أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - زياد النجار - 3 أعمدة في الأزمة الفرنسية الإسلامية!!














المزيد.....

3 أعمدة في الأزمة الفرنسية الإسلامية!!


زياد النجار

الحوار المتمدن-العدد: 6715 - 2020 / 10 / 26 - 08:40
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


بعد نشر صور مسيئة للنبي (ص)، وبعدما غضب المسلمون، وثاروا في مواضعهم، طلت تصريحات الرئيس الفرنسي "إمانويل ماكرون" المستفزة، والمغرضة كعادتها، بأن نشر هذه الصور يقع تحت بند "حرية الرأي"، هذا البند الديمقراطي الليبرالي، الذي صار يُلعن من الجميع بسبب استخدامه من قِبل المغرضين، والشواذ فكرياً!، لذا اسمحولي يا أصحاب الفخامة ان أقدم لكم هذه الأعمدة الثلاث التي تُعبر عن رأيي في الأزمة، وتُمثلني وحدي:
كعادتهاالمنتجات الفرنسية التي ملئوا الأرض ضجيجاً، ووعيداً بمقاطعتها، للأسف ليس في إمكانك شرائها من الاساس أيها المواطن البسيط، الذي لا يقبل الضيم، المنتفض لإساءة نبيك!!.
والمنتجات التي يستطيع بعض البسطاء شرائها، واللذين هم قليلون بدورهم، إذا قاطعوا لن تسقط هيمنة الإقتصاد الفرنسي ورخاؤه، وتهز أمنه، وتضرب استقراره كما تتوهم!.
كما أن تصريح ترامب بشان الموضوع، كأنه يريد القول: ((لا تحمل هم، الولايات المتحدة التي صارت مصرفاً في السنوات الأخيرة معك بدولاراتها)!!!.
إذن العم الاذعر الفسل "ماكرون" يخشي عدمً!!.
واعجباه لمن نسي أن الحلول الإقتصادية بين عرض السماء والأرض!!.
#النرجسي_المتحزلق
#إلا_رسول_الله_يا_فرنسا
***
كنت قد انتقدت مجلة "شارلي ايبدو" في مقال بسبب نشرها صور مسيئة للرسول (ص)، وتصريح "ماكرون" المستفز بعدها، الذي دمج فيه بين حرية الرأي، وازدراء المعتقد، والآن ماكرون هو من المفروض ان يُوضع مكانها في العنوان!!:
#إلا_رسول_الله_يا_فرنسا
#فيتامينات_للذاكرة
***
ازدراء الأديان: هو السب والطعن في أي معتقد ديني، لنزع صفة "القدسية" عنه، وهو أبعد ما يكون عن النقد، وحرية التعبير، والرأي.
النقد الديني: هو مناقشة، وإلقاء النظر في نص ديني من كتاب سماوي، أو مناقشة أفكار من يعتبرون من علماء ومثقفي هذا المعتقد، أو تسليط الضوء علي شخصية نبي هذا الدين، بدون تطاول، أو تشهير بسمعته، يتحجج به بعض العلمانيين المتطرفين عادةً، ويتخذه التيار الإسلامي حجةً للتكفير.
هاذان المصطلحان هما الحكم الفاصل في موقف المراهق "ماكرون"!!.
#إلا_رسول_الله_يا_فرنسا
***




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,070,278,987
- شذور الأسبوع (2)
- ستري(قصيدة)
- من أجل لا شئ!
- شروط الطاغية عند ميكيافيللي
- أحلام العم حنفي!!
- الكل يري نفسه الأتعسَ(قصيدة)
- خواطري هذا الأسبوع


المزيد.....




- زلزال بقوة 5.5 درجات يضرب جزر الكوريل الشمالية
- وسائل إعلام تنشر صورا لما تبقى من سيارة اغتيال العالم الإيرا ...
- الأول منذ مقتل خاشقجي.. اجتماع بين وزير الخارجية التركي ونظي ...
- رسالة ردع لإيران.. البنتاغون يعلن تحريك حاملة طائرات وسفن حر ...
- برلمان تونس يقر ميزانية إضافية مكلفة للعام الجاري
- الجيش الإثيوبي يعلن سيطرته على مدينة ويكرو في تيغراي
- مشادة كلامية بين ترامب ومراسل صحفي سأله عن التنازل لصالح باي ...
- مقتل ستة مزارعين قرب قرية محاصرة في وسط مالي
- شركة عقارية إماراتية تدخل موسوعة غينيس بعد تحطيمها رقما قياس ...
- العراق.. استمرار المظاهرات مع فرض حظر للتجوال


المزيد.....

- بعد 53 عاماً توضيح مهم حول عملية الهروب وطريقة الهروب والمكا ... / عقيل حبش
- إقتصاد سياسي الصحة المهنية أو نظام الصحة المهنية كخلاصة مركز ... / بندر نوري
- بيرني ساندرس - الاشتركية الديمقراطية ،الطريق الذي أدعوا له / حازم كويي
- 2019عام الاحتجاج والغضب في شوارع العالم / قوى اليسار والحركا ... / رشيد غويلب
- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - زياد النجار - 3 أعمدة في الأزمة الفرنسية الإسلامية!!