقدمية تنسخ فتوى يوسف القرضاوي للناتو بقصف طرابلس ودم ...


المزيد.....




- وفد من رؤساء الكنائس في القدس يتضامن مع أهالي حي الشيخ جرّاح ...
- برلماني روسي: موسكو والدول الإسلامية نموذج للتعاون الخالي من ...
- تعالوا نفكر.. لماذا الاهتمام الكبير من الفاتيكان بلبنان؟
- تعالوا نفكر.. لماذا الاهتمام الكبير من الفاتيكان بلبنان؟
- حركة طالبان: 57982519كيف فرضت الحركة سيطرتها على نصف مساحة أ ...
- مصر.. أحكام بالسجن المؤبد على قيادات من الإخوان والجامعات تس ...
- قادة الأردن وقبرص واليونان: عمان تقوم بدور مهم لحماية المقدس ...
- وزير التنمية الاقتصادية الروسي: هناك اهتمام من شركائنا في ال ...
- قبلان: الخروج من هذا النفق يمرّ بحكومة فوق المصالح الطائفية ...
- شركة -يونيليفر- تعلن رفضها -مقاطعة إسرائيل- بعد قرار أغضب من ...


المزيد.....

- صابئة فلسطين والغنوصية المحدثة / أحمد راشد صالح
- حوارات ونقاشات مع قوى الإسلام السياسي في العراق / كاظم حبيب
- العَلمانية في الحضارة العربية الإسلامية (التحديات والآفاق) / شاهر أحمد نصر
- كشف اللثام عن فقه الإمام / سامح عسكر
- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - الناصر خشيني - صحيح البخاري ودين بديل عن الاسلام 1الناصر خشيني